Skip to main content

Full text of "المضامين التربوية للعلاقة الزوجية من خلال كتاب النكاح من صحيح البخاري"

See other formats










وزارة التعليم العالئي 


الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة 
0 ل ( 


كلية الدعوة وأصول الدين 





قسم التربية 


( البرنامج المسائي ) 


المضامين التربوية للعلاقة الزوجية 


من خلال كتاب النكاح من صحيح البخاري 


رسالة علمية مقدم لنيل درجة العالمية ( الماجستير) 


سلطان بن مسف العاهدى الحريي 


اشراف 


د. أحمد بن عبد الفتاح ضليمي 


العام الجامعي اما /١‏ ]ناةاله 




















إعداد الباحث : سلطان مسفر مبارك الصاعدي الحربي . 


رحمه الله تعالى في الجانب الأخلاقي و الاجتماعي و النفسي و ما يخص آداب المعاشرة الزوجية مع بيان التطبيقات التربوية للمضامين 
المستفادة في المدرسة و المجتمع و الأسرة و الإعلام . 


منهج الدراسة : استخدم الباحث المنهج الوصفي و المنهج التحليلي لاستنباط المضامين التربوية . 
فصول الدراسة : قسم الباحث دراسته إلى فصل تمهيدي و ثلاثة فصول رئيسة » مع مقدمة و حائمة : 
الفصل التمهيدي : الإمام البخاري رحمه الله تعالى و كتابه الجامع الصحيح . 
الفصل الأول : العلاقة الزوجية . 
الفصل الثاني : المضامين التربوية المتعلقة بالعلاقة الزوحية . 
الفصل الثالث : التطبيقات التربوية للعلاقة الزوجية . 
أهم النتائج : 
-١‏ تضمنت أحاديث كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعاللى كثيراً من المضامين النربوية » الي تسهم في تكوين 
العلاقة الزوحية السعيدة . 
؟9- إذا سادت الأخلاق الحميده بين الزوحين » و عرف الزوحان حقوقهما و واجباتهما » و عملا على أداء واحباهما » و تسامحا 
في بعض حقوقهما » تحقق استقرار العلاقة الزوجية . 
ا الأسرة نواة المحتمع » تؤثر فيه و تتأثر به » فبصلاحها يصلح امجتمع » و بفسادها يفسد . 
4- إدراك الزوجين لآداب المعاشرة الزوجية يسهم في تحقيق الاستقرار النفسي و العاطفي لما . 
أهم التوصيات و المقترحات : 
١‏ - ضرورة تكثيف البرامج الإعلامة المحتلفة الي تتناول العلاقة الزوحية . 
؟- انشاء مراكز دراسات و بحوث خاصة بالعلاقة الزوجية . 
ام تناول كناب النتكاح من تست الأحاديث الأخرى كص حيح الإمام مسلم رحمه الله تعالى بالدراسة 


والبحث . 





محتويات البحث 


هه هه 


المقدمة 

موضوع البحث 
أسئلة البحث 
أهداف البحث 
أهمية البحث 
حدود البحث 
مصطلحات البحث 
الدراسات السابقة 
خطة البحث 


منهج البحث 








1١ 


15 


التمهيد :الإمام البخاري رحمه الله تعالى و كتابه الجامع الصحيح 


المبحث الأول : ترجمة الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 
المطلب الأول : نبذة عن عصر الإمام البخاري . 
أولا : الحالة السياسية . 
















































































ثانياً : الحالة العلمية . 

المطلب الثاني :سيرة الإمام البخاري رحمه الله تعالى الشخصية . 
-١‏ اسمه و نسيهك. 

؟"- مولده ونشأته. 

عت .فنيفاته التحلقية واتحلعية:. 

:- عبادته و صلاحه . 

ه- وفاته رحمه الله تعالى . 

المطلب الثالث : سيرة الإمام البخاري العلمية . 

. حفظه وهمته وسعة علمه و طلبه للحديث‎ -١ 
. رحلاته وشيوخه‎ -" 

“*'- تلاميده . 

4:- مؤلفاته. 

المبحث الثاني : التعريف بالجامع الصحيح المسند . 
المطلب الأول :اسمه وموضوعه . 

المطلب الثاني : الباعث على التأليف . 

المطلب الثالث : مدة و مكان تأليفه . 

المطلب الرابع : عدد أحاديثه . 


المطلب الخامس : فضله و مكانته و ثناء العلماء عليه . 


المبحث الثالث : التعريف يكتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري ُ 


المطلب الأول : مفهوم كتاب النكاح . 
المطلب الثانى : أيواب الكتاب . 
المطلب الثالث :أحاديث الكتاب . 


المطلب الرابع : موضوعات الكتاب . 





"5 


ف 


ارفا 


ارفا 


>32 


"5 


"5 


>23 


صن 


صن 


بض 


>32 


وم 


: 


1: 
















































































المبحث الرابع : القيمة التربوية لكتاب النكاح من صحيح الإمام 
البخاري رحمه الله . 
الفصل الأول : العلاقة الزوجية 
المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية . 
المطلب الأول : المفهوم اللغوي للعلاقة و مفهوم الزوجية . 
-١‏ المفهوماللغوي للعلاقة. 
؟- المفهوم اللغوي للزوجية 
المطلب الثاني : التعريف الاصطلاحي للعلاقة الزوجية . 
المطلب الثالث : بعض مرادفات العلاقة الزوجية . 
المطلب الرابع : طر العلاقة الزوجية . 
المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية . 
المطلب الأول : الأهمية الإيمانية . 
المطلب الثاني : الأهمية الأخلاقية . 
المطلب الثالث : الأهمية الاجتماعية . 
المطلب الرابع : الأهمية النفسية . 
المطلب الخامس : الأهمية الجنسية . 


الممبحث الثالث : مقومات العالاقهة الزوجية 7 


الأساس الأول : إدراك أهمية وأهداف العلاقة الزوجية 2 الإسلام . 


الأساس الثاني : النية الصالحة 2# الزواج . 
الأساس الثالث : حسن الاختيار . 

أ- صفات الزوجةالصالحة . 

ب- صفات الزوج الصالح . 


الأساس الرابع : معرفة الحقوق الزوجية والعمل على تطبيقها 2# 








وف 


_,ه 


رذن 


6 


/اه 


515 


51/1 


07 


7 


للا 


0/4 


1, 


لها 


44 


/9 













































































الحياةالزوجية . 
الزلا > الحفوف امقتريكة 

ثانياً : حقوق الزوج . 

ثالثاً : حقوق الزوجة . 

الأساس الخامس : إدراك العوامل المؤثرة شْ الحياة الزوجية . 
الأساس السادس : معرفة طبيعة العلاقة الزوجية . 

أ- إنها رباط مقدس ., و ميثاق غليظ . 

ب- الشمول والتكامل . 

ج- الثبات والمرونة » و قابليتها للتجديد والإصلاح . 
الأساس السابع : المعاشرة بالمعروف . 

الملبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية . 

المطلب الأول : أسباب تتعلق بالنواحي الدينية . 


. عدم الالتزام بأسس الشريعة 4 تكوين و بناء العلاقة الزوجية‎ -١ 


؟- ضعف الوازع الديني , و البعد عن منهج الله 4 العلاقة الزوجية . 
“- الجهل بالدين عامة ؛ وفيما يخص العلاقة الزوجية بصفة 
خاصة . 

المطلب الثاني : أسباب تتعلق بالنواحي الأخلاقية . 

. سوء الخلق من الزوجين أو من أحدهما‎ -١ 

؟- غياب الآداب الشرعية 4 الحياة الزوجية . 

المطلب الثالث : أسباب تتعلق بالنواحي الاجتماعية . 

المطلب الرابع : أسباب تتعلق بالنواحي النفسية . 

. الجهل بالخصائص النفسية لكل من الزوج والزوجة‎ -١ 

0-1 عدم إشباع الحاجات النفسية عند الطرفين . 





4١ 


4: 


/ا4 


/ا4 


4/7 


4/ 


4 


44 













































































*- الإصابة بالأمراض النفسية والعصبية . 8 





المطلب الخامس :أسباب تتعلق بالتنواحى الجنسية . 6.66 
الفصل الثاني : المضامين التربوية المتعلقة بالعلاقة الزوجية 


المبحث الأول : المضامين الأخلاقية 4 العلاقة الزوجية . 


المطلب الأول : مفهوم الأخلاق . ١‏ 
المطلب الثاني : أهمية الأخلاق 4 العلاقة الزوجية . 1 
المطلب الثالث : مضامين أخلاقية متعلقة بالعلاقة الزوجية . ١‏ 
أ- إخلاص النية 4 طلب النكاح . 1 
ب- التعاون بين الزوجين . حليل 
ج- العدل. 18 
د- الحياء. ١١‏ 
ه- الحواربين الزوجين . اف 
و- الغيرة. ١>‏ 
ز- آداب 4 تقويم أخلاق الزوجين . فيل 


المبحث الثانى : المضامين اللاجتماعية 2 العلاقة الزوجية : 


المطلب الأول : مفهوم المضامين الاجتماعية . لين 
المطلب الثانى : أنماط العلاقة الزوجية . ١1:‏ 


المطلب الثالث : نماذج من المضامين الا جتماعية المتعلقة بالعلاقة الزوجية . هم١‏ 


أ- حفظ الحقوق الاجتماعية . نايل 
ب- حفظ النسل و طلب الولد . يل 
ج- الوليمة وإجابة الدعوة . ١‏ 
د- المساعدة على الزواج . ١‏ 





ه - المحافظة على تماسك المجتمع من خلال تحريم بعض أنواع الأنكحة. | ١47“‏ 
















































































و- المساواة 4# الإسلام . 

المحت الثالث . المضامين النفسية 2 العلاقة الزوجية . 
ثانياً : مفهوم المضامين النفسية . 

ثالث : أهمية الخصائص النفسية 24# العلاقة الزوجية . 
رابها “امن المضامين النفسية للعلاقة اتزوهيلة ؛ 
أ- القدرة على فهم النفسيات . 

ب- حب الافتخارو التعالي والتشبع بما لم يعطه . 
ج- النهي عن نعت المرأة المرأة لزوجها . 

د- الرضاالرزواجي . 

فك الملل والفتورئة الحياة الروجية , 


و- اللعب واللهو. 


المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 2 العلاقة الزوجية . 


ثانياً : مفهوم المعاشرة الزوجية و بعض مرادفاتها . 
ثالثاً : نماذج من الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية . 
- الملاعبة واللعاب والتجمل . 
ب- مايقول الرجل إذا أتى أهله . 
ج- التهيئة النفسية للمعاشرة . 
د- حقالزوج والزوجة على تلبية رغبتهما # المعاشرة الزوجية . 
هد العدل بين النشساء بق المعاشرة .. 
الفصل الثالث : التطبيقات التريوية للعلاقة الزوجية 
المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التريوية . 
المطلب الأول : أساليب التطبيقات التربوية . 


1- القدوة . 








١5 


1. 


١6 


١6 


١6 


١ هه‎ 


١664 


١64 


ددن 


كا 


١65 


ل 


176 


59 


1> 


17 
















































































ب- القصه . 

ت- ضرب المثل . 

ث- الحوار. 

ج- الموعظة . 

المطلب الثاني : وسائط التطبيقات التريبوية . 

أ- المدرسة . 

ب- الأسرة . 

ج- الإعلام . 

د- المؤّسسات الاجتماعية . 

الملبحث الثاني : تطبيقات تربوية 4 جانب تكوين العلاقة الزوجية . 
المطلب الأول : التطبيقات التربوية فيما يتعلق باستحضار النية 
الصالحة 4 الزواج . 

المطلب الثاني : التطبيقات التربوية لحسن الاختيار 2 الزواج . 
المطلب الثالث : تطبيقات خاصة بالحقوق الزوجية و طبيعة العلاقة 
الزوجية . 

المطلب الرابع : تطبيقات خاصة بالمعاشرة الزوجية . 

الملبحث الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق يتجنب أسباب ضعف العلاقة 
الزوجية . 

المطلب الأول : تطبيقات تربوية تتعلق بالأسباب الدينية والأخلاقية . 
المطلب الثاني : تطبيقات تريوية تتعلق بالأسباب الاجتماعية . 
المطلب الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق بالأسباب النفسية . 
المطلب الرابع : تطبيقات تريوية تتعلق بالآداب الشرعية للمعاشرة 
الزوجية . 





لاا 


16 


174 


108 


108 


10 


كما 


كما 


045 


١ 


10: 


ه66 


1١/ 


ليلحلا 


ل 




































































المبحث الرابع :تطبيقات خاصة بالمضامين التريوية 4# العلاقة الزوجية . 


المطلب الأول : دورالمدرسة . 
المطلب الثاني : دور الأسرة . 
المطلب الثالث : دور الإعلام . 
المطلب الرابع : دور المؤسسات الاجتماعية . 
الخائتمة 
النتائج 
التوصيات 
المقترحات 
فهارس البحث 
فهرس الآيات 
فهرس الأحاديث 
فهرس الأعلام 
فهرس المصادر و المراجع 





5 


>22: 


ا 


" 


"1 


51 


70 


لحف 


















































يسم الله ا لمر حصن المرهيم 
الحقث هذ : 


إن الحمد لله » نحمده و نستعينه و نستغفره ؛ و نعوذ يالله من شرور 
أنفسنا وسيئات أعمالنا » من يهده الله فلا مضل له و من يضلل فلا هادي 
له » وأشههد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له وأشهد أن محمد عبده 
ورسوله أما يعد : 

فقن .كلتق الأفسان"الحتماعيا مظطتمنة تعسفة كص ميق الفسلافات: 
و من أهم هذه العلاقات العلاقة الزوجية التي هي نتيجة طبيعية لحاجة 
كل من الطرفين - الذكر و الأنثى -- للآخر » ينشأ 4 كنفها و يتأثر بها 
أفراده أولاً و المجتمع من بعدهم . ولا للعلاقة الزوجية من شأن عظيم 2 
بناء الأسرة -- لبنة المجتمع الأولى - و سبب استقرارها و استمرار نموها 
وازدهارها جاءت الشريعة مبينة أهمية العلاقة الزوجية وأسس بنائها 
و مقومات بقائها . كما جاءت #ة المقابل ببيان أسباب هدمها و أضرار 
انفراط عقدها . 

و من الكتب التي جمعت أحاديث رسول الله صلى الله عليه و سلم 2# 
موضوع العلاقة الزوجية صحيح الإمام البخاري'' رحمه الله تعالى فقد 
أفرد رحمه الله تعالى مكوان ١‏ اطمعانها سا كتاب النكاح أورد فيه ما 


مزيد على ماقة واثماتين حخديتا : 


" المسمى ب" الجامع المسند الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه و سلم و سننه و أيامه‎ )١( 


للإمام أبي عبد الله محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة الجعفي البخاري رحمه الله تعالى ( ١55-195‏ ه ) . 


موضوع البحث : 


53 هه مو رن هه هه 1١١‏ ك2 
ولما للكتاب من أهمية تشريعية و تريوية!' رأى الباحث أن يتناول 


كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعالى بالبحث 


والدراسة من خلال استنباط المضامين التربوية المتعلقة بالعلاقة الزوجية 


فيه » وبيان التطبيقات التربوية التي يمكن استفادتها من كتاب النكاح 2 


البيت والمسجد والمدرسة و وسائل الإعلام والمجتمع . 


أسئلة البحث : 


يسعى الباحث من خلال هذا البحث إلى الإجابية عن سؤال رئيس وهو : 


ما المضامين التريوية المتعلقة بالعلاقة الزوجية 


كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعالى 5. 


ويتفرع عن هذا السؤال العام للبحث الأسئلة الفرعية التالية : 


س١‏ : 
: ما عوامل بنائها و أسباب ضعفها و فتورها ؟ 
: ما المضامين الأخلاقية للعلاقة الزوجية 4 كتاب النكاح ؟ 


س" 
س” 
سك 
س0 


ش11 


ما مفهوم العلاقة الزوجية و ما أهميتها ؟ 


: ما المضامين الا جتماعية للعلاقة الزوجية 4 كتاب النكاح ؟ 
: ما المضامين النفسية للعلاقة الزوجية 4 كتاب النكاح ؟ 


: ما الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 4# العلاقة الزوجية من 


خلال كناب النكاح ؟ 


س7 : 


ما التطبيقات التريوية الخاصة بالعلاقة الزوجية التى احتواها 


كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعالى ؟ . 


. يأت مبحث بعنوان القيمة التربوية لكتاب النكاح في الفصل التمهيدي‎ )١( 


أهداف البحث : 

يهدف هذا البحث إلي : 

. إيضاح مفهوم النكاح وأهميه العلاقةالزوجية‎ -١ 

؟"- بيان القيم الأخلاقية و الاجتماعية 4 العلاقة الزوجية من 
خلال أحاديث كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه 
الله تعالى . 

*- استنباط المضامين النفسية للعلاقة الزوجية من كتاب النكاح 
من صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعالى ه 

4- استخراج الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 2# العلاقة الزوجية 
من كتاب النكاح . 

ه- إبراز التطبيقات التربوية التي اشتمل عليها كتاب النكاح من 


صحيح البخاري 5 


أهمية البحث : 
تكمن أهمية دراسة المضامين التربوية الخاصة بالعلاقة الزوجية من 
كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله 4 النقاط التالية: 
-١‏ الرجوع إلى السنة النبوية المصدر الثاني من مصادر التربية 
الإسلامية بعد القرآن الكريم . 
"- الاعتماد يك هذه الدراسة - يعد الله سبحانه و تعالى - على 


صحيح البخاري الذي هو أصح الكتب يعد كتاب الله2") عز وجل 


)١(‏ روي عن الإمام الشافعي رحمه الله تعالى أنه قال " أول من صنف في الصحيح البخاري أبو عبد الله محمد بن 
إسماعيل و تلاه أبو الحسن بن مسلم بن الحجاج القشيري ...و كتاهما أصح الكتب بعد كتاب الله العزيز" 


المرجع : ابن حجر : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 00 


والذي يأمل الباحث أن يعطى هذه الدراسة قوة و شمولا 


وتكاملا. 
*- الإسهام 4 تأصيل الجوانب التربوية للعلاقة الزوجية من خلال 
الإفادة من المضامين التربوية التي جاءت 4 كتاب النكاح من 
صحيح الإمام البخاري رحمه الله تعالى”" . 
4- كثرة حالات العنف الأسري بين الزوجين - و ريما كانت 
لأسباب بسيطة - وأحيانا كثيرة يكتوي بنارها الأبناء و تنتهي 
العلاقة الزوجية بالطلاق'". 
ه- تشير نتائج كثير من الإحصائيات إلى كثرة معدلات الطلاق 
وأن بعض حالات الزواج الحديثة ل المحافظات و المدن السعودية 
قد انتهت بالطلاق”” . 
حد ود 1 سهد : 
اقتصرت الدراسة على استنباط المضامين التريوية الأخلاقية منها 
والاجتماعية و النفسية و آداب المعاشرة المتعلقة باتعلاقة الزوجية 2 من 


خلال كناب النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه الله 20. 


. سبق البحث دراسات في جامعات أخرى لبعض كتب من صحيح البخاري مثل: كتاب الأدب و الفتن‎ )١( 

9؟١)كشفت‏ دراسة أكادمية تبحث في ظاهرة العنف الموجه ضد المرأة بالمملكة أن 901 من النساء السعوديات 

تعرضن لعنف جحسدي ونفسي بصورة متزامنة . المصدر موقع مشروع ابن باز الخيري 

810-9 2800-19 /0/3[.018ا2 1د . الالثانالا//:مقخط . 

وقد شهدت منطقة المدينة المنورة خلال الخمس سنوات الماضية (77 حالة عنف أسري) نصيب النساء منها "٠‏ 

حالة » و١١‏ حالة ضد الأطفال المرجع جريدة المدينة 209825/ع0/000امء.30103 00 -لة. الالفالها//نصاغخط . 

(؟) بلغت صكوك الطلاق الصادرة عن وزارة العدل في عام /57 ١ه ))58051١((‏ من بين ))١50551((‏ 
عقد نكاح ؛ أي معدل ((/7)) صلك طلاق ويا . من التقرير الإحصائي السنوي الصادر عن وزارة العدل 
بالمملكة العربية السعودية - 557/8 ١اها.‏ 

(5) و يرى الباحث أن من المضامين ال يمكن تناولها أيضاً في دراسة أرى المضامين الإبمانية و العقلية . 

(5) النسخة المعتمدة في هذا البحث: طبعة دار ابن كثير - بيروت,الطبعة الثالثة ١141/‏ ه»ء تحقيق: مصطفى 


ديب البغا» عدد الأجزاء : 2 


: المضامين‎ -١ 
: تعريف المضمون لغة‎ - 
"0" مَضْمُونُ الكتاب : ما ضيِمْنه وطيه ؛ والجمْعٌ مَضامِينْ‎ " 
. 2!" و" مضمون الكلام فحواه و ما يفهم منه‎ 
: تعريف المضمون اصطلاحاً‎ - 
المضمون كلمة واسعة تشير إلى المحتوى الظاهر القريب و الباطن‎ " 
البعيد و هو ما يطلق عليه الأصوليون فحوى الخطاب أي دلالته سواء‎ 


بمفهوم الموافقة أو بمفهوم المخالفة "”" . 


"- التربية : 
- تعريف التربية لغة : 
للتربية 4 اللغة معاني عديدة من أهمها و أبرزها : 
-١‏ ربا يريو بمعنى زاد وثما . 
؟- ربي يربى على وزن خفي يخفى ومعناها : نشأ وترعرع . 
*“- رب يَرْبُ بوزن مد يمد بمعنى أصلحه ؛ وتولى أمره ؛ وساسه وقام 
عليه ورعاه . 


.١717 / 80 السيد محمد مرتضي بن محمد الحسيئن الزبيدي : تاج العروس من جواهر القاموس » ص‎ )١( 

. 15ه‎ / ١ , إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط‎ )١( 

() سعيد بن عبد الله الشهيل : المضامين التربوية المستخلصة من آيات السؤال في القرآن الكريم ؛ رسالة ماجستير 
غير منشورة من جامعة أم القرى - مكة المكرمة 41759 ١اه)‏ » ص١١.‏ 

(4) عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية وأساليبها في البيت و المدرسة و المجتمع » ص .١5‏ 


- التربية 4 الاصطلاح التربوي : 

"التزبية ىنتسا الوه حال فتعالا رن عحد الت 001 

و“ يمكن تحزيق التربية <تيأنها تتشعة الاشان سينا هنين بذ جميع 
جوانبه » وفق المنهج الإسلامي ”" . 
المضامين التربوية : 

" المضامين التربوية هي جملة المفاهيم و المبادئ و المعايير و الأساليب 
التربوية التي من شأنها أن تكون مقومات أساسية للعملية التربوية التي 
تستهدف بناء شخصية الإنسان" 7" . 

والمراد بالمضامين التربوية ‏ البحث : هي جملة المفاهيم و المبادئ 
والأساليب 2# العلاقة الزوجية التي اشتملت عليها و حوتها أحاديث 
الرسول صلى الله عليه و سلم 2 كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 
رحمه الله تعالى . 


؟- العلاقة الزوجية : 


أولا : العلاقة : 


2 


وا لعلاقة " ما تعلقت به 4 صناعة أو ضيعة أو معيشة معتمدا 


0 / 1 


والعلاقة أيضا "الحب اللازم للقلب » و يقولون : إن العلوقة من 


النساء : المحبة لزوجها "'" . 


. 1815 الراغب الأصفهاني : المفردات في غريب القران » ص‎ )1١( 
.١9 (؟) خالد بن حامد الحازمي : أصول التربية الإسلامية » ص‎ 
. ١55 آمال المرزوقي : مضامين تربوية في سورة البقرة » ص‎ )7( 
. "5177 الخليل بن أحمد الفراهيدي : كتاب العين » ص‎ ):( 


ثانيا الزواج : 

- الزواج لغة: " كل شيئين اقترن أحدهما بالآخر فهما زوجان ... 
والزوجية مصدر صناعي بمعنى الزواج . يقال بينهما حق الزوجية . و ما 
زالت الزوجية بينهما قائمة ٠."‏ 

- الزواج اصطلاحا "عقد يتضمن إباحة الاستمتاع بالمرآة بالوطء 


والمباشرة و التقبيل و الضم و غير ذلك :» إذا كانت المرأة غير محرم بنسب 


أو رضاع أو مصاهرة" ب" 
فالزواج : " رابطة شرعية تربط بين الرجل و المرأة » يُحفظ بها النوع 
1000 
البشري ٠.‏ 


كالثاً : العلاقة الرزوجية : 

و يقصد الباحث بالعلاقة الزوجية : كل ما يشمل ارتباط الرجل 
بالمرأة من خلال الزواج الشرعي ؛ و ما يترتب على هذا الارتباط من حقوق 
وواجبات و مبادئ و أساليب ؛ و قيم وأخلاقيات و نحوها مما يضمن تكوين 


أسرة مسلمة و استقرارها وو ثموها . 


:- التطبيقات التريوية . 
و يقصد بها الباحث الجانب العملى الميدانى للمضامين التربية » 
بحيث تمارس عمليا 2 البيت والمدرسة والمسجد والمؤّسسات الا جتماعية . 


. ١59 أحمد بن فارس بن الرازي : معجم مقاييس اللغة » ص‎ )١( 

(1) إبراهيم أنيس و آخرون : المعجم الوسيط » ص 405. 

(*) وهبة الزحيلي : الفقه الحنبلي الميسر بأدلته و تطبيقاته المعاصرة » ص 54. 
(5) محيد الصيمري : الزواج في الإسلام و انحراف المسلمين عنه » ص 55 . 


الدراسات السابقة 


بعد تنقيب الباحث 2# مصادر البحث العلمية الرسمية من خلال 
معهد البحث العلمي يع جامعة أم القرى » و مركز الملك فيصل للبحوث 
و الدراسات الإسلامية » و فهارس مكتبة الملك فهد الوطنية و غيرها من 
المصادر تواصل الباحث إلى الدراسات التالية : 


مبرأعة : عبد الله حسن إبراهيم : الآثار التربوية للقوامة الزوجية”" 


أهداف الرسالة : 

هدفت الدراسة إلى الوقوف على مفهوم القوامة الزوجية 
و حدودها و مجالاتها من وجهة نظر التربية الإسلامية و معرفة منهج 
التربية الإسلامية 4 إعدادها للفرد نحو هذه المسؤولية الأسرية » والتعرف 
على أهم الآثار التريوية الايجابية للقوامة إذا نجحت 2# الأسرة و أهم الآثار 
السلبية إذا فشلت و أساليب علاج التربية الإسلامية لفقدان القوامة 
أوضعفها . 
منهج الدراسة : 

استخدم الباحث المنهج الاستنباطي 24 تحليل النصوص ذات الصلة 
بموضوع الدراسة » والمنهج الوصفي الوثائقي 4 جمع المعلومات من المصادر 
والمراجع المرتبطة بموضوع الدراسة و وصفها و توظيفها . 
أهم النتائج : 

كان من النتائج أن الصحة النفسية للطفل و تكامل نموه و اتزانه و قوة 


شخصيته و معرفته من الآثار الإيجابية على أولاد الزوجين المطبقين 


.) ها١15575‎ ( دراسة لنيل درجة الماحستير في التربية » الجامعة الإسلامية > المدينة المنورة‎ )١( 


للقوامة كما كان من بين توصياته رفع وعي أفراد المجتمع بضرورة 
القوامة 4 الأسرة لمعالجة المشكلات الأسرية . 


موزأعة : نواف بن صالح بن حسىئ حياط : التوجيهات التربوية لأحكام النكاح 
في الإسلام'"' : 
أهداف الرسالة :وقد هدفتالدراسة إلى استنباط التوجيهات 
التربوية المستنبطة من أحكام النكاح ث الإسلام 4 الجانب التعبدي 
والاجتماعي والأخلاقي مع بيان التطبيقات التربوية لأحكام النكاح 
لِك الأسرة . 
منهج الدراسة : 
استخدم الباحث المنهج الوصفي العلمي ليكون مدخلا 
للمنهج الاستنباطي التحليلي لاستخراج التوجيهات التربوية من 
القران والسنة . 
أهم النتائج : 
-١‏ تضمنت أحكامالنكاح ب الإسلام كثيرا من التوجيهات 
التربويةالتي تسهم 4 استقرار الأسرةالمسلمة ودوام 
السعادة بين الزوجين . 
؟- تيسيرالزواج واستشعاربركته, يعف الشباب والفتاة كما 
يساعد # القضاء على العنوسة . 
فت ارده الشروحين اطول يهب سين الات ومتسينا ادرف 
بينهما و حفظ للأبناء من الضياع و الانحراف . 


. ) ه١‎ 5709 دراسة لنيل درجة الماحستير في التربية الإسلامية » جامعة أم القرى - مكة المككرمة‎ )١١( 


حازا على أهناً صور العيش و تمتعا بالحياة الطيبة . 


مورأمة : عبد انمحسن بن عبد الكرم الغميز : التوجيهات التربوية للأسرة المسلمة 
من خلال سورة الأحزاب”"'. 

أهداف الدراسة : إبرازالتوجيهات والأساليب التريوية المستنبطة من 
سورة الأحزاب و تطبيقاتها العملية 4 جانب الأسرة المسلمة . 

منهج الدراسة : اعتمدت الدراسة على المنهج الاستنباطي . 

أهم النتائج : 

-١‏ أن سورة الاأحزاب من أكثرالسورالتي عالجت قضايا الأسرة 
المسلمة بأسلوب تربوي فريد . 

؟- وض حت السورة خطورة التبرج على الأسرة المسلمة2. و حذرت 
من بعض صور التبرج 4 العصر الحاضر . 

*- وض حت الدراسة أن الحجاب الشرعي للمرأةالمسلمةوبينت 
آثاره و تطبيقاته التربوية. 

:- توصلت الدراسة إلى أهميةالقدوة شك حياة الأسرة المسلمة ومجال 
تطبيقاتها . 

ه- توصلت الدراسة إلى نتيجة مفادها التوازن بين مطالب الدنيا والآخرة 


وكيف تطبق الأسرة المسلمة ذلك . 


. )ه١47٠( بحث تكميلي لنيل درجة الماحستير في التربية الإسلامية » جامعة أم القرى - مكة المكرمة‎ )١( 


مجرأعة : أميرة بنت أحمد عبيد باهميم : دورالتربية الإسلامية في مواجهة تحديات 
العنف الأسري'". 

أهداف الدراسة : 

. التعرف على العنف الأسري الموجه للمرأة والطفل و أشكاله و أسبابه‎ -١ 
؟"- التعرف على أوجه الاهتمام والرعاية والخصائص التي أولاها‎ 
. الإسلام والعلاقات الأسرية‎ 

*“- إبراز أهم التحديات التي شكلها العنف الأسري الموجه للمرأة 
والطفل للتربية الإسلامية . 

4- عرض وتحليل لدور مؤسسات التربية الإسلامية يك مواجهة 
تحديات العنف الأسري الموجه للمرأة والطفل. 

منهج الدراسة : 

استخدمت الباحثة المنهج الوصفي ل وصف مشكلة الدراسة؛ 
والاستنباطي 4# استنباط الأدلة القرآنية والأحاديث النبوية . 

أهم النتائج : 

-١‏ إن العنف الأسري مشكلة تعاني منها الأسرة المسلمة» وتشكل 
تحديًا ظاهرًا لأهداف وغايات التربية الإسلامية . 

؟- إن الأسرة 4 الإسلام قد حظيت بأوجه عديدة من الرعاية 
والاهتمام لأغرادها وللعلاقات المتبادلة داخلها . 

*- اشتملت تحديات العنفا الأسري على تحديات عقدية 
وأخلاقية؛ ونفسية؛ واجتماعية . 

:- سعت مؤسسات التربية الإسلامية إلى مواجهة تحديات العنف 


الأسري الموجه للمرأة والطفل . 


.) ه١‎ 551/( دراسة لنيل درجة الماحستير في التربية الإسلامية » جامعة أم القرى- مكة المكرمة‎ )١( 


الفرق ببن دراسة الباحث و الدراسات السابقة : 

لقداستتقفادالباحث م الدراسات السابقة 4 الجانب 
الاجتماعي والأخلاق وتتميزهدهالدراسة بالمميزاتالتاليةالتي 
يرجو فيها الباحث فائدة جديدة لم يجدها ة الدراسات السابقة : 
-١‏ الختصاص هد الدراسة بأحاديث كتاب النكاح من صحيح 
الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 
؟- تطرقها للعلاقات الزوجية من خلال المفهوم و الأهمية. 
*“- عنايتها ببيان عوامل المحافظة على العلاقة الزوجية . 
“"- اشتمالها على أسباب الخلافات الزوجية و مقترحات لحلولها و تقليلها 
4- تضمنتها للمضامين النفسية والجنسيةالضرورية لسلامة 


العلاقه الزوجية و بقائها و استقرارها . 


خطة | أبعت 


يتكون البحث من مقدمة و تمهيد وثلاثة فصول و خائتمة و فهارس 
مقدمة البحث وفيها : 

موضوع البحث ؛ أسئلة البحث ؛ أهميةالبحث؛ أهداف البحث »2 
حدود البحث ؛ مصطلحات البحث ؛ الدراسات السايقة » خطة 
البحث ؛» منهج البحث . 

التمهيد : الإمام البخاري رحمه الله تعالى و كتابه الجامع الصحيح: 
وفيه أريعة مباحث : 

المبحث الأول : ترجمة الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 

المبحث الثاني : التعريف بالجامع الصحيح . 

المبحث الثالث :التعريف بكتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 
رحمه الله : 

المحث الرابع :القيمة التريوية لكتاب النكاح من صحيح الإمام 
البخاري رحمه الله. 

الفصل الأول : العلاقة الزوجية » وفيه ثلاثة مباحث : 

المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية . 

المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية . 

المبحث الثالث : مقومات بناء العلاقة الزوجية . 

المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية . 

الفصا الغفان : المضامين التربوية المتعلقة بالعلاقة الزوجية2 
وفيه أريعة مباحث : 

المبحث الأول :المضامين الأخلاقية ث2 العلاقة الزوجية . 

المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية 4 العلاقة الزوجية . 


١ 


المبحث الثالث :المضامين النفسية 4 العلاقة الزوجية . 
الملبلحثالرابع:الآداب الشرعية للمعاشرةالزوجية 2# العلاقة 
الزوجية . 
الفصلا النائنث : التطبيقات التربوية للعلاقةالزوجية وفيه 
ثكلاثة مباحث : 
المبحث الأول : تطبيقات 2 جانب تكوين العلاقة الزوجية . 
المبحث الثاني : تطبيقات تتعلق بعوامل هدم العلاقة الزوجية . 
المبحث الثالث : تطبيقات خاصة بالمضامين التربوية 4 العلاقة الزوجية . 
الخاتمة و فيها أهم . 

- النتائج . 

- التوصيات . 

نا اللقتوحات:» 
فهارس البحث : 

- فهرس الآيات . 

- فهرس الأحاديث . 

- فهرس الأعلام . 

- فهرس المصادر و المراجع . 

- فهرس الموضوعات . 


منهج البحث : 

المنهجالذي اتبعهالباحث 4 هذا البحث هو المنهج الوصفي 
والذي يعتمد على جمعالمعلومات من المصادر والمراجع المرتبطة 
بموضوع الدراسة و وصفها و توظيفها . 


ويفيد هذ المنهج الباحث 4 تفسير ووصف المضامين والأساليب 
التربوية المتعلقة بالعلاقة الزوجية من كتاب النكاح من صحيح الإمام 
البخاري رحمه الله تعالى . 
كما أن من لوازم منهج البحث لهذه الدراسة إجراءها على المنهج 
العلمي من خلال : 
-١‏ عزوالآياتإلى مواضعها من كتاب الله عزوجل؛ بذكر 
اسم السورة و رقم الآية ‏ مع كتابتها بالرسم العثماني . 
؟- عزوالًحاديث إلى مصادرها الأصيلة . فإن كان الحديث 2 
الصحيحين أوأحدهما اكتفيت بالعزو إليهماء وإلا عزوته 
إلى المصادر الأخرى مع ذكر كلام أهل العلم 4# بيان درجته . 
*- توثيق المادة العلمية من مصادرها الأصيلة . 
4- الترجمة للأعلام غير المشهورين ترجمة موجزة . 
ه- شرح المصطلحات العلمية والكلمات الغريبة . 
5- الالتزام بعلامات الترقيم و ضبط ما يحتاج إلى ضبط . 
لا- عمل الفهارس اللازمة كما هو موضح 4 الخطة . 


الميحث الأول 


ترجمت الامام البخاري رحمه الله تعالى 





المطلب الأول / نبذة عن عصر الامام البخاري ‏ 
المطلب الثاني / سيرة الإمام البخاري الشخصبيي . 


المطلب الثالث / سيرة الإمام البخاري العلميي . 





المبحث الأول 
ترجمت الامام البخاري رحمه الله 


المطلب الأول / نبذة عن عصر الامام اليخاري . 

يهتم الباحثون بدراسة التراجم ببيان أبرز سمات العصر الذي 
عاش فيه المترجم له ؛ لبيان البيئة السياسية و العلمية والاجتماعية 
التي ساهمت و أثرت 4# بناء الشخصية و توجهها العلمي و السياسي 
والاحكناعى :و كمشيا مح هذا التيتج سور هنا اسجتفين لنساسكه 
والعلمية لعصر الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 


أولا : الحالة السياسية : 

" عاش البخاري رحمه الله تعالى معظم عمره 4 النصف 
الأول من القرن الثالث الهجري » فقد ولد عام 94١ه‏ » و توي عام 
155”ه ؛ و كان العالم الإسلامي يومها تحت حكم العباسيين الذين 
اتخذوا بغداد عاصمة لحكمهم '' ؛ و كانت دولة العباسيين 4 أوج 
مجدها ؛ " فقد ترك الرشيد دولته يعد ما تويك ل عام 197١ه‏ على 
أحسن حال من القوة و الهيبة » والتقدم ة كافة النواحي » و استمرت 
قوة الدولة لِك عهد أولاد الرشيد : الأمين والمأمون والمعتصم وابنه 
الواثئق » على الرغم مما حصل بين الأخوين : الأمين والمأمون من 
حروب » و على الرغم من الثورات التي قامت على الدولة © ذلكت 
العهد ... وبوفاة الوائق سنة 787 ه ينتهي عهد القوة للدولة العباسية 


ويبدأً الضعف يدب 4# أوصالها » و تبداً تسير القهقرى ؛» و يضعف فيها 


.١7 تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري إمام الحفاظ و المحدثين » ص‎ )١( 








سلطان الخلفاء » و تنشأ لش نواحيها الدول الانفصالية » و لقد عاصر 
الإمام البخاري 4 هذا العهد الخلفاء التالية أسمائهم : المتوكل على 
الله » المنتصر بالله » المستعين بالله » المعتز بالله » المهمتدي بالله ؛ المعتمد 
على الله : وك عهد هذا الأخير توك البخاري ؛ و خسرت الأمة بوفاته 
رجلاً من أعظم رجالات الإسلام عبر تاريخها الطويل "20. 


ذانيا : الحالة العلصية : 
"” ولئن عاش البخاري حفه الله تعالى عصرا تفناها انا فون 

ثم ضعف ؛ فقد عاش عصرا علميا رائعاً جليلاً ؛ نمت فيه العلوم 
الإسلامية نموا عظيما وأصبح للعلم فيه حواضر كثيرة 4 كافة 
العالم الإسلامي لاسيما بغداد ”' » فكان بحق " هو العصر الذهبي 2 
تاريخ السنة و جمعها . ففيه ظهر كبار آئمة الحديث و نقاده » و فيه 
أشرقت شموس الكتب الستة و أمثالها التي كادت تشمل على ما ثبت 
من الأحاديث و لا يغيب عنها إلا النذر اليسير ؛ و التي يعتمد عليها 
الفقهاء و المجتهدون ؛ و العلماء والمؤلفون »و يجد فيها طلبتهم الهداة 
والمصلحون » والمتأديون واللأخلاقيون و علماء النفس و الا جتماع ب 

وك هذا الفظين انض " خف غلوة الغران ايها التفسير ؛ وألفت 
الكتب الكثيرة 4 السيرة النبوية و المغازي و التاريخ و الطبقات ,2 
وأسست علوم العربية خدمة للقرآن "”2 . 


. ١8 -- ١7 تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري إمام الحفاظ و المحدثين » ص‎ )١( 
. ١8 (؟) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري إمام الحفاظ و المحدثين » ص‎ 
."5 محمد محمد أبو شهبة : في رحاب السنة الكتب الصحاح الستة » ص‎ )9( 


(4) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري إمام الحفاظ و المحدثين » ص ١/7‏ . 








وإلى جانب الاهتمام بالقرآن و السنة و علومهما تكونت 2# هذا 
العصر المذاهب الفقهية الأريعة' وامتدت دوحة الفقه”", و نشط 


الاهتمام بالعلوم العقلية وازدهرت حركة التعريب و الترجمة"". 


المطلب الثاني / سيرة الامام البخاري الشخصين . 

. ألسوه و تنسيه‎ )١( 

هو أمير المؤمنين 4 الحديث » الإمام المقدم ؛ أبو عبد الله 
محمد بن إسماعيل بن إبراهيم بن المغيرة بن بردزيه » كان جده 
بردزبه فارسيا على دين قومه و مات على المجوسية » و أسلم ابنه 
المغيرة على يد اليمان الجعفي والي بخارى فنسب إليه ولاء فمن ثم 
قيل 2 نسبه الجعفي”" 

" وأما وال محمد فقد ذحرت له ترجمة ل كتاب الثقات 
لابن حبان" © ور كان عانا جنك ... واقد جمع والده ( والد 
الإمام البخاري ) إلى العلم الورع والتقوى "' . 

وكانت له والدة متعبدة فرأت إبراهيم خليل الرحمن صلوات 
الله و سلامه عليه 2# المنام فقال لها : إن الله قد رد بصر ابنك - 


)١(‏ " المذاهب الفقهية الباقية إلى اليوم هي مذهب الإمام أبي حنيفة و الإمام مالك و الإمام الشافعي 

و الإمام أحمد رحم الله الجميع " عمر الأشقر : المدخل إلى دراسة المدارس و المذاهب الفقهية » ص .4١‏ 
(؟) عبد الستار الشيخ : الإمام البحاري أستاذ الأستاذين و إمام المحدثين و حجة المجتهدين و صاحب 
الجامع المسند الصحيح » ص 754 . 

(؟) عبد الستار الشيخ : الإمام البخاري أستاذ الأستاذين و إمام المحدثين و حجة المجتهدين و صاحب 
الجامع المسند الصحيح» ص ". 

(4؟) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري سيد الحفاظ و المحدثين » ص 7١‏ . 

(5) أحمد بن علي بن حجر العسقلاي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 557 . 


(5) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري إمام الحفاظ و المحدثين » ص 11-71 








وقد كان محمد بن إسماعيل قد ذهب بصره © صباه - بكثرة 
دعائك وبيكائك ؛ قالت : فأصبحت و قد رد الله عليه بصره"0) 
" فالبخاري من بيت علم » ودين و ورع " '' مما أثر 4 تكوينه 
العقدي والعلمي والعبادي » و كان له الأثر البالغ 2 توجيهه 
للعلم و حفظ أحاديث رسول الله صلى الله عليه و سلم بعد توفيق 
الله عز وجل . 
(؟) مولده ونشأقه . 
" ولد يوم الجمعة بعد الصلاة ( صلاة الجمعة ) لثلاث 
عشرة ليلة خلت من شوال سنة أربع و تسعين و مائة ببخارى ... 
و مات إسماعيل ( والده ) و محمد صغير فنشأ ب حجر أمه 
فأسلمته إلى معلم إلى أن كمل عشر سنين " '" . 
(؟) صفاته الخلقية و الخلقية . 
من «طنفاتطا: الحلفية”وحية الله كفان ما زؤاة: الحمين ين 
الحسين البزار قال : " رأيت محمد بن إسماعيل البخاري نحيف 
الجسم لا بالطويل ولا بالقصير ”2 . 
ون “ضيفاثة ا تحلقية أنه كان رحمه الله كفان قدين لامكل هذا : 
كثير الإحسان إلى الطلبة » مفرط الكرم 2 ك4 غاية الحياء 


والشجاعة والسخاء2”"'. 


. 5-1 أحمد بن علي بن حجر العسقلاي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ )١( 
. 58 محمد محمد أبو شهبة : في رحاب السنة الكتب الصحاح الستة » ص‎ )١( 

(؟) أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 557 . 

(5) يحيى بن شرف النووي : ما تمس إليه حاجة القاري لصحيح الإمام البخاري » ص 4 7. 
(5) محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي : حياة البخاري » ص ؟7. 


(5) إسماعيل بن كثير : البداية و النهاية » 551/5. 








" و حملت إليه بضاعة أنفذها إليه أبو حفص ؛ فاجتمع بعض 
التجار إليه بالعشية و طلبوها منه بربح خمسة آلاف درهم » فقال 
لهم : انصرفوا الليلة » فجاءه من الغد تجار آخرون فطلبوا منه 
البضاعة بربح عشرة آلاف درهم فردهم و قال : إني نويت البارحة أن 
أدفعها إلى الأولين » فدفعها إليهم و قال : لا أحب أن أنقض 


ها له «(0) 
ديس . 


85 


(5) عبادته وصلاهه . 

كان الإمام البخاري رحمه الله تعالى قد جمع إلى سعة علمه 
و اشتغاله بالتصانيف و تبليغ دين الله للأقريين و الأبعدين » جمع 
مع ذلك كله رحمه الله تعالى حسن تعبده لله عز وجل ي ليله 
ونهاره » و حله وترحاله . 

و كان رحمه الله شديد الورع » يكثر من قراءة القرآن ليله 
ونهاره '" ؛ و كان يقرأ 2 السحر ما بين النصف إلى الثلث من 
القرآن فيختم عند السحر عي كل ثلاث ليال » و كان يختم بالنهار 
كل يوم ختمه ؛ ويكون ختمه عند الإفطار كل ليلة"". 

" و للبخاري ْ كلامه على الرجال توق زائد » و تحر بليغ , 
يظهر لمن تأمل كلامه 4 الجرح و التعديل » فإنه أكثر ما يقول : 
سكتوا عنه » فيه نظرء تركوه ؛ و نحو هذا ؛ و قل أن يقول : كذاب ؛ 
أووضاع , و إنما يقول : كذبه فلان » رماه فلان » يعني بالكذب " 7 . 


1 محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي : حياة البخاري » ص‎ )١( 
: ١٠١5 محمد على قطب : علوم الحديث » ص‎ )١( 
. 555 (؟) أحمد بن علي بن حجر العسقلاني : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ 


(:) محمد جمال الدين القاسمي الدمشقي : حياة البحاري » ص 7757-5١‏ . 


"١ 





المدخل التمهيدي للدراسة 





" و كان رحمه الله تعالى يكثر الصدقة بالليل و النهار ؛ و كان 
مستجاب الدعوة مسدد الرمية شريف النفس بعث إليه بعض 
السلاطين ليأتيه حتى يسمع أولاده عليه » فأرسل إليه : 2 بيته العلم 
والحلم يؤتى » يعني إن كنتم تريدون ذلك فهلموا إلي » و أبى أن 
يذهب إليه "”". 
(0) وفاقه رحمه الله تعالي . 
تو - رحمه الله - ليلة السبت عند صلاة العشاء ليلة الفطر, 


ودفن يعد صلاة الظهر » و كانت مدة عمره اثنين و ستين سنة إلا 


ثلاثة عشريوما”" . 
وكانت لوفاته قصة تبين كرامته وشدة فتنته رحمه الله تعالى 


وهي أنه كتب إليه أهل سمرقند يخطبوه إلى بلدهم » فسار إليهم ؛ 
فلما كان بقرية خرتنك “بلغه أنه قد وقع بينهم بسببه فتنة » فقوم 
يريدون دخوله و قوم يكرهون » فأقام بها حتى ينجلي الأمرء فضجر 
ليلة و دعا - و قد فرغ من صلاة الليل - : ( اللهم قد ضاقت علي 
الأرض بما رحبت » فاقبضني إليك ) فمات 4 ذلك الشهر رحمه الله 


5 -(غ) 
رحمة واسعدةه © . 


. 3١/5 » إسماعيل بن كثير : البداية و النهاية‎ )١( 
.541١ (؟) أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ 
. 58٠١ قرية من قرى سمرقند " أحمد بن حجر العسقلائ : المرحع السابق » ص‎ " )*( 


(5) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري سيد الحفاظ و المحدثين » ص 58٠١‏ . 


د 








المطلب الثالث/ سيرة الامام البخاري العلميي . 

: حفظه و همته و سعة علمه و طلبه للحديت‎ )١( 

ألهمه الله حفظ الحديث و هو لم يتجاوز العاشرة من عمره كما 
قال هواعن نفسه + * الهمت حفظل الحديث و آنا 3 الككاب " قلت : 
( القائل هو محمد بن أبي حاتم'"' ) : و كم أتى عليك إذ ذاك؛ فقال : 
" عشر سنين أو أقل " ثم خرجت من الكتاب فجعلت أختلف إلى 
الداخلي وغيره فقال يوما فيما كان يقرا للناس سفيان عن أبي الزبير 
عن إبراهيم فقلت ‏ إن أبا الزبير لم يرو عن إبراهيم " فانتهرني . 
فقلت له : "ارجع إلى الأصل إن كان عندك" . فدخل فنظر فيه ثم 
رجع فقال * كيف هو يا غلام' » فقلت : " هو الزيير وهو بن عدي عن 
إبراهيم " » فأخن القلم وأصلح كتابه وقال لي : " صدقت " قال فقال 
له : أنسيان » ابن كم حين رددت عليه. فقال ابن إحدى عشرة سنة )2 
قال : فلما طعنت 4 ست عشرة سنة حفظت كتب اين المبارك”") 
ووكيع'' وعرفت كلام هؤلاء يعني أصحاب الرأي » قال : ثم خرجت 
مع أمي وأخي إلى الحج'' . 


)١(‏ هو أبو جعفر محمد بن أبي حاتم ورّاق البخاري . و من أخص تلاميذه » و كان ملازماً له كاتباً 
و حافظاً » لم أجذ له ترجمة خاصة إلا في هدي الساري مقذمة فتح البازي لابن حجر في الحديث 
عن ترجمة الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 

)١(‏ " هو : عبد الله بن المبارك بن واضح الحنظلي المروزي ... قال الإمام أحمد رحمه الله : "لم يكن في 
داق ان ناراك الوك لله عزف" كزى اقحس نوكه تياف را كزان لقان ندا مالك 
سنة ١١‏ ه ". جلال الدين السيوطي : طبقات الحفاظ » ص .١77‏ 

(9) " هو : وكيع بن اللجراح بن مليح الرؤاسي » الكوفي الحافظ ... قال الإمام أحمد : ما رأيت أوعى 
للعلم منه و لا أحفظ , و قال ابن معين : ما رأيت أفضل منه . و كان يفي بقول أبي حنيفة . مات 
سنة 195ه " . جلال الدين السيوطي : طبقات الحفاظ » ص .١77‏ 


(:) أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 557 . 


الحا 








ويلاحظ أن هذا النبوغ المبكر و النمو العلمي الجارف 4# الحديث 
كان الصفة السائدة ( على حد تعبير علماء النفس ) التى برزت 2 
حياة البخاري منن النشأة الأولى”" . 


. رحلاته" وشيوخه‎ )١( 
» كان للرحلة ل طلب العلم شأنها العظيم لش العصور السايقة‎ 
ولا تكاد هذه الرحلة تنفك عن طلاب العلم و العلماء » حتى أضحت‎ 
مزية لهم 4 تلك العصور الغابرة » بل من الأمور التي قد تعاب على‎ 
العالم أو طالب العلم أنه لم يغبر قدميه ْ طلب العلم » و مما يدذدكر‎ 


من قول يحيى بن معين : أربعة لا تؤنس منهم رشدا -- وذكر منهم - 
ورجل يكتب 4# بلده ولا يرحل 2 طلب الحديث”" . 

وقد كان الإمام البخاري رحمه الله تعالى ممن سطر التاريخ 
بمداد ملؤها الفخر رحلاته و تنقلاته ب طلب حديث رسول الله صلى 
الله عليه وسلم . 

فقد أتم البخاري رحمه الله سن السادسة عشر و هو لي بلده ؛ 
وبعدها بدأت رحلته الطويلة ْ طلب العلم”' » و التي ابتدأها يبحجه 
إلى بيت الله الحرام مع أمه و أخيه أحمد و كان أسن منه ؛ فأقام هو 
بمكة مجاوراً يطلب العلم” . 


. 58 الحسيين عبد المجيد هاشم : الإمام البخاري محدثاً و فقيهاً » منشورات المكتبة العصرية » ص‎ )١( 
. (؟) " الرحلة في اصطلاح المحدثين : هو السفر الذي يخرج فيه الإنسان لطلب حديث أو علو إسناد"‎ 
. 28 عبد السلام المباركفوري : سيرة الإمام البخاري » ص‎ 

() عثمان بن عبد الرحمن الشهرزوري : علوم الحديث »ص 7١١‏ . 

(5) تقي الدين الندوي المظاهري : الإمام البخاري سيد الحفاظ و المحدثين » ص 55 . 


(5) أحمد بن علي بن حجر العسقلاني : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 557 . 


5 








و كان رحمه الله قد طلب الحديث و أخن يحفظه و سنه لم 
يتجاوز العشر سئوات » و اختلف إلى الشيوخ و رحل إلى الشام و مصر 
والجزيرة و البصرة و الحجاز و الكوفة و يغداد » و كان يقول رحمه 


الله : رويت عن ألف و ثمانين نفسا ليس فيهم إلا صاحب حديث (2) 5 


" و ينحصرون ( أي من روى عنهم الإمام البخاري ) ب خمس 
طبقات : الطبقة الأولى من حدثه عن التابعين مثل محمد بن عبد الله 
الأنصاري حدثه عن حميد ومثل مكي بن إبراهيم حدثه عن يزيد بن 
أبي عبيد ومثل أبي عاصم النبيل حدثه عن يزيد بن أبي عبيد أيضا 
ومثل عبيد الله بن موسى حدثه عن إسماعيل بن أبي خالد ومثل أبي 
نعيم حدثه عن الأعمش ومثل خلاد بن يحيى حدثه عن عيسى بن 
طهمان ومثل على بن عياش وعصام بن خالد حدثاه عن حريز بن 
عثمان وشيوخ هؤلاء كلهم من التابعين . 

الطبقة الثانية من كان ث عصر هؤلاء لكن لم يسمع من ثقات 
التابعين كآدم بن أبي إياس وأبي مسهر عبد الأعلى بن مسهر وسعيد 
بن أبي مريم وأيوب بن سليمان ابن بلال وأمثالهم . 

الطبقة الثالثة هي الوسطى من مشايخه وهم من لم يلق التابعين 
بل أخد عن كبار تبع الأتباع كسليمان ابن حرب وقتيبة بن سعيد 
ونعيم بن حماد وعلي بن المديني ويحيى بن معين وأحمد بن حنيل 
وإسحاق بن راهويه وأبي بكر وعثمان ابني أبي شيبة وأمثال هؤلاء وهذه 
الطبقة قد شاركه مسلم 2# الأخذ عنهم "الطبقة الرابعة" رفقاؤه 2 
الطلب ومن سمع قبله قليلا كمحمد بن يحيى الذهلي وأبي حاتم 


الرازي ومحمد بن عبد الرحيم صاعقة وعبد بن حميد وأحمد بن 


. 555 أحمد بن علي بن حجر العسقلاي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ )١( 








النضر وجماعة من نظرائهم وإنما يخرج عن هؤلاء ما فاته عن 
مشايخه أو ما لم يجده عند غيرهم. 

الطبقة الخامسة قوم # عداد طلبته #ث السن والإسناد سمع منهم 
للفائدة كعبد الله بن حماد الآملي وعبد الله بن أبي العاص 
الخوارزمي وحسين بن محمد القباني وغيرهم وقد روى عنهم أشياء 
يسيرة وعمل 4# الرواية عنهم بما روى عثمان ابن أبي شيبة عن وكيع 
قال لا يكون الرجل عالما حتى يحدث عمن هو فوقه وعمن هو مثله 
وعمن هو دونه وعن البخاري أنه قال لا يكون المحدث كاملا حتى 
يكتب عمن هو فوقه وعمن هو مثله وعمن هو دونه”" . 

(؟) قلا صيذه : 

" و حدث عنه خلائق منهم : مسلم فيما قيل » و الترمذي و أبو 
حاتم وابن أبي الدنيا و إيراهيم الحربي و صالح جزرة و ابن خزيمة 
و إبراهيم بن معقل النسفي و محمد بن يوسف الفربري و محمد بن 
سليمان بن فارس و عبد الله بن الأشقر و ابن أبي داود و القاضي 
المحاملي و محمود بن عنير و منصور بن محمد البزدوي ... و روى 
الخطيب 4 تاريخه عن القاضي الحيري و ثقة آخر : سمعت أبا إسحاق 
المستملي يروي عن الفربري أنه قال : سمع الصحيح لمحمد بن 
إسماعيل تسعون ألف رجل ؛» فما بقي أحد يرويه غيري”" . 
(5) مؤلفاقه رحمه الله : 
لقد ترك الإمام البخاري حمل الله تاق كراكا علميا راخرا 


بأصنافي كثيرة من علوم الشريعة » سدت 2# المكتبة الإسلامية مكانا 


. 554 أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ )١( 


(؟) محمد بن أحمد الذهبي : الإمام البخاري سيد الحفاظ و المحدثين » ص 3/8 . 


"5 





عظيما » مما يدل على سعة علمه و تنوع معارفه و رسوخ قدمه ل علوم 
الشريعةالإسلامية : ومن تلك المؤلفات : 


. التاريخ الكبير . (0) التاريخ الأوسط‎ )١( 

(9) التاريخ الصغير. (:) الجامع الكبير . 

(ه) خلق أفعال العباد. )١(‏ كتاب الضعفاء الصغير . 
(0) المسند الكبير . (4) التسيتيو الكيين 

() كتاب الهبة . )٠١(‏ أسامي الصحابة 

)١١(‏ كتاب الوحدان . (؟1) كتاب المبسوط 

)١1(‏ كتاب العلل . )١4(‏ كتاب الفوائد 

. كتاب الكنى . (15) الأدب المفرد‎ )١١( 

(10) جزء رفع اليدين . (18) برالوالدين 

(19) كتاب الأشرية . )7٠١(‏ قضايا الصحاية والتابعين 
(١؟)‏ كتاب الرقاق . )1١(‏ الجامع الصغير 

(؟) جزء القراءة خلف الإمام”". 


. 778 أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص‎ )١( 


"/ 








أولةآ : اسمه وموضوعه . 
ثانياً : الباعث على تأليفه . 
ثالثاً : مدة ومكان تأليغه . 
رابعاً : عدد أحاديثه . 


خامساً : فضله ومكانته وثناء العلماء عليه . 





المبحكث الثاني : 
الجامع الصحيح المسكد 
أو : اسمه و موضوعه . 
" كان للعلماء اهتمام شديد و عناية بالغة باختيار أسماء كتبهم 
و صوغ العناوين المناسبة لها . و ذلك ليكون العنوان دالا بدقة و استيعاب 
على ما ةك الكتاب و ما يدخل فيه وما لا يدخل فيه » و يبين موقعه من العلم 
و مدى حاجة الناس إليه "' . و على هذا سار الإمام البخاري رحمه الله 


تعالى 4 تسميته لكتابه. 


قال ابن الصلاح 4 مقدمته 4 علوم الحديث 4 النوع الأول من أنواع 
علوم الحديث : معرفة الصحيح من الحديث 2 2# الفائدة السادسة : " اسمه 
الذي سماه - أي الإمام البخاري رحمه الله تعالى - به : الجامع المسند 
الصحيح المختصر من أمور رسول الله صلى الله عليه و سلم و سننه 


وأيامه"0" 3 


وأما موضوعه فقد تجاوز الاقتصار على إيراد اللأحاديث فقط » بل 
تعدى جمع الأحاديث الصحيحة إلى الاستنباط منها و الاستدلال 
و الاستشهاد بها لمسائل فقهيه ذهب إليها رحمه الله تعالى و أودعها 2# 
تراجمه و أبوابه '' فالجامع الصحيح كتاب حديث و كتاب فقه 
واستنباط . 


)١(‏ عبد الستار الشيخ : الإمام البخاري أستاذ الأستاذين و إمام المحدثين و حجة المحتهدين و صاحب الجامع 
المسند الصحيح » ص 59” . 

. 54 أبو عمر عثمان بن عبد الرحمن الشهرزوري : مقدمة ابن الصلاح في علوم الحديث » ص‎ )١( 

(؟) سيأقٍ الكلام على فقه الأمام البخاري رحمه الله تعالى في تراحم و أبواب كتابه في المبحث التالي . 


>51 





" فكان الأمام البخاري رحمه الله يرمى إلى غرضين أساسين 4 تأليف 
الجامع الصحيح : 
- انتخاب و جمع تلك الأحاديث التي اتفق على صحتها المحدثون . 


- استنباط المسائل الفقهية واستخراج النكات الحكمية”". 


هوه ََ 3 70 دج 
ثانياً : الباعث على تاليفه . 

كان وراء هذا العمل المبارك » و التأليف المنقطع النظير -- بعد توفيق 
الله تعالى - قصة يذكره الإمام البخاري رحمه اللّه تعالى بنفسه فيقول : " 


> 7 


رسول الله صلى الله عليه و سلم » قال فوقع ذلك # قلبي فأخذت 4# جمع 
الجامع الصحيح "2. 


ويدكر ابن حجر رحمه الله تعالى أن البخاري رأى النبي صلى الله 
عليه وسلم 2# المنام و كأن الإمام البخاري واقف بين يديه صلى الله عليه 
وسلم و بيد البخاري مروحة يذب بها عنه صلى الله عليه و سلم ؛ فسأل 
الإمام البخاري بعض المعبرين فقال : أنت تذب عنه الكذب ؛ فيقول الإمام 
البخاري رحمه الله : فهو الذي حملني على إخراج الجامع الصحيح"”" . 


(؟) أحمد بن علي بن حجر العسقلائي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص/ . 


(؟) أحمد بن علي بن حجر العسقلاي : هدي الساري مقدمة فتح الباري » ص 7 . 





8 2 هوه ب «٠‏ 
ثالثاً : مدة و مكان تاليفه . 
يقول البخاري رحمه الله تعالى : ( صنفت كتاب الجامع 4 المسجد 
الحرام ؛ و ما أدخلت فيه حديثا إلا استخرت الله » و صليت رحكعتين » 
وقد مكث 4 تأليف صحيحه ست عشرة سنة » وهو يحرر وو يدقق » 


وينتقي ويتخير ما هو على شرطه""'؛ حتى جاء كتابه على ما أحب ؛ 
ويحبه طلاب العلم ؛» و رواد البحث . 


وبدذلك اجتمع لهذا الكتاب الصحيح من دواعي التوفيق إلى الحق 
والصواب ما لم يجتمع لغيره » فلا عجب أن كانت له منزلة سامية 4 
نفوس العلماء ؛ و أن تلقفته الأمة الإسلامية بالقبول و الاطمتنان إلى ما 
فيه » و أن استحق أن يطلق عليه ( أنه أصح الكتب المدونة 4 الحديث 


الثء يُ ( 000 1 


4 ع ٠‏ 
رابعا : عدد احاديث الصحيح. 

قال الشيخ تقي الدين بن الصلاح 2 مقدمته لعلوم الحديث : 
" وجملة ما ل كتابه - أي الإمام البخاري رحمه الله تعالى - سبعة آللاف 


0 


وماككات,واخمسة و عون عدبا بعادي الكورة 


)١(‏ "و مما ينبغي أن يعلم أن البخاري لم ينقل عنه أنه قال : شرطي في صحيحي كذا و كذا على التفصيل 
و التصريح كما يصنع بعض المؤلفين » و إنما عرف ذلك من سبر كتابه و البحث فيه" المرجع د. محمد محمد 
أبو شهبة : في رحاب السنة الكتب الصحاح الستة » ص .8١-/٠١‏ 

(١؟)‏ د. محمد محمد أبو شهبة : المرجع السابق » ص 78-١5‏ . 


() أبو عمر عثمان بن عبد الرحمن الشهرزوري : مقدمة ابن الصلاح في علوم الحديث » ص 78 . 


إلا 





والذي ذكره الحافظ ابن حجر #ث هدي الساري مقدمة فتح الباري : 
" أن جميع ما ب صحيح الإمام البخاري من الأحاديث الموصولة بلا تكرير 
(0؟) حديثاً ”2 , 
سادساً : فضله و مكانته وثناء العلماء عليه . 

إن كتاب الجامع الصحيح للإمام محمد بن إسماعيل البخاري من 
الكتب التي هبت عليها نفحة القبول و الخلود » و اعتنت به الأمة اعتناء 
يندر نظيره 4 تاريخ العلم و التأليف 4 العصور الإسلامية » و لم يخرج 
مُؤّلفاً لا قبله ولا بعده حتى زماننا هذا وازى منزلته أو تطلب إليها سبيلا . 


قال عنه ابن كثير : " و كتابه الصحيح يستسقى بقراءته الغمام 
وأجمع العلماء على قبوله و صحة ما فيه و كذلكت سائر أهل الإسلاه"7 : 


وقال محمد بن جعفر الكتاني : " و هو - أي صحيح الإمام البخاري رحمه 
الله تعالى - أصح كتاب بين أظهرنا بعد كتاب اللّه”” . 


. 55 إسماعيل بن كثير : البداية و النهاية » ص‎ )١( 
. 9 (؟) محمد بن جعفر الكتاني : الرسالة المستطرفة لبيان مشهور كتب السنة المشرفة » ص‎ 


تدا 


المبحث الثالث 


حاب النكاح 





أولة : ممهوم كتاب النكاح . 
ثانياً : أبواب الكتاب . 
ثالثاً : أحاديث الكتاب . 


رابعاً ه موضوعات الكتاب . 


رذن 





الميحث الثالث 
كتاب النكاح 
لما لموضوع النكاح من أهمية بالغة » درج المحدثون على جعل مكان رحب 
له 4 مصنفاتهم » يفصلون فيه أحكامه ؛ و يوضحون فيه مقاصده وآثاره ‏ 
يودعون فيه أحاديث الصادق المصدوق صلى الله عليه و سلم ؛ و على هذا 


النهج مشى إمام المحدثين : محمد بن إسماعيل البخاري رحمه الله 
أولة : مئهوم كتاب النكاح . 


: كتاب‎ )١( 
كتب : الكاف و التاء و الباء أصل صحيح واحد يدل على جمع‎ " 
. "7" شيء إلى شيء » من ذلك الكتاب و الكتابة‎ 
: (؟) النكاح‎ 
: النكاح لغة : الضم و الجمع و التداخلء يقال : مأخوذ من‎ " 
تناكحت الأشجار » إذا انضم بعضها إلى بعض ؛ أو من : نكح المطر‎ 
الأرض ؛ إذا اختلط بثراها واشرعا : عقد يتضمن إباحة استمتاع‎ 
كل من الزوجين بالآخر ؛ على الوجه المشروع . ”' ؛ و" سمي العقد‎ 
المعروف بين الرجل والمرأة باسم النكاح , لأن كل واحد من الزوجين‎ 
يرتبط بالآخر"”".‎ 


. 4915/7 » أحمد بن فارس بن زكريا الرازي : معجم مقاييس اللغة‎ )١( 
. 58١ مجموعة من العلماء : الفقه الميسر في ضوء الكتاب و السنة » ص‎ )١( 
. ٠١ عمر سليمان الأشقر : أحكام الزواج في ضوء الكتاب و السنة » ص‎ )( 


3 





ومرادالإمام من هذا الكتاب من الجامع الصحيح جمع ما صح 
عنده رحمه الله تعالى من أحاديث المصطفى صلى اللّه عليه و سلم 
المتعلقة يأحكام النكاح وآدابه وسننه ونحوها : 


ثانياً : أبواب الكتاب . 
أن من جملة ما امتاز به كتاب البخاري دقة نظره 2 اختيار ألفاظ 
أبواب كتابه الجامع الصحيح ؛ و حسن توظيفها لمراده منها رحمه الله 
تعالى » ومن أمعن النظر لش ألفاظ هذه الأبواب وما أودعه فيها من أسرار 
المقاصد و الدلائل ؛ ليدرك فقه هذا الإمام وما حباه الله من دقة الاستنباط 
مع سعة الحفظ فرحمه الله رحمة واسعة . 
وعدد أبواب هذا الكتاب من الجامع ( 4؟1 باباً ) » ابتدتها رحمه الله 
تعالى بباب : الترغيب 2# النكاح » و ختمها بباب : قول الرجل لصاحبه : هل 
عرستم الليلة » و طعن الرجل ابنته 4 الخاصرة عند العتاب , 
-١‏ باب الترغيب في النكاح . 
؟- بياب قول النبي صلى اللّه عليه وسلم من استطاع منكم الباءة 
فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج وهل يتزوج من 
لا إرب له في النكاح . 
“«- باب من لم يستطع الباءة فليصم . 
4- باب كثرة النساء . 
ه- باب من هاجر أو عمل خيرا لتزويج امرأة فله ما نوى . 
5- ياب تزويج المعسر الذي معه القرآن والإسلام . 
10- باب قول الرجل لأخيه انظر أي زوجتي شئت حتى أنزل 
لك عنها . 
/- باب ما يكره من التبتل والخصاء . 
9- باب نكاح الأبكار . 


هه 





-٠١ 
-١١ 
-1 7 


1 
3 
د 
5 
1 
1 
3 
ولاك 
-١‏ 


1 
تفن 
7 
ه»- 


1 


1 
0 
14 
57 
#1 


باب تزويج الثيبات . 

باب تزويج الصغار من الكبار . 

باب إلى من ينكح وأي النساء خير وما يستحب أن يتخير 
لنطفه من غير إيجاب . 

باب اتخاذ السراري ومن أعتق جاريته ثم تزوجها . 
باب من جعل عتق الآأمة صداقها . 

باب تزويج المعسر . 

باب الأكفاء في الدين . 

باب الأكفاء في المال وتزويج المقل المثرية . 

باب ما يتقى من شؤم المرأة . 

باب الحرة تحت العبد . 

باب لا يتزوج أكثر من أربع . 

باب (وأمهاتكم اللاتي أرضعنكم), ويحرم من الرضاعة ما 
يحرم من النسب . 

باب من قال لا رضاع بعد حولين . 

باب لبن الفحل . 

باب شهادة المرضعة . 

باب ما يحل من النساء وما يحرم . 

باب ( وربائبكم اللاتي في حجوركم من نسائكم اللاتي 
باب ( وأن تجمعوا بين الأختين إلا ما قد سلف ) . 

باب لا تنكح المرأة على عمتها . 

باب الشغار . 

باب هل للمرأة أن تهب نفسها لأحد . 

باب نكاح المحرم . 


7” 





2 
1 
44 


هع- 


5 
/ا- 
- 
4- 


و- 


-مهأ١‎ 


-07 


باب نهي رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نكاح المتعة 
آخرا. 

باب عرض المرأة نفسها على الرجل الصالح . 

باب عرض الإنسان ابنته أو أخته على أهل الخير . 

باب قول الله : ( ولا جناح عليكم فيما عرضتم به من 
خطبة النساء أو أكننتم في أنفسكم علم الله) . 

باب النظر إلى المرأة قبل التزويج . 

باب من قال لا نكاح إلا بولي . 

باب إذا كان الولي هو الخاطب . 

باب إنكاح الرجل ولده الصغار . 

باب تزويج الأب ابنته من الإمام . 

باب السلطان ولي لقول النبي صلى الله عليه وسلم 
زوجناكها بما معك من القرآن . 

باب لا ينكح الأب وغيره البكر والثيب إلا برضاها . 

باب إذا زوج ابنته وهي كارهة فنكاحه مردود . 

باب تزويج اليتيمة . 

باب إذا قال الخاطب للولي زوجني فلانة فقال قد زوجتت 
بكذا وكذا جاز النكاح وإن لم يقل للزوج أرضيت أو قبلت. 
باب لا يخطب على خطبة أخيه حتى ينكح أو يدع . 

باب تفسير ترك الخطبة . 

باب الخطبة . 

باب ضرب الدف في النكاح والوليمة . 

باب قول الله تعالى ( وآتوا النساء صدقاتهن نحلة) وكثرة 
المهر وأدنى ما يجوز من الصداق . 

باب التزويج على القرآن وبغير صداق . 

باب المهر بالعروض وخاتم من حديد . 


/؟ 





بوم 
غه- 
همه- 
+ه- 
/اه - 
بره- 


-4 


1- 
1 
1# 
0 
7 
للد 
ا 
4 
- 


.6ك 


باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 
باب 


الشروط في النكاح . 

الشروط التي لا تحل في النكاح . 

الصفرة للمتزوج . 

كيف يدعى للمتزوج . 

الدعاء للتساء اللاتي يهدين العروس وللعروس . 
من أحب البناء قبل الغزو . 

من بنى بامرأة وهي بنت تسع سنين . 

البناء في السفر . 

البناء بالنهار بغير مركب ولا نيران . 

الأنماط ونحوها للتساء . 

النسوة اللاتي يهدين المرأة إلى زوجها. 

الهدية للعروس . 

استعارة الثياب للعروس وغيرها. 

ما يقول الرجل إذا أتى أهله . 

الوليمة حق . 

الوليمة ولو بشاة . 

من أولم على بعض نسائه أكثر من بعض . 
من أولم بأقل من شاة . 

حق إجابة الوليمة والدعوة ومن أولم سبعة أيام 


ونحوه ولم يوقت النبي صلى الله عليه وسلم يوم ولا 
يومين . 


باب 
باب 
باب 
باب 
باب 


من ترك الدعوة فقد عصى الله ورسوله . 
من أجاب إلى كراع . 

إجابة الداعي في العرس وغيره . 

ذهاب النساء والصبيان إلى العرس . 


هل ير جع إذا رأى منكرا في الدعوة . 


ليل 





ا 
0 
/- 
57 
1م- 
1 
8 
4 
5 
5 


ام - 


-/ 
-4 


6و- 


-41 


1 
ع 
45 
ا 
95- 


/و- 


باب قيام المرأة على الرجال في العرس وخدمتهم بالنفس. 
باب النقيع والشراب الذي لا يسكر في العرس . 

باب المداراة مع النساء . 

بياب الوصاة بالنساء . 

باب ( قوا أنفسكم وأهليكم نارا) . 

باب حسن المعاشرة مع الأهل . 

باب موعظة الرجل ابنته لحال زوجها. 

باب صوم المرأة بإذن زوجها تطوعا . 

باب إذا باتت المرأة مهاجرة فراش زوجها. 

باب لا تأذن المرأة في بيت زوجها لأحد إلا بإذنه . 

باب كفران العشير وهو الزوج وهو الخليط من 
المعاشرة . 

باب لزوجت عليكت حق . 

باب المرأة راعية في بيت زوجها. 

باب قول الله تعالى : ( الرجال قوامون على النساء بما 
فضل الله بعضهم على بعض) إلى قوله ( إن الله كان عليا 


كبيرا ) . 
باب هجرة النبي صلى الله عليه وسلم نساءه في غير 


نات ما يكره من ضرت التساء . 

باب لا تطيع المرأة زوجها في معصية . 

باب ( وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو اعراضا ) . 
باب العزل . 

باب القرعة بين النساء إذا أراد سفرا. 

باب المرأة تهب يومها من زوجها لضرتها وكيف يقسم 
ذلك . 


0 





-1١ 
-1 1 ؟‎ 
117 
-١ 15 
-6 


15ل- 
-١1/‏ 
11- 
48 1- 


باب العدل بين النساء . 

باب إذا تزوج البكر على الثيب . 

باب إذا تزوج الثيب على البكر . 

باب من طاف على نسائه في غسل واحد . 

باب دخول الرجل على نساته في اليوم . 

باب إذا استأذن الرجل نساءه في أن يمرض في بيت بعضهن 
فأذن له . 

باب حب الرجل بعض نسائه أفضل من بعض . 

باب المتشبع يما لم ينل وما ينهى من افتخار الضرة . 
باب الغيرة . 

باب غيرة النساء ووجدهن . 

باب ذب الرجل عن ابنته في الغيرة والإنصاف . 

باب يقل الرجال ويكثر النساء . 

باب لا يخلون رجل بامرأة إلا ذو محرم والدخول على 
المغيبة . 

باب ما يجوز أن يخلو الرجل بالمرأة عند الناس . 

باب ما ينهى من دخول المتشبهين بالنساء على المرأة . 
باب نظر المرأة إلى الحبش ونحوهم من غير ريبة . 
باب خروج السناء لحوائجهن . 

باب استتذان المرأة زوجها في الخروج إلى المسجد 
وغيره. 

باب ما يحل من الدخول والنظر إلى النساء في الرضاع . 
باب لا تباشر المرأة المرأة فتنعتها لزوجها. 

باب قول الرجل لأطوفن الليلة على نسائي . 

باب لا يطرق أهله ليلا إذا أطال الغيبة مخافة أن يخونهم 


أو يلتمس عثراتهم . 





. يباب طلب الولد‎ --٠ 

. باب تستحد المغيبة وتمتشط الشعثة‎ -0١ 

باب ( ولا يبدين زينتهن إلا لبعولتهن ) . 

2-1 باب ( والذين لم يبلغوا الحلم منكم ) . 

 -14‏ باب قول الرجل لصاحبه هل أعرستم الليلة وطعن الرجل 

ابنته في الخاصرة عند العتاب . 
ثالثاً : أحاديث الكتاب . 
" اشتمل كتاب النكاح من الأحاديث المرفوعة على مائتين و ثمانية 

و عشرين حديثاً ؛ المعلق!" منها و المتابعات” خمسة و أربعون ؛ و البقية 
موصولة ... و فيه من الآثارا" عن الصحاية و التابعين ستة و ثلاثون 


1ه ١‏ 06 
انرا : 


رابعاً . موضوعات الكتاب . 

اشتمل الكتاب على عدد من المواضيع الشرعية و التربوية » التي جعلته 
محط نظر للدراسة سواءً من الشرعيين أو التربويين » و من تلك المواضيع 
مايلى : 


. الحث على الزواج و كراهية التبثل‎ -١ 
؟- تزويجالأبكار و الثيبات والصغار.‎ 


)١(‏ المراد بالتعليق " ما حذف من مبتدأ إسناده واحد فأكثر و لو إلى آخر الإسناد " المرجع : أحمد بن علي بن 
حجر العسقلاني : فتح الباري » ص .١8‏ 

- المتابعات هي " ما وافق راويه راو آخخر من يصلح أن يخرج حديثه » فرواه عن شيخه أو عمن فوقه‎ )١( 
ع بفقة بقاري 1 عه الننه مره أزو الدع لتو و معظاك تدك وس زة:‎ 

(0) " أما الأثر فيطلق على ما ينسب إلى من دون النبي صلى الله عليه و سلم » من الصحابة و التابعين فمن 
بعدهم " طارق بن عوض الله بن محمد : شرح نخبة الفكر في مصطلح أهل الأثر» ص 3١‏ . 

(:) أحمد بن علي بن حجر العسقلاني : فتح الباري بشرح صحيح البخاري للحافظ» وعليه تعليقات لعبد الرحمن 


بن ناصر البراك » /١١‏ 709 . 


5 


-١ 


-1 


- 1 


-15 


1 


-5 


-11/ 


-1 


601 


#٠‏ ل 





الصفات الواجبة والمستحبة 2 الزوجة . 
المهر. 
الكفاءة 4 الزواج . 
المحرمات 2# النكاح . 
الأنكحة المحرمة . 
الولي 4 النكاح . 
الشروط 2# النكاح . 
الرضا لي الزواج . 
الخطبة . 
إعلان النكاح -الوليمة والدف - 
الدعاء والهدية للعروسين . 
الوصاة بالنساء . 
الحث على حسن المعاشرة . 
حقوق الزوج و الزوجة » والحقوق المشتركة بينهما . 
الغيرة . 
تزين المرآة لزوجها . 
آداب المعاشرة الزوجية . 


العدل بين النساء . 


5 





المحث الرا 
القيمة التريويه لكتاب النكاح 


تظهر قيمة الكتاب التربوية 2 فضل المؤلف رحمه الله تعالى الذي أفنى 
حياته 2# التعليم و التأليف و التدريس و الرحلة 4 طلب العلم و سهر 
الليالي ب حفظه و تدوينه فرحمه الله رحمة واسعة » فهو الإمام المقدم 2 
علم الحديث و النقد و التجريح ؛ مع العبادة و الزهد و الورع و التضرع 
والصلاة والتقى . 


و مما يبين قيمته التربوية اعتماده على أحاديث المصطفى المختارة 
الصحيح المسندة ؛ فرجوعها للمصدر التشريعي الثاني مما أضاف لها قيمة 
تربوية عالية بعلو سندها و علو كعب مؤلفها 4 التمحيص و التدقيق » مع 
حسن التبويب و الاختيار» وروعة الاستنباط والفقه . 

و أيضا مما يبين القيمة التريوية اختصاص أحاديثها بأهم علاقة 
وأقواها ألا وهي العلاقة الزوجية ؛ بما تحمله تلك العلاقة من أخلاقيات 
وأدبيات ونزاعات و خلافات و إرشادات » فأحاديث الكتاب مما صح عن النبي 
صلى اللّه عليه و سلم ك4 العلاقة الزوجية و فيما أقره صلى الله عليه و سلم 
من وقائع و أحاديث كانت 4# حياته صلى الله عليه و سلم » و زاد ذلك 
أهمية استشهاده رحمه الله تعالى ببعض الآيات القرآنية المدعمة للأحاديث 
القتريفة و التمنيغات ترف ة على اجاديت العكات و أبوانة موا جاد سفهوه 
العلاقة الزوجية و أسسها و أركانها » و مما أضفى شرحاً و إيضاحاً على 
أهميتها و مقومات بيقائها و بنائها ودوامها » و أسباب ضعفها و فتورها . 


5 





وقد تطرقت أحاديث الباب إلى أسباب الخلافات الزوجية و سبل حلها , 
كل ذلك من خلال البيت النبوي بما يشمله من تسعة نسوة - أمهات 
المؤمنين -- تحت أطهر رجل و جسد محمد صلى الله عليه وسلم . 

و أيضاً مما يبين القيمة التربوية ما حوت عليه أحاديث الباب من 
مضامين أخلاقية عالية لا تعرف لها البشرية مثيلاً ب جميع دساتير حقوق 
الإنسان والعلاقات البشرية » إن الأخلاق 4# البيت المسلم لها أهميتها , 
فبيت بلا أخلاق مجتمع غاب تنحر فيه الآداب » و تدفن فيه الحقوق ) 
الصوت فيه للأقوى لا لصاحب الحق » و بيت لا يربى فيه الأطفال على 
الأخلاق الحميدة و الرفيعة و السجايا النبيلة » ماذا سيخرج للأمة من 
رجال ونساء . 

ومن تلك الأخلاق الرفيعة 4 أحاديث الكتاب خلق العدل » ذلكت 
الخلق الذي قامت عليه السموات و الأرض ؛ بل و حرمه الله عز وجل على 
نفسه تحريم تفضل و إنعام » فقال تعالى : ( يا عبادي إني حرمت الظلم على 
نفسي ) »بل وأكثر من ذلك ( و جعلته بينكم محرما ؛ فلا تظالموا ) '". 


و من المضامين الأخلاقية التي دعت إليها أحاديث الباب خلق الحياء 
أساس الأخلاق و الفضائل ؛ لا يأتي إلا بخير » »؛ مرٌ النبي صلى الله عليه 
وسلم على رجل ؛ وهو يعاتب أخاه ث الحياء » يقول : إنك لتستحيي » حتى 
كأنه يقول : قد أضر بك ؛ فقال رسول الله صلى اللّه عليه وسلم :" دعه ؛ 
فإن الحياء من الإيمان ”". قال النبي صلى الله عليه وسلم : " إن مما أدرك 


الناس من كلام النبوة » إذا لم تستحي فافعل ما شئت " '©. نعم لا تسأل 


. )5,7280( صحيح مسلم :كناب البر والصلة والآداب » باب تحريم الظلم » حديث‎ )١( 
. (؟) صحيح البخاري “كانه الأدب » باب الحياء » حديث (كلالاة)‎ 


(7) صحيح البخاري - كتاب أحاديث الأنبياء » باب حديث الغار » حديث )971١5(‏ . 





عن الأخلاق و الأخلاقيات الرفيعة 2 ظل غياب الحياء أو انعدامه 
و نقصانه » فإن أخلاقا مثل الاحترام و التقدير و التستر و التجمل »2 
وحسن اللفظ والمطعم والرائحة و نحوها لن تنتشر ما لم يدعمها خلق 
الحياء » و أن الصدق و الأمانة » والشجاعة والرجولة للرجل » والحنان 


والتجمل للمرأة ‏ أخلاق لا ترد 4 قاموس حياة غاب عنها الحياء . 


و مما يبين القيمة التربوية للكتاب ما احتوى عليه من مضامين 
اجتماعية تحافظ على تماسك المجتمع و نموه و رقية و تقدمه » و تدرا عنه 
كل فتنة و اختلاف و تناحر ؛ سواء على المستوى الأسري أو الاجتماعي 
بصفة عامة . فمن الأخلاق الرفيعة التي تحافظ على القيم الاجتماعية 
صلة الرحم تلك الوشيجة و اللحمة التي اشتق اللّه لها أسما من اسمه 
الرحمن و قال عزو جل 4# الحديث القدسي : ( إلا ترضين بان أصل من 
وصلك و أقطع من قطعك )"'' ؛ بل تُوعد من قطع رحمه بالنارفقال صلى 
صلى الله عليه وسلم : ( لا يدخل الجنة قاطع ) '' أي قاطع رحم . 

وبجانب ذلك حذدرت من أمور توهن البناء الاجتماعي ؛ و تهز أركانه ) 
حدرت من قطيعة الرحم و من عقوق الوالدين » وحدرت أيضا من أنواع من 
الآنكحة لما لها من الضرر البالغ 2 لحمة المجتمع و تماسكه و ترابطه مثل 
الجمع بين البنت و عمتها أو خالتها » و ربيبة المرأة التي دخل بها و نحوها 
من المحرمات 4 الأنكحة مما سيأتي بيان طرف منه . 

و أيضا حرم بعض الممارسات السيئة على الدين و المجتمع كالزنا 
والفواحش لا لها أثر من تفكك المجتمع و اختلاط الأنساب و إضغان 


. )4555( صحيح البخاري : كتاب تفسير القرآن » سورة البقرة - باب ( وتقطعوا أرحامكم ) » حديث‎ )١( 
.)0555( (؟) صحيح البخاري : كتاب الأدب » باب إثم القاطع ) حديث‎ 


هء 





الصدور و انتشار سوء الظن و التجسس و التحسس و غيرها من الآثار 


السيكة . 


و مما يبن القيمة التربوية للكتاب ما احتوى عليه من مضامين نفسية 
راعت الفطرة البشرية و الخصائص لكل من الرجل و المرآة » و احترمت 
الدوافع و الحاجات ؛ و من بين تلك الدوافع و الحاجات : الدافع الغخغريزي 
لدى كل من المرأة والرجل 4 الرغبة 4# الآخر والميل للسكن معه ؛ لذا شرع 
الزواج و أباح الاستمتاع لكل طرف بالآخر ؛ و أحاطها بعناية فائقة رفيعة 
لائقة بالجنس البشري . 


و من المضامين أيضا الرغبة #ث التعبير عن المشاعر و الحوار و ما يقابله 
من إصغاء كل طرف للآخر ةك أدب رفيع تجسد لنا ع استماع النبي صلى 
الله عليه و سلم لعائشة رضي الله عنها و هي تروي قصة إحدى عشر امرأة ‏ 
و ما فيها من تفاصيل و دقائق قد لا يحتاج إلى استماعها رجل و قد لا 
يتفرغ لها رجل مشغول بهموم أمة لكنه ذلك الخلق الرفيع من النبي صلى 
الله عليه و سلم و تلك القدوة النبوية » بل يختمه صلى اللّه عليه و سلم 
بتعقيب بديع يدل على إصغاء و استفهام و متابعة دقيقه لكل ما ورد 2 
جزئياتها بقوله صلى الله عليه وسلم :( كنت لك كأبي زرع لأم زرع )'". 

إنه الحوار الزوجي و الاستماع الزوجي الذي غاب عن كثير من بيوت 
المسلمين اليوم و ما ذلك إلا للجهل بالدين الحنيف و غلبة و طغيان 
التقاليد الخاطتة الموروثة ؛ و النظرة الدونية للمرأة مما أثر سلباً على 
العلاقة الزوجية و انسحب على الأولاد و ظهرت على السطح العام 


. )5835( صحيح البخاري : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل » حديث‎ )١( 


ك5 





ورعى الإسلام - كما بينت أحاديث الكتاب - دافع البقاء الفطري 
لدى الإنسان من خلال سلالة صالحه تبقى أثره بعد عينه »2 فأباح الزواج 
ورغب 4 طلب الأولاد : 


كما راعت أحاديث الكتاب الحاجات النفسية لدى كل من المرأة 
والرجل فحاجة الاحترام و التقديرء الحاجات النفسية ظاهره و حاضره 4 
أحاديث الباب بل ظاهره قبل ذلك كله 2# حياته صلى الله عليه و سلم 
و معاملته مع أزواجه و أهل بيته . فعن عائشة رضي الله عنها قالت : قال لي 
رسول الله صلى الله عليه و سلم ( إني لأعلم إذا كنت عني راضية ؛ و إذا 
كنت علي غضبى ) ". 

وممايبين القيمة التربوية للكتاب ما احتوى عليه من مضامين جنسية 
وآداب شرعية مرعية 2 المعاشرة الزوجية قد تكون غاتبة اليوم عن بعض 
العلاقات الزوجية » و كيف لموضوع له هذه الأهمية أن يغيب عن أحاديث 
الرسول صلى الله عليه و سلم ؛ فالعلاقة الجنسية لها مكانتها 4 العلاقة 
الزوجية , بل إن من أسباب الطلاق النقص و الجفاف العاطفي الذي اعترى 
هذه العلاقة و إن كانت هذه الأمور لا تظهر على السطح لحساسيتها 
وطبيعة المجتمع العربي إلا أن الناظر و الباحث 4# هذه الأمور قد تنجلي له 
كثير منها » يقابله غياب تام أو جزئي للثقافة الجنسية داخل الأسرة 
للبنات أو الأولاد المقبلين و المقبلات على الزواج مما جعل هذا الأمرغامضاً 
على كثير منهم » و تصبح الممارسات الجنسية ممارسات خاطئة تسودها 
العشوائية و الأنانية بدون قصد و علم أحيانا كثيرة . 


. )5778( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح :كتاب النكاح » باب غيرة النساء و وجدهن » حديث رقم‎ )١( 


و 


المدخل التمهيدي للدراسة 





هذا و إن كان البحث سيتناول كثيرا من التصرفات الخاطتئة إلا أنا 
نورد بعضا منها هنا » ففي أحاديث الكتاب وردت الملاعبة الزوجية بل والحث 
على طلبها و الترغيب فيها كما 4 حديث جابر رضي الله عنه » قال صلى 
الله عليه وسلم ( ألا بكرا تلاعبها وتلاعبك ) "2 والملاعبة لفظة تدل على 
التبادل و التفاعل بين الطرفين » و ليست مقصورة على طرف دون الآخر ؛ 
مما يجعل الأنانية غائبة 4 العلاقة الجنسية » و كذلكت لفظة المحبة 
وألفاظ الثناء و التقدير التي تغيب عن كثير من شفاه الرجال و النساء 
على السواء » مما جعل الحياة الزوجية تتحول إلى رسميات بليغة تسودها 
لغة الخطاب الواحد القاسي الآمروالناهي . 


)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تستحد المغيبة وتمتشط الشعثة» حديث رقم 


(آ655190). 


5 


الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 


المبحث الأول 


ممهوم العلاقي الزوجيي 





المطلب الأول : المهوم اللغوي تلعلاقيّ والزوجيي . 
المطلاب الثاني : التعريف الاصطلاحي لالعلاقن الزوجيي . 
المطلب الثالث : بعض مرادفات العلاقني الزوجيي . 


المطلب الرابع : طرفي العلاقيّ الزوجيي . 


الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





المبحث الأول : ممهوم العلاقي والزوجيى 
المطلب الأول : المغهوم اللغوي للعلاقيّ ومفهوم الزوجيي . 


اوه : المفهوم اللغوى للعلاقة . 
تضبط كلمة العلاقة - كما ي المعاجم اللغوية - بالفتح 
والكسر» " فالعلاقة - يكسر العين - يستعمل 4 المحسوسات ؛» والعلاقة 
- بفتح العين - 2# المعاني "0 0 
فمن استعمالها 4 المحسوسات قول الشاعر : 
تعلق إيريقا » وأظهر جعبة + + + ليُهلك حيا ذا زُهاء و جامل”") 
ومن استعمالها ي المعاني ما جاء 4# قول الأعشى '": 
000 فق 50 3 0 يم 7 ) 
علقتها عرضا ‏ و علقت رجا * * *» غيري » و علق أخرى غيرها الرجل 
ولعل من استخدامات العرب لفظ العلاقة للمحسوسات ما يكون من 
إطلاق لفظ العلوقة على النساء للمرأة المحبة لزوجها '' » كما يقال 2 
.هه ل .0 0 3 مه 01 01 1 ل ٠‏ 35 20075 6ه ٠.‏ 
حق الرجل : " علق فلان امرأة (أي) أحبها 7" " ولي المثل ( نظرة مين ذي 
50 ع ٠.‏ م يي > بيط 1 5 اه 5000 
علق ) أي ذي هوىّ قد علق قلبه بمن يهواه '' و يقال 4 نفي العلاقة بين 
شيئين : " ما بينهما علاقة أي شيء يتعلق به أحدهما بالآخر. ”") 
)١(‏ علي بن محمد الجرحاني : التعريفات » ص ١99‏ . 
(؟) جمال الدين محمد بن مكرم بن منظور : لسان العرب » 557/١١‏ . 
(*) " ميمون بن قبس بن جندل » من بن قيس بن ثعلبة الوائلي » أبو بصير ... من شعراء الطبقة الأولى في 
الجاهلية » و أحد أصحاب المعلقات بد عاق عا طويلا + وأ أذدرك الإسلام و لم يسلم . و لقب بالأعشى 
لضعف بصره؛ و عمي في أواخر عمره " توفي سنة 5 هه . المرجع : خير الدين الزركلي : الأعلام » 5141/37. 
(ه) أحمد بن فارس بن الرازي : معجم مقاييس اللغة » ص ١59‏ . 
(1) إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط » ص 577 . 
(0) أحمد بن فارس بن الرازي : معجم مقاييس اللغة » ١75/5‏ . 
(8) جمال الدين محمد بن مكرم بن منظور : لسان العرب » 755/١١‏ . 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





ويفهم من لفظ العلاقة - كما 2 حال العلاقة الزوجية- أن هناك 
واجبات و حقوق مشتركة بين المترابطين بسبب هذه الرابطة » و هذا واضح 
من حديث النبي صلى الله عليه و سلم عند قوله تعالى: 9إوأنكحوأ اليس 
م تح سس سني س” ل :7و2 6 0 وو 
يتك وَالْصَيلحنَ من حاوف وَمآيحكم إن يونأ قرا ينهم هم أله من فصو وله وايع 
حليمٌ 7#" : قال صلى الله عليه و سلم : ( أدوا العلائق ؟) ؛ قالوا : يا رسول 
الله فما العلائق بينهم ؟ قال صلى الله عليه و سلم : ما تراضى عليه 
أهلوهم . فالعلائق هنا المهورء الواحدة علاقة " 7) 
ثانيا : المفنهوم اللخوي للزوجية . 
الزوجية مصدر بمعنى الزواج , يقال : بينهما حق الزوجية2 وما 
زالت الزوجية بينهما قائمة .' 
والزواج 4# اللغة لفظة يقصد بها عدة معان : 
رس عر 0 ذخ 
- مثئها :الاقتران قال تعالى : 9 أو موجه دُعان سما وِجْصَلُ 
24 و د َو 2 1 
ما عَقنِيمً لذ عِلِيمٌ صَِردُ 4 أي يقرنهم وحل شييّكين 
يقترن أحدهما بالآخرء فهما زوجان ) 


- ومنها:التماثل والتناظر كما قال تعالى: #48 أحَسُرُوأ اَن 


ا ب علد ا خلير فو مل جر يوه ره #7 20 3 + 
او وَأدونْحَهُمْ ومَاكانوا يعبُدُونَ 4 ١‏ أي نظ راءهم وض رياءهم)» 
وقيل أشباههم . 


,5507 سورة النور:آية‎ )١( 

(؟) جمال الدين محمد بن مكرم بن منظور : لسان العرب 757/١١٠‏ . 
(7) إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط » ص 105 . 

(4) سورة الشورى:آية .5٠‏ 

(5) ابن الجوزي : زاد المسير » 871/6 


وه 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





- ومتها : الازدواج فالتزاوج والتزويج والمزاوجة والازدواج 


بمعنى (واحد) . 
ا آ هه ماج خوؤ ‏ ءوسا ا و كه 
- و منها : النكاح قال تعالى : 3# فَلَمًا فص رَيْد مَنْهَا وَطَرًا لح 
ايكون ع عل الْمَؤْمِين حي ف ادوج كيه ! إِدَا ة 6 200 كاك | 


لله مَمَعولا 7" و النكاح أشهر معاني الزواج ' 


" وتفيد نصوص القرآن الكريم أن الزوجية ( الازدواج ) لا الفردية هي 


طبيعة المخلوقات 2# الكون" ” قال الله تعالى :هومن كل َىْءٍ حَلق] روَجَينِ 


سلا 


دَنْد 0 :ل هْوَألَِى 


آآ ‏ آ ه م 


سه و 000 ود ماح ساسا 
من نفس وَاحِدوَ فحكل هنا ردكها لسك إل اك ا 
5 ل عر ست د صد ل سم دس م هر س ع عا 0 د يه هه 
نل خنيك تست بي كنا تك 025 7 لين َاتَيسما صَلِحًا لَنَكوننٌ من 
711 يرت 7#" . 


" و بالنظر إلى تاريخ الإنسانية نجد الزواج هو الخطوة الثانية ل 


التواجد الإنساني كما 2 الآية الكريمة و با الناسن أنَعُوا و54 ألَرّى حَلفك من 


أ ل دخ ساسا 


نفس ود هدو # وهذه الخطوة الأولى ٠‏ وَكَلقَ با منهازو- 4 هى الخطوة الثانية 


2 


)١١‏ سورة الصافات:آية ؟5,. 

0) سورة الأحزاب:آية /31. 

(؟) سميره جميل مسكي : مكانة المرأة في الأسرة و دورها التربوي في منظور الإسلام » ص4 15-54 . 
(4) عبد الله الخريجي : علم الاجتماع العائلي » ص 7179 . 

(ه) سورة الذاريات:آية 45. 

(5) محمد بن أحمد بن جزي الكلبي : التسهيل لعلوم التزيل » .١557/4‏ 


0) سورة الأعراف:آية .١/8‏ 


ىه 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





0170 
2 


4 تزاوجهما ؛ و الثالثة هي التناسل و التكاثر «إ وَبَتَّ مهما رجالا كيرا وضسكه 


مه ل 26ر76 00 رصخ كن سارت 00410 ا )١‏ 0 (5 
وأتقوا الله الزى تساء لونيه- وا لات م إِنَ اهكان عَلَيَكُم ريا 0174 5 


المطلب الثاني : التعريف الاصطلاحي لاعلاقي الزوجيتن 
من المفهوم اللغوي لكل من العلاقة والزوجية يستطيع الباحث 
صياغة التعريف التالي الذي كرا متايننا لمفهوم العلاقةالزوجية 
كمصطلح : 
العلافي الرزوجيي : رابطي شرعيي و اجتماعيم » تجمع بين 
رجل وامرأة » على وجه الد وام و الاستمرار» بشروط مخصوصى 
عند أهل العلم الشرعي . 


وعلى هذا المفهوم يعتبر الزواج أساس العلاقة بينالرجل والمرأة 
: 5 00 هك > يرم يبرو سرغ سبكم 
الإإسلام كما قا الله تعالى : م9 وَالذِينَ هم لِفروحهم حَلفِظون 50 
22211 ع د سدس ء كي ل زوه باضوء دجو راع ك 
لاع ك أزوييهم أو مَا ملكت امتهم فَإِنُمْ عَير موص 40" قالابن 
ابن كثير 2 تفسير الآية : " ولا يقربون سوى أزواجهم التي أحل الله 
لهم » وما ملكت أيمانهم من السراري * "”' و كما قال صل الله 
عليه وسلم:( يا معشرالشباب من استطاع الباءة فليتزوج فإنه 


.١ةيآ:ءاسنلا سورة‎ )١( 

. ١١ عطية محمد سالم : نكاح المتعة عبر التاريخ » ص‎ )١( 

(9) سورة المؤمنون:آية ه-5 . 

* " السرية الحارية المملوكة ( و الجمع ) سراري " 

المرجع : إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط » .571/١‏ 
(4) إسماعيل بن عمر بن كثير : تفسير القرآن العظيم » 51١9/8‏ . 


ه١‎ 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





وجاء)27,. فأمر ص ا الله عليه وسام بمقاومةالشهوة واتقاء 
خطرها بأمرين مرتبين : الآأمرالأول:الزواج عند المقدرة عليه, 
والثاني : الصيام لمن لم يقدر على الزواج '“2. 

كما يتبين من المفهوم أن الإسلام لا يقرالزواج المأقت بأجل 
معين لماؤذلك من الأضرر الجسيمة على الفرد والمجتمع 
وبالنظرإلى العقد الدائم نجد كلا الزوجين يعمل جاهدا لتكوين 
بيت الزوجية و تدعيم روابط الأسرة »و يتعاون كل منهما مع الآخر 
بناء مستقبل طوي ل الأمد يستظل به ويسعد في هأبناء 
المستقبل » ولا تكونالفرقة بينهما إلا باختيارهماء ولا تكون إلا 
عند الضرورة. 

"أما كك العقد المؤقت فعلى العكس من ذلك كله ؛ حيث يكونان 
-أي الزوجان - كمتعاقدين 4 شركة مساهمة محدودة الأجل ؛ 
ويكون موقف كل منهما مع صاحبه موقف الانتهازي تسيطر 
النفعية على حياتهما والأنانية ... ثم أي خطر أشد على المجتمع 
من أن يتهرب الأشخاص من مستوليات الأسرة ؟وأي مستئولية 
ستكون على من يكتفي بالعقود المؤقتة بيومأوأسبوع أو شهرءونحو 
و ا 


)١(‏ أخرجه الإمام البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب من لم يستطع الباءة فليصم » حديث رقم 
(5057) - و أخرحه الإمام مسلم في صحيحه : كتاب النكاح » باب استحباب النكاح لمن تاقت نفسه إليه 
ووحد مؤنة واشتغال من عجز عن المؤنة بالصوم » حديث : 714515 . 

. 70/5 » صالح بن فوزان آل فوزان : الملخص الفقهي‎ )١( 

(؟) عطية محمد سالم : نكاح المتعة عبر التاريخ » ص 45-58 . 


6 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





كما أن الشارع قد شرط للزواج شروطا تبين أهميته,2 
وتضبطه عن الاجتهادات والتأويلات » والشروط التي تنبني عليها 
صحة العلاقة الزوجية أريعة : 

. تعيين كل من الزوجين‎ -١ 

؟- رضى كل من الزوجين بالآخر . 

*“- أن يعقد على المرآة وليها. 


2-4 الشهادة على العقد يشاهدين.() 


المطلب الثالث : بعض مرادفات العلاقيّ الزوجيني . 

أ- النكاح : و هو المصطلح الذي درج عليه العلماء 2 مصنفاتهم 
كالإامام البخاري رحمه الله تعالى 4 كتابه الجامع الصحيح 
والإمام مسلم رحمه اللّه تعالى و غيرهما » والنكاح " عقد شرعي 
يقتضي حل استمتاع كل من الزوجين بالآخر" ”" . 

وهو مصطلح شرعي ورد به القرآن الكريم ؛ و وردت به أيضا 


-ه 
ورم 1( 
3 


السنة النبوية : فمن القرآن الكريم قوله تعالى : «إيتاما أَلَذِنَ 


م ام وده ب سس ح رو جوج ل ره ع 1 عساتر فى و 
اموا إذا تُكحتم المؤمدات ثم طلفتموهن من قبل أن تمسوهركي> قم لحم 


سو لاطا رررحة رِ 


08 هه 1 1 ل ا 624 00 26 . 
عليّهن من عِدَوَ تعندونها فَميَعوهن وَسَيَحُوَهُن مَرَِسَا جملا # .ومن 
السنة قول النبي صلى الله عليه و سلم : ( تنكح المرأة لأريع: لمالها 
ولحسبها ولجمالها ولدينها » فاظفر بذات الدين تربت يداك ) ”2 . 


. صالح بن فوزان آل فوزان : الملخص الفقهي » ؟/5355-555‎ )١( 

(؟) صالح بن فوزان آل فوزان : المرحع السابق » ؟/ 555 . 

(5) سورة الأحزاب :آية 49 . 

(5) أخرجه البخاري - كتاب النكاح - باب الأكفاء في الدين - حديث:4017 . 
و مسلم - كتاب الرضاع - باب استحباب نكاح ذات الدين - حديث:7775 . 


نفع 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





ب- الأسرة : " هي تركيبة اجتماعية من رجل و امرأة مرتبطان بعقد 
زواج شرعي مكتمل الأركان ؛ يسكنان 4 مسكن واحد ؛ قد يكون 
بينهما أولاد يتفاعلون مع بعضهم » مشتركون ( 4 ثقافة 


ء.. ,« ١(‏ 
واحدة 60 


3-2 


ت- الأهل : وهي التعبير القرآني و النبوي - مع النكاح كما 
وكات ا ا 0 َلْذىَ 


00 سه ع ع ل 07 و 0 3 سا 
ءامنوا فوأ أَنفسَك وَأَهْلِيِك ارا وقودهًا الناس وَالْجَارَهُ علا مَل 


ظُُ 


م وو م معدو ساصدي رح سح سا هه 2 


سداد لا يعصون الله ما أمَرَهم ويفَعَنُونَ مَابِوْمرونَ )" 0000 
عليه وسلم : ( خيركم خيركم لأهله وأن خيركم لأهلي ) "ا 
و يُقصد"بأهل الرجل 4 الأصل من يجمعه وإياهم مسكن واحد 
ثم تُجوزبه فقيل أهل بيت الرجل لمن يجمعه وإياهم نسب "0). 
ث- الأحوال الشخصية”'": و هو مصطلح قانوني '''يقصد به " 


مجموعة من الأحكام الفقهية الناظمة لإنشاء الأسرة وما 


.7/8 إبراهيم الدويش : التماسك الأسري ف ظل العولمة » ص‎ )١( 
(؟) سورة التحريم:آية".‎ 
سنن الترمذي : الجامع الصحيح ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) - أبواب المناقب عن رسول الله‎ )( 
. صلى الله عليه وسلم - باب في فضل أزواج النبي صلى الله عليه وسلم - حديث(0٠٠75) وصححه الألباني‎ 
. 75 الراغب الاصفهان : المفردات » ص‎ )5( 
(ه) " مصطلح حادث على الزواج و أول من استخدمه العلامة محمد قدري باشا المتوى “.١ه في كتابه‎ 
" المسمى : الأحكام الشرعية في الأحوال الشخصية‎ 
.75 المرحع : محمد الشماع : المفيد من الأبحاث في أحكام الزواج و الطلاق و الميراث » ص‎ 
: و من المراحع في الأحوال الشخصية‎ 
. عبد الوهاب حلاف : أحكام الأحوال الشخصية في الشريعة الإسلامية » دار القلم - الكويت‎ 7 
. محمد محي الدين عبد الحميد : الأحوال الشخصية في الشريعة الإسلامية » دار الكتاب العربي - بيروت‎ - 
. محمد أبو زهرة : الأحوال الشخصية » دار الفكر العربي - القاهرة‎ - 


كه 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





يتعلق بالشخص لش حدود أسرته » من أحكام و آثار لعقد الزواج 
أدبية كانت أو مادية " ”وقد اكتسب من الشيوع والاستعمال 


ما لم يكن لغيره من الألفاظ '". 


المطلب الرابع : طرفي العلاقتّ الزوجيت . 

من التعريف السابق للعلاقة الزوجية يتضح أن أي علاقة لها طرفين 
أوأكثر » والحال ي العلاقة الزوجية يستوجب ذلك ؛ إذ لا يتصور قيام 
علاقة زوجية بدون طرفيها وهما : 

أ. الزوج . 

ب. الزوجة . 

والأفصح 2 لغة العرب أن يطلق على كل من الرجل و المرأة - 

طرك العلاقة الزوجية - لفظ الزوج » فتقول المرآة : هذا زوجي » و يقول 
مجر كنم روك رقي اللدد اح تطح بول ررد قال لكاو 
« يها ْنَا لَكَ أَْوجَكَ الى ايت جورشري وما ملكت يتك ينا 


3 2 0007 06 بر لتر 0 --204 
أفاءَ الله عليّلك وسَاتِ عيك وات عمنيك ا خخللليك خَلَيِكَ الت مَاجَريَ 


آ هه سس د < د الال ا ا 0 7 2 وءع سه 20 
معلك وامزة مَؤْمِنة إن طبت د أراد ل تالس أله 


و 2 04 جرخ هه واو وه 00-0 عرس رو 
دون المؤمِنِينَ قد علمناما فرص ا 
د 


اكه ,> ويك عر يك اله عش يصِكَا (2) (41”” . هذا من حيث 


.87 بكر بن عبد الله ابو زيد : معجم المناهي اللفظية » ص‎ )١( 

(١؟)‏ محمد الشماع : المفيد من الأبحاث في أحكام الزواج و الطلاق » ص 55 . 
(؟) بكر بن عبد الله أبو زيد : فقه النوازل » .١81/١‏ 

(4) عمر سليمان الأشقر : أحكام الزواج في ضوء الكتاب و السنة » ص 5 . 


(5) سورة الأحزاب:آية ١‏ ه. 


لاه 





الفصل الأول - المبحث الأول : مفهوم العلاقة الزوجية 





الأفصح و إلا فإن لفظ زوجة للمرأة قد نطق به النبي صلى الله عليه وسلم 
- وهو أفصح العرب و كلامه وحي يوحى - كما ذ قوله صلى اللّه عليه 
وسلم ( لك 4 جماع زوجتك أجرا ) '". 

وهذا اللفظ - أي لفظ الزوجة للمرأة - هو ما سيسير عليه الباحث 
4 هذه الدراسة .» لفصاحته كما تقدم » و لخوف التباس الألفاظ على 
القارئ . 


هم صحيح ابن حبان ( الأحاديث مذيلة بأحكام شعيب الأرنؤوط عليها ( “-“كتات النكاح » باب العزل 2 
حديث رقم : (5197). قال شعيب الأرنؤوط : إسناده صحيح على شرط مسلم . 


مه 





الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 


الميحث الثاني 


أهميي العلاقي الزوجيىن 





المطلب الأول : الأهميت الايمانيي . 
المطلب الثاني : الأهميت الأخلاقيي . 
المطلب الثالث : الأهمين الاجتماعيي . 
المطلب الرابع : الأهميث النصسيي . 


المطلب الخامس : الأهمين الجنسيي . 


8 





شرع الله الزواج -- الطريق الشرعي الوحيد لإقامة العلاقة الزوجية - 
لما له من أهمية عظيمة للفرد و المجتمع على السواء » " ففي مشروعيته 
حكم جليلة ؛ وفوائد عظيمة ؛ ومقاصد سامية » وحسبه أن من تأمّله وجده 
جامعاً لأسباب حفظ الدّين والنّفس والنّسب والعرض " 2. 


فنظرة الإسلام للعلاقة الزوجية نظرة فيها من الشمولية و التكامل ما 
يحفظ لكل فرد من أفراد العلاقة الزوجية » و أفراد المجتمع » حقوقه 
وواجباته . وأهداف الإسلام من إقامة العلاقة الزوجية فيها من السمو ما 


جعلها تترفع عن البهيمية و عن سيئات الأمورو النزعات الفردية السيئة. 


وأهميةالعلاقةالزوجية 2# الإسلام لها من المميزات ما جعلها 
سنةالمرسلين واختيار رب العالمين للمصطفين من عباده وأنبياته ,2 


ل جه سنا 74 


قا تع الى : *: ولقد 


وو ىد 5 هه سحت سه كود 222 عر مه 
سلنا رسلا من قبلِك ورحعلنا لهم أَزُو: ونجا ود ريه 


0 ده 0 7" ود ا 0 
كان لإرسولى أن يَأ + ل 


2 6 


الله صلى الله عليه وسلم : ( أريع من سنن المرسلين: التعطرء والنكاح: 


سم 


٠‏ 5 4 م يو ير ع ودس .أ حي .مت ب ا 
والسواكء والحناء) ('",وقال تعالى : © وَالَدِنَ يقولو رَسسَاهَب لنَامِنَ 


أَروبْجنَا وَذريَكئنا قر عي الإ ا 1 0 : 


. ها//١‎ » عوض العوفي : الولاية في النكاح‎ )١( 

)١(‏ سورة الرعد:آية/؟. 

() أخرجه الترمذي ( الأحاديث مذيلة بحكم الألباني عليها ) : كتاب النكاح » باب فضل التزويج و الحث 
عليه » حديث رقم )٠١80(‏ .قال عنه الألباني : ضعيف . 


(5) سورة الفرقان:آية؛ل/ا. 





و مما يميز العلاقة الزوجية 2 الإسلام و يجعل لها هذه المكانة و تلت 


الأهمية ما يلى : 


3 إنالعلاقة الزوجية عبادة لله وإقامة لأمره ومحبويه وسعى 2 


و صر ولد ما 


مرضاته ؛ وتقلب 2# طاعاته قال تعالى : #إوأتكحوأ ابي وك وَالصَلِحِينَ من 


6 تس سم و قد ا 


عبَادف وَإِمَيحكم إن يكونوأ قرا ينهم هم أله من فَضلِوءٌ وألله واس سِعٌ حلي 4 0" 


؟١-‏ إنها طاعة لرسول الله صلى الله عليه و سلم » و محل مفاخرته 
و مباهاته يوم القيامة قال صلى الله عليه و سلم : ( تزوجوا الودود الولود 


فإني مكاثر بكم الأمم ) '' . 


- إن فيها بقاء للمجتمع و محافظة على قيمه و تقاليده وأخلاقة . 
4- إن فيها مراعاة للفطرة البشرية و الخلقة السوية قال تعالى : 8 فَأَقَمٌ 


عبن حي عير ا 


يك ال ييه اا أل قط رألنّاسَ علب لا يدِلَ لِحَلق أنه دللكت 


-1- وه ع 


الزيت الْفَيمَ ول | ِ حك السجاس د علمرن ان 

ه- إن فيها سكن وراحة. ومودة ورحمة لأطراف العلاقة الزوجية وبييت 
سلسم سسالا ع عي 20 

ا 0 : 9# وَمِنَ ءَايَليَهدأَنحَلَقَ لكر من نف سك ويا 


11 


10 5 فى دَلِكَ 7 و كرو 2 2 


5 


1 7 00 و هك لاح 


نوأ ليها وَحَعَلٌ يدحكم مَودَة وَبَحَمَةَ 


(1) سورة التور:آية5. 
جيه أخحرحه أبو داود : كتاب النكاح » باب النهى عن تزويج من لم يلد من النساء » حديث رقم ( 7٠١55‏ ) . 
[ة سورة الروم:آية٠7.‏ 


(:) سورة الروم:آية١؟.‏ 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





وك هذا المبحث سيتناول الباحث أهمية العلاقة الزوجية من منظور 
إسلامي » مستند على القرآن و السنة و الآثار عن الصحابة » و لقد رأى 


الباحث أن من المفيد تقسيم هذه الأهمية على الجوانب التالية : 
- الأهمية الإيمانية . 

- الأهمية الأخلاقية . 

- الأهمية الاجتماعية . 

- الأهمية النفسية . 


- الأهمية الجنسية . 


المطلب الأول : الأهميت الايمانيي : 
العلاقة الزوجية نصف دين المرء » وهي عون له على النصف الثاني 
قال صلى الله عليه و سلم : ( من تزوج فقد استكمل نصف الإيمان فليتق 
الله ْ النصف الباقي ) '' . قال ابن عباس ترجمان القرآن و من دعا له 
رسول الله بالفقه ‏ الدين '" :" لا يتم نسك الناسك إلا بالنكاح ""2. 
وهذه الحالة - أعني الزواج - هي التي اختارها سبحانه لأنبيائه قال 


6 
ٍ- 4 -ه 
ل »> ود 2< عا سم رك دده 


تعالى: وَلْمَدَ أَرَسَلنَا رسلا من قبِلِكَ وبحعلنا طم أَرُونجا ودرية وَمَاكان لرَسولٍ أن 


ح 
ا 


5 ود ون سسا - 1 
دن أَسَّهِ لكل أجل حِدَابٌ © ”'' ؛ وقد قضى نبي الله موسى عليه 


ا 0 


ليذ 


» سليمان بن أحمد الطبرائي : المعجم الأوسط» فصل في الترغيب في النكاح لما فيه من العون على حفظ الفرج‎ )١( 
.)5١٠١١١( حديث رقم‎ 

. ) 707 ( أحمد بن حنبل : المسند » مسند عبد الله بن عباس » حديث رقم‎ )١( 

(5) أبو حامد الغزالي : إحياء علوم الدين » 7/5 . 


9:) سورة الرعد:آيةم؟, 


1 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





رم اي جر و2 سس 

السلام عشرة سئنوات خدمة لمهر امرأة » قال تعالى : قال إِفَأرِيد ان أن« 9 
وه - 9 2 ده > ذا سم 

إحدَى اب مدق عل نكا وق يكن فإن اتعممت عشرا فمن عتدك ما 


23 
ا 


ريا أشن عَظلك يدوت إن كاه اندر الاين 4و3 . 
بل هذا ما اختاره سبحانه لأفضل رسله و لقدوتنا محمد صلى الله 
عليه و سلم » فقد تو صلى الله عليه وسلم و خلف وراءه تسعة نسوة رضي 
الله عنهن جميعاً , فأي دين يرتجى 3# غير طريق الأنبياء و الرسل ؛ و هل 
هذا إلا دليل على أن العلاقة الزوجية من العبادات التي يحرص عليها المسلم 
ابتغاء الثواب والأجر؛ و ليست مسالة قضاء شهوة فقط ؛ أو إضاعة وقت » 
وتلهي ؛ و تشاغل عن العبادة . 
بل إن الزواج أفضل من التخلي لنوافل العبادة كما رجحه ابن القيم 
بكلام قيم ثةْ كتابه بدائع الفوائد '". " فالزوجة على التحقيق قوت و سبب 
لطهارة القلب . و لذلك أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم كل من وقع 
نظره على امرأة فتاقت إليها نفسه أن يجامع أهله »2 لان ذلك يدفع 
الوسواس عن النفس "'" . 
" فغاية الزواج 4 الإسلام عبادة الله و تعمير الأرض ؛» وهذه الغاية ثايتة , 
لا تتغير بتغير ظروف المجتمع ؛ ولا تخضع لرغبات الأفراد و مع هذا فإنها 
لا تتحقق إلا بأهداف دنيوية » فيها مصلحة الفرد و الجماعة . أما لِك 
المجتمعات غير الإسلامية » فلا يوجد للزواج غاية » و لا أهداف دنيوية »2 


تتغير من مجتمع إلى آخر ء و من زمان إلى زمان » بحسب القوانين التي 


.7١/ سورة القصص:اآية‎ )١( 
.١59-1١8//« » ابن القيم : بدائع الفوائد‎ )١( 
” (؟) محمد محمد جاد : الإسلام و العلاقة الجنسية ب بين الرحل و المرأة » ص‎ 


17 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





يضعها المجتمع لتنظيم الزواج ؛ و ظروف أفراده و جماعاته ؛ و قيمه و عاداته 
وتقاليده 4 هذا الزمان وذاك المكان " (2. 

لذلك كان الصلاح 2# الدّين أوّل وأهمّ ما يجب اعتباره عند اختيار 
شريك الحياة قال صلى الله عليه وسلم : ( تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها 
وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تريت يداك ) '' » و قال صلى الله عليه 
وسلم : ( إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا تفعلوا تكن 


فتنة 4 الأرض وفساد عريض ) "". 


إن العلاقة الزوجية لا يتصور قيامها - ولا يجوز شرعا - بين 
صاحب دين سماوي ؛» و بين من لا يمتلكت من مقومات الاعتقادات - و إن 
2 1 آ- 7 ردى 2ن سه ل م ع 

كان منسوخا - شيئا » قال تعالى : 37 تتكحواأ المشركت حي ومن 
د ره 2 و ون 2 سس ءء هو «جوء ساي 2 8 
وَمِنََهَ حاير من مشركة ولو ع5 وَلَا تنكحوأ الْمتْرِكِينَ مما 


سو 0 مد وول 2 يآ 20 لو سر مس به رم 1204 م مص 
ولْمبَدُ مُؤْصنُ حَيمن مُشْرِل ع وَلوَأَعْجَبَك أ َلكيِكَ يَدَعْونَّ إل الثَارِ وَاللَه يدْعْوَأ إل الْجَنَةِ 


اا 2 عد 2000 00 3 سس نوو 22 7 

وَالْمَعْفرَةَ بِإِذْنِوء وِيُبَيَنُ َايكوء لِلنّاس لَعَلَّهُمَْ يِتَدَوونَ #* 'و قال تعللى : 
جرورم 2 مه لسر 0000 ور 0000 ع وى لسع عرسم غعء 
لوم أن لحم الطيبثك وطعام الَذِنَ أونوأ الككب حِلٌ لك طُعَافَكم حِلْ لم 


2 5 رصحو و 07 2 جم وه صمح عو 1 هو 
والْحَصَئات من الموْمِتٍ والمحخصتات من ألَذينَ أونوأ الكتب من قبلْكم إذآ اتَسسموهن 


)١(‏ كمال إبراهيم مرسي : العلاقة الزوجية و الصحة النفسية في الإسلام و علم النفس » ص ا 
(؟) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الأكفاء في الدين » حديث رقم 


65م 
(") أخرحه الترمذي (الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها) : كتاب النكاح : باب ما جاء إذا 


جاءكم من تضرون دينه فزوحوه , حديث رقم )٠١854(‏ . و الحديث حسنه الألباني . 


(:) سورة البقرة:آية١1؟؟,.‏ 


1 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





ور وما بره مل 


جْوَرَهْنّ مُحْصِدنَ حَيْرٌ مُسَينْحِينَ وا مُتََحِذِىَ أَحَدَانِ ومن يَكَفْرْ لاسن فَقَدٌ حيط 
َمل وَهْوَ ف ليوو يرن 904 . 

وهي كذلك محضن تريوي لأفرادها منها يتلقون العقيدة و القيم ) 
قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( كل مولود يولد على الفطرة فأبواه 
يهودانه » أو ينصرانه » أو يمجسانه كمثل البهيمة تنتج البهيمة هل ترى 
و0 

وهي المدرسة الأولى للأبناء » يتلقون فيها التنشئة - تعليما وقدوة - 
على العبادة المفروضة و نوافلها من صلاة و صيام و صدقة وبروصلة رحم , 
قال صلى الله عليه وسلم : ( مروا أولادكم بالصلاة وهم أبناء سبع سنين 
واضريوهم عليها وهم أبناء عشر سنين وفرقوا بينهم فى المضاجع ) 7 
وقال صلى الله عليه و سلم : ( فإن أفضل الصلاة صلاة المرء 4 بيته إلا 
كفو اث 

والعلاقة الزوجية مع هذه الأهمية و هذا الدور تسهم 2 بناء كيان 
المجتمع على الإيمان و طاعة الرحمن . و تحفظ على إفراد المجتمع 
عقيدتهم صافيه ؛ فهي المعقل الأول و الدرع الواقي للمجتمع وأفراده . 


)١١‏ سورة المائدة:آيةه. 

؟) أي " مقطوعة الأطراف » أو أحدها ... يعينٍ أن البهيمة تُولد مجتمعة الخلق » سوية الأطراف » سليمة من 
الجدع » لولا تعرض الناس إليها لبقيت كما ولدت سليمة " . 

المرجع : المبارك ابن الأثير الحزري : النهاية في غريب الحديث و الأثرء ١‏ / 588 . 

(؟) أخرجه الإمام البخاري في الجامع الصحيح : كتاب الحنائز » باب ما قيل في أولاد المشركين » حديث رقم : 
(85م؟١).‏ 

(:) أخرحه أبو داود » كتاب الصلاة » باب مى يؤمر الغلام بالصلاة » حديث رقم (555) . 


(5) أخرجه البخاري » كتاب مواقيت الصلاة » باب وقت العصر » حديث رقم ( 79١‏ ) . 


ه56 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





إن فقدان العلاقة الزوجية للإيمان لهو نذير شر على أفرادها » و على 
المجتمع بأكمله »فأي خير يرجى من علاقة لا تقوم على الإيمان » و على 
تعظيم شرعة الرحمن ؛ و على القيام بأمره ليلاً ونهاراً . 

لاط لم اصرح حي جر ند ام ا 


0-1 ذ- هوو- أ كمه 
جا بج لسعم 0 ل كه ىه سي 00-6 5 و مر >م د عور -ه 
شيعا إ ا ا 1و2 ا 0 حدود ألنه فالا جنا عَلمهمَافما 


2 قه + لوو وميم دس مدير دم ملدة رو رمي م وص 2 وام ١‏ 
أفندت يدء تلك حد ود الله فلا نعتد 1 وكيك الطَلِمُونَ ” ١‏ 


2 


ن علاقة فارغة من الإيمان أشبه ما تكون بالعلاقة التجارية القائمة 
على المصلحة والمنفعة الفردية » ومثل هذه العلاقات وإن استمرت 4 الدنيا 


. 5 7 ء مديء مه لاوم 
د شك منقطعة يوم القيامة قال تعالى : ماد تَبرَأ ألَذِنَ أتَبِعُوا 


-- 


. 


لها 


من 
لذت أتَبعُوأ وروأ الْصَدَاب وَتَطَعَتْ بهم الْآَسََابُ ©" . قال مجاهد بن 
جبر 4# بيان معنى ( الأسباب ) : الوصال الذي كان بينهم 2 الدنيا 7 
وأهل الإيمان بالله علاقتهم قائمة حتى 4# الجنة » قال تعالى : 
دم 0000 0 1 16 ا و 6ع اس بح مف 
وَأَلَذِينَ 1م منوأ والبعنهم ذريهم بإِيمن بهم ذرينهم وما النتهم من عمله من سَىْءٍ كل 
اك هين 74 . 
م 2 
ويدخل تحت بيان الأهمية الإيمانية للعلاقة الزوجية ما ذكره ابن 


القيم 4 بدائع الفوائد من النقاط التالية : 


)١١‏ سورة البقرة:آية9؟7,. 
9؟) سورة البقرة:آية55١.‏ 
(5) محمد بن جرير الطبري : جامع البيان في تأويل القرآن » */785 . 


(5) سورة الطور:آية١؟.‏ 


11 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





-١‏ إن يك النكاح ما يثاب عليه المرء من نفقته على امرآته وكسوتها 
ومسكنها ورفع اللقمة إلى فيها . 

2-5 إن فيه تكثير الإسلام وأهله وغيظ أعداء الإسلام . 

“-- إن فيه تعديل قوته الشهوانية الصارفة له عن تعلق قلبه بما هو أنفع 
له 4 دينه ودنياهء فإن تعدّق القلب بالشهوة أو مجاهدته عليها تصدّه 
عن تعلقه بما هو أنفع له؛ فإن الهمة متى انصرفت إلى شيء انصرفت 
عن غيره . 

0-4 إن فيه تعرضه لبنات إذا صبر عليهن وأحسن إليهن كن له سترا من 
النار» وأنه إذا قدّم له فرطين لم يبلغا الحنث أدخله الله بهما الجنة. 

ه- إن فيه استجلابه عون الله كما الحديث المرفوع: (ثلاثة حق على الله 


عونهم: الناكح يريد العفافء والمكاتب يريد الأداء؛ والمجاهد)”". 7" . 


)١(‏ أخرجه الترمذي ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألبان عليها ) : كتاب فضائل الجهاد » باب ما جاء في المجاهد و 
الناكح و المكاتب و عون الله لهم ع حديث رقم (ه55١)‏ . الحديث حسنه الألبان . 
(؟) ابن القيم : بدائع الفوائد .)١59-1١//9(‏ 


11/ 





المطاب الثاني : الاهميي الاخلافيي : 
إن أخلاق المجتمع هي الواجهة الحقيقة التي من خلا لها يُقَيِّم المجتمع, 
وأخلاق الأسرة هي النافذة التي من خلالها يُنظر إلى المجتمع » و أخلاق 
أفراد الأسرة هي البنية الأساسية لأخلاق المجتمع . 
ولقداهتمالإسلام بالأخلاق ».بل حصر رسول الله صلى الله عليه 
وسلم رسالته وبعثته 4 غرس الأخلاق وتكميلها قال صلى الله عليه 
وسلم : ( إنما بعثت لأتمم مكارم اللأخلاق ) '' .بل كان هو صلى الله عليه 
95 5 50 50 5 9 راشة ره وعر 
وسلم قدوة العالمين 4 أخلاقة وسيرته ؛ قال تعالى : ## وَإِنَّكَ لَعَلَخْلْقَ 
عَظِيوٍ # 0" 
والأخلاق " عبارة عن هيئة 4 النفس راسخة عنها تصدر الأفعال 
بسهولة و يسر من غير حاجة إلى فكر و روية » فإن كانت الهيئة بحيث 
تصدر منها الأفعال الجميلة المحمودة عقلا وشدرعا سميت تلك الهيئة 
خلقا بحسنا :و إن:كان السنادر هديا اتأقعاك البيحة سميت الميفة ان 


هي ١م‏ رخلقا 0 


وإن من أسس الاختيار لطر العلاقة الزوجية : الأخلاق » قال صلى 
الله عليه و سلم: ( إذا خطب إليكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه إلا 
تفعلوا تكن فتنة 2 الأرض وفساد عريض ) 2. 


: أخرجه الحاكم في المستدرك على الصحيحين » كتاب تواريخ المتقدمين من الأنبياء و المرسلين » حديث رقم‎ )١( 
" وقال عنه : " حديث صحيح على شرط مسلم‎ ) 457١١ 

(5) سورة القلم:آية 4. 

(*) أبو حامد الغزالي : إحياء علوم الدين » 7/8 ه . 

(5:) أخرحه الحاكم في المستدرك على الصحيحين » ووافقه الذهبي » حديث رقم ( 7595 ) . 


16 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





هو-ه 
م 206 


ولقد جاء الأمرالاإ لهي بالمعاشرة بالمعروف قال تعالى : #8 يَتَأَيّهَأأرِسِنَ 


1ت 


اع ا ارلا بها ولاس منَِتَدْ هبو يض مَآءَاتَنَسُمُوهُقَ 


هه لق ع ع سايم 5 وو 03 ده 
ِ ن بأيَان يسمه م3 وَعَاشْرَوهنّ بالْمعُرَوفٍ ' ون هكمو عسي أن مَكرَهُوأ 
يعاو حم 2 سر 


سيك وَحعَلَ الله فِهِ حرا كيرا # ” ".وهنا الأمريعم كل خلق حميد ؛ 
ويمنع كل خلق ذميم » وقد فسر ابن قتيبة ' '' المعاشرة بالمعروف يقوله : 
"أي صاحبوهن مصاحبة جميلة " ”2 . 


' وقد كان رسول الله صلى الله عليه و سلم يؤسس علاقاته الزوجية 


على أساس التفاهم والحب والتعاطف ؛ و حسن العشرة "7 . 


وعلاقة لا تقوم على الأخلاق لا يمكن أن تستمر» أو أن تؤتي ثمارها 
المرجوة » و أطفال لا ينعمون بأخلاق رفيعة و لا يغذون بالأخلاق 2 كل 
صغيرة و كبيرة و لا يعيشونها واقعا ملموسا مطبقا لا يمكن أن تستقيم 
لهم الحياة , ولا أن تظهر الأخلاق على تصرفاتهم . 


.١9 سورة النساء:آية‎ )١١ 
أحمد بن عبد الله بن مسلم بن قتيبة الدينوري» أبو حعفر: قاض» من أهل بغداد» له اشتغال بالأدب‎ " 
كتابا في غريب القرآن والحديث والأدب والاخبار. ولي القضاء‎ 57١ والكتابة. كان يحفظ كتب أبيه وهي‎ 


.ممصر سنة "55١‏ ه فجاءهاء وعرف فضله فيها فأقبل عليه طللاب العلوم والآداب. ويرجحح (الكندي) أنه 


0020 


عزل بعد ثلاثة أشهر من ولايته. ويقول أكثر مؤرحيه إنه مات وهو على القضاء. وكانت وفاته صر " 
خير الدين زركلي : الأعلام » ١55/١‏ . 

(؟) عبد الله بن مسلم بن قتيبة : تفسير غريب القرآن » ص ١77‏ . 

(5) يوسف علي بديوي : السعادة الزوجية و مقوماتها في ظل الإسلام » ص 717-55 . 


533 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





المطلب الثالث : الأهميت الاجتماعيي : 

الاجتماع وسيلة من وسائل الأخلاق الفاضلة » و نزعة إنسانية باقية ‏ 
و بوجود الإنسان مع الجماعة تنشط روح المنافسة» و الاجتماع يدذدكي 2 
الأفراد روح التّفوق والرغبة 4 إظهار ما لديهم من قدرات:؛ وهذا الدافع لا 
يتحرّك إنثا من خلال الجماعة . 

وك الاجتماع دواء ناجع لكثير من الأمراض النّفسيّة كالانطواء 
والقلقء إذ إِنَ وجود المرء مع الآخرين يدفع عنه داء الانطواء ويذهب القلق ؛ 
والاجتماع قوة متجددة للفرد والأسرة والمجتمع . 

" إن الأسرة هي أول جماعة يعيش فيها الطفل و يشعر بالانتماء إليها ‏ 
وهو بهذا يكتسب أول عضوية 4# جماعة » و يؤثر نمط هذه الجماعة 
و علاقاتها على علاقاته فيما بعد " مع الجماعات الأوسع 4 الخارج »: 
فالأسرة كجماعة وظيفية تزود أعضاءها يكثير من الاشباعات 
الأساسية 20 

"والأسرة مجتمع مصغرء وإحدى دعائم المجتمع الأكبر ‏ وما 
الآمة إلا مجموعة من الأسر تترابط فيما بينها بمبادئ و قوانين » وأعراف 
وتقاليد ؛ تتفاوت قيمتها وآثارها بين الأمم تبعاً لتفاوتها 4 درجات 
الحضيارة او إكنداوة بو تكطدون :و اتحمو .و تكله كان الاسناس قويا كان 
أدعى لتماسك البناء . وصلاحيته للبقاء » فكلما كانت الأسرة قوية 
قائمة على الأسس الرشيدة » و الدعائم الصالحة كان صرح المجتمع بدوره 
قوياً حصيناً باهر الأثر نحو الأسرة ذاتها »و نحو الإنسانية بأسرها قال 


تعانلى : للْوَالْبَدُ ألطَيبُ 


3 
8 


0 2 سه سس سحلو م 


ابن حل رص به 2 رخ 


. ١7 أحمد محمد الكندري : علم النفس الأسري » ص‎ )١( 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





228 له الى الوا و < دس لا 


دك صرف ا ليت لِعَوَرٍ كرون 4 وإذا كانت الأسرة دعامة الأمة 

فإن الزواج عماد الأسرة ... و من هنا تبدو أهمية الزواج 4 الأسرة . كما 

تبدو أهمية الأسرة للمجتمعات والأمم"20. 
و لي الأسرة يتلقى أطراف العلاقة الزوجية القيم الاجتماعية ,2 

و يتقاسمونها بينهم » و فيها ينشأ الطفل و يتعرف على المجتمع و قيمه 

وآدابه » بل إن الأسرة هي الحلقة الاجتماعية الأولى التي يتفاعل معها 

النشء الجديد . 
وتناط بطرِكي العلاقة الزوجية أموز اجتماعية منها : 

- المحافظة على النوع البشري باستمرار النسل . 

- تربية الأبناء وأعداد الكوادرالوطنية الفاعلة البناءة . 

- صلة الرحم والتواصل بين الأقارب » و حفظ حقوق الأصحاب و الجيران 
والقريب و البعيد » والمقيم وابن السبيل . 

- التقوية للمجتمع انطلاقا من الاعتقاد بأن يد الله و عونه مع الجماعة : 
وإخافة للعدو ؛ ومساعدة المجتمع على مواجهة التحديات و الأزمات . 

- المحافظة على التراث الثقَاك و الاعتقادي و اللغوي للمجتمع . 

- التحقيق للألفة و العدالة والمحبة و كل العوامل التي من شأنها تقوية 
الترابط 4 المجتمع ؛ و التعارف فيما بينهم » و إتاحة الفرص للجميع 
بشكل متساو بعيدٍ عن الغبن و الحيف والشطط . 

- الترجمة العملية لأهداف المجتمع » و الربط الفاعل بين المجتمع من 
جهة ؛ وأفراد العلاقة الزوجية من جهة أخرى . 


19) سورة الأعراف:آية /ه. 


ال١‎ 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





- القضاء على كل ما من شأن تقويض دعائم المجتمع ؛ و العبث بأمنه 
و مقدساته و ممتلكاته » كالعصبية القبلية » و اعتماد و تبني جانب 
العنف و الإضرار بالغير » و عدم استشعار المسؤولية الا جتماعية . 
وبعد هذا البيان لأهمية الأسرة يمكن القول : " إن تداعي الأسرة من 
شأنه أن يقوض دعائم المجتمع » بل من شأنه أن يفسد مسار الحضارات »2 
وكم من حضارة سقطت لانتشار الفساد الأخلاقي فيها و لانهيار كيان 
الأسرة و لذوبان الجسورالتي تفصل بين الحلال و الحرام " ”' . 


المطلب الرابع : الأهمين النضسيض : 

" الأسرة هي الومضة التي تضيء طريق المرء لك رحلته الأرضية 
القصيرة » و هي القبسة الإلهية التي تربط مشاعر الفرد بخيوط نورها 
فتجعل منه مخلوقا ذا كيان يحس بانتماته الجياش بعواطف الاعتزاز 
والفخرء لأنها المأوى المفعم بدفء المودة و عطر السكن " (2. 

والعلاقة الزوجية " علاقة جسدية ممتعة لأقصى ما تكون درجات المتعة 
 (‏ حالة ممارستها بشكل صحيح ) و لكنها لا تتوقف عند حدود الجسد »؛ 
وإنما هي علاقة لها امتدادات عاطفية و إنسانية و روحية هائلة " 7" . 

" والحقيقة أن الزواج هو المخلص الوحيد من هذا كله لأنه السبيل 
المشروع لإشباع هذه الغريزة وإروائها » فيه تسكن النفس و يهداً البدن من 
الاضطراب و يكف عن النظر و التطلع إلى الحرام " ”2 . 


. عبد الله بن عبد ا محسن التركي : توجيهات الإسلام في نطاق الأسرة » ص ه‎ )١( 
. ١5” أحمد جهان الفورتية : القرآن أصل التربية و علم النفس » ص‎ )١( 

(*) محمد عبد الفتاح المهدي : الصحة النفسية للمرأة » ص 5؟١١.‏ 

(4:) محمد محمد جاد : الإسلام و العلاقة الجنسية بين الرحل و المرأة » ص ١7‏ . 


07 





وبالعلاقة الزوجية تتحقق كثيرا من الجوانب النفسية ع النفس 

البشرية منها : 

- إن © العلاقة الزوجية سكن للنفس و مودة و رحمة ؛ قال تعالى : 4 ومن 
#اسق ا على لاقن اسيك روا انقكر إلنيا ككل اكع وار 
رن لاعن را ع الل مت مر ء عل هع م 
ورحمةإن فى ذالك لآينتٍ قوم ون 274 . 

- إن فيها إشباع لكثير من الدوافع البشرية كدافع التملك ؛ و دافع بقاء 

- إن فيها تلبية لكثير من الحاجات النفسية كالحاجة لتقدير الذات »2 
والحب والحثان . 

- إنه عبر الزواج تنمو غريزة الأبوة للرجل ؛ و الأمومة للمرأة » 2 ظل وجود 
الأطفال . 

- إن فيها محضن تربوي نفسي للأبناء . 

2 المحافظة على الصحة النفسيهة . 


- القضاء على كثير من الاعتلال النفسى و الاكتئاب والعقد النفسية . 


.؟١ سورة الروم:آية‎ )١ 


ا 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





المطلب الخامس : الأهميي الجتنسيي : 

إن لفظ الجنس أصيبح له من الحساسية المفرطة - بسبب إساءة 
استخدامه - ماجعل مناقشة هذا الأمرو طرحه لش غاية الندرة » ووخاصة 
من الناحية الشرعية و أهل الاختصاص ؛ و هذا الفراغ ترك المجال لغير 
الشرعيين و المتخصصين ؛ ممن اتخذها تكسباً و غرضاً دنيوياً » و خاض 
فيها بالجهل والقصور ع التصور . 

و المقصود من العلاقة الجنسية 4 هذا البحث مناقشة المعاشرة 
الزوجية » التي تكون بين الزوج و الزوجة 2 4 إطارها الشرعي » مما يحقق 
مقصودها الشرعي من إشباع الغريزة و حصول النسل ؛ و دفع الضرر الناتج 
عن إساءة استعمالها أو الجهل بها . 

" فالعملية الجنسية لا بد أن تتم بين الزوج و زوجته على أكمل وجه 
لأنهما 4 الواقع شريكان متعاونان يكمل كل منهما دور الآخر و من حق 
كل منهما أن يحصل على قدر من المتعة يعادل القدر الذي يحصل عليه 
زميله " '". 


والعلاقة الجنسية من أساسيات العلاقة الزوجية » بل إن هذه " الغريزة 


الجنسية من أقوى الغرائز و أعنفها وأعمقها ... والحقيقة أن الزواج هو 

المخلص الوحيد من هذا كله لأنه السبيل المشروع لإشباع هذه الغريزة 
عر ام( 

وإروائها 


والإسلام ينظر إلى العلاقة الجنسية على أنها نوع من العبادة يؤجر 
عليه المسلم » عن أبى ذر أن ناسا من أصحاب النبي - صلى اللّه عليه وسلم 
- قالوا للنبي - صلى الله عليه وسلم- يا رسول الله ذهب أهل الدثور 
بالأجور يصلون كما نصلى ويصومون كما نصوم ويتصدقون بفضول 
)١١‏ محمد محمد جاد : الإسلام و العلاقة الجنسية بين الرحل و المرأة » ص 7١-١9‏ . 


9؟) محمد محمد جاد : الإسلام و العلاقة الجنسية بين الرحل و المرأة » ص ١7‏ . 


7: 


الفصل الأول - المبحث الثاني : أهمية العلاقة الزوجية 





أموالهم. قال : ( أوليس قد جعل الله لكم ما تصدقون إن بكل تسبيحة صدقة 
وكل تكبيرة صدقة وكل تحميدة صدقة وكل تهليلة صدقة وأمر بالمحروف 
صدقة ونهى عن منكر صدقة وفى بضع أحدكم صدقة ). قالوا يا رسول الله 
أيأتي أحدنا شهوته ويكون له فيها أجر قال ( أرأيتم لو وضعها 4 حرام 
أكان عليه فيها وزر فكذلك إذا وضعها فى الحلال كان له أجر ) 2. 

و العلاقة الجنسية و إن كان المقصود منها إشباع الغريزة الفطرية 
فهي أيضا مقصودة لحفظ النوع البشري » و بقاء النسل » و حصول الذرية 


وى مودددىد ص 3 و ره 


الصالحة قال تعالى :"أجل 0 ْلَهَ أَلضِيَاِ ألرَفْتْ إِلَ يكم هن لاس 
لولم اق لين عَلِمَأنَهُ نك مر كَْسَاوْ نَأنْفْسَكُمَ مَنَآبَ عَلِنَكْمْ وَعَمَا 
ع فَأَكن روه وأبستعواأ استت اا ولو وأَسْرَبْوأ حهَّ يبي لكي حيط 
الأمتيين اخبل لصوي الفدر ديا 


عار 3 20 قد حسم تبرولرو وا م2 ف رو _آ- ولاه - 
عدكمون فى المَسَجِدٍ يَلْكَ حَدَود أله فلا هأ كَدَلِكَ د يميمت الله يله يه للشّاس 


0-7 


ضام إن الكل ل جاسروشرت وَأَسرٌ 


د 
71 2 


َعَلَهُمَيَتَفْوَت 4*”" »2 قال ابن قتيبة : يعني من الولد ". 

وكثير من حالات الطلاق ؛ و حالات الانحراف » و الخيانة الزوجية 
كان من أهم الأسباب التي تقف خلفها : هجر الفراش و العطش 
لحتس 095 


» أخرحه مسلم في صحيحه » كتاب الزكاة » باب بيان أن اسم الصدقة يقع على كل نوع من المعروف‎ )١( 
. ) 5١؟1ا/5( حديث رقم‎ 

ء١81/:ةرقبلا‎ )5( 

(؟) محمد بن مسلم بن قتيبة : تفسير غريب القرآن » ص 74 . 

(5) محمد إبراهيم السيف : العشرة الزوجية و الطلاق في الأسرة السعودية » ص 47 . 


“,ا 


القحدز أرق جه المحشف:النالنته هق سا الاق الوويكد: 


المبحث الثالث 


مقومات العلاقي الزوجيي 





الآأساس الأول : إدراكت أهميني و أهداف العلاقي الزوجيى 
في الإسلام . 

الأساس الثاني : النييّ الصالحتٌ في الزواج . 

الأساس الثالث : حسن الاختيار. 

الأساس الرابع : معرفيّ الحقوق الزوجيتّ و العمل على تطبيقها 
في الحياة الزوجيني . 

الأساس الخامس : إدراك العوامل المؤثرة في العلاقنّ الزوجين . 
الأساس السادس : معرفيّ طبيعت العلاقيّ الزوجيي ‏ 


الآساس السابع : المعاشرة بالمعروف . 


ك7 


الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





جاءت الشريعة - 4# آيات متفرقة و أحاديث كثيرة - يبيان أهم 
المقومات اللازمة لقيام العلاقة الزوجية على أحسن ما يرام » و لتعطى 
ثمارها المنشودة . 

إن الأهداف المنشودة من العلاقة الزوجية لا يمكن أن تتحقق بدون 
مقومات شرعية مرعية » و أسس معتبرة . و بدون هذه القواعد تتخبط 
الأسرة ِك أهدافها » و تطح تعاسة على أصيعايها ووبالا و مول هداة 
للمجتمع والبنيان . 

والمقصود هنا ذكر الدعائم و الأسس التي تساعد على تحقيق مقاصد 
الأسرة 4 أسمى صورها . و تحفظ كيانها من التصدع و الانهيار : 


الأساس الأول : إدراك أهمية و أهداف العلاقة الزوجية 2# المنهج 
الإسلامي . 

لقد جاءت الشريعة الإسلامية ببيان أهمية و أهداف العلاقة الزوجية 
بياناً وافيا شافياًء لا يترك مجالاً معه للاجتهاد و التنظير » فقد قال الله 
تغالى: :92 ومن يليه أن حلق لكر من أنسيكة أزويا سكو إلنها وحمل 
اك رد وقد وا م ار 4 

وقال صلى الله عليه وسلم : (من استطاع الباءة فليتزوج فإنه 
أغض للبصر وأحصن للفرج » ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له 
وجاء )”". و قال صلى الله عليه وسلم : ( إذا مات الإنسان انقطع عنه 


١ 


.؟١ سورة الروم:آية‎ )١( 
أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب من لم يستطع الباءة فليصم » حديث رقم‎ )١9 
قلالا:).‎ 


اا 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





عمله إلا من ثلاثة إلا من صدقة جارية أو علم ينتفع بهأوولد 
صالح يدعو له) 2. 
فمن أدرك أهمية و أهداف العلاقة الزوجية يي الإسلام رعاها حق 

رعايتها » و سمت نفسه على كثير من النزعات النفسية الآنية الأنانية » 
وإن كانت مقصودة » لكن جعلها ث منزلها المناسب لها » فهي لا تعلوا على 
الأهداف العليا كطلب الولد الصالح ؛ و حصول السكينة و الآلفة والمحبة 
وغيرها . 
ومن صور عدم إدراك أهمية الزواج و أهدافه ما يلي : 

. الإعراض عن الزواج »أو تأخيره بلا عذر مسوغ‎ -١ 

؟"- المغالاة 4 المهور, و لك تكاليف الزواج . 

“- قلة العناية باختيارالزوج الصالح أو الزوجة الصالحة . 

4- ترك الاستشارة والاستخارة 4 أمر الزواج . 

ه- عدم مراعاة الحقوق والواجبات الزوجية . 

5- حصول النشوزأو الإعراض '' , و الإعراض عن الصلح » قال تعالى : 


ا 2 


2-6 >1 مس 0 2 4 00 
ووَإِنِ مره حَافَتَ من بَعلها ورا أَوْ إِعَرَاضًا قَلَا جتاح عَلَيهِمَآ أن 


)١(‏ أخرحه مسلم في صحيحه : كتاب الوصية » باب ما يلحق الإنسان من الثواب بعد وفاته » حديث رقم 
45009). 

)١(‏ " النشوز : أن يتجاق عنها بأن يمنعها نفسه ونفقته والمودة والرحمة الي بين الرحل والمرأة » وأن يؤذيها بسب 
أو ضرب » والإعراض : أن يعرض عنها بأن يقل محادئتها ل ور لا اب ا 
سن » أو دمامة » أو شيء في لق أو نلق » أو ملال » أو طموح عين إلى أخرى » أو غير ذلك " المرحع : 
جار الله أبو القاسم محمود بن عمر الزمخشرى : الكشاف عن حقائق غوامض التتزيل وعيون الأقاويل فى 


وجوه التأويل » لاه 1 


7 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





6 
7 م م 


4 ء سخ رم وو 0 ع -ه و 3 
هما صَلْحا وَالصَلح حار وأحضرت الأنفس أ 


رك لَه يما تَتَمَلُو حرا 04" . 


- 


ذه ل ور 6 
8-0 


5 ع وه 
وإن تحسنوا وتثموا 


/ا- غياب الأخلاقيات الإسلامية العالية 4 الحياة الزوجية كالعدل 


والاحترام : 


- تشتت الأولاد ‏ وتمزق كيان الأسرة . 





إن مقاصد الناس من الزواج تتباين » و على مقصد المرء من الزواج 
تنبني حياته ؛ و تستمر باستمرار المقصد والنية » وتذهب بذهابها » فمن 
تزوج رغبة 4# ذات الجمال ذهبت رغبة الزواج و إقبال النفس بذهاب الجمال : 
وهولا محالة زائل » و من تزوج للمال والجاه كذلك ؛ قال صلى الله عليه 
وسلم :(من تزوج امرأة لعزها لم يزده الله إلا ذلاً. ومن تزوجهالمالها لم يزده 
الله إلا فقراًء ومن تزوجها لحسبها لم يزده الله إلا دناءة» ومن تزوج امرأة لم 
يتزوجها إلا ليغض بصره؛ أو ليحصن فرجه أو يصل رحمه بارك الله له فيها 
وبارك لها فيه) ”" . 

وقد قال صلى الله عليه وسلم : ( تنكح المرأة لأربع لمالها ولحسبها 
وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك) ”", و( تربت يداك ) 4 


الأصل دعاء » معناه لصفت يداك بالتراب أي افتقرت حتى لصقت بالتراب » 


.١78 سورة النساء:آية‎ )١( 
(؟) النسائي : عشرة النساء ( محقق و مضاف إليه حكم الشيخ الألباني على الأحاديث ) » ١/5؛ » قال عنه‎ 


2,74 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





ولكن العرب أصبحت تستعمله للتعجب والحث على الشيء وهذا هو المراد 
هنا "". 

والمقصود هنا أن تكون العلاقة الزوجية وسيلة لتحقيق كمال العبودية 
لله سبحانه وتعالى »لا غاية 2 حد ذاتها .ومن صورالنية الصالحة 2 


إقامة العلاقة الزوجية : 


- السعي 4 مرضةة الله » و طاعة رسول الله صلى اللّه عليه و سلم » 
قال تعالى : #إوأنكحوا الي وك وَالْصَلِحِينَ ين عاد وإمَآبِحك 14" 
قال ابن كثير عند تفسير الآية : " هذا أمر بالتزويج " '"؛ و قد 
قال صلى الل عليه وسلم : ( والله أني لأخشاكم لله وأتقاكم له 
لكني أصوم وأفطر وأصلي وأرقد وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي 
مانس سف 0 

- طلب إحصان الفرج ؛ و غض البصر ء قال صلى اللّه عليه و سلم : 
(من استطاع الباءة فليتزوج فإنه أغض للبصر وأحصن للفرج , 
ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ) '' . 

- ايتغاء الولد الصالح: قال تعالى : (إفَأَكَنَ بْرْوهْنوَاسَعوْاْ ما كئّبَ 


و 


م210 3 ا 0 كلىء 20 
أَسَهُلَكْم ©" قال ابن كثير 2# تفسيره : " يعني الولد " ". 


. 97/5 » ابن سلام : غريب الحديث‎ )١( 

(؟١)‏ سورة النور:آية 307,. 

(*) ابن كثير : تفسير القرآن العظيم » 5١1/5‏ . 

4 أعرعه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الترغيب في النكاح » حديث رقم (5لالا؟) . 

(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب من لم يستطع الباءة فليصم » حديث رقم 
4/7/9 ) حو مسلم : كتاب النكاح : باب استحباب النكاح لمن تاقت نفسه إليه ووحد مؤنة و اشتغال 


من عجز عن المؤن بالصوم » حديث رقم ( 5515" ). 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





- تكثير سواد الأمة - 4 الدنيا والآخرة- بالنشء الصالح » قال 
صلى الله عليه وسلم : ( تزوجوا فإني مكاثر بكم الأمم ) '". 

و إن الزواج إذا تجرد عن النية الصالحة » و غلبت عليه الشهوات 
الذقيوية عو اإكرعنات الغردية :كان ونانلا عدى أطراف الحلافة الروحية 
وعلى المجتمع » و محقة بركته ؛ وذهبت حكمه و فوائده . 

وهذا الكلام يشمل طرك العلاقة الزوجية : واستحضار النية الصالحة 


مطلوية من الطرفين » لتصفو و تسمو العلاقة الرزوجية . 


الأساس الثالث : حسن الاختيار . 

" إن الإسلام يرى أن قضية اختيار كل قرين لضريته هي محك سعادة 
أو شقناء الأسرة » و بالتالي فإن الإسلام يتخد موقا .وسظا فيما يتعلق 
بأسلوب الاختيار جح الزواج . 

ومن المعروف أن الإسلام يسمح للأهل بالتدخل 4 الاختيار مع مراعاة 
أن للأبناء قدراً من الحرية و الاختيار ؛ فأعطى البنت حق الاختيار و إبداء 
الرأي فيمن تريد أن تتزوج بالقبول أو الرفض "20. 
وقد قال صلى الله عليه و سلم : ( لا تنكح الأيم حتى تستأمرولا تنكح 


النكن حت تستاذن قالوا يا وسؤن الله .وركيف إذنها قال أن فسعت )0 


.١/1/ سورة البقرة:آية‎ )١١( 

. 511/١ » ابن كثير : تفسير القرآن العظيم‎ )١( 

() أخرجه ابن ماجه في سننه (الأحاديث مذيلة بأحكام الألبان عليها) » كتاب النكاح » باب ما جاء في فضل 
النكاح » حديث رقم )١85457(‏ . قال عنه الألباني : حسن . 

() أحمد محمد مبارك الكندري : علم النفس الأسري » ص 75 . 

(ه) أخرحه البخاري ف الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب لا ينكح الأب وغيره البكر والثيب إلا برضاها » 
حديث رقم (0١5!ا1).‏ 


م١‎ 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





" و الاختيار له موازينه و مقاييسه » و الرجال يتفاوتون 2# تقدير 
المواصفات التي ينبغي أن تتصف بها المرأة التي يرغبون بالاقتران بها " "2 
وكذلت النساء يختلفون 4 المواصفات المطلوبه 2 شريك العمر - 
الطرف الثاني 4 العلاقة الزوجية - 
ويمكن 4# الاختيار إشراك طرف ثاني أو ثالث مثل : 
- الوالدين . 
- العلماء والمشايخ وطلاب العلم . 
. مؤافذق ديق ف الحلق :3 الضقق الماك 
كما أن عملية الاختيار من الطرفين قد تتأثر ببعض المؤثرات منها : 
-١‏ القيم والتوجهات الفكرية . 
؟- العادات والتقاليد . 
“- المستوى التعليمي والثقَاك . 
4- المستوى المالي والاجتماعي . 
و قد بين هذا النبي صلى الله عليه و سلم بقوله : ( تنكح المرأة لأريع 
لمالها ولحسبها وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) '2. 
ومن الصفات التي حث الإسلام على توفرها 4 الزوجة أو الزوج ما يلي : 
أولا +#ضفات]تزوخة الضاتحة : 
1- أن تكون ذات دين و خلق : 
و هي وصية رسول الله صلى الله عليه و سلم كما ورد 4 الحديث 


السايق المتفق عليه : ( فاظفر بذات الدين تريت يداك ) »؛ و قوله تعالى : 
أ ٠‏ مه هم 0 ماه ع سش سارسم 5 
«إوأتكخوأ الب ودك وألصَلِحَِ من باو وَإمآيِحكْم # 7. 


. 57 عمر سليمان الأشقر » أحكام الزواج في ضوء الكتاب و السنة » ص‎ )١( 
. ) 48٠017 ( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الأكفاء في الدين » حديث رقم‎ )١( 


(5) سورة النور:آية ؟7. 


آله 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





8 سرح سا < سا سا صلل رصم يه 
ا وليشت للخجيثات وَالطَيَيتٌ 


ايان ليون عله بت +04 قال ابن الجوزي 2 زاد المسير ”© :" فيه أربعة 
و ...الثالث : الخبيثات من النساء للخبيثين من الرجال والطيبات من 
النساء للطيبين من الرجال" . 

فالدين شرط أساسي 2# اختيار الزوجة » لتقوم بواجبها على أكمل 
وجه بعون من الله عزوجل 4 أداء حقوق زوجها و أبنائها » و ترعاه 4 نفسها 


و ماله و عرضه و ولده » وهي قرة العين و سرور النفس » إن حضر سرته » 


0 م 


كه 


وإن غاب حفظته ؛ قال الله تعالى ل 
ديكا فُرَّه أغيي وَأَصآنَِلْمنّقي إِمَامَا 4 27. 

و ا و ل ا رسول الله صلى 
اللّه عليه و سلم على الجمال والمال والحسب » لأنه لا يبقى لك من تلك 
الصفات سواها » و لن تنعم بمثلها و لو ظفرت بها واستمرت لك . 

فجميع الصفات سوى الدين و الأخلاق إلى زوال » و هي من زخرف 
الدنيا الزائل المضمحل ؛ أما الدين فهو السند بعد الله للزوج 2 ملمات 
الحياة.وهوالدخرالذي يقدمه بين يديه يوم يلقى ربه عز وجل . 

فالاقتران بالصالحة ذات الخلق والدين هو الأصل لش إقامة العلاقة 
الزوجية , ولا يمنع بعد ذلك من اشتراط مما تتوق له فطر بني آدم و لا 
يتعارض مع الدين كالجمال والمال والحسب » :" فليس بالضرورة أن تكون 


ذات الدين مجردة من المواصفات الأخرى التي يرغب فيها الرجال "27 . 


.55 سورة النور:آية‎ ١ 
. ”1//5 » ابن الجوزي : زاد المسير‎ )١ 
./4 سورة الفرقان:آية‎ )9( 


(5) عمر سليمان الأشقر : أحكام الزواج في ضوء الكتاب و السنة » ص 48 . 


اآذة 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





24 2 


ب- أن تكون ودودا » ولودا : 

فعن معقل بن يسار ء أن النبي صلى الله عليه و سلم قال : ( تزوجوا 
الودود الولود فإني مكاثر بكم الأمم ) ''". و قال صلى الله عليه و سلم ( نساء 
قريش خير نساء ركبن الإبل : أحناه على طفل ل صغره ؛ و أرعاه على زوج 
لك ذات يده ) 27. 

" وتعرف الولود بالنظر إلى حالها من كمال جسمها و سلامة صحتها 
من الأمراض التي تمنع الحمل أو الولادة ‏ و بالنظر إلى حال أمها , و قياسها 
على مثيلاتها من أخواتها و عماتها و خالاتها المتزوجات » فإن كن ممن 
عادتهن الحمل والولادة كانت - 2 غالب أمرها - مثلهن "”"2. 

والمرأة الودود هي تلك المرأة المتحببة لزوجها » التي " تحيطه بالمودة 
والحب و الرعاية » و تحرص على طاعته و مرضاته ”'؛ فهي كما قال صلى 
الله عليه وسلم 4# الحديث السايق : أحناها على ولد » و أرعاه على زوج . 

ت- أن تكون بكرأ : 

من الصفات المرغبة للرجل ذ المرأة : أن تكون بكرا » و قد وصف الله 
تعالى حور الجنة بهذه الصفة ترغيباً فيها , و ذكراً لجمال وصفها ؛ قال 


00000 
تعالى :ملم يتن إل قَبلَهُم ولَاجَآن #0 7" . 


» )5١87( أخرحه أبو داود » كتاب النكاح » باب النهي عن تزويج من لم يلد من النساء » حديث رقم‎ )١( 
و النسائي ( نسخة محققه و الأحاديث مذيلة بأحكام الألبانى على الحديث ): كتاب النكاح » باب كراهية‎ 
. تزويج العقيم » حديث رقم (7771) » قال عنه الألباني : حسن صحيح‎ 

)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب إلى من ينكح وأي النساء خير وما يستحب أن 
يتخير لنطفه من غير أيجاب » حديث رقم (47/94) - و مسلم : كتاب فضائل الصحابة » باب من فضائل 
نساء قريش » حديث رقم (151/8). 

() مصطفى عيد الصيصانة : أسس احتيار الزوحة » ص 7١‏ . 

(؛5) مصطفى عيد الصيصانة : أسس اختيار الزوحة » ص 7٠١‏ . 


4 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





و عن جابر رضي الله عنه قال لى رسول الله صلى الله عليه و سلم : 
( أتزوجت بعد أبيك) . قلت نعم. قال : ( ثيباً أم بكرأ ). قال قلت ثيبا. قال 
( فهلا تزوجت بكرا تضاحكك وتضاحكها وتلاعبك وتلاعبها ) '". 

و قال صلى الله عليه و سلم : ( عليكم بالأبكار ؛ فإنهن أعذب أفواها 


وأنتق أرحاما'" ؛ و أسخن أقبالا » وأرضى باليسير من العمل ) ”'»: و عن 


عائشة رضي الله عنها قلت : يا رسول الله » أرأيت لو نزلت واديا وفيه شجرة 
قد أكل منها » ووجدت شجرة لم يؤكل منها » 4 أيها كنت ترتع بعيرك ؟ 
قال :( 2 التي لم يؤكل منها ) '". 
وقد ساقت هذه الأحاديث مجموعة من الصفات التي تتميز بها البكر , 
منها : 
- حصول الأنس بكثرة الملاعبة والمضاحكة . 
- عذوية فمها و طيب ريقها مما يحقق المتعة للزوجة ي المحادثة 
والمعاشرة . 
- حصول كثرة الولد منهن » حيث لم يسبق لها الولد » و عادة تكون 
مفيزة رفي كه فا سين ]لله عله وامطلة | أختق هافن )1 
- رضاها باليسير من الزوج » فلا ترهقه بما لا يطيقه . 


.74 سورة الرحمن:آية‎ )١( 

)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تستحد المغيبة وتمتشط الشعثة » حديث رقم 
(5740) - و مسلم : كتاب النكاح » باب استحباب نكاح ذات الدين » حديث رقم (717205) . 

ومع "لي اكد اولذها "ابن اكوزئ ريت الجذي قاو اجر حوزن هيه عزوت اليه 1ه 

(4) أخرحه ابن ماجة » كتاب النكاح » باب تزويج الأبكار » حديث رقم )١888(‏ - و حسنه الألباني في 
صحيح الجامع » حديث رقم (؟1051) . 

(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب نكاح الأبكار » حديث رقم (501/1) . 


هم 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





- حصول قوة المحبة المقصودة من الزواج لكون الزوج أول وليف 
و شريك يدلف إلى حياتها » أما " الثيب قد تكون متعلقة القلب 
بالزوج الأول فلم تكن محبتها كاملة بخلاف البكر " '2. 

و مع ما ذكر فإنه لا مانع - لا عقلاً و لا شرعاً - من الزواج بالثيب 
خاضبة مع وجود العذر" كما وقع لجابر رضي الله عنه » فجابر مات أبوه 
وترك له تسع أخوات يتيمات يحتجن منه إلى رعاية و عطف و خدمة ؛ فكان 
فخ لواقم لله ان مكزوت كي " ولك العضنوة ذكن هبعال حرفن 


ث- أن تكون جميلة حسنة الخيلقة : 

ل آيات كثيرة يرغب الله عباده 2 الجنة بما أعده لهم من الخيرات 
والطيبات ؛ و مما يتكرر فيها أيضاً .ذكر جمال نسائها و الحور العين فيها : 
قال تعالى : ا في لَلَيَامٍ ©" »: و ما ذلك إلا لأن النفس 
البشرية جبلة على حب كل ما هو حسن و جميل قال تعالى : 9و رُيّنَّ ساس 
ف الهو فرك الابك ل والقية والكتظلر المتطر ويرك اذه ب والْفِضَّةٍ 
والفكل التشَويق القت واتكرت" كنا ركه الككرة انها نود 
لبرت الوكاب كاد 

بل إن النبي صلى الله عليه و سلم ذكر الجمال من ضمن الصفات 
المرغبة للرجل # المرأة كما قال صلى الله عليه و سلم : ( تنكح المرأة لأربع 


.5 5/5 » محمد همس الحق العظيم آبادي : عون المعبود‎ )١١ 
. محمد همس الحق العظيم آبادي : عون المعبود » كع‎ )١( 
سورة الرحمن:آية ؟لا,‎ )5( 


(5) سورة آل عمران:آية .١5‏ 


كم 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





لمالها ولحسبها وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تربت يداك ) '' » و قال 
النبي صلى الله عليه وسلم : ( خير النساء من تسر إذا نظر و تطيع إذا أمر 
ولا تخالفه 4 نفسها ومالها )'". 


ج- أن تكون ذات حسب : 

و من الأمورالمرغبة 4 المرأة أيضا حسبها و نسبها كما ورد عن الصادق 
المصدوق صلى الله عليه وسلم 4 الحديث المتفق عليه : ( تنكح المرأة لأريع ) 
وذكر منها الحسب . 

فالمرأة الحسيبة » التي نشأت 4 بيت عرف بالشرف و الأدب )2 
وتناسلت من أصل كريم و منبت طيب ؛ من أسباب الأنس للزوج » و حسن 
ل 2ج عو لايرو اح لس ارم 7 1 
المنبت للأولاد ؛ قال تعالى : (إوَالَدُ اليب يحرج تبَانه: يدن ريو وَلَذِى حَبتَ لا 
يلا تكد كدإِكَ ضرف الت لِمَوَرِ يَفْكْونَ 74" . 

ولعل من المناسب بعد هذا التفصيل لبعض الصفات المرغبة » أن ندكر 
جملة من الصفات التي يستحب توفرها 4 الزوجة إجمالا والتي لم تذكرا 
انف + 

ح- أن تكون خفيفة المهر. 
خ- أن تكون عاقلة ‏ ذات حكمة و رأي » بعيدة عن الخفة والطيش . 


د- أن تكون حافظة للغيب ع عرضها و مال زوجها و أولادهم . 


1 أخرجه البحاري في الجامع الصحيح : كتاب النتكاح » باب الأكفاء في الدين » حديث رقم ( .مه‎ )١( 
. ) 3708 ( و مسلم : كتاب الرضاع » باب استحباب نكاح ذات الدين » حديث رقم‎ 

)١١(‏ أخرجه الحاكم : المستدرك على الصحيحين » كتاب النكاح » حديث رقم (51485) » و قال : " حديث 
صحيح على شرط مسلم و لم يخرجاه " » و وافقه الذهي . 

)٠١9‏ سورة الأعراف:آية /ه. 


/ا/ 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





ثانيا : صفات الزوج الصالح : 
العلاقة الزوجية تتم بين طرفين - رجل و امرأة - و الاختيار حق 
للطرفين ؛ و ذكرنا سابقاً أنه يمكن إشراك أكثر من طرف 2# الاختيار : 
وبعد ذكر الصفات للزوجة الصالحة ؛ ندكر بعض صفات الزوج الصالح : 
أ- أن يكون ذا دين و خلق : 
قال صلى الله عليه و سلم : ( إذا أتاكم من ترضون دينه و خلقه 
فزوجوه » إلا تفعلوا تكن فتنة 4 الأرض وفساد عريض ) ”*'2. فالدين والخلق 
أولى الصفات التي يجب على المرأة أن تطلبها 4 شريك الحياة . 
والدين و الخلق صنوان 4 غصن واحد » فالدين يحث على الأخلاق 
ويهذبها2 والأخلاق بريد الدين و مرساله » و الزوج المتدين ذو الأخلاق 
يحفظ على المرأة كرامتها إن أحبها أو كرهها , وهو - أي الزوج -الموجه 
التربوي الصالح للأولاد . 
وإن غياب هذه الصفة عن الزوج نذير شر» وأي فتنة على المرأة والأولاد 
من زوج لا دين له » ولا أخلاق ترقع ما انفتق من دينه و انخرم » فالا ختيار 
على أساس الدين و الأخلاق من أهم مقومات الحياة الزوجية السعيدة , 
وسد منيع للانحراف 2# الزواج و تربية الأولاد. 
ب- أنتكوق ضادقا امنا 


- صل 
0 رج سحو «١‏ 7 سوم برل ضرح ساح 


قال الله تعالى : فأ َالتَ ِحْدَهمَتابتِ أَسْتَعْجِرْهُ رك حَرَ مَنِ أُسَسَدْبَرَتَ 


ما لر صد م مي 
٠.‏ 
0-0 


الْمَوَى الأمين (' . وهذه أم المؤمنين خديجة تزوجت النبى صلى الله عليه 
وسلم لاشتهاره 2 قومه بهذه الصفتين : الصدق و الأمانة . 

)١(‏ أخرجه ابن ماحه في سننه : كتاب النكاح » باب تزويج الأكفاء » حديث رقم )١95717(‏ - و الحاكم في 
المستدرك على الصحيحين : كتاب النكاح » حديث رقم (5595) » و قال عنه :" حديث صحيح الإسناد 


و لم يخرجاه 9 
)١١‏ سورة القصص:آية امراك 


/م/ 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





و لعل من المناسب بعد هذا التفصيل لبعض الصفات المرغبة ب الرجل ) 
ندذكر جملة من الصفات التي يستحب توفرها # الزوج إجمالا وهي : 
ت- أن يكون من أسرة و منشأ طيبين . 
5 أن يكون عاقلا حكيا . 
56 أن يكون قادراً على تحمل المسؤولية . 
ح- أن يكون بارا بوالديه وصولاً لأرحامه ا فكلا على حق الجار 
والغير. 





الحياةالزوجية. 
قبل الحديث عن الحقوق الزوجية لابد أن يدرك كلاً من الزوجين 
الأمورالتالية : 
أ - أن الحقوق متوافقة مع طبيعة الطرف الآخر » بل تشعره بالسعادة 
والاطمئنان . فالحقوق الواجبة للزوج على زوجته تتناسب مع طبيعة 
الزوجة ويرغبها الزوج 4 زوجته وإن لم يصرح بها » وكذلك العكس . 
ب - أن الحقوق بين الزوجين فيها تكامل بين الجنسين ؛ فالزوج ملزم 
بحقوق للزوجة تساعد 2 بناء الأسرة والقيام بمسؤولياتها » وكدلكت 
الزوجة عليها حقوق وواجبات تساهم ببناء الأسرة واستقرارها . 
ج - القيام بحقوق الطرف الآخر لا يدل على الضعف ؛» ولا ينبغي أن 
يدعو للشعور بالإهانة. 
د - يجب النظر إلى الآثار الدنيوية و الأخروية المترتبة على أداء حقوق 
الطرف الآخر ؛ فإن ذلك من أعظم ما يعين الإنسان على الالتزام بأداء 
حقوق الآخرين . 


بعد هذه النقاط السريعة ندخل إلى التفصيل 2 حقوق الزوجين : 


4 


الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





أولاً : الحقوق المشتركة : 
-١‏ حلالمعاشرةالزوجية : 
قال تعالى : م وَالدِينَ هُمْ لمُُوحهمٌ حَفِظونَ (2) إلَاعَلخَ وهم أو ما 
ملكت أيَمنهم م 0-6 ار علوة ببس 407 ؛ فبالعلاقة الزوجية يحل ما كان 
محرما على 0 العلاقة الزوجية من الاستمتاع المشروع بالطرف الآخر, 
و" هذا هو الحق الأصلي المشترك " و ما يأتي بعده - من حرمة المضاهرة 
والتوارث - تبع لذلك الحق و متفرع منه . 
*"- حرمةالمصاهرة . 
ربطت العلاقة الزوجية بين الزوجين بلحمة تشبه لحمة النسب 
أو أقوى » ثم ربطت بين أسرتيهما برباط المصاهرة » فأصبحت الأسرتان 


22000 


كأنهما أسرة واحدة ؛ و ثبتت بينهما حرمة المصاهرة ؛ قال تعالى : 99 وَهُوٌ 


و0 ل رج سم _ سه لور 220 


ارق عا الو 5 معدل كا رق 6ن رلك قل 014 لاجمل افد 
المصاهرة من الروابط التي تربط بين البشرء وهي تلي رابطة النسب والدم . 
«- التوارث . 
فإذا مات أحد طرة الزوجية ؛ و العلاقة الزوجية قائمة بينهما » ذ 
اي او اك ا لون ا 0 


3 


الشف رلك قز 1 لفت رن زج ارد واه رمك جد 1 
تح اللخ زيكا تمه "برا بق د سكو عت يما اوح ولي 
مِنًا ركم يها بد وَصيَِّ وُضُورك يمآ أوْ دي اكات وَجُلُ بوث 


)١(‏ سورة المؤمنون:آية ه-5. 


)١(‏ سورة الفرقان:آية 8 ه. 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





حر مهما ا إن مكارأ 


ار 1 توص يبآ أَوْ دين َيْرَ 


دو 


لخاد 5 ا ف م 00 
8 أ . ب 04 ضرع 0008 


ثانيا : حقوق الزوج . 
للزوج على الزوجة حقوق منها : 
-١‏ الطاعة بالمعروف . 

قال صلى الله عليه وسلم : (لو أمرت أحدا أن يسجد لأحد لأمرت 
المرآة أن تسجد لزوجها من عظيم حقه عليها و لا تجد امرأة حلاوة 
الإيمان حتى تؤدي حق زوجها و لو سألها نفسها و هي على ظهر 
قتب'" )'' , وقال صلى الله عليه وسلم :( إذا دعا الرجل زوجته لحاجته ؛ 
فلتأتيه وإن كانت على التنورا' ) '“. وقال صلى الله عليه وسلم : 
( اثنان لا تجاوز صلاتهما رؤوسهما : عبد أبق من مواليه حتى يرجع , 


5 20 2 نك 
وامرأة عصت زوجها حتى ترجع ) ''. 


.١١ سورة النساء:آية‎ )١( 

)١(‏ " إن نساء العرب كن إذا أردن الولادة جلسن على قتب ( وهو الخشب الذي يوضع على ظهر البعير 
ليركب عليه ) » و يقلن إنه أسلس لخروج الولد " المرجع : المبارك بن محمد بن الأثير الجزري : النهاية في 
غريب الحديث و الأثر » .٠١/4‏ و ما بين قوسين من فتح الباري لابن حجر » ١5/5‏ . و المراد هو حث 
لمن على طاعة الأزواج ولو في هذه الحال فكيف في غيرها ما لم تكن معصية . 

(5) أخرجه الحاكم في المستدرك على الصحيحين » كتاب البر و الصلة » حديث رقم (7775) » و قال عنه : 
" هذا حديث صحيح على شرط الشيخين و لم يخرحاه " . 

(5) ' التنور هو الذي يخبز فيه " ابن حجر : فتح الباري » 97/١‏ . 

(5) أخرجه الترمذي في سننه ( مذيل بأحكام الألباني على الأحاديث ) : كتاب النكاح » باب حق الزوج على 
زوحته » حديث رقم )١١70(‏ » و صححه الألباني . 

(5) أخرجه الحاكم في المستدرك على الصحيحين » كتاب البر و الصلة » حديث رقم (7770) . 


14١ 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





و القرارة البيت 1 


مواد 


١‏ الأصل لزوم النساء البيوت» لقول الله تعالى: وقرن فى 


وو خم ل 0١‏ . 0000000 201000 5 5000 م “ا 
سود يكن 4 ؛ فهو عزيمة شرعية ‏ حقهن؛ وخروجهن من البيوت رخصة 
6 ره - 02011 


للا تكون إلا لضرورة أو حاجة. ولهدا جاء بعدها: ولا تبرج" تبرح 
لْجَنهلِئَةَ الوك # أي: لا تكثرن الخروج متجملات أو متطيبات كعادة 
أهل الجا لية " 0 
فالأصل 4 حقها القرار 4 البيت ؛ واشتغالها بمصائح المنزل والزوج 
والأولاد » و الرجل مأمور بالإنفاق عليها قال تعالى : #9 لِسْفْق دُوسَعَةَ يّن 
2 لس شر له ل 2 و رام ومي خم 52 03 ح 
سَعيَه ومن هدر عَلكدِ ره فَلْتيفق هآ انَل أله لا مكيف أنه تسا إلا مآ ءَاَنْهَا 


ميكل للد بحل عر و كر را 7# . 

والعراوسنة المت نيش اتطيلة وتضية الع اا كما 
يرجف المرجفون ويزعمونء فالمرأة التي 2# بيتها ليست عاطلة؛ بل هي 
العاملة 4 الوظيفة المقدسة» كما يقول النبي عليه الصلاة والسلام: (المرأة 

راعية 4 بيت زوجها) '“» فهذه هي الوظيفة الأساسية للمرأة. 
" والأمر بالقرار # البيوت حجاب لهن بالجدر والخدُور عن البروز أمام 
الأجانب؛ وعن الاختلاط؛ فإذا برزن أمام الأجانب» وجب عليهن الحجاب 

باشتمال اللباس الساتر لجميع البدن؛ والزينة المكتسبة "'2. 


,718 سورة الأحزاب:آية‎ )١( 

. 85 بكر بن عبد الله أبو زيد : حراسة الفضيلة » ص‎ )١( 

(؟) سورة الطلاق:آية /ا. 

() أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح؛ باب المرأة راعية في بيت زوجها »حديث رقم .)57٠00(‏ 
0 5006 ة). 

(5) بكر بن عبد الله أبو زيد : حراسة الفضيلة » ص 85 . 


50 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





- تسليم المرأة بقوامة الرجل عليها : 
قال تعالى : م9الِيَجَالُ هوري عل النمت] ليما تمك يه 


سما عر 


بَعْضَهم عل بَعْضٍ 
وَيِمَا أَنمَفُوأ مِنَ أَمَوَلِهِمَ قالكتنحنت فَديَككٌ 5 حلفظتت العلواد 1-0 


رمه ميس ا د سيار 0000 


ولق حَافونَ شتورهرك مَعَظُوهْرى وَأهْجَرُوهَنَ في الْمصَاع وَأَضْرِنوَهُنَ فَإنَّ 


1 ع1 


ْمَك فلا بَعْأْعَلنَّ سببيلا إن آله كا عَلِئَا كيرا 7#" . 
فأفيك سبحافة:و تعال العورسة تلرجل لسعيت: 


السبب الأول ( وهبي ) : قوله تعالى : ( يمَا فَصَّكلَ الله بحَصَهَمَ عَلّ بَكَضِ ) ) 
والتفضيل بالإمامة و الجهاد » و ملك الطلاق و كمال العقل و غير 
ذلك "2 . 


سم ع سس عر 


السبب الثاني ( كسبي ) : قوله تعالى : (وَيِمَآ أَنْمَفُوأ مِنَ أَمَوَلِهِم) " هو 

الصداق والنفقة المستمرة""". 

والقوامة الزوجية : ولاية يفوض بموجبها الزوج القيام على ما يصلح 
شأن زوجته بالتدبير و الصيانة 7 . و هي - أي القوامة - على المفهوم 
التبايق'* الا“تمنالشسلظ :نز العهر ىو 0 إنماة راي الرجل طنوابا كان 
أو خطأ ؛ وإنما تعني حسن السياسة و إدارة دفة الحياة على وجه الشورى 
والإحسان » والحرص الدائم على بذل النصح و الخير ؛ و الوقوف الحازم 
أمام الانحراف و النشوز" 27. 


.84 سورة النساء:آية‎ )١( 

سدع اعد شري لكر السيدل لعلو اويل ا 
(؟) محمد بن أحمد بن جزي الكلبي : التسهيل لعلوم التتزيل » 7١/١‏ . 
(4) محمد المقرن : القوامة الزوحية » ص ١١‏ . 

(5) عبد الرحمن عبد الخالق : الزواج في ظل الإسلام » ص 5 ٠١‏ . 


147 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





ضوابط القوامة : 
للقوامة الزوجية ضوابط شرعية كفيلة بحفظها من الضياع 
والإنفالات وهي : 
الضابط الأول :أداء الزوج لواجباته كالمهر و النفقة والمعاشرة بالمعروف . 


الضابط الثانى : العدل والإنصاف 2 استخدام هذه الوظيفة 2 . 





للزوجة على الزوج حقوق منها : 
-١‏ العدل. 
من الأسس التى قام عليه الدين الحنيف » و حفظت به حقوق العباد 


هه 


والبلاد : العدل , و قد أمر الله به 4 كتابه فقال تعالى © إِنَّ 


22 


2004 0 صرح س ح 


المَدلوا إنشكن: وكا قزق المروك: وتَق عن اكد والمجكر .وال 


يمك لم1 عَم د “روت 27 . 

والعدل المطلوب 4# العلاقة الزوجية هو العدل الذي يحفظ الحقوق , 
ويدعو إلى الألفة » و تطيب به النفوس » و يبعث على الطاعة » فيعمر به 
البنيان » و يحفظ به من الخراب و الدمار » كما قال بعض الحكماء : 
بالعدل والإنصاف تكون مدة الائتلاف (” 

فليس شيء أسرع إلى الخراب و الدمار ء و لا إلى فساد الخلق و سوء 
العشرة والشقاق من الجورء لأنه لا يقف على حد » و ليس له منتهى »2 


. ”١-١؟5 محمد المقرن » القوامة الزوجية » ص‎ )١( 
3-0 سورة النحل:آية‎ )١ 
. ١57 الماوردي : أدب الدنيا و الدين » ص‎ )5( 


1 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





( فلست تجد فسادا إلا وسبب نتيجته الخروج فيه عن حال العدل) ”" إلى 
حال الجور و الظلم و البغي . 

والخروج إلى حال الجور و الظلم قد يكون من طرف واحد ؛» أو من 
الطرفين جميعاً . لكن ذكرت هنا 4 حقوق الزوجة لأن الرجل هو صاحب 
العننظة از وده اتمفورو الشضل نف اتعادقة الروضية و هادد مانية ف نا تمل 
صاحب السلطة والقوة والمنئعة دون من هو دونه وأمره بيده . 

ويتأكد هذا الحق 4 حال التعدد » فيثبت للمرأة من الحقوق حال 
التعدد ما يحفظ عليها حقها . ويمنع الزوج من التعدي والجور. 

والعدل المطلوب #ة حال التعدد هو القسمة بين زوجاته بالتساوي فيما 
يملك و يستطيعه كالنفقة و المبيت ؛ أما ما لا يملكه الإنسان كميل 
القلب إلى إحداهن دون الأخرى فهذا مما لا يلام عليه المرء » بل هذا الأمر 
لم يسلم منه سيد البشر »؛ وإمام أهل العدل صلى اللّه عليه و سلم » فقد 
كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقسم فيعدل ويقول « اللهم هذا 
قسمي فيما أملك فلا تلمني فيما تملك ولا أملك ». يعنى القلب '". 

كما أنه لا تجب التسوية بين النساء 4 الجماع » وذلك لأن الجماع 
طريقه الشهوة والميل » ولا سبيل إلى إحداهما دون الأخرى '" » فقد ينشط 


الإنسان للجماع عند واحدة دون الأخرى . 


. ١57 الماوردي : أدب الدنيا و الدين » ص‎ )١( 

)١(‏ أخرحه أبو داود : كتاب النكاح » باب في القسم بين النساء » حديث رقم )5١+5(‏ - و الحاكم في 
المستدرك على الصحيحين : كتاب النكاح » حديث رقم (5151) » و قال عنه : هذا حديث صحيح على 
شرط مسلم و لم يخرجاه 

(؟) ابن قدامه : المغنٍ في فقه الإمام أحمد بن حنبل الشيباني » ١59/8‏ . 


هه 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





؟- النفقة. 
يقصد بالنفقة : " كفاية من يمونه ( الإنسان أي يعوله ) من الطعام 
والكسوة والسكنى "”2. ولا شك أن الزوجة تدخل دخولاً أولياً و كلياً ذ 
من يمونه الزوج » و التعريف ع حق الزوجة يقيد بالكفاية التي تكون لمثلها ) 


ترات "” سس حل اس سس فرعأ 


وبما هو ي وسع الرجل لقوله تعالى : 9 لِسَفْقٌ دُوسعَةٍ يّن سَعَيَدء ومن قل 


جح زرو و 6 و 


ررقه: لفق مِمَآ انه أللّهُ ذلا جكزث مدع لامآ اكه مَبَكَكل ميك بعد عير 27# 
فلا إغراط و لا تفريط ؛ و لا ضرر و لا ضرار. 

كما يؤخذن من الآية الكريمة السابقة و جوب نفقة الزوجة على زوجها 
كما دل عليه حديث عائشة رضي الله عنها قالت : هند أم معاوية لرسول 
الله صلى الله عليه وسلم إن أبا سفيان رجل شحيح فهل علي جناح أن آخذ 
من ماله سرا قال خذي أنت وبنوك ما يكفيك بالمعروف 7" 

وسبب وجوب النفقة هو حبس نفسها » " فإن المرأة محبوسة على الزوج 
بمقتضى عقد الزوجية » ممنوعة من التصرف و الاكتساب لتفرغها لحقه ‏ 
فكان نفع حبسها عائداً عليه ؛ فكان عليه أن ينفق عليها ؛ و عليه كفايتها 
وإلا هلكت " ”. ؛ و قال ابن قدامة: " المرأة محبوسة على الزوج يمنعها من 
التصرف والاكتساب فلا بد من أن ينفق عليها " 2. 


. 785/7 » وهبة الزحيلي : الفقه الإسلامي و أدلته‎ )١( 

)١١‏ سورة الطلاق:آية لا. 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النفقات », باب إذا لم ينة ينفق الرحل فللمرأة أن تأحذ بغير علمه ما 
يكفيها وولدها بالمعروف » حديث رقم (57515) . 

(5) بحيى بن شرف بن مري النووي : المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج » ص 8/ 185. 

(5) ابن قدامة : المغئى ١55/8 ٠‏ . 


45 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





و خلاصة القول : " أن إنفاق الرجل على زوجته من أعظم أسباب 
استقرار الأسرة و استدامة الزواج " '' بعد إرادة الله سبحانه و تعالى . 
الأسا : : ثرة 2 الحياةا 
للحياة الزوجية عواملها المؤثرة ب مسيرتها » و التي تتنوع و تأخد 
أشكالاً متنوعة ؛ و يمكن تصنيفها - من باب البحث و التنظير- إلى 
عاملين هما : 
- عوامل داخلية كالإهمال 4# الحقوق الزوجية. 
- عوامل خارجية كالتد خلات الخارجية 4 أمور العلاقة الزوجية 





الخاصك . 
و إدراك هذه العوامل المؤثرة من شأنها أن يعطي فرصة لتفاديها , 
و للعمل على الحد منها » حتى لا تظهر آثارها على مسيرة العلاقة 
الزوجية . 

و يمكن أن يستدل الباحث لهذه الفقرة يفعل الصحابي الجليل 
حذيفة بن اليمان رضي الله عنه حيث يقول : " كان الناس يسألون 
رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الخير » وكنت أسأله عن الشر ) 
مخافة أن يدركني "0". 

فالزوجان بحاجة لمعرفة العوامل المؤثرة سلباً على العلاقة الزوجية 
كحاجتهما لمعرفة عوامل بناء العلاقة الزوجية . 

الآأساس السادس : معرفة طبيعة العلاقة الزوجية : 
إن معرفة طبيعة العلاقة الزوجية ؛ و العمل 4 ضونها » مما يقوي 
العلاقة الزوجية »و يثبت دعائمها » ومن طبيعة العلاقة الزوجية : 
)١(‏ محمد المقرن : القوامة الزوجية » ص 78 . 


)1١(‏ أخرجه البحاري في الجامع الصحيح : كتاب المناقب» باب علامات النبوة في الإسلام » حديث رقم (505؟) 
- و مسلم : كتاب الإمارة » باب الأمر بلزوم الجماعة عند ظهور الفتن » حديث رقم (5850) . 


4/ 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





ِ 


ا. إنهارباط مقدس . و ميثاق غليظ . 
إن وصف القدسية للأشياء يدل على شرف المكانة و علوها , 
والطهر والبركة ؛ و هذه المعاني موجودة ل عقد الزوجية - الذي 
تنبني عليه العلاقة الزوجية- الذي هو من أشرف العقود 4 شرع الله 
تبارك و تعالى . 
" فالزواج رياط مقدس » و ميثاق غليظ » تسوق إليه الفطرة 
القويمة» و تدعو إليه الشرائع الحكيمة" '". و قد وصف الله الزواج 


جع عو للعو لهيّء 52م لحو وم 


بالميثاق الغليظ 2 قوله تعالى : #9 وَكَيْفَ تَأَحْدُونه: وَكَدَ فض بَعَضْكُمٌ 


5 ع ا ا 2 1 


ب. الشمول والتكامل. 
فهذه العلاقة ثنائية - كما مرك طرك العلاقة الزوجية - لا يمكن 
أن تكون من طرف واحد » و هي أشبه ما تكون بالشراكة التي تستلزم 
التعاون و التكامل فيما بين الشريكين . 
والتكامل و التعاون يستلزمه الاختلاف ي طبيعة الرجل و المرأة » فمن 
الوظائف الزوجية ما تكون المرأة فيها أنسب و أقدر من الرجل على القيام 
بها »و من الوظائف الزوجية ما يكون الرجل فيها أقدر من المرأة . 


ت.الثبات والمرونة و قابليتها للتجديد والإصلاح . 
إن هذه الخاصية يمكن أن يدلل عليها الباحث بالآيات القرآنية التى 


٠. 8 3 37‏ 84 4ه .هه 20 0 امد سه ل 
تحث على الإصلاح بين الزوجين كقوله تعالى 0 وَإِنْ جفتم سْفَاقَ بتهما 


)000 محمد إبراهيم الحمد : أخطاء في مفهوم الزواج » ص ” 1 
)١(‏ سورة النساء:آية ١؟.‏ 


م1 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





2 0 و ل رصم ع 28 2« 6 ل سج سو سا 2س 
عدوا حَكما من أهزه- وحكما من ول ل 0 أله يدتهم] إِنَّ الله 


فلا جساع 2 7 1 وح احا عا وَاَلضاً 1 0 2 
000 و تَتَّعَوأْ ذَإرَكَ أله كات ب 00 حيرا 57 “كن نت بذ 
الأحاديث النبوية المبينة لفضل الإصلاح ونا حقوله صلى الله عليه 
وسلم +( الصلح جاتريين السلمين؛ وميه مايوه زو لعل رام 
اهتوق تعلى شر وظيه لاتشرظا عرد جلف و ااحل حرا <١‏ وهي 
التي دعت بعض المؤسسات و الجمعيات الخيرية لتبني الإصلاح الأسري 
ضمن برامجها لرعاية الأسر: 0 
الأساس السابع : المعاشرة بالمعروف . 

قال الله تعالى : 9 يَتأَيّها اَل 

2 2 مساج ور و واد سام ار لع را ضء هو هسم م -0001 -ه 4 002000 
3 0 أ سِعو مآ ءَاتَيْسُموهَنَ إلا أن ينين يفحِمَة مَبَينَةٍ 
أ فو 2-6 حم < برو 006 + سسحسا 1 سس . 

5 0 
فالعلاقة ببن الزوجين مبئنية على حسن العشرة و الاحترام 
والتقدير و مراعاة كل طرف لحقوق و مشاعر الطرف الآخر ؛ مما 

به سورة النساء: آية ة 

.١5؟/ سورة النساء:آية‎ )١( 

)"سق أي ذاود 5( مذيل كم الألباني رحمه الله تعالى على الحديث )- باب الصلح - حديث : 5095 . 
قال الألباني رحمه الله تعالى : صحيح لغيره . 


(5) منها : مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج»والجمعية الخيرية للزواج و رعاية الأسرة بالمدينة. 
(5) سورة النساء:آية .١9‏ 


18 





الفصل الأول - المبحث الثالث : مقومات العلاقة الزوجية 





يجلب 0 الزوجين » و يحقق قوله تعالى : 9# وَمِنَءَايَِيَد أن 


0 


# 5 2# 


حلى لح من ا 
فى دَلِكَ ليت 56 1 1 ون 27# 

والمعاشرة بالمعروف " اسم عام يشمل جميع ضروب الإحسان و ألوان 
الفضيلة " 7" و من معالم المعاشرة بالمعروف : 

- إحسان الزوج لزوجته ورعايته له . 

طاعة الزوجة لزوجها ؛ وتسليمها لقوامته يك البيت . 
- مراعاة الحقوق و الواجبات للطرفين . 
التحمل للأذى » و التجمل بالصبر » و المناصحة بالمعروف . 


.7١ سورة الروم:آية‎ )١( 


(5) علي بن راشد الدبيان : شقاق الزوجين » ص 7ه ١‏ 1 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 


المبحث الرابع 


أسباب ضعف العلافي الزوجيىين 





المطلب الأول : أسباب تتعلق بالتواحي الدينيي . 
المطلب الثاني : أسباب تتعلق بالنواحي الأخلاقيي . 
المطلب الثالث : أسباب تتعلق بالنواحي الاجتماعيي . 
المطلب الرابع : أسباب تتعلق بالتواحي النعسيي . 


المطلب الخامس : أسباب تتعلق بالتواحي الجنسيي . 


الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





المبحث الرابع 
أسباب ضعف العلاقني الزوجيي 


" من حقائق الحياة أن العلاقة الزوجية - شأنها شأن الإنسان - تبداً 
وتنتهي ؛ وتكبر وتصغرء وتقوى وتضعف ؛ وتشب و تشيخ " '") وتتعرض 
لمقومات القوة » وأسباب الضعف . 

و ظهور أسباب الضعف #يْ العلاقة الزوجية بين الزوجين و لي الأسرة 
الواحدة أمر طبيعي ؛ و لكن الأمر غير المحمود أن تتفاقم هذه الأسباب » 
ويطول مداها » وتتسع دائرتها » مع جهل طرك العلاقة الزوجية بسبل حل 
المشكللات وفض النزاعات . 

" فإدراك الأسباب الداعية لوقوع الشقاق ( وضعف العلاقة الزوجية ) 
بين الزوجين يتيح فرصة كبيرة لمعالجتها » و تجنب مثيراتها حتى لا تظهر 
آثارها على مسيرة الحياة الزوجية " (". 

وإن تحديد أسباب ضعف العلاقة الزوجية أمر لا يخلو من الصعوية , 
كما أن فصل الأسباب عن بعضها أمر لي غاية التعقيد و هو بالتالي أمر 
نظري فقط لغرض الدراسة و البحث . 

وقد سارالباحث 4 هذا المبحث على التقسيم التالي : 
أولا : أسباب تتعلق بالنواحي الدينية . 
ثانياً : أسباب تتعلق بالنواحي الأخلاقية . 
ثالثاً : أسباب تتعلق بالنواحي الاجتماعية . 


2 


خامسا : أسباب تتعلق بالنواحى الجنسية . 


.اها١147/‎ رفص١*‎ -١174١ سمير يونس : دورة العلاقة الزوجية » مقال بمجلة المجتمع العدد‎ )١( 


(؟) علي بن راشد الدبيان : شقاق الزوجين » ص )5 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





المطلب الأول : أسباب تتعلق بالنواحي الدينيت » وتتمثل في 
النقناط التاليي : 


. عدمالالتزام بأسس الشريعة 4# تكوين و بناء العلاقة الزوجية‎ -١ 

لقد وضع الإسلام أسس و دعائم عليها تقوم هذه العلاقة الشريفة » 
ترعى حقوق الطرفين , و تحقق مقاصد الزواج الإسلامية » لتستقر العلاقة 
الزوجية ‏ وتؤتى أكلها كل حين ؛ و أي علاقة زوجية لا تراعى هذه الأسس 
الشرعية2 ولا تقوم على مقومات متينه مستمدة من الكتاب و السنة » فإن 
استقرارها و بناءها مهدد بالخراب والاضمحلال ؛ أو السير 4 العلاقة 
الزوجية على عوج . 


ومن صور عدم مراعاة الأسس الشرعية 4 بناء العلاقة الزوجية ما يلي : 


أ- سوءء الاختيار. 

ب- غياب الكفاءة'' بين الزوجين . 

ت- عدم استحضارالنية الصالحة 4# الزواج . 

ث- المغالاة 4 المهورو 4 تكاليف الزواج . 

ج- الكذب والغش والتدليس ث أمورالحياة الزوجية وأسس تكوين 
العلاقة الزوجية مثل الكذب و التدليس # صفات كل من الرجل و المرأة 
عند الخطبة واختيار الزوجين . 

+ الشروط غير الشرهية بف عقد الزواج التى تخل حراما أوتحرم خلالا: 
كطلب طلاق زوجته الأولى . 

(1) " وهو أن يكون الزوج مساوياً للمرأة " المرجع : محمد بن أبي الفتح : المطلع على أبواب الفقه » ص 87١‏ . 

و " الذي يقتضيه حكمه صلى الله عليه وسلم اعتبار الدين في الكفاءة أصلاً وكمالاً » فلا تزوج مسلمة بكافر ولا 


عفيفة بفاحر » ول يعتبر القرآن والسنة في الكفاءة أمرا وراء ذلك " المرجع : ابن القيم : زاد المعاد في هدي 
خير العباد » 4/8 5 .١‏ 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





ضعف الوازع الديني » و البعد عن منهج الله 4 العلاقة الزوجية . 
من شأن البعد عن الله أن يورث الضيق والضنكت ف الحياة الفردية 
الخاصة . و 4 الحياة الزوجية والاجتماعية بصفة عامة » قال تعالى : 
ا ل ع سس ا ل ا 
و العلاقة الزوجية هي مما يتأثر بهذا الإعراض ؛ و بقدر البعد عن 
منهج الله تبعد الحياة الزوجية عن السكن و الاستقرار ؛ و تصبح محضن 
للخلافات و المشاكل الزوجية ؛ " قال بعض السلف : إني لأعصي الله 
فأعرف ذلك 4# خلق امرأتي ودابتي " ”2 . 


ومن صورضعف الوازع الديني » و البعد عن منهج الله ما يلي : 


أ- عدم القيام بالواجبات الدينية أو التقصير فيها . 

ب- ارتكاب المحرمات و التعدي على حدود الله . 

ت- المنازعة 4 الحقوق الشرعية للزوج كالقوامة . 

ث- إهمال أوترك الحقوق الشرعية للمرأة كعدم الإنفاق عليها . 

ج- عدم قرار المرأة # البيت » و ما يتبعه من إهمال شؤون البيت و الاتكال 


فيها على الخدم . 


*“- الجهل بالدين عامة » وفيما يخص العلاقة الزوجية بصفة خاصة . 
إن من عدالة الجهل أنه يبدأ بضرر صاحبه » و يمتد ذلك الضرر لكل 
من له علاقة من قريب أو بعيد بصاحب الجهل ؛ و لعل المراد الحديث عنه 
هنا هي العلاقة الزوجية » فالعلاقة الزوجية مبنية على الحقوق و الواجبات 
والآداب الشرعية المرعية ي هذا الجانب ؛ و الجهل بها مما ينتج عنه إهمال 


.١5؟84 سورة طه:آية‎ )١١( 
. 815 ابن قيم الجوزية : الجواب الكاني لمن سأل عن الدواء الشائي » ص‎ )1( 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





الحقوق و الواجبات أو تركها للجهل بها ؛ أو المطالبة بما ليس له حق فيه 
على الطرف الآخر. 
ومن صور الجهل بالدين فيما يحص العلاقة الزوجية : 
أ- الجهل بالأسس الشرعية ث2 إقامة العلاقة الزوجية . 
ب- الجهل بالحقوق و الواجبات الزوجية . 
ت- الجهل بآداب المعاشرة الزوجية . 
ث- الجهل بأسباب الخلافات الزوجية و طرق الوقاية منها . 
ج- الجهل بالأساليب النافعة 4 حل الخلافات الزوجية . 
المطلب الثاني : أسباب تتعلق بالنواحي الأخلاقين » ويمكن 
تقسيمها للنقاط التاليي : 
١‏ سوع: حدق مر الزو كين أوضن اتخد هما 
تعد الأخلاق دعامة أساسية و مقوم هام للعلاقة الزوجية ‏ و مصدر 
سعادة وسكن لطري العلاقة الزوجية » وحين تُفقد الأخلاق 2 الحياة 
الزوجية تنعدم السعادة و الاستقرار » و تصبح معول هدم لبنيان العلاقة 
الزوجية . 
و قد كان صلى الله عليه و سلم قدوة الأزواج جميعا 4 حسن 
التعامل » و كريم الأخلاق مع زوجاته رضوان الله عليهن جميعاً : 
و كان يقول : ( خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم لأهلي ) '" . 
ومن صورسوء الأخلاق 2# الحياة الزوجية : 
أ- الغضب والأنانية . 
ب- عدم العدل. 
ت- البخل و عدم التفقة . 


)١(‏ أخرجه الترمذي ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) : كتاب المناقب » باب فضل أزواج النبي 
صل الله عليه و سلم » حديث رقم (896") » و صححه الألباني . 


١.ه‎ 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





؟- غياب الآداب الشرعية لي الحياة الزوجية » والتي من صورها : 
أ- انتعدام أو ضعف التقدير والاحترام. 
ب- انعدام أو ضعف الألفة والمعاشرة بالمعروف بين الزوجين . 
ت- سوء التبعل من الزوجة لزوجها . 
ث- سوء المعاملة من الزوج لزوجته . 
ج- ضعف أوغياب الحوارالهادف البناء والتواصل الأسري . 
ح- سيطرةالمصالح الشخصية على العلاقة الزوجية . 


المطلب الثالث : أسباب تتعلق بالنواحي الاجتماعيي . 
الأسرة جزء رئيس من المجتمع ؛ تتفاعل معه سلبا و إيجابا » و تتقاطع 


معه ل كثير من القيم و العادات و التقاليد » فالمحيط الاجتماعى 


2 


الخارجي للأسرة و العلاقة الزوجية يمكن أن يشكل دعماً و تعزيزاً و سببا 
لضعف العلاقة الزوجية بين الزوجين من جهة » وو يمكن أن يساهم 4 البناء 
والتأسيس والدعم الايجابي للعلاقة الزوجية من جهة أخرى . 

وعند الحديث عن الأسباب الاجتماعية يمكن أن تضيق الدائرة على 
الأقارب و الأصحاب و جماعة الرفاق »كما يمكن أن تتسع لتشمل المجتمع 
بأكمله من أفراده إلى مؤسساته كالإعلام والمؤسسات التربوية . 
ويمكن التمثيل للأسباب الاجتماعية بالأسباب التالية : 


أ. تدخل أهل الزوجين أوأحدهما 4 شؤون الأسرة الخاصة . 
ب. تغليب جانب الأصحاب و الرفاق على حساب حقوق الطرف الآخر. 
. غياب أو قلة الأنظمة الكفيلة بالمحافظة على كيان الأسرة . 


1 


. غياب أوقلة دور المؤسسات التعليمية والاجتماعية 4 التوعية 
بالحقوق و الواجبات و أسباب المشكلات و طرق حلها . 


5 


الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





ج. إهمال جانب الأسرة 4 الدراسات المحلية أو البحوث العلمية . 

ح. انحساردور المسجد والآئمة والخطباء عن تناول جوانب العلاقة 
الزوجية . 

خ. طغيان التقاليد والعادات الخاطئة تجاه المرأة كبنت أو زوجة . 


المطلب الرابع : أسباب تتعلق بالنواحي النفسيي » وتتمثل في 
الأمورالتاليي : 

. الجهل بالخصائص النفسية لكل من الزوج و الزوجة‎ -١ 

إن الحديث عن الخصائص النفسية للرجل و المرأة يشعر الباحث بأنه 
يتكلم عن مخلوقين - و إن تشابها نوعاً ما صورة - مختلفين » جاء كل 
منهما من كوكب مختلف عن الآخر » و خلق كل منهما من طينة 
مختلفة ؛ و إن كان هذا الظن ليس صحيحاً لقوله تعالى : ليما أَلنَاسٌ 


0 3 م 001010 وم اماع دست م رس وَآتّعُوا 0 
هوأ ريك أَلَرّى حَلفَكٌْ ين موق رجه وبكا وها كاله كرا واد وا وأ أله 


دسيس 


7 


ل مويف والايماء إ إن أله كانَ عَكيَكُم رَقِيِبًا # 27 لكن هذا الظن يعكس شدة 
الاختلاف بين الرجل واخرأة من التاحية النفسية والجنسية ”" خاصة : 

و إن هذه الأحقوف مق كان حاضررا نفاذهن كل من الزوحين: : 
ووجد له حيزا يسعه 2 أسس التعامل بين الزوجين :و متى استغل بذ البناء 
9 الهدم كان من دهاتم العادقة الزوجية و معومات سعاددها.. 

وهذا الحانت بق إن :كان :امن معسيما بين الشرفكين انو موده ند 
نفسية الزوجين » إلا أن المرأة و لطبيعتها النفسية و الجسمية و الجنسية 
أكثر عرضة للأمراض النفسية البسيطة و الاكتئاب من الرجل '". 

)١١(‏ سورة النساء : آية 


. يأ الحديث عن الأسباب الجنسية لضعف العلاقة الزوجية في الفقرة التالية‎ )١( 
. ١8 محمد عبد الفتاح المهدي : الصحة النفسية للمرأة » ص‎ )*( 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





"- عدم إشباع الحاجات النفسية عند الطرفين . 
من المقاصد الشرعية للزواج إشباع الحاجات النفسية لكل من الرجل 
35 حَلقَّ 7 ع مي 2 
والمرأة » قال تعالى : 9 وَمِنَ َي بنيّه- ان م مِّنْ نفيك أ و كا 
ِلِنَهَاوْحَعَلَ يكم 0 في دَلِكَ ليت لَعَوَمِينفَكروقَ ©" ؛ فالسكن 


والمودة والرحمة مقاصد شرعية و نفسية من الزواج . 


2 


و أيضا من المقاصد الشرعية النفسية للزواج حصول الولد » و ما 
يتبعه من الأبوة للرجل ؛ و الأمومة للمرأة : وهي -أي الأبوة والأمومة - 
حاجات مفطورة 4ه نفس كل منهما » و ما يحصل بالذرية من قرة العين 

2 1 نح ماع 206 سر رز عر اميا ان 2 
فواعة انتفين كان تهات 0 و مَنْ أن سك أروجَاوَحَعَلَ لَكم من 


نمكم بن وَحَفَدَهُ ورَرَصَكْ من الطيبَات بالطل يُؤْموْنَ وَييقمَتٍ أله هم 
يَكفرونَ 1 و قال تعالى : 0 روبناه آتاية اريت وَدْرِييًا 
ره عسي وَلْعَص ميقي إِمَامًا 78" . 

والإخلال بهذه المقاصد و إهمالها و عدم تلبيتها له أثره السلبي على 


العلاقة الزوجية بين الرجل والمرأة ‏ و على الاستقرار الأسري والمجتمعى . 


*- الإصابة بالأمراض النفسية والعصبية . 
قد تكون الأسباب النفسية لضعف العلاقة الزوجية خارج عن نطاق 
الإرادة » و قد لا يتحكم بها أي طرف من الزوجية حكحالة ما إذا كان هذا 


السيب النفسى مرض يعانى منه أحد طرك العلاقة الزوجية . 


.5١ سورة الروم:آية‎ )١ 
؟) سورة النحل:آية ؟7.‎ 


09) سورة الفرقان:آية 54/. 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





و مع تطور الطب النفسي ؛ و وصوله إلى علاجات نافعة بإذن الله 2 
الحد من مثل هذه الأمراض النفسية المقلقة لكل من الزوج و الزوجة , 
والتي تمتد آثارها إلى الأولاد » و إلى كل أفراد الأسرة ؛ و مع انتشار عيادات 
الطب النفسي ؛ و المتخصصين فيه » و لكن مع ذلك كله تقف النظرة غير 
المعحييهة نكل :هذه العيادات :و كن بركادين 7 جاعزا أمام إقدام الشخص 
عليها واستشارة الأطباء النفسيين . 


المطلب الخامس : أسباب تتعلق بالتنواحي الجنسيي . 
إن من لا يعترف يأثر العلاقة الجنسية على العلاقة الزوجية أحد 
رجلين : أما رجل معاند مكابير ؛ أو رجل جاهل ؛ و أجهل منه من يظن أن 
الشريعة الإسلامية 4 دستوريها : الكتاب و السنة لم تتطرق لهذا الجانب 
المهم 4 العلاقة الزوجية » فهذا محمد صلى الله عليه و سلم يقول : 
8 2006 1 ب 8 5 سوسلا 
( استحللتم فروجهن بكلمة الله ) ”': و الله سبحانه و تعالى يقول : ##ساوكه 
1 6 سوم 0 ردس ووه ار ع مهم ث مم رمو + مره 2 قد 
كَأَيوَا 7 أَنَّ شِئْم كَرْمواً لنفي؟ وآتّقوأ الله عَلْمواً أنكم مللقوه 
2 | 
وم رالْمُؤْمِيِيت 4# : 
ومن الصورالتى تسبب ضعف العلاقة الزوجية : 


أ- الجهل بالجانب الجنسي » و آداب المعاشرة الزوجية . 

ب- إهمال الجانب الجنسي . 

ت- طغيان العادات الجنسية السيكة . 

ث- عدم التوافق الجنسي بين الرجل والمرأة . 

. كأن يتصور أن الأمراض النفسية نوع من الجنون و الخبل‎ )١( 

. )".09( أخرجه مسلم : كتاب الحج » باب حج النبي صلى الله عليه و سلم » حديث رقم‎ )١( 
سنوزة البشرة را‎ 8 





الفصل الأول - المبحث الرابع : أسباب ضعف العلاقة الزوجية 





3 الضعف أو البرود الجنسي . 

ح- الخيانات الجنسية . 

خ- إفشاء أسرار الفراش . 

د- عدمالتزين والتجمل من أحد الطرفين للآخر . 

ذ- الامتناع عن الفراش - من الطرفين -- من غير عذر يبيحه . 
ر- إهمال الأمراض الجنسية التي تمنع التلذذ بالفراش '©. 


: للاستزادة من أسباب ضعف العلاقة الزوحية بمكن الرحوع للمراجع التالية‎ )١( 
. صلاح الدين عبد الحليم سلطان : الحياة الزوجية في الواقع المعاصر مشكلات واقعية و حلول عملية‎ -١ 
. ا صالح بن عبد الله بن حميد : البيت السعيد و حلاف الزوجين‎ 
. ) علي بن راشد الدبيان : شقاق الزوجية (الأسباب - الآثار - العلاج‎ -* 
. عبد السميع الأنيس : الأساليب النبوية في معالحة المشكلات الزوجية‎ - 4 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 


المحث اله 


المضامين الأخلاقية 2 العلاقة الزوجية 





أولا : تمهيك . 
ثانيا : مفهوم الأخلاق . 
ثالثا : أهمية الأخلاق شك العلاقة الزوجية . 


رابعا : مضامين أخلاقية متعلقة بالعلاقة الزوجية . 


الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





المبحث الأول 
المضامين الأخلاقيني في العلاقي الزوجيىن 
أولة : تمهيك . 


إن مما ميز الله به الإنسان عن غيره من الكائنات التى تعيش معه أنه 
كائن أخلاقي أي مدرك للقيم الخلقية » قادر على الإتيان بها و فعلها » 


قادر - بإذن الله - على بناء عالم داخلى له يسلك على مقتضاه بعلم 
واقتدار7". 


وقد شاءت حكمة الله و إرادته أن تقوم الحياة الاجتماعية على أسس من 
الآخلاق متينة . تحفظ الحقوق » و تصون المجتمع من العبث و الطيش 
وغلبة النزعات الفردية » " فإن سلامة المجتمع و قوة بنيانه » و سمو مكانته , 
وعزة أبنائه مرهونة بتمسكه بفضائل الأخلاق" '". 

و قد ميز الله هذه الأمة الإسلامية بميزة هي أعلى من الكرامة 


ل ل 0 0 لوم اقلت 


ره 


سرد 2 عو 20 هع« كرو مء 7- :3 سس ا. - 
اي 0 2 5 71 ع وو 9 وو 7 5 5 4 
متجانضي اق" كك اله لله عمور (- ل ١‏ 


10 ولا سَطا و (©» 


و العلاقة الزوجية لل ظل الشريعة الإسلامية مكفولة بيضوابط 


0 
١ 
١ 


١ 
١ 


و معايير للسلوك الإنساني أو قل هي قواعد أساسية ممنوحة من الله 


.01/١ » صالح بن عبد الله بن ميد و آحرون : موسوعة نضرة النعيم في مكارم أخلاق الرسول الكريم‎ )١( 
. ١١ يمان عبد المؤمن سعد الدين : الألاق في الإسلام (النظرية و التطبيق) » ص‎ )١( 
,” سورة المائدة:آية‎ )09( 


4 سورة البقرزةةآية 417 


١15 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





للزوجين لتنظم حياتهم الزوجية ؛ و أمورهم المعيشية » و هي تنظيم خلقي 
يعكس أهداف العلاقة الزوجية 2 الإسلام . 


ثانياً : معهوو الأخلاق 5 

" الخلق بضم اللام وسكونها هو الدَّين والطبع والسجية وحقيقته أنه 
لصورة الإنسان الباطتة وهى نفسة وأوضافها ومعانيها المختصة يها يمتزنه 
الخلق لصورته الظاهرة وأوصافها ومعانيها ولهما أوصاف حسنة 
000( 

وافوطلايف ضيف تمتشرة نو اشغييت فكترية أو مقتشتة وات قا 
السلوك محمودة أو مذمومة ”2 . 


و من العرض اللغوي و الاصطلاحي لمعنى الأخلاق يمكن استخالاص 


التالى : 
- إن الخلق يدل على الصفات الطبيعية الفطرية التى جبل عليها الإنسان 
فتكون سجيه وطبيعة له. 


- إن من الأخلاق ما هو مكتسب بالتربية و الدربة » " و من ثم تصبح 
وكأنها خلقت مع طبيعته أو تصبح طبيعته الثانية" '". 
- إن من الأخلاق ما هو محمود كالصدق والعدل 5 


- و منها ما هو مذموم , و أصلها الكبر والمهانة والدناءة 2 


. 85/١١ » ابن منظور : لسان العرب‎ )١( 

(؟) عبد الرحمن حبنكة الميداني : الأحلاق الإسلامية و أسسها . ص .١‏ 
(") مقداد يالجن : التربية الأخلاقية الإسلامية » ص 7١‏ . 

(5) ابن القيم : الفوائد » ص 7١59‏ . 


١1١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





ثالثاً : أهميت الأخلاق في العلاقنّ الزوجين . 
" تأتي الأخلاق الزوجية لتتصدر أهم الجوانب الخلقية ضرورة 
للمجتمع ... فبقدر الحضور الخلقي 4# الممارسات الأسرية : يكون حجم 

السعادة الزوجية » و يصلح - بناء على ذلك - حال الذرية » ثم يتحقق - 

من مجموع ذلك كله - فلاح المجتمع » و بالتالي النهضة الحضارية 

المنشودة "() 

وتتضح أهمية الأخلاق 2 العلاقة الزوجية 4 النقاط التالية : 

-١‏ إن تأسيس العلاقةالزوجية و قيامها على أساس الأخلاق » يحفظ لها 
كيانها و بنيانها » فالأخلاق خير وسيلة لبناء أسرة قوية » و من كم 
مجتمع متماسك ؛ و أمة متحضرة متقدمة » و هي حلقات بعضها 
آخن برقاب بعض . 

؟"- إن نضا الأخلاق ضرورية للتماسك الأسري ؛ و التواصل العائلي بين 
أفراد الأسرة من خلال أخلاقيات عديدة كالحوار و آداب الاختلاف . 

م#- إن الأخلاق من شأنها تحقيق السعادة الزوجية » و السمو بالعلاقة 
الزوجية. و حفظ الحقوق و الواجبات الشرعية 2# الأسرة . 

:- إن الأخلاق خير وسيلة للقضاء على الخلافات الزوجية » لان منشأ 
الخلافات الزوجية من غياب الأخلاقيات الرفيعة 4 التعامل . 

ه- الأخلاق 4 العلاقة الزوجية تحفظ الاستقرار النفسي و الاجتماعي 
للأبناء » و تحفظهم من الانحرافات العاطفية والاجتماعية . 


. عدنان باحارث : أخلاق الفتاة الزوحية » ص ه‎ )١( 


١١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





رابعاً ‏ مضامين أخلاقين في العلاقيّ الزوجيي . 
المضامين الأخلاقية التالية الخاصة بالعلاقة الزوجية : 


أ- إخلاص النينّ في طلب النكاح : 
المراد بالإخلاص لغة هو تنقية الشيء وتهنيبّه ”'". فالذهب مثلاً 
مضيو تخاقصا إذا كقيتهبواضرهيته نين شنو كي 
و المقصود هنا أن تكون العلاقة الزوجية وسيلة لتحقيق كمال 
العبودية لله سبحانه وتعالى » لا غاية 4 حد ذاتها » و أن تنقى من أي 
شوائب قد تعترض طريقها » و ثُهذب للهدف الأسمى و هو إقامة دين الله 2 
الأرض . 
وقد أورد الإمام البخاري ب كتاب النكاح 4 الجامع الصحيح قول 
النبي صلى الله عليه و سلم : ( العمل بالنية و إنما لامرئ ما نوى فمن 
كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ورسوله » ومن كانت هجرته 
إلى الدنيا يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه ) '". 
فالحديث أشار الى أهمية الإخلاص ؛ و أوكل من أدخل شيئاً 4 نيته 
غير الله سبحانه و تعالى و رسوله صلى الله عليه و سلم إلى ما نوى ؛ و من 
وكل إلى غير الله و رسوله وكل إلى ضعف و عجز » ورجع على نفسه 
بالخسران . 
وجاء 4 سبب الحديث أنه " لما هاجر النبى» عليه السلام؛ من مكة إلى 
المدينة وجب على جميع المسلمين ممن هو بمكة أن يهاجرواء ويدعوا أهليهم 
)١(‏ ابن فارس : معجم مقاييس اللغة 7١8/7»‏ . 


2١‏ أخخر جه البحاري في الجامع الصحيح 4 كتاب النكاح 3 باب من هاجر أو عمل خيرا لترويج امرأة فله ما 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





وعشائرهم وديارهم؛ يريدون بذلك وجه الله؛ فكان الناس يهاجرون على هذا 
النعت» فخرج رجل من مكة مهاجرًا فى الظاهر قد شمله الطريق مع الناس» 
ولم يكن مراده الله ورسوله؛ وإنما كان مراده تزويج امرأة من المهاجرات قبله 
8 58 3 08 1 ب () 
أراد تزويجهاء فلم يعد فى المهاجرين؛ وسمى مهاجرأم قيس " ' '. 

ومن فوائد إخلاص النية 4 طلب النكاح : 


د 


-١‏ إن العلاقة الزوجية تكون علاقة قوية و متينة » ضارية بجدورها 
ار ضلبة::فهى لله متقصدا + ومن الله تستمند اتعون و الحفظل 
والسداد . 

؟"- إنالعلاقة الزوجية القائمة على إخلاص المقصد تكون أهدافها سامية 
عالية » تترفع عن المقاصد الآنية الأنانية . 

*- إنالإخلاص لله 4 العلاقة الزوجية داعي قوي للاستمرار . 

4- وجود ضوابط شرعية يمكن الرجوع إليها ب حال النزاعات 
والاختلافات . 

ه- الراحة النفسية التي يجنيها الزوجان لوضوح الهدف و نبله و سموه ) 
و لبركة الله لهما بسبب حسن النية والمقصد . 


ب- التعاون بين الزوجين . 

" خلق الله سبحانه و تعالى الإنسان اجتماعياً بطبيعته , لا يمكنه 
القيام بأعباء هذه الحياة فتشرداً ولا الحصول على لوازمه وحده ... و لهذا 
كان الاتحاد و التعاون من أكبر لوازم الحياة لتذليل صعابها » و التغلب 


هه جه اهه 50 
على مشقاتها " 7". 


. ١5/8/١7 » ابن بطال : شرح صحيح البخاري‎ )١( 
. 25 أحمد سعيد الدحوي : إتمام فتح الخلاق في مكارم الأخلاق » ص‎ )١( 


١15 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





والعلاقة الزوجية جزء من المجتمع ؛ و حاجة التعاون بين الزوجين لا 
تقل أهميته عن حاجة الفرد للتعاون 4# المجتمع ككل » و هو - أي 
التعاون - صورة مشرقة للدين الإسلامي والعلاقة الزوجية القائمة 2 


5 5 أت تله 0200 1( لص ب سا 0 1( 0 3 
ظلها ؛ قال تعالى : وإ وَبَمَاوَنواْ عل زر وَاَلتَفَوَ ولا ووأ عل الاو والْعدوان 
رص سد عو و سعط روصتا .. :عتيرن مح سا 

وَأتَّقوا 0 


والتعاون ة الحياة الزوجية له صور كثيرة منها : 
١.التعاون‏ 4 إقامة شعائر الله كالصلاة والصوم . 
؟. التعاون ب تحمل أعباء الحياة » فالرجل مثلا يعمل و يكدح طلبا للرزق » 
والمرأة بدورها تهتم بأمورالبيت ونحوها . 
". التعاون 4 تربية الأيناء . 
وقد أورد الإمام البخاري رحمه الله تعالى 4 كتاب النكاح من الجامع 
الصحيح الحديث التالي : 
عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما قالت : " تزوجني الزبير وما له 
الأرض من مال ولا مملوك ولا شي غير ناضح ”' وغير فرسه فكنت أعلف 
فرسه وأستقى الماء وأخرز غربه” ' وأعجن ولم أكن أحسن أخبز وكان يخبز 
فرسه وأستقي الماء وأخرز غريه ' وأعجن ولم أكن أحسن أخبز وكان يحبز 
جارات لي من الأنصار وكن نسوة صدق وكنت أنقل النوى من أرض الزبير 
0 . اد 
فرسح ... 5 
)١١‏ سورة المائدة:آية ؟. 
(؟) " الناضح و هو الجمل الذي يسقى عليه الماء " . 
(”) " غربه - بفتح المعجمة و سكون الراء بعدها موحدة - هو الدلو " . 
رجع الباحث في بيان معاني الكلمات إلى كتاب : ابن حجر : فتح الباري » 557/9 . 


(:) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح » كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم ( 1375) . الحديث يأنٍ 
تمامه ص ١7‏ . 


١١ / 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





فهنا صورة رائعة من التعاون بين الزوجين ؛ " فقد تزوجت أسماء الزبير 
رضي الله عنهما ؛ و هو فقير لا مال له » و مع ذلك كانت 24 عونه 2 
معيشته » فتسوس فرسه و تعلفها و تسقيها » و تحمل الماء و النوى 2# 
الفجير من معان بحيد ومع هاقلا تفع شينا يقرهة كل تر مشاغره 
00 
ج - العدل . 

" لا يجمع الناس على شيء إجماعهم على أهمية العدل و نبل غايته 
و مطمح البشرية إليه ... وقد أصبح مطلب العدل لغة البشرية و مطلبها 
الأيدي » و صار أتم الفضائل و أعلاها مكانة و أقواها تأثيراً ا تفكير 
الإنسان"'" » " وليس شيء أسرع ‏ خراب الأرض ولا أفسد لضمائر الخلق 
من الجور ؛ لأنه ليس يقف على حد ولا ينتهي إلى غاية " "". 

ويقصد بالعدل 4 العلاقة الزوجية المساواة ب كل ما يدخل #ي نطاق 
القدرة الإنسانية كالعدل 4# المعاملة و 2# المبيت » و العدل بين أولاد 
الزوجات»؛أما العدل 4 العاطفة فقد لا يستطيع الإنسان السيطرة عليها : 
و لكن لا يميل كل الميل فيذرها كامعلقة كما قال تعالى : 9 وَلن 
ليما أك يعد ويد السك وَلَوْ حَرَضْكُمَ كلا كبوا كل ألمَبِلٍ 


3 70 
0-2 


را ا ا م 05 
وإن تصلحوا تتّقوأ فإ ث١‏ كان عَفُورًا رََحِيما # 1 


- 


لكر 


و 0 
فتذروها كا 0 لمعلقة 


. ١١١ السيد أحمد فرح : الأسرة في ضوء الكتاب و السئة » ص‎ )١( 
. مرزوق بن صنيتان بن تنباك : موسوعة القيم و مكارم الأخلاق العربية و الإسلامية (العدل) » ص ه‎ )١( 
. ١70/١ » الماوردي : أدب الدنيا و الدين‎ )9( 


(4:) سورة النساء:آية 9؟5١.‏ 


١1 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





وقد ثبت عن النبي صلى الله عليه و سلم - وهو إمام أهل العدل - 
حب بعض نسائه أفضل من بعض ؛ فقد جاء عن عمر بن الخطاب رضي الله 
عنه قوله لابنته حفصة زوج النبي صلى الله عليه و سلم : ( يا بنية ؛ لا 
يغرنك هذه التي أعجبها حسنها ؛ و حب رسول الله صلى الله عليه و سلم 
إياها يريد عائشة ؛( قالت حفصة رضي الله عنها ) : فقصصت على رسول 
الله صلى الله عليه و سلم فتبسم ) '2. 

والعدل يجب على الزوج بين نسائه 2# المبيت و النفقه » فينفق على 
كل واحدة منهن ما يكفيها » و يبيت عند كل واحدة كما يبيت عند 
غيرها '" » و " عماد القسم الليل 4 الحضر »ء وأما 4 السفر فعماد القسم 
فيه النزول » وأما حالة السير فليست منه لا ليلاً ولا نهار "0". 

جاء عن عطاء رحمه الله تعالى قال : " حضرنا مع ابن عباس جنازة 
ميمونة بسرف ” فقال ابن عباس : هذه زوجة النبي صلى الله عليه و سلم 


فإذا رفعتم نعشها ”' فلا تزعزعوها '' ولا تزلزلوها '' وارفقوا ” فإنه كان 


. )1170( أخرجه البخاري : كتاب النكاح ؛ باب حب الرجل بعض نسائه أفضل من بعض » حديث رقم‎ )١( 

)١(‏ محمد بن ناصر بن خالد الحميد : ضوابط العدل بين الزوجات في ضوء قوله تعالى ( و لن تستطيعوا أن تعدلوا 
بين للنساء و لوحرصتم ) » ص 59. 

(5) ابن حجر : فتح الباري » 7١٠٠/9‏ . عن المهلب و رواه ايضا العيئ في عمدة القاري 18٠١/59‏ . 

(5) " سرف بفتح السين المهملة وكسر الراء وبالفاء وهو مكان معروف بظاهر مكة بينها وبين مكة اثنا عشر ميلا 

المرجع بدر الدين العيئ : عمدة القاريء بشرح صحيح البخاري » 187/99 . 

(ه) " نعشها بعين مهملة وشين معحمة السرير الذي يوضع عليه لليت " . 

(5) " فلا تزعزعوها بزاءين معجمتين وعينين مهملتين والزعزعة تحريك الشيء الذي يرفع " . 

" ولا تزلزلوها الزلزلة الاضطراب " . 

(8) " وارفقوا إشارة إلى أن مراده السير الوسط المعتدل " . 


رجع الباحث في بيان معان الكلمات إلى كتاب : ابن حجر : فتح الباري » ١١7/9‏ . 


72 


الحصبر 


>16 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





كان عند النبي صلى الله عليه و سلم تسع ”© كان يقسم ”'" لثمان ولا 
يقسم لواحدة ". 

وهذه الواحدة المذكورة 4# الحديث هي سودة بنت زمعة رضي الله عنها 
وهبت ليلتها لعائشة رضي الله عنها لأنها قد أسنت وأصبحت لا ترغب بما 
يرغب به النساء من المعاشرة ولكنها أحبت أن تبقى على عصمته صلى الله 
عليه وسلم لتكون 4 جملة زوجاته 4# الجنة '". 

هدو الهد ل عضا ينا جاء عن أنس رضي الله عنه أنه قال : من 
انيه (15 فزوج اترتجل قبعو عن :لكين افا عند هااسيعا وقسة 111:4 كزوه 
الثيب على البكر أقام عندها ثلاث ثم قسم ”' . 

و كان النبي صلى الله عليه و سلم إذا خرج أقرع بين نسائه فطارت 
القرعة لعائشة وحفصة وكان النبي صلى الله عليه و سلم إذا كان بالليل 
سار مع عائشة يتحدث » فقالت حفصة ألا تركبين الليلة بعيري وأركب 
بعيرك تنظرين وأنظر ؟ ؛ فقالت بلى » فركبت فجاء النبي صلى الله عليه 
و سلم إلى جمل عائشة وعليه حفصة فسلم عليها ثم سار حتى نزلوا 
وافتقدته عائشة فلما نزلوا جعلت رجليها بين الإذخر '' وتقول يا رب سلط 


علي عقربا أو حية تلدغني ولا أستطيع أن أقول له شيئا "27. 


)١(‏ " وهن سودة بنت زمعة وعائشة وحفصة وأم سلمة وزينب بنت ححش وأم حبيبة بنت أبي سفيان وجويرية 
وصفية وميمونة رضي الله عنهن وقد توق صلى الله عليه و سلم وهن في عصمته " 

المرحع : ابن حجر : فتح الباري » ١١7/9‏ . 

. " يقسم ) من القسم وهو المبيت عند كل واحدة منهن بقدر ما يبيت عند غيرها بالتساوي‎ (" )7١( 

المرحع : ابن بطال : شرح صحيح البخاري » ١514/17‏ . 

(؟) ابن بطال : شرح صحيح البخاري » 154/17 . 

(:) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح » كتاب النكاح » باب إذا تزروج الثيب على البكر » حديث رقم 
.)4951١5(‏ 


لا 


(5) " الاذحر نبت معروف توجد فيه الحوام غالبا في البرية " . المرحع ابن حجر : فتح الباري » 5١١/9‏ . 


(19) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب القرعة بين النساء إذا أراد را رقم .)55١5(‏ 


١6 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





د- الحياء . 

" يعد الحياء صفة أخلاقية غالبة لكثير من القيم و المكارم » فما 
كرك فضييكة و معرمة الااكان الحا وزايها” وزننا دك الأفسان فسله 
جيعد ولا باشر قولاً نذا 5 شديداً إلا كان الحياء ركيزة الحمد 


#أشانين السداذ سيمل كرش 


: تعريف الحياء‎ -١ 

" والحياء بالمد ... تغير وانكسار يعترى الإنسان من خوف ما يعاب به 
وقد يطلق على مجرد ترك الشيء بسبب والترك إنما هو من لوازمه و 
الشرع خلق يبعث على اجتناب القبيح ويمنع من التقصير ل حق ذي 
الحق"''2, وهو" حالة حاصلة من امتزاج التعظيم بالمودة » فإذا اقترنا تولد 
بينهما الحياء "”". 


"- أنواع الحياء : 

" الحياء قسمان : غريزي » و مكتسب . و الحياء المكتسب : هو الذي 
جعله الشارع من الإيمان » و هو المكلف به دون الغريزي » و قد ينطبع 
الشخص بالمكتسب حتى يصير كالغريزي " . 
؟- أحاديث كتاب النكاح من الجامع الصحيح في الحياء : 


. مرزوق بن صنيتان بن تنباك : موسوعة القيم و مكارم الألاق العربية و الإسلامية (الحياءع » ص ه‎ )١( 
. ابن حجر : فتح الباري » اه‎ )١( 
. 77/4/79 » (؟) ابن القيم : مدارج السالكين‎ 


(:) صالح بن حميد و آحرون : موسوعة نضرة النعيم » ص ١79/8‏ . 


١١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





- قال أنس : " جاءت امرأة إلى رسول الله صلى الله عليه و سلم تعرض عليه 
نفسها قالت يا رسول الله ألك بي حاجة ؟ فقالت بنت أنس : ما أقل 
حياءك واسوأتاه واسوأتاه ' » قال هي خير منك رغبت 4# النبي صلى 
الله عليه وسلم فعرضت عليه نفسها " ”© . 

- عن عائشة أنها قالت : " يا رسول الله إن البكر تستحى ؟" » قال : ( رضاها 
١ 0‏ 

- عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما قالت : تزوجني الزبير وما له 24 
الآرض من مال ولا مملوك ولا شي غير ناضح وغير فرسه فكنت أعلف 
فرسه وأستقي الماء وأخرز غريه وأعجن ولم أكن أحسن أخبز وكان 
يخبز جارات لي من الأنصار وكن نسوة صدق وكنت أنقل النوى من 
أرض الزبير التي أقطعه رسول الله صلى الله عليه و سلم على رأسي وهي 
مني على ثلثي فرسخ فجئت يوما والنوى على رأسي فلقيت رسول الله 
صلى الله عليه و سلم ومعه نفر من الأنصار فدعاني ثم قال ( إخ إخ ) . 
ليحملني خلفه فاستحييت أن أسير مع الرجال وذكرت الزبير وغيرته 
وكان أغير الناس فعرف رسول الله صلى الله عليه و سلم أني قد 
استحييت فمضى فجئت الزبير فقلت لقيني رسول الله صلى الله عليه 
و سلم وعلى رأسي النوى ومعه نفر من أصحابه فأناخ لأركحب 


فاستحييت منه وعرفت غيرتك ؛ فقال : والله لحملك النوى كان أشد 


» واسواتاه أصل السوءة وهي بفتح المهملة وسكون الواو بعدها همزة الفعلة القبيحة » وتطلق على الفرج‎ " )1١( 
" والمراد هنا الأول والالف للندبة والحاء للسكت‎ 

المرجع : ابن حجر : فتح الباري » ١75/9‏ . 

(؟) باب عرض المرأة نفسها على الرحل الصالح » حديث رقم (5878) . 

(*) باب : لاينكح الأب و غيره البكر و الثيب إلا برضاها » حديث رقم (5845) . 


نا 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





علي من ركوبك معه . قالت : حتى أرسل إلي أبو بكر بعد ذلك خادم 
يكفيني سياسة الفرس فكأنما أعتقني '2. 
يستفاد من الأحاديث السايقة الفوائد التالية فيما يتعلق بالحياء : 
-١‏ إن للمرأة عرض نفسها على الرجل الصالح » و إن ذلك لا يقدح 2# 
حيائها »بل هو فضيلة لها لأنها طلبت العفاف بالرجل الصالح . 
؟- إن الأصل 4 البكر الحياء » و أن هذا الحياء الفطري ليس مدعاة 
لإلغاء رأيها » بل أرشد صلى الله عليه و سلم إلى أن الصمت 
هو الرضى . 
*- إقرار النبي صلى الله عليه وسلم حياء امرأة الزبير - رضي الله عنها 
وعن زوجها - »و مراعاته صلى الله عليه وسلم لحيائها . 


ه - الحواريين الرزوجين . 
" الحوار ينشأ حين يوجد نوع من الاختلاف بين شخصين فأكثر ؛ 
و إلا فهو محادثة أو مسامرة » لكن نوعية العلاقة بين الزوجين و تفاوت 
طبيعتهما و إدراكهما للأشياء تجعل من الحوار شيئاً مطلوباً على نحو 
ملح سواء أكان هناك اختلاف » أو مشكلة , أو لم يكن " ”". 
-١‏ آداب الحواربين الزوجين : 
للحوار بين الزوجين آداباً يجب مراعاتها من الطرفين منها : 
أ- الموضوعين في الحوار: و يقصد بالموضوعية " التحرر من التحيز 
والتعصب و عدم إدخال العوامل الشخصية " '" أي أن يبتعد الزوج 


. )4975( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم‎ )١( 
. 55” عبد الكريم بكار : التواصل الأسري » ص‎ )١( 
. 45 مروان عبد المحيد إبراهيم : أسس البحث العلمي لإعداد الرسائل الجامعية » ص‎ )5( 


١7 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





وم 


والزوجة عن الظن السيء و الحكم المسبق على الشخص ؛ أو الانطلاق 
الحوار من مبدأ التحسس و التباغض ؛ فقد جاء عن النبي صلى الله 
عليه و سلم أنه قال : ( إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ولا 
تجسسوا ولا تحسسوا ولا تباغضوا وكونوا إخوانا ولا يخطب الرجل 
على خطبة أخيه حتى ينكح أو يترك ) '". 
إيرازالد ليل والتعليل » وبيان المقصود بحسن بيان 
وتمثيل وتوضيح : فالحق يحتاج إلى بيان يوضحه و يبينه , 
كما أن بصرالعين يحتاج إلى النور ليبصر الأشياء ‏ وقد جاء 
عنابن عمر رضي الله عنه أنه قال : جاء رجلان من المشرق 
فخطباء فقال النبي صلى الله عليه وسلم: (إنمنالبيان 
لت ا 

وعن عائشة رضي الله عنها قالت : " قلت يا رسول الله أرأيت لو نزلت 
وادياً وفيه شجرة قد أكل منها ووجدت شجراً لم يؤكل منها 24# أيها 
كنت ترتع بعيرك ؟ قال ( 4 التي لم يرتع منها ) » تعني أن رسول الله 
صلى الله عليه و سلم لم يتزوج بكرا غيرها " 2 و كْ هذا استخدام 
التمثيل للتوضيح و البيان . 
أن يكون الحوار قائماً على الصدق و الوفاء بالوعود : فعن 
المسور بن مخرمة سمعت النبي صلى الله عليه و سلم ذكر صهرا له 


» أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب لا يخطب على خطبة أخيه حى ينكح أويدع‎ )١( 


حديث رقم 58459). 


(؟) أخرجه البخاري في الجامع : كتاب النكاح » باب الخطبة » حديث رقم )4851١(‏ . 


(9) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب نكاح الأبكار » حديث رقم (541789) . 


١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





16 


16 


فأثنى عليه 4 مصاهرته فأحسن ؛» قال : ( حدثني فصدقني ووعدني 
فوفى لي ) ". 

التحقّق والتثبت قبل الحكم على الأشخاص و الأشياء 
فعن عائشة زوج النبي صلى الله عليه و سلم أنها أخبرته : أنها اشترت 
نمرقة'' فيها تصاوير فلما رآها رسول الله صلى الله عليه و سلم قام على 
الباب فلم يدخل فعرفت 2# وجهه الكراهية فقلت يا رسول الله أتوب إلى 
الله وإلى رسوله ماذا أذنبت ؟ فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( ما 
بال هذه النمرقة ؟) . قالت فقلت : اشتريتها لك لتقعد عليها وتوسدها 
. فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إن أصحاب هذه الصور يعذبون 
يوم القيامة ويقال لهم أحيوا ما خلقتم وقال أن البيت الذي فيه الصور 
لا تدخله الملائكة ) "". 

معرفي نعسييٌ الطرف الآخر : عن عائشة رضي الله عنها قالت : 
" قال لي رسول الله صلى الله عليه و سلم ( إني لأعلم إذا كنت عني 
راضية وإذا كنت علي غضبى ) » قالت : فقلت من أين تعرف ذلك ؟ . 
فقال : ( أما إذا كنت عني راضية فإنك تقولين لا ورب محمد وإذا 
كنت غضبى قلت لا ورب إبراهيم ) . قالت : قلت أجل والله يا رسول الله 
ما أهجراإلا اسفت "©2. 

الاستئناس بالحديث مع الطرف الآخر : عن عروة بن الزبير أن 
زينب بنت أبي سلمة أخبرته : أن أم حبيبة قالت : " قلت يا رسول الله 


. ذكره البخاري تعليقاً في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الشروط في النكاح‎ )١( 

(؟) " النمرق والنمرقة والنمرقة بالكسر الوسادة وقيل وسادة صغيرة " . 

المرحع ابن منظور : لسان العرب » ”51/١١‏ . 

(*) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب هل يرجع إذا رأى منكرا في الدعوة » حديث 


رقم (1885) . 


(5) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب غيرة النساء و وحدهن » حديث رقم (555060). 


١» 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





انكح أختي بنت أبي سفيان" » قال : ( وتحبين ) . قلت : " نعم لست لكت 
بمخلية وأحب من شاركني 4# خير أختي " ؛ فقال النبي صلى الله عليه 
وسلم : ( إن ذلك لا يحل لي ) . قلت :" يا رسول الله فوالله أنا لنتتحدث 
أنك تريد أن تنكح درة بنت أبي سلمة " » قال : ( بنت أم سلمة ) . فقلت : 
" نعم " ؛ قال ( فو الله لو لم تكن 2 حجري ما حلت لي أنها لابنة أخي 
من الرضاعة أرضعتني وأبا سلمة ثويبة فلا تعرضن علي بناتكن 
ولا أخواتكن ) '"2. 

خ- التأكيد على الموضوع وإزالن ما يمكن أن يشوبه من 
مؤثرات خارجين : عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت : جاء عمي 
من الرضاعة فاستأذن علي فأبيت أن آذن له حتى أسأل رسول الله صلى 
اللّه عليه وسلم فجاء رسول الله صلى الله عليه وسلم فسألته عن ذلكت 
فقال : ( إنه عمك فأذني له ) . قالت فقلت : يا رسول الله إنما أرضعتني 
المرأة ولم يرضعني الرجل . قالت : فقال رسول الله صلى الله عليه 
وسلم : ( إنه عمك فليلج عليك ) . قالت عائشة : وذلك بعد أن ضرب 
علينا الحجاب . قالت عائشة يحرم من الرضاعة ما يحرم من الولادة (2. 

فهذه عائشة - أم المؤمنين - رضي الله عنها لم تكتفي بالجواب 
الأول من الرسول صلى الله عليه و سلم حتى محضة الإجابة للسؤال 
نفسه بإزالة ما يمكن أن يشوب الحكم . 

د- عدم رفع الصوت و الصخب كما جاء عن عمر بن الخطاب رضي 

الله عنه قال : " كنا معشر قريش نغلب النساء فلما قدمنا على الأنصار 


7 لظ ماح سا م مع مح 24 ع 
)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب التكاح ؛ باب ##وآن تَجَمَعُوا بيرت الْحْحَصَي نإ لاما 
هق عم مه 


كد سَلقَ رك ألَهكَانَ حَمُورا رنَحِيمًا # ) حديث رقم )14١8(‏ . 


(؟) أحرحه البخاري ف الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما يحل من الدحول والنظر إلى النساء في 
الرضاع » حديث رقم .)19514١(‏ 


١5 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





إذا قوم تغلبهم نساؤهم فطفق نساؤنا يأخذن من أدب نساء الأنصار 
فصخبت”'' على امرأتي فراجعتني فأنكرت أن تراجعني قالت ولم تنكر أن 
أراجعك ؟ فوالله إن أزواج النبي صلى الله عليه و سلم ليراجعنه وإن 
إحداهن لتهجره اليوم حتى الليل ..." (2. 

" قال الطبرى: وفيه الدلالة الواضحة على أن الذي هو أصلح للمرء 
وأحسن به الصبر على أذى أهله والإغضاء عنهم»؛ والصفح عما يناله 
منهن من مكروه 4 ذات نفسه دون ما كان 4 ذات الله وذلك للذي 
ذكره عمر رضي الله عنه » عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - 
من صبره على ما يكون إليه منهن من الشر على رسول الله - صلى الله 
عليه وسلم - وأذاهن له وهجرهن له. 

ولم يدكر عن رسول الله - صلى الله عليه وسلم - أنه عاقبهن 
على ذلك؛ بل ذكر أن عمر هو الذى وعظهن عليه دون رسول الله - 
صلى الله عليه وسلم - » وبنحو الذى ذكر عمر من خلق رسول الله 
- صلى الله عليه وسلم - تتابعت الأخبار عنه؛ وإلى مثله ندب أمته 


عليه السلام" ©. 


5 وه 8 5 3 
حسن الاستماع , وهو أدب يوحي بعمق الاهتمام بالآخر7' وبما يقوئله )2 
فعن عائشة قالت : جلس إحدى عشرة امرأة فتعاهدن وتعاقدن أن لا يكتمن 


من أخبار أزواجهن شيئا ) و سردت له صلى الله عليه و سلم قول الإحدى 


. " الصحب الصياح والحلبة وشدة الصوت واحتلاطه‎ " )١( 

المرجع : ابن منظور : لسان العرب » 57١/١‏ . 

(؟) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح ؛ باب موعظة الرحل ابنته لحال زوجها » حديث رقم 
(5855). 

(5) ابن بطال : شرح صحيح البخاري » "٠8/١8‏ . 

(:) صلاح سلطان : مفاتيح الحب القلبي بين الزوحين » ص ٠٠0‏ . 


١ / 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





عشر بما فيها من تفاصيل و النبي صلى الله عليه و سلم يصغي لها و لم 
يقاطعها يكلمة » بل ختم بخاتمة توحي بحسن الإنصات و التفاعل مع 
المتحدث حين قال صلى الله صلى الله عليه وسلم :( كنت لك كأبي زرع 


لآم زرع ( " 


ح- الغيرة . 

تعد الغيرة أمراً حيوياً 2 الحياة الزوجية: منها يتعرف كل طرف من 
أطراف العلاقة الزوجية على مقدار حب الطرف الآخر له » ومدى إخلاصه 
ووفائه» ومع هذا يفترض أن تكون هذه الغيرة ةْ حدود المشروع حتى لا تقود 
إلى سوء الظن الذي يدفع بالحياة السعيدة إلى هاوية التعاسه و الشقاء . 

والغيرة " خلق فاضل متركب من النجدة والعدل لأآن من عدل كره أن 
يتعدى إلى حرمة غيره وإن يتعدى غيره إلى حرمته ومن كانت النجدة 
ظيها له حدثت فيه عزة ومن العزة تحدث الأنفة من الاهتضام' '' . 

وقد كان النبي صلى اله عليه و سلم و أصحابه الكرام على خلق رفيع 
من الغيرة » فعن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه 
و سلم قال : ( دخلت الجنة ؛ أو أوتيت الجنة » فأبصرت قصراً ‏ فقلت لمن 
هذا ؟ قالوا : لعمر بن الخطاب » فأردت أن أدخله فلم يمنعني إلا علمي 
بغيرتك ) ؛ قال عمر بن الخطاب : يا رسول الله بأبي أنت وأمي يا نبي الله 
أوعليك أغار 79". 

" فمن الغيرة ما يحبها الله ومنها ما يكرهه فالغيرة فالتي يحبها الله 
الغيرة 4 ريبة و التي يكرهها الغيرة 4 غير ريبة "7 , أي أن " الغيرة يجب أن 
)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل » حديث رقم (4/8517) 
(؟) ابن حزم : الأخلاق و السير» ص ١١١‏ . 
(؟) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم (/497) . 
انان اقبي + لوي ون ا 


١78 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





تكون معتدئة ء و إلا فإنها مما يبغضه الله . و خاصة إذا حصلت 4 مواقف لا 
تستدعي الغيرة أو أنها زادت على الحد الطبيعي المعقول " 7". 

والغيرة- كما أسلفنا - هي ي نطاق المباح ما لم تخرج عن حدود 
الآمر الطبيعي المعقول » لكن إذا خرجت و ضرت أصبحت من المنهيات 
والمحرمات حيث لا ضرر و لا ضرار 4# الشريعة . كما جاء عن أنس قال : 
كان النبي صلى الله عليه و سلم عند بعض نسائه فأرسلت إحدى أمهات 
المؤمنين بصحفة فيها طعام » فضربت التي النبي صلى الله عليه و سلم 2# 
بيتها يد الخادم فسقطت الصحفة فانفلقت » فجمع النبي صلى الله عليه 
وسلم فلق الصفحة ثم جعل يجمع فيها الطعام الذي كان 4 الصحفة 
ويقول ( غارت أمكم ) ثم حبس لخادم حتى أتي بصحفة من عند التي هو 2 
بيتها فدفع الصحفة الصحيحة إلى التي كسرت صحفتها وأمسكت 
المكسورة 4 بيت التي كسرت ”". 

فهذه الغيرة اقتص منها النبي صلى الله عليه و سلم صحفة بصحفة , 
وقد وقف صلى الله عليه وسلم مع ابنته 4 غيرتها فعن المسوربن مخرمة'" 
قال سمعت رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول وهو على المنبر : ( إن بني 
هشام بن المغيرة استأذنوا 4 أن ينكحوا ابنتهم علي بن أبي طالب فلا آذن ثم 
لا آذن ثم لا آذن إلا أن يريد ابن أبي طالب أن يطلق ابنتي وينكح ابنتهم 
0 


فإنما هي بضعة” ' مني يريبني ما أرابها ويؤذيني ما آذاها ) '". 


. مرزوق بن صنيتان بن تنباك : موسوعة القيم و مكارم الأخلاق العربية و الإسلامية (الغيرة» » ص ه‎ )١( 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم (49717) . 

(9) ' المسور بن مخرمة بن نوفل بن أهيب بن زهرة بن كلاب بن مرة بن كعب بن لؤي القرشي الزهري ... 
يكيئ أبا عبد الرحمن وأمه عاتكة بنت عوف أحت عبد الر حمن ممن أسملت وهاحرت ... وكان مولده بعد 
المجرة بسنتين وقدم المدينة في ذي الحجة بعد الفتح سنة ثمان وهو غلام أيفع بن ست سنين ... حفظ من 
البي صلى الله عليه و سلم أحاديث " المرجع : ابن حجر : الإصابة في تمييز الصحابة » ١١9/5‏ . 

(5) " البضعة القطعة من اللحم " . المرحع : ابن الجوزي : غريب الحديث » 7/5/١‏ . 


8 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





و الغيرة المنضبطة بضابط الشرع فيها صيانة للأعراض وحفظ 
للحرمات و نشر للفضيلة 4 المجتمع وتطهير له من الرذيلة» لذا جاء عن 
النبي صلى الله عليه وسلم : ( ما من أحد أغير من الله من أجل ذلك حرم 
الفواحش وما أحد أحب إليه المدح من الله ) ”'» و قال صلى اللّه عليه وسلم : 
(يا أمة محمد ما أحد أغير من اللّه أن يرى عبده أو أمته تزني يا أمة محمد 
لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا ) '". 

واأيضنا الشدرة'مكليومن اهن الرحوكه النحمة فسن افده فال قال 
سعد بن عبادة : " لو رأيت رجلا مع امرأتي لضريته بالسيف غير مصفح””" . 
فقال النبي صلى الله عليه و سلم : ( أتعجبون من غيرة سعد لأنا أغير منه 


والله أغير مني ) 2. 


ط- آداب في تقويم أخلاق الزوجين . 

ما من علاقة زوجية إلا و يعتريها شيء من الخلاف و تنازع الرأي 
وتجاذب الآراء » و ليس مكمن الخطأ هنا » فكما قلنا إن العلاقة الزوجية لا 
تخلو من مثل هذه حتى علاقة المصطفى صلى الله عليه و سلم ؛ و لكن 
مكمن الخطأ 4 أسلوب التامل و طريق احتواء المشكلة »و حسن التصرف » 
ومن هنا كان هذا الملبحث 4 تقويم أخلاق الزوجين . 


. )5995( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم‎ )١( 
. )49757( (؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم‎ 
. )5977( (؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم‎ 
. 597/١ » أي بحده لا بوجهه " المرجع : ابن الجوزي : غريب الحديث‎ " )5( 

(5) أورده البخاري معلقاً في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة . 


١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





ويقصد بالتقويم التعديل و" التأديب " '' لما يطرأ من نشوز الزوجين 
والخروج عن الطاعة » و ما يلحقه من التقصير 4 الحقوق » و انتهاك 
المحرمات . 

و مما أخرجه الإمام البخاري رحمه الله تعالى 2 آداب تقويم أخلاق 
الزوجين : عن أبي هريرة : عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( من كان 
يؤمن بالله واليوم الآخر فلا يؤذي جاره » واستوصوا بالنساء خيرا فإنهن 
خلقن من ضلع » وإن أعوج شيء # الضلع أعلاه » فإن ذهبت تقيمه كسرته 
وإن تركته لم يزل أعوج فاستوصوا بالنساء خيراً ) " . 

ففي هذا الحديث بين صلى الله عليه و سلم أصل خلقة المرأة » و أن 
المرأة خلقت من ضلع » و من طبيعة الضلع أنه أعوج ؛ و أكثر ما يكون 
اعوجاجا أعلاه ‏ وموضعه من جسم الإنسان الرأس وما حوى . 

وهذا العوج الفطري متوقع من المرأة سواء كانت ذات دين و خلق 
املا #فالحديت ل :يستكت اجدا أو نيس اكراد من الحنيت التتقضن هن مز 
مرح تفلقه )كل هومن ابل كلفتياء ونلكن كراد نهو تنيزة: لجل حك 
يتعامل مع المرأة على أساس هذه الفطرة . 

" و ليس معنى هذا ترك إصلاحهن و تقويمهن » و لكن معناه ضرورة 
اتخاذ الحكمة 2 سياستهن . مع ملاحظة أن الاستقامة الكاملة لا ترجى 
منهن » فعلى الرجال أن يستوصوا بهن » وذلك بالرفق 24 تأديبهن 
و تربيتهن » و بمراعاة طبيعتهن » و بعدم القسوة عليهن و العنف 2# 


66 م« 
نعمويوههر 0 


)01 علي بن محمد الحرجاني : التعريفات » /1” . 
)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الوصاة بالنساء » حديث رقم (4850) . 
(5) عبد القادر أبو طالب : علاج الزوج بحسن العشرة » ص ١١‏ 5 


١5١ 





الفصل الثاني - المبحث الأول : المضامين الأخلاقية في العلاقة الزوجية 





و من سبل الاصلاح حال النشوز ما جاء 4 قوله تعالى : #الرَجَالُ 


و 4-8 03 سر الور رد لع سم جه يد جر يم ع 
فَوَمُورت عَلَ أَإذَ امكاءيما ككل الله بعهمر علا بَعَضٍ وَيِمَ1آ أنفقوأ مِنَ أَمَولِهِمَ 


520 1 ير 


م 2 به ا بر سساح وعد رد 
المخلجيتة فيكت حتؤظدت [لعي إلغيب يما حَفِظ أللَهُ وَأ 0 


0-2 


ا قل بعوا عاتية 


4 


> لخر 00 
وظوهركح ا في الْمَصَاجِع وَاصْربوه 
ياك | دَأسَهم علا كيرا 0 


ِل 


فأول طرق التقويم و الاصلاح : الوعظ " ببيان حكم الله 4 طاعة الزوج 
ومعصيته والترغيب 4# الطاعة؛ والترهيب من معصيته" '". 

والمرحلة الثانية للتقويم : الهجران و مقصود كما بينه ابن عباس 
رضي الله عنهما بقوله :" هو أن لا يجامعهاء ويضاجعها على فراشها ويوليها 
و 

والمرحلة الثالثة : الضرب " ضريا غير مبرح بحيث يؤلها » ولا يكسر 
لها عظماً ؛ ولا يدمي لها جسما" ”© لا انتقام فيه ولا تشفي ؛ قال صلى الله 
عليه و سلم : ( لا يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم يجامعها 4 آخر 


اليوم ) ©) 


.55 سورة النساء:آية‎ )١( 

. ١77 عبد الرحمن السعدي : تيسير الكريم الرحمن في تفسير كلام المنان » ص‎ )١( 

000 

(5) أبو حامد الغزاللي : إحياء علوم الدين » 59/75 . 

4 أخر جه البخاري ف الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما يكره من ضرب النساء » حديث رقم 
(550). 





الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 


المبحث الثاني 


المضامين الاجتماعيي فضي العلافي الروجيي 





أولة : تمهيد . 

ثانياً : معهوم المضامين الاجتماعيي . 

ثالثاً : أنماط العلاقي الزوجيي ‏ 

رابعاً : نماذج من المضامين الاجتماعيت المتعاقىن 


بالعلاقي الروجيي . 


فد 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





أولة : تمهيد 7 

'" الزواج هو تكوين اجتماع بين فردين ... و لكي يكون هذا التجمع 
( الكيان ) راسخاً و ثابتاً ‏ هناك حاجة لقوانين و أسس للتعامل على ضوء 
العلاقة الجديدة التي حدثت » حتى يحافظ كل فرد على حقوقه ؛ و يباشر 
مهامه بالوجه السليم دون التعدي على حقوق الطرف الآخر" 2 . 

فالأسرة هي نواة المجتمع » و هي الحصن الحصين الذي يضمن تماسكه 
و استقرار نسيجه الاجتماعي و الثقَاك » و قد جاءت تشريعات الإسلام 
مؤكدة على أهمية الأسرة ؛ و دورها 4 المجتمع » لكونها المحضن الأول 
للجيل الجديد » و سكن الزوج والزوجة . 


ثانياً : ممهوم المضامين الاجتماعيي . 

علم الاجتماع يهتم 4 المحل الأول بما يحدث بين الناس » إن جل 
اهتمامه إذا هم البشر بوصفهم كائنات اجتماعية تمارس نشاطات متعددة 
الأوجه ‏ وتدخل مع الآخرين 4# علاقات متعددة ”2 . 

والزواج علاقة زوجية تدخل ضمن العلاقات المتعددة » فالعلاقة الزوجية 
من هذا الجانب تدخل تحت علم الاجتماع ؛ فالعلاقة الزوجية تتجاذيها 
أطراف كثيرة من جهة الزوج أو الزوجة ‏ ومن جهة المجتمع بشكل أوسع . 


ثالثاً : أنماط العلاقيّ الزوجين : 


إن الناظر ةْ علم اجتماع العلاقة الزوجية لابد أن يقف على أمر مهم 


. 787 عبد الله أحمد : بناء الأسرة الفاضلة » ص‎ )١( 


. ١7 محمود عمارة : أسس علم الاحتماع » ص‎ )١( 


١5 


الفصل الثاني تت المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة قة الزوجية 





هو جزء من المجتمع » و هي - أي أنماط و أقسام العلاقة الزوجية - دوائر 

بعضها فوق بعض ؛ و هذه الأقسام هي : 

-١‏ العلاقةالزوجية النووية : و هي تلك العلاقة المحددة بطرفيها الزوج 
والزوجة » والتي تعتبر النواة الأولى للعلاقة الزوجية بأشكالها 
الأريع. 

"- العلاقة الزوجية ذات الأولاد : و تتحول العلاقة الزوجية الفردية إلى 
العلاقة الزوجية ذات الاولاد بمجرد ولادة الطفل الأول » مما يحدث 
كفيرا كبيراً 4 الأدوارو العلاقة الزوجية . 

#- العلاقة الزوجية المتعددة الزوجات : و تحدث هذه العلاقة الزوجية 2 
التعدد بأن يكون تحت الزوج الواحد أكثر من امرأة . 

4:- العلاقة الزوجية الممتدة ذات الأقارب : و هي العلاقة الزوجية بشكلها 
الكبير و التي تضم الزوج و الزوجة والأولاد والأجداد من الطرفين 
سواء من طرف الزوج أوالزوجة (). 

رابعاً ٠‏ نماذج من المضامين الأخلاقيي المتعلقي بالعلاقىن 


الروجيي . 
- حفظ الحقوق الاجتماعين 


لقد حفظ الإسلام حقوق المرأة و حفظ كرامتها بعد أن كانت من 
سوء البشائر على الرجل 4# الجاهلية » و يرونها عرض للعار و الشنار ؛ 
ده ا يد امهو اذى كل كيه 
سو مركم ظيم (80) يتور من الْمَوَ و من سوء مَا بير بوه أبس كه عل هوب آم يدسّه في 


لواب السك مَايحَكْمون 274000 


. 7١ وهبة الزحيلي : الأسرة المسلمة في العالم المعاصر » ص‎ )١( 


(١‏ سورة النحل:آية مه -ؤضه., 


الفصل الثاني تت المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة قة الزوجية 





وقد كان من صرر امتهان المرأة و خاصة اليتيمة ما ذكرته 
2 


5 أ د 0 0 م 2 2 
أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها 4 قوله تعالى : إيَسْتَمْبُوَتكَ كل أَلَهُ 


م 1س 00 م ل اسع 
ايك والكلر إن عدوا ال م 


جح 
يَرِهآإِن لم يكن ا ولد نكن )5 الل رك وَإِنكانوا إِحوه رح 


رض ع يل عل كزين أله تحطع ل مضلا وال يكل كه 


عَلِيءا 7#" » قالت : هي اليتيمه تكون 2 حجر الرجل قد شركته ة ماله 
فيرغب عنها أن يتزوجها ويكره أن يزوجها غيره فيدخل عليه 4# ماله 


فيحبسها فنهاهم الله عن ذلك ”*' . و لي رواية عند الإمام البخاري ر. 
الله تعالى قول عائشة رضي الله عنها : " فكما يتركونها حين يرغبون عنها 
فليس لهم أن ينكحوها إذا رغبوا فيها إلا أن يقسطوا لها و يعطوها حقها 
الأوفى من الصداق " '" » وبل و الأدهى من ذلك إن مسكها و أساء عشرتها 
رغبة 4 مالها كما 4 الرواية الأخرى " فيتزوجها على مالها ويسيء 
صحبتها ولا يعدل ة مالها فليتزوج ما طاب له من النساء سواها مثنى 
وثلاث ورياع ل 

إن هذه الصورة تجسد ما كانت عليه العرب قبل الاسلام من امتهان 
المرآة و هضم حقوقها بل الادهى من ذلك أن تكون سلعة تباع وتشترى كما 
لك نوع من أنواع أنكحة الجاهلية التي ابطلها الإسلام ألا وهو نكاح الشغار, 


.١ا/5 سورة النساء:آية‎ )١١ 

(١؟)‏ أخحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب إذا كان الولي هو الخاطب » حديث رقم 
(لمعلة . 

(؟) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تزويج اليتيمة » حديث رقم (4!557) . 

(:) أخرجه البخحاري في 0 حي : كتاب النكاح » باب لا يتزوج أكثر من أربع لقوله تعالى: «إوَإِنَخِفمٌ 
ألا نْقَيِظ واف الس طَاب لَك ين ليس من وملتَ وريم © » حديث رقم .)48١١(‏ 


١15 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





وهو" أن يزوج الرجل :ايند على أن يزوجه الآخر اينتده ٠‏ ليس بينهما 
غوف :لمعا ته حمل انك هوه عه اتصداق وشهرا تلماه الخو 
بمعنى آخر مالا أو متاعاً يَنكحُ به وقد جاء عن النبي صلى الله عليه وسلم 
النهي عن الشغار ‏ حديث أخرجه الإمام البخاري رحمه الله عن ابن عمر 
قال : نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن الشغار”" . 

ومن صور حفظ الحقوق للنساء ما جاء 4 الشرع من تحريم 


رس 


عضلهن'' ؛ فعن يونس عن الحسن 4 قوله تعالى : ود طلقم * ليسا قِلعْنَ 
ام دل َم لُوهنّ ف ل تكح زوين إِذا راضوا بد بهم بالمعروي” دَلِكَ يوَعَظ د بوء مَن 
نمكم يون بأ و أله والْيو مالآ دل ل م ونم 0 00 57 


قال حدثني معقل بن يسارأنها نزلت فيه قال : زوجت أختّا لي من رجل 
فطلقها حتى إذا انقضت عدتها جاء يخطيها ؛ فقلت له : زوجتت 


وفرشتك”' وأكرمتك فطلقتها ثم جئت تخطبها لا والله لا تعود إليكت 


2 


أبيدا وكان رجلا لا بأس به » وكانت المرأة تريد أن ترجع إليه » فأنزل الله 


000000 


هذه الآية 8 فلا َصُلُوهْنَ ©*» فقلت : الآن أفعل يا رسول الله قال فزوجها 
ا 


)١(‏ ذكره الإمام البخاري رحمه الله تعالى في صحيحه بعد حديث ابن عمر رضي الله عنه في كتاب النكاح » باب 
الشغار » حديث رقم (5775) . 

(؟) كتاب النكاح : باب نكاح 0 رقم (؟5؟585). 

(") عضل المرأة " منعها الزوج ظلما " . المرجع ابن منظور : لسان العرب » 451/١١‏ . 

(:) سورة البقرة:آية ؟755. 

(5) " الافتراش : افتعال من الفَرْش و الفِراش ... و المرأة تسمى فراشاً لأن الرحل يفترشها " . 

المرجع " ابن الأثير : النهاية في غريب الحديث و الأثر » 85/9" . 

(7) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح . باب من قال لا نكاح إلا بولي» حديث رقم (5851). 
8770 4). 


01 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





والحديث دليل على تحريم منع الزوجة من الزوج الصالح الذي ترغب 
فيه » فقد جاء د الحديث أن الرجل لا بأس به » و كذلكت جاء أن المرأة 
تريد الرجوع إليه » فوصل الأمر إلى حال لا يجوز لولي أمر المرأة منعها من 
الزواج » فهو نوع من الظلم و التسلط » وسوء استخدام للولاية الشرعية له 
على المرأة . 


ب- حفنظ النسل وطلب الولك - 

إن العنصر الأساسي ‏ كل مجتمع هو الكائن البشري بما يحمله من 
مؤهلات العيش و الاكتساب و التفاعل الايجابي 4# المجتمع » و تحرص 
كثير من المجتمعات على بقاء النوع البشري حرصها على البقاء 
والاستمرار و الإمساك يزمام القوة » و جاءت شرائع الرسل كلهم صلوات 
اللّه و سلامه عليهم بحفظ النفس و العنصر البشري » و خحُتمت تلكت 
الشرائع بشريعة محمد صلى الله عليه و سلم ؛ فالعنصر البشري ضرورة 
اجتماعية كما هو ضرورة دينية » لا غنى للبشرية عنه » ووفناء البشرية 
دليل على فناء الكون بما فيه من جبال و أجرام . 

ومن صور حفظ النسل و النوع البشري # الشريعة الإسلامية ما جاء 
عن المصطفى صلى الله عليه و سلم من الترغيب 4 الزواج و الحث عليه بل 
و جعله من سنته ؛ و أن من رغب عنه فقد رغب عن سنته صلى الله عليه 
وسلم كما حديث أنس بن مالك رضي الله عنه الذي يقول فيه : " جاء 
ثلاث رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه و سلم يسألون عن عبادة 
النبي صلى الله عليه وسلم فلما أخبروا كأنهم تقالوها » فقالوا : أين نحن 
من النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قد غفر الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر, 
قال أحدهم : أما أنا فإني أصلي الليل أبدا » وقال آخر : أنا أصوم الدهر ولا 


أفطر » وقال آخر : أنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدا » فجاء رسول الله صلى 


دا 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





الله عليه و سلم فقال : ( أنتم الذين قلتم كذا وكذا ؟ أما والله أني 
لأخشاكم لله وأتقاكم له لكني أصوم وأفطر وأصلي وأرقد وأتزوج النساء 
فمن رغب عن سنتي فليس مني ) '". 

ومن صور حفظ النسل تحريم الزنى كما جاء عند الإمام البخاري 
رحمه الله تعالى عن عائشة رضي الله عنها : أن رسول الله صلى الله عليه 
وسلم قال : ( يا أمة محمد ما أحد أغير من الله أن يرى عبده أو أمته تزني 
يا أمة محمد لو تعلمون ما أعلم لضحكتم قليلا ولبكيتم كثيرا ) '"". 

و من الصور أيضاً الحث على طلب الولد و الترغيب فيه ؛ و هي سنة 
الأنبياء - صلوات اللّه و سلامه عليهم أجمعين - من قبل و من بعد »؛ 
فهذا نبي الله سليمان بن داود عليهما السلام يقول : ( لأطوفن الليلة بمائة 
امرأة تلد كل امرأة غلاما يقاتل 4 سبيل الله . فقال له الملك : قل إن شاء 
الله » فلم يقل ونسي فأطاف بهن » ولم تلد منهن إلا امرأة نصف إنسان ) '" , 
وهذا النبي صلى الله عليه و سلم يقول لجابر رضي الله عنه - بعد أن علم 
أنه حديث عهد بعرس - ( الكيّْس الكيّس يا جابر ) يعني الولد ,أي اطلب 
الولد يا جابر . 

وممايبين حرص الاسلام على النسل و حفظ النوع البشري ما شملته 
أحكامه من تحريم قطع النسل بأي طريقة كانت من الرجل أو المرأة » اتفقا 
على ذلك أو لم يتفقا » كما 4 حديث ابن مسعود قال: كنا نغزو مع 


. أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الترغيب في النكاح » حديث رقم (757/ا4)‎ )١( 

(١؟)‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الغيرة » حديث رقم (5371) . 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب قول الرحل : لأطوفن الليلة على نسائي » حديث 
رقم (59155). 

(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب طلب الولد » حديث رقم (/555417) . 


8 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





النبي صلى الله عليه وسلم ليس لنا نساء فقلنا يارسول الله ألا نستخصي ؟ 
فنهانا عن ذلك (2. 

والاستخصاء - وهو - نوع من أنواع قطع النسل لأنه قطع لآلته عند 
الرجل 2 كما يفهم من الحديث تحريم إزالة المرآة لرحمها أو تناولها 
أو استعمالها ما يقطع النسل » لا تنظيمه ؛ و الفرق بينهما أن القطع إيقاف 
تلقسل و اكوك إيماقا و قظفا الذنا م و التنظيم اكما هوطع لحمل مندة 
مؤقتة بحيث يكون بين الولد و الآخر فترة زمنية كافيه لإرضاعه و نموه . 

وقد كان من إشكال التنظيم ع صدر الإسلام العزل - " و هو أن 
يجامع فإذا قارب الإنزال نزع وأنزل خارج الفرج" '"' - كما 2 حديث جابر : 


( كنا نعزل والقرآن ينزل) '". 


ت- الوليمي وإجابي الدعوة . 

و من الأمور الاجتماعية 4# النكاح » ما يحصل فيه من الوليمة 
والاجتماع و إعلان النكاح » فقد أمر النبي صلى الله عليه و سلم عبد 
الرحمن بن عوف رضي الله عنه بأن يولم و لو بشاة '“, لأن مقصود الوليمة 
أكثر من الإطعام » فيتعداه إلى الاجتماع و إعلان النكاح » و إظهار السرور 
والفرح ؛ وخ المقابل كان حقاً على المدعو أن يجيب دعوة أخيه 4 غير 
مضرة ولا معصية. 

وقد أورد البخاري ل كتاب النكاح باب عنونه ب: حق إجابة الوليمة 
والدعوة . وأورد فيه حديث أبي موسى رضي الله عنه قال : قال رسول الله 
)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » تزويج المعسر الذي معه القرآن و الإسلام » حديث 

رقم (47854) . 
)١(‏ النووي : المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج » 9/٠١‏ . 


(*) أحرحه البخاري ف الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب العزل » حديث رقم )5431١(‏ . 
(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الصفرة للمتزوج » حديث رقم (/585) . 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





صلى الله عليه و سلم : ( فكوا العاني وأجيبوا الداعي و عودوا المريض ) '2. 
و حديث عبد الله ابن عمر رضي الله عنهما : أن رسول الله صلى الله عليه 
وسلم قال : ( إذا دعي أحدكم إلى وليمة فليأتها ) '". 

و مما ينبغي التأكيد عليه هنا أن الإضرار بالمتزوج و بالضيوف أمر 
تقره الشريعة » فلا ضرر و لا ضرار » فينبغي أن لا يصحب هذا الفرح 
المنكر » من سهر و تضييع للصلوات كما ينبغي - و خاصة إذا كانت 
الوليمة 4 منزل خاص - أن لا يطيل الضيوف المكث بعد الطعام و الإعلان 
وحصول المقصد . 

وهذا الأمربين ‏ حديث أنس بن مالك رضي الله عنه أن النبي صلى 
الله عليه و سلم أصبح عروسا بزينب بنت جحش ء فدعا القوم فأصابوا من 
طعام ثم خرجوا وبقي رهط منهم عند النبي صلى الله عليه و سلم فأطالوا 
المكث فقام النبي صلى الله عليه و سلم فخرج وخرجت معه لكي يخرجوا 
فمشى النبي صلى الله عليه وسلم ومشيت حتى جاء عتبة حجرة عائشة ثم 
ظن أنهم خرجوا فرجع ورجعت معه حتى إذا دخل على زينب فإذا هم جلوس 
لم يقوموا فرجع النبي صلى الله عليه وسلم ورجعت معه حتى إذا بلغ عتبة 
حجرة عائشة وظن أنهم خرجوا فرجع ورجعت معه فإذا هم قد خرجوا 
فضرب النبي صلى الله عليه وسلم بيني وبينه بالستر وأنزل الحجاب ) '" . 

كما ينبغي أن تكون الدعوة 4 الوليمة للفقراء و الأغنياء » و أن لا 


يتقصد الأغنياء دون الفقراء » فإن دعوة الفقراء و إطعامهم - فوق إعلان 


)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح . باب حق إجابة الوليمة و الدعوة » حديث رقم 
(4810) . 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح . باب حق إجابة الوليمة و الدعوة » حديث رقم 
(/ا3ة) . 


(9؟) أخر جه البخحاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الوليمة حق » حديث رقم )1/811١(‏ . 


5 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





النكاح - صدقة عليهم » و قد قال صلى الله عليه وسلم : ( شر الطعام طعام 
الوليمة يدعى لها الأغنياء ويترك الفقراء ) '2. 
ث- المساعدة في الرواج . 

ومن الأمورالتي حث عليها الإسلام 4 أمر الزواج : المساعدة 4 الزواج ‏ 
أو ما يسمى بتزويج المعسر - كما جعله البخاري عنواناً لباب ب كتاب 
النكاح - أورد فيه حديث سهل بن سعد قال : جاءت امرأة إلى رسول الله 
صلى الله عليه و سلم فقالت يا رسول الله جئت أهب لك نفسي قال فنظر 
إليها رسول الله صلى الله عليه و سلم فصعد النظر فيها وصوبه ثم طأطأ 
رسول الله صلى الله عليه و سلم رأسه فلما رأت المرأة أنه لم يقض فيها شيئا 
جلست فقام رجل من أصحابه فقال يا رسول الله إن لم يكن لك بها حاجة 
فزوجنيها فقال : ( وهل عندك من شيء ؟) . قال لا والله يا رسول الله فقال : 
( اذهب إلى أهلك فانظر هل تجد شيئا ) . فذهب ثم رجع فقال لا والله ما 
وجدت شينا فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم ( انظر ولو خاتماً من 
حديد ) . فذهب ثم رجع فقال : لا والله يا رسول الله ولا خاتماً من حديد 
ولكن هذا إزاري - قال : سهل ما له رداء - فلها نصفه ؛ فقال رسول الله 
صلى الله عليه و سلم : ( وما تصنع بإزارك؟ إن ليسنْتَهُ لم يكن عليها منه 
شيء ؛ وإن ليِسَتهُ لم يكن عليك شيء ) . فجلس الرجل حتى إذا طال 
مجلسه قام فرآه رسول الله صلى الله عليه و سلم موليا فأمر به فدعي فلما 
جاء قال : ( ماذا معك من القرآن ؟) . قال : معي سورة كذا وسورة كذا 
عددها فقال : ( تقرؤهن عن ظهر قلبك ) . قال : نعم قال : ( اذهب قد 
ملكتكها يما معك من القرآن ) ". 


» أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب من ترك الدعوة فقد عصى الله و رسوله‎ )١( 
. )58/85( حديث رقم‎ 
. )5999( (؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تزويج المعسر » حديث رقم‎ 


١١ 


الفصل الثاني تت المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة قة الزوجية 





ومن الآثارالتربوية والاجتماعية لتزويج المعسر : 
-١‏ تحصين الشباب و الفتيات بالزواج و خاصة من لا تسمح ظروفهم 
*"- القضاء على العئوسهة . 
إنه باب منيع لعدم الوقوع 2# الزنا بإذن اللّه . 
4- تحقيق التكافل الاجتماعي و تقوية لأواصر المجتمع . 

أنواع الأنكحني . 
الاقتران ببعض النساء بسبب القرابة أو المصاهرة أو الرضاع » وهو ما يطلق 
و ‏ استس ا جاء لش قوله تعالى : 

ود م جح و روم ره 0 ذه ا هه و3 حك وعد ولد 1 
عم ع م2 0 لو 07 ل ا 
وات الاخ وا ثُّ سطع لاوط وت 
ا د 6 و 5 3 ن سسَآدٍ 
مو 0 2 00 020 - 
ألنة تلثم يون فد م 5 5 ثم يرت كلا جع تدس 
6 5 > 206 هه 272 ا 2 ف يبح سا ل م2 0000 2 
مَاكَدَ سَلَفَ رك اهكان 0007 

وأيضا ما جاء عن أم حبيبة قالت : قلت يا رسول الله هل لك ف بنت 


أبي سفيان ؟ قال ( فأفعل ماذا ) . قلت تنكح قال ( أتحبين ) . قلت لست لكت 


)١(‏ ابن قدامه : الكافي في فقه الإمام المبجل أحمد بن حنبل » /7 » - علي المرداوي : الإنصاف في معرفة 
9؟) سورة النساء:آية 57, 


ال 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





بمخلية وأحب من شركني فيك أختي قال ( إنها لا يحل لي ) . قلت بلغني 
أنك تخطب قال ( ابنة أم سلمة ) . قلت نعم قال ( لو لم تكن ربيبتي ما 
حلت لي أرضعتني وأباها ثويبة فلا تعرضن علي بناتكن ولا أخواتكن ) '". 
وما رواه جابر رضي الله عنه حيث قال : نهى رسول الله صلى الله عليه و سلم 


ع اموا هد 5-5 0-7 4 8 ١‏ 
أن تنكح المرأة على عمتها أو خالتها ''. 


ومن الآثارالمترتبة على هذه التشريعات ما يلي : 
-١‏ تماسك المجتمع و حماية من التفكك . 
؟- دوامالألفة والمحبة. 
*«- مراعاة الحالةالنفسية . 
ومن صور المحافظة على تماسك المجتمع ما جاء من تحريم بعض 

صور النكاح التي تسبب اختلاط الأنساب و زرع بذور الفرقة 4 المجتمع , 
ومنها ما ذكر 2 حديث عائشة رضي الله عنها حيث قالت : إن النكاح 24 
الجاهلية كان على أريع أنحاء : فنكاح منها نكاح الناس اليوم يخطب 
الرجل إلى الرجل ولِيته أو ابنته فيصدقها ثم ينكحها . 

ونكاح آخر كان الرجل يقول لامرأته إذا طهرت من طمثها أرسلي إلى 
فلان فاستبضعي منه ويعتزلها زوجها ولا يمسها أبدا حتى يتبين حملها من 
ذلك الرجل الذي تستبضع منه فإذا تبين حملها أصابها زوجها إذا أحب 
وإنما يفعل ذلك رغبة 4# نجابة الولد فكان هذا النكاح نكاح الاستبضاع . 


(1) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب قوله تعالى : وَرَبَتِيِبْحكُمْ لق فى خُجُور كم 
قن تان الى كا تزه :+ ديه رف 413/5 ؛ 

(؟) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب باب لاتنكح المرأة على عمتها » حديث رقم 
(4819). 


1 


الفصل الثاني - المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة الزوجية 





ونكاح أخر يجتمع الرهط ما دون العشرة فيد خلون على المرأة كلهم 
يصيبها فإذا حملت ووضعت ومر عليها ليال بعد أن تضع حملها أرسلت 
إليهم فلم يستطع رجل أن يمتنع حتى يجتمعوا عندها تقول لهم قد عرفتم 
الذي كان من أمركم وقد ولدت فهو ابنك يا فلان تسمي من أحبت 
باسمه فيلحق به ولدها لا يستطيع أن يمتنع منه الرجل . 

ونكاح رابع يجتمع الناس كثيرا فيدخلون على المرأة لا تمتنع ممن 
جاءها وهن البغايا كن ينصبن على أبوابهن رايات تكون علما فمن أراد دخل 
عليهن فإذا حملت إحداهن ووضعت حملها جمعوا لها ودعوا القافة'' ثم 
ألحقوا ولدها بالذي يرون فالتاط'' به ودعي ابنه لا يمتنع من ذلك فلما 
بعث النبي صلى الله عليه و سلم بالحق هدم نكاح الجاهلية كله إلا نكاح 
الناس اليوم ) 7". 

ومن الآثار التربوية السيئة المترتبة على الأنكحة المحرمة الواردة 2 
الحديث : 
-١‏ قتل الغيرة 4 نفوس الرجال و النساء . 
"- إشاعة الفاحشة 4 المجتمع . 
#*- اختلاط الأنساب . 
:- ضياعالحقوق . 
ه- امتهان المرأة وأخذها لقضاء الشهوة فقط . 


5- تمزق المجتمع من الأطفال غير الشرعيين . 


: القافة جمع قائف و هو " الذي يعرف النسب بفراسته و نظره إلى أعضاء المولود " المرجع : علي الجرجاني‎ )١( 
. ١ 57 معجم التعريفات » ص‎ 

(؟) "التاط به لصق به و( التاط ) بالولد ادعاه وليس له "إبراهيم مصطفى و آخرون : المعحم الوسيط » ؟/845. 

(") أخحرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حق إحابة الوليمة و الدعوة » حديث رقم 
(58595). 


الفصل الثاني تت المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة قة الزوجية 





و من الصور المحرمة ما يترجم له البخاري ب ( لا يخطب على خطبة 
أخيه حتى ينكح أو يدع ) و أورد فيه حديث ابن عمر رضي الله عنهما كان 
يقول : ( نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن يبيع بعضكم على بيع بعض ولا 
يخطب الرجل على خطبة أخيه حتى يترك الخاطب قبله أو يأذن له 
الخاطب )"". 

فان من الأسباب وراء هذين النهيين المجموعين 4 الحديث ما يحصل 
منهما من إيغار الصدور و حصول الفرقة و الشقاق بين الأخوين كما 
عبرها عنها صلى الله عليه و سلم بقوله : ( على خطبة أخيه ) » و اشترط 
للجوازأن يترك الخاطب الأول أو يأذن له . 


ح- المساواة في الاسلام . 

عندما أتى الإسلام أزال الفوارق الاجتماعية و الجنسية » فالإسلام يقرر 

مبدأً المساواة بين الرجل و المرأة من حيث القيمة الإنسانية المشتركة : 

و مساواة كل منهما 4 الحقوق ("2» و أبقى التفاضل ا الصالحة 

والتقوى فقال تعالى :ييا اس ينا حلقتك ين كك وق وجل شنا 
ا دير 0 06 0 أله عَم 9 04 

و حديث سهل رضي الله عنه قال : مر رجل على رسول الله صلى الله 
عليه وسلم فقال ( ما تقولون 2 هذا ) . قالوا : حري إن خطب أن يُتْكحّ وإن 
شفع أن يشفع وإن قال أن يسمع . قال ثم سكت فمر رجل من فقراء المسلمين 
فقال : ( ما تقولون 2 هذا ) » قالوا حري إن خطب أن لا ينكح وإن شفع أن 
)١(‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب لا يخطب على حطبة أخيه حى ينكح أو يدع » 

حديث 0 


0( مو ا 


١55 


الفصل الثاني تت المبحث الثاني : المضامين الاجتماعية في العلاقة قة الزوجية 





لا يشفع وإن قال أن لا يسمع . فقال رسول الله صلى الله عليه و سلم : ( هن 
خير من ملء الأرض مثل هذا ) '". 

و من الأمور المنهي عنها 4 الإسلام ما كانت عليه العرب من النظرة 
الدونية للنساء » و تفضيل الرجال عليهن درجات كثيرة لمجرد أنه رجل » 
والإسلام و إن كان أناط بالرجال ما لم ينطه بالنساء » و فضل الرجال 2# 
مواضع على النساء » إلا أن ذلك لم يكن للذكورية فقط بل لاعتبارات 
أخرى منها على سبيل المثال : 

. قوةالبنية والتحمل‎ -١ 

؟- العواطفف. 

*- الأآمربالتكسب والإنفاق على الزوجة ودفع المهرو الصداق للمرأة . 
وهناواضح #قونهتعالى :بال يمرت عل النس1 يما تيكل 

يت صبرت ا سوم ل 121 كن اكات 


7 22 0 0 
أ 


ذ-ه دع 


و 


0 3 . 
افون ذتورهرى معِظُوهْرى وَأهْجُرُوهْنَ في 
كن 0 دلا يعوا عَليِنَ مكببيلا إِنَّ هه كارت عل 


0 


١ 


ٍْ 


20200 م > 8 
2 2 4" 


. )58١7( أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الأكفاء في الدين » حديث رقم‎ )١( 


9؟) سورة النساء:آية 5 ", 


1 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 


المبحث الثالث 


المضامين النمسيي في العلافي الروجيي 





أولة : معّهوم المضامين النمسيي . 
ثانياً : أهميي الخصائص النفسيت في العلاقي الزوجيي . 


ثالثاً : نماذج من المضامين التمسيت للعلاقن الزوجيي ‏ 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





العلاقة الزوجية علاقة عاطفية نفسية » تتجاذيها كثير من المشاعر 
والحاجات و الدوافع » و لدى كل من الزوجين احتياجات نفسية و عاطفية 
مهمة لتحقيق السعادة و الاستقرار الاسري النفسي و العاطفي . كما أن 
عدم تحقيقها ينتج عنه عدم الاستقرار و تفقد الأسرة السعادة المنشودة من 
العلاقةالزوجية. 

و" هنالك الكثير ممن تحدثوا عن الأسرة » أمثال رجال الدين » 
و علماء الاجتماع ... الخ » إلا أن القلة منهم قد تعرضوا إلى الناحية 
النفسية 2 دراستهم للأسرة " '' ؛ فإغفال الجانب النفسي عند الحديث عن 
العلاقة الزوجية و أسس تكوينها و بناتها آمر له عواقبه الوخيمة , 
ومردوداته السيكة . 

كما أن الخلافات المتعلقة بالجوانب العاطفية تمثل أهمية بالغة , 

" حيث تبين أن الخلافات التي تسبب فتور العلاقات العاطفية بين الزوجين 
تمثل 24١‏ أما المشكلات التي تتكون بسبب عدم إظهار مشاعر الزوج الإيجابية 
تجاه زوجته فتمثل نسبتها 1574" 27. 


أولة : ممّهوم المضامين النمّسيي . 
- معهوم النمس . 

النفس "" هي الجوهر البخاري اللطيف الحامل لقوة الحياة والحس 
والحركة الإرادية " '2. و الجسم بالنسبة للنفس " لا يعدو كونه وعاءً 
و محل تستقرو تحل فيه كما يحل الماء 4# الإناء " ”" . 


. ١١ أحمد محمد مبارك الكندري : علم النفس الأسري » ص‎ )١( 
. 559 عبد الله بن ناصر السدحان و آخرون : دليل الإرشاد الأسري ( الجزء الثالث ) » ص‎ )١( 
- )م معان الفسن‎ 

حدق لزنن فى قال + الاك ود بن زا هيات 


لامي 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





و التعريف السابق يلقي الضوء - إضافة للتعريف - على أهمية 
النفس » فهي الحاملة لقوة الحياة و الحركة ؛ فيدون النفس لا يعدو 
الجسم عن كونه قطع لحم و عظم ؛ لا تنفع و لا تضر » و لاا تعطي 


ولا تأخدن . 


و يمكن من التشبيه للجسم بالإناء » أن نصل إلى أن الحكم على 
الشخص لا يكون بالجسم بل بالنفس ؛ و هو ما يعرف بأنواع النفس : فمنها 
المطمئنة و الأمارة بالسوء و اللوامة ''» و لم يُعرف الحكم على الشخص 
بالجسم ». كما أن الإناء له حكم ما فيه » فإناء الماء طيب حلال ؛» و إناء 
الخمر خبيث حرام . 

وعندما توسعت دراسة النفس » واتسعت آفاقها » وتعددت مسائلها 29 
و أشوفة هلما نتف كن هلما ء اتسين ما نشل تمك ودراسة النقين 
البشرية و قسموه إلى ثلاثة أنواع من النشاط و هي : 


. -السلوك الحركي واللفظي‎ ١ 
. -النشاط العقلي كالتعلم و التفكر و التذكر و النسيان‎ ٠١ 
النشاط الوجداني كالدوافع والانفعالات والحاجات”'2.‎ - * 


؟- الدم » و ذلك أنه إذا فقد الدم من بدن الإنسان فقد نفسه . 
-٠‏ الروح » حرجت نفس فلان أي روحه . 
4- الذات و حقيقة الشيء » قتل فلان نفسه . 
المرحع : ابن فارس : معجم مقاييس اللغة » ه/470 - ابن منظور : لسان العرب » 787/5 . في باب (نفس) 
)١(‏ علي بن محمد الجرحاني : التعريفات » ص ؟١١”‏ . 
)١(‏ أحمد جهان الفورتيه : القرآن أصل التربية و علم النفس » ص ١١‏ . 
("؟) ابن القيم : طريق المهجرتين و باب السعادتين » ص 5٠07‏ . 
(4) أحمد عزت ارجح : أصول علم النفس » 7١/١‏ . 
(5) " ف القرن التاسع عشر " المرجع : سوزانا ملير : سيكولوجية اللعب » ص 7١‏ . 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





كما أن دراسة النفس البشرية لم تكن نوعا من الترف العلمى 
أو الفكري بل كان لأهداف سامية ؛ مجملها يرجع إلى ثلاثة أهداف رئيسة 


هي : 


١-فهمالسلوك‏ وتفسيره . 
* --التنبؤ يما سيكون عليه السلوك . 


* - ضبط السلوك والتحكم فيه وتعديله وتحسينه 2 . 


ثانياً : أهميىن الخصائص التمسيي في العلافي الزوجيي . 
الرجل طرف العلاقة الزوجية , والمرأة الطرف الآخر:» والا قيام للعلاقة 
الزوجية بدون هذين الطرفين » و كل طرف مختلف عن الآخر كما قال 
59 000 ٍِ لسع وس ع ص دي سل عمسم م 000 
تعالى :8آ فَلَمَا وَصَعَنََا َالتَ رَبٌ إِنْ وصَعيهَا أي واللَّهُ أَعَلَدُ يما وَصَعَتٌ وَلنْس لذ كد 


0 


ا وَإِنْ سَبَّيَهها مَرْيْمَ وَلِيّْه يدها بلك وَدُرَيَتَهَا من قطن لحيو 7#" 
ولذلك كان لابد من أن يتحد كلا الطرفين كي تقوم العلاقة الزوجية 
على أسس رصينة » ولكي يحصل التوافق والتفاهم و الاتحاد بينهما لابد أن 
يعرف كل منهما خصائص نفسية الآخر » حتى تذوب الحدود والفواصل 
والحواجز 

فمثلاً من طبيعة المرأة التبعية للرجل و عدم الاستقلال عنه ؛ " فمهما 


مهما تظاهرت المرأة بالقوة ومهما تزعمت الحركات النسائية فهى تشعر 2 


.5-ه/١‎ » أحمد عزت راجح : أصول علم النفس‎ )١( 
. ١١ نبيل محمد السمالوطي : الاسلام وقضايا علم النفس الحديث » ص‎ )١( 


(0) سورة آل عمران:آية 5”, 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





ا اق أعماقها بأنالرجل 2 (قائم عليها) وإنها تابعة له متعلقة كك 
رقيكئه 420و الرجل ييخلاف ذنك : كذ فاق الله تمان +2 نمال سريت 


54 
0 سرع ب عر 


البسساء أءقِمَا فشكل ألذه بد هر عَلَ بَعْضِ وَيِمَا أَنْمَفُوأ مِنَ أَمَولِهِمَ 7#" . 
كنا أن من ظمعة اخراة تحن الزية مدة الصهر فطره من الل هد 
مع ذلك 2# الخصام و المحاججة ضعيفة عاجزة عن البيان » كما قال 


تعالى : ومن مُكْقَوَا "كف الْليَةٍ "وهو في يسام يد مين 0#" . 


فكتفهم مثل هذه الخصائص يُعطي للزوجين مساحة كبيرة من 
التعامل الأمثل »2 فلا الرجل يكلف المرأة ما ليس من طبيعتها و لا من 
خصائصها النفسية » و كذلك تفعل المرأة مع الرجل . 


ثالثاً : نماذج من المخامين التمسيت المتعلقي بالعلاقين 
الزوجيي . 
-١‏ القدرة على فهم النمسيات . 

تمربكل طرف من أطراف العلاقة الزوجية أنواع مختلفة من النفسيات : 
رضي و غضب ؛ فرح و حزن » و حتى يتم التواصل الايجابي بين الزوجين » 
لا بد من فهم نفسية الطرف الآخر » و اختيار النفسية المناسبة لكل 


موضوع . 


. 3١ محمد عبد الفتاح المهدي : الصحة النفسية للمرأة » ص‎ )١( 

9؟) سورة النساء:آية 84”. 

(7) " يُربّي فيها " 

(4) " والحلية هي الحلي من الذهب والفضة » وشبه ذلك " . 

رجع الباحث في بيان معاني هذه الكلمات إلى كتاب : ابن جزي الكلبي : التسهيل لعلوم التنزيل » ١917/١‏ . 


(0) سورة الرحرّف:آية .١8‏ 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





واأنضا مان اكاكذيو 7 النطس] كا الساركه اكنطبية تلعترف الكر + 
ففي حالة الحزن يزعج الطرف الثاني الفرح من الطرف الأول ؛ و كذلكت 
العكس »؛ و التوافق 4 النفسيات طريق للاستقرار النفسي »2 و حسن 
التواصل. 


وقد يظهر تغير النفسية على الوجه أو من خلال الكلام أو السلوكيات 
المتنوعة » فالرضا له كلامه و سلوكه و سمة الوجه الخاصة بيه التى 


تخالف الحزن و عدم الرضا ٠‏ حتى أصبح اختصار عدم الرضا بصورة وجه 


2 


عايس متتشرة بسكل كبين: :و تؤدي جزءا من الرسالة »وتعير تعبيرا يخ 
عن كثير من الكلام . 


كما أن للبشاشة و الفرح أثر على الوجه والمنطق » فقد جاء عن أنس : 
أن عبد الرحمن بن عوف تزوج امرأة على وزن نواة فرأى النبي صلى الله عليه 
وسلم بشاشة العرس ؛ فسأله » فقال : أني تزوجت امرأة على وزن نواة ”", 
فظهرت بشاشة العرس على وجهه رضي الله عنه . كما ظهرت من كلامه : 
فقد استرسل 4# الإجابة أكثر من حد السؤال » فالسؤال جوابه ( تزوجت ) ؛ 
ولكن مع الانبساط ظهرت تفاصيل أخرى ( على وزن نواة ) . 

و قد جاء عند الإمام البخاري رحمه الله تعالى عن عائشة رضي الله 
عنها قالت : قال لي رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( إني لأعلم إذا كنت 
عني راضية وإذا كنت علي غضبى ) ؛ قالت : فقلت من أين تعرف ذلك ؟ : 


فقال : ( أما إذا كنت عنى راضية فإنك تقولين لا ورب محمد وإذا كنت 


)١١‏ أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب قول الله تعالى : وان آلِينَسَةِ صَدقَنِنَ َه إن 


طبن كمعن من ويه قْسَافَعلُوهمنكائَريكًا ((8) 40 » حديث رقم (18557) . 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





غضبى قلت لا ورب إبراهيم ) . قالت : قلت أجل والله يا رسول الله ما أهجر 
إله اسوكت 0 


"- حب الا فتخار و التعالي والتشبع بما لم يعطه : 

من المضامين النفسية السيئة 4 العلاقة الزوجية حب الافتخار 
والتعالي - بما أعطيه و بما لم يعطه - من الزوجين جميعا , لكنه 2# 
النساء أظهر ؛ و خاصة عندما تكون لها ضرة » فعن أسماء رضي اللّه عنها : 
أن امرأة قالت : يا رسول الله أن لي ضرة فهل علي جناح إن تشبعت من زوجي 
غير الذي يعطيني . فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( المتشبع'' بما 


لم يُعْط كلابس ثوبي زور ) '". 


وك الحديث دليل على أن المرأة قد تتشبع بما ليس لها من زوجها » 
كامرأة تكون للرجل ولها ضرة: فتتشبع بما تدعيه من الحظوة عند زوجها 
بأكثر مما عنده لها تريد بذلكت غيظ صاحبتها وإدخال الأذى عليهاء 
وكذلتك هذا فى الرجل أيضًا 2. 


وهذا التشبع بما لم يعط الإنسان فوق ما هو كذب و زور »؛ فإن مقصد 


الإنسان غالبا يكون الترفع و التعالي وإدخال الغيظ 4 قلوب الآخرين »2 


ل 2 


أو يكون الدافع وراء ذلك أمرا نفسيا خفيا » فقد يشعر الإنسان بالنقص 
فلا يجد لسد النقص إلا التشبع بما لم يعطه . فهو ظلمات بعضها فوق 


. 
. لحخص‎ 
٠. 


. )495٠0( أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب غيرة النساء و وجحدهن » حديث رقم‎ )١( 

. أي "المتكثر ما ليس عنده" ابن فارس : معجم مقاييس اللغة » */511؟‎ )١( 

(*) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب المتشبع با لم ينل وما ينهى من افتخار الضرة » 
حديث رقم .)557١١(‏ 


(5) ابن بطال : شرح صحيح البخاري » 7457/7 1 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





والتشبع بما هو للشخص » وبما هو حق وصدق؛ لا بأس به فهو من 


ا د سل 


ذحر نعمة الله لو وأمَبِنَِمَةَرَيْكَ و فَحَرِّتُ 0" و4 حديث أم زرع من النساء من 
تشبعن بما لهن من أزواجهن ؛ و لعل أبرزهن هي أم زرع حين قالت : ( زوجي 
5 3 0 5 عه 5 و وه ١‏ 0-4 م 95 5١‏ 
أبو زرع فما أبو زرع » أناس من حلي أذني .وملاً من شحم عضدي 


ا 8 ف م(م 


- النهي عن نعت المرأةٍ المرأةٌ لزوجها . 
المح ا ل 1 ونا 
وصفه "قالتعت غائبا يكون يه الشىء الكنين الجميل و غادة نا يضحية 
يصحبه مبالغة » لآن هذا النعت عادة يصحبه إعجاب يدفعه للمبالغة » و 
تعب علي وبا وى موجودم كما هن عاده الثاسس 2 المذح ازا لام 
ونانقن هن طنهرة تسا ميق التفييية أن تأكيرة ميدكا تقسيا : لذا من 
طرق الدعايات التجارية : الوصف المبالغ فيه حتى يغري المشتري بالسلعة , 
فيدذكر له المحاسن و يبالغ فيها » و يكتم المساوئ و لاا يذكرها ؛ و كذا من 
أساليب المدح 4 الأشعار : ذكر المحاسن و تضخيمها ؛ و كتم المساوئ . 


.١١ سورة اليس آية‎ )١( 

() " أي حركها بما حلاهما به من القرطة " محمد القزويئ : درة الضرع لحديث أم زرع » ص "اه . 

(5) " أي سمنى بحسن التعهد, واكتفت بالعضد عن سائر الأعضاء فإهُما إذا سمنا من سائر البدن " 

محمد القزويئ : درة الضرع لحديث أم زرع » ص 5ه . 

(5) " قال ابو عبيد: فرح ففرحت وعظمت عند نفسي " محمد القزويئي : درة الضرع لحديث أم زرع » 
ص 5ه . 

(ه) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل » حديث رقم 
(58955). 

(5) ابن فارس : معجم مقاييس اللغة » باب (نعت) » 55/8/85 . 

(0) ابن منظور : لسان العرب » باب (نعت) » 99/5 . 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





وقد نهى النبي صلى اله عليه و سلم عن نعت المرأة المرآة لزوجها 
لأضراره الخطيرة على الفرد و المجتمع » فعن عبد الله بن مسعود رضي الله 
عنه قال : قال النبي صلى الله عليه و سلم : ( لا تباشر المرأة المرأة فتنعتها 
لزوجها كأنه ينظر إليها ) '". 

و من أضرار النعت : ميل الزوج للمنعوته ؛ و يمكن - و هو غالباً - 
تجافيه عن امرأته - الناعته - لأن المرأة لش النعت تذدكر مظاهر الجمال 
فيها - مما هو ليس فيها غالباً - » فهو طريق للوقوع 2# الحرام : كما 
أن فيه إفشاء لأسرار المؤمنات » و اشاعة للفتنة 24 المجتمع » فكيف لو انتقل 
الوصف لزوج المرأة المنعوته » بل إن الأمر قد يصل للطلاق بأقل من وصف 
المرأة ذاتها . 

وإذا كان هذا النعت مؤثر 4 نفسية الرجل فإنه كذلك مؤثر 2 
نفسية المرأة » فوصف الرجل الرجل لزوجته له نفس المضار السابقة ؛ و قد 
يدخل ل نفس المرآة من الإعجاب بالمنعوت » و احتقار الناعت ما تفسد معه 
العشرة الزوجية » ويفتح باب الفتنة . 

وإذا كان النعت ( الوصف الكلامي ) منهي عنه و خطره عظيم » فكيف 
بما انتشر 4 زماننا هذا من الصورة الثابته أو الملتحركة » و انتشار وسائل 
التخزين و الإرسال » لا شك أن خطره أعظم و انتشاره - مع وسائل 
التخزين والإرسال - أكثر. 
:- الرضا الزواجي . 

يقصد بالرضا الزواجي " هو شعور داخلي نابع من إشباع الحاجات"') 
الزوجية المختلفة يسهم 4# بعث الطمأنينة و الشعور بالبهجة و السرور» هذا 


)١(‏ أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح . باب لا تباشر المرأة المرأة فتنعتها لزوجهاء 
حديث رقم (53557). 
9؟) " حالة من النقص و العوز و الافتقار و احتلال التوازن » تقترن بنوع من التوتر و الضيق " المرجع :إبراهيم- 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





من شأنه أن يدفع الزوجين إلى توظيف طاقتهما و قدراتهما للقيام بالأدوار 

المنوطة بهما بدرجة أكثر فاعلية " '". 
فالرضا الزواجي إشباع للحاجات يسهم ة الاستقرار النفسي ؛ و من 

هذه الحاجات الحاجات العاطفية كالحاجة للحب و الحنان ؛ و الحاجات 

الاجتماعية كالحاجة للتقدير و الانتماء » و الحاجات الجنسية و الرغبة 

الفطرية للرجل . 

و قد تبين من حديث أم زرع أن من النساء من تحصل لها الرضا 
الزواجي و منهن بخلاف ذلك ؛ كما هي حال العلاقة الزوجية » فقد تكون 
العلاقة الزوجية ث4 رضا زواجي من الطرفين » وقد تخلف ذلك الرضا . 

ومن صور النساء اللاتي تحقق لهن الرضا الزواجي هي أم زرع » فقد 
وصفت حالها مع أبي زرع بوصف يوحي بالرضا و السعادة مع انفصال 
العلاقة بينها و بين أبي زرع » حتى أن النبي صلى الله عليه قال : ( كنت 
لك كأبي زرع لأم زرع ) » و أعقبه صلى الله عليه و سلم بالمنغص الكبير 
للرضا الزواجي بل القاطع للعلاقة من أصلها حيث قال ( غير أني لا 

اكلقحت )7 
ومن صورالطرف الآخر اللاتي لم يتحقق لهن الرضا الزواجي مع بقاء 

واستمرارالعلاقة الزوجية » ما ذكرته المرأة الأولى حين قالت : ( زوجي لحم 

جمل غث على رأس جبل » لا سهل فيرتقى ؛ و لا سمين فينتقل ) "2 ) 

و كان " غرض المرآة وصف زوجها بقلة الخير؛ وبعده مع القلة» وشبهته 
ناصر : أسس التربية » ص ٠١/8‏ . 

)١(‏ أزهار ياسين سمكري : الرضا الزواجي و أثره على بعض جوانب الصحة النفسية في ضوء بعض المتغيرات 
الديوغرافية و الاحتماعية لدى عينة من المتزوحات في منطقة مكة المكرمة » ص 8 . ( رسالة ماجستير غير 
منشورة من جامعة أم القرى ) 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل حديث رقم (48515). 

(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل حديث رقم (48915). 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





باللحم الغخث الذي لا نقي فيد أو الذي لا ينتقله الناس إلى بيوتهم» 
لزهدهم فيه؛ ومع ذلك هو على رأس جبل صعب لا يوصل إليه إلا بتعب”". 
د- الملل و الغتورضي الحياة الزوجيي . 

قد يطراً على الحياة الزوجية ملل و فتور » ترتخي فيه و تفتر قوة 
الحب »؛ ولكن لا تخبو ؛ و قد يكون الملل من طرف واحد أو من الطرفين » 
ومبعث هذا الملل هو غياب التغيير و التنوع و التجديد # الحياة الزوجية . 

وقد راعى الشرع تنوع العبادة ب العبادات حتى لا تمل النفس » و حث 
على الترويح كما قال صلى الله عليه و سلم لحنظلة رضي الله عنه : 
( ساعة وساعة ) '" » " أي ساعة كذا وساعة كذا يعني لا يكون الرجل 
منافقا بأن يكون 2 وقت على الحضور وي وقت على الفتور » ففي ساعة 
الحضور تؤدون حقوق ربكم » و4 ساعة الفتور تقضون حظوظ أنفسكم " ”". 

ورد 2 حديث أم زرع مدح المرأة زوجها بأن صحبته قليلة السآمة دائمة 
البشر » فقالت المرأة الرابعة : " زوجي كليل تهامة لا حر ولا قر 
ولا مخافة لا ]و0509 

ومما يدهب بإذن الله السآمة عن العلاقة الزوجية ما يلي : 

. بناءالعلاقةالزوجية على طاعة الله و طلب مرضاته‎ -١ 

؟- أداءالواجبات» و طيب النفس والتسامح 4# طلب الحقوق . 


*- الاعتدال 4 الأمور كلها من معيشة و معاشرة . 


. 59 - 5/8 محمد القزويئ : درة الضرع لحديث أم زرع » ص‎ )١( 

)١(‏ أخرجه مسلم : كتاب التوبة » باب فضل دوام الذكر و الفكرفي أمور الآخرو و المراقبة » حديث رقم 
155 . 

(؟) محمد عبد الرحمن المباركفوري : تحفة الأحوذي » 3١5/5‏ . 

(5) " السآمة : الملل " . المرحع : محمد القزويئ : درة الضرع لحديث أم زرع » ص 5” . 

(5) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل حديث رقم (48945). 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





4- التجديد والتنويع 4# الحياة الزوجية » فالرتابة على شيء واحد 
ممل للتفمن البشربية . 

ه- نعمة الأولاد . 

5- الهدايا بين الزوجين . 
>- اللعب والاهو . 

لقد فطر الله النفوس على اللعب و حب اللهو ؛ و أودعها حاجة 

مستقرة 4 النفوس ؛ و راعاه الشرع الحكيم 2 بعض تشريعاته كالأعياد 
والأفراح ».4 تشريعات حكيمه تترفع عن الرهبانية كثيراً ‏ ولا تنحط إلى 
سفاسف الباطل والخنا والفجور. 


واللعب و اللهو لا يختص بالطفولة فقط فهو يلازم أشد الناس وقارًاء 
ويكاد يكون موجودًا ب كل نشاط أو فاعلية يؤديها الإنسان » فهذه أم 
المؤمنين رضي الله عنها - و هي من 4# رجاحة العقل - تقول : كان 
الحبش يلعبون بحرابهم فسترني رسول الله صلى الله عليه و سلم وأنا أنظر 
فما زلت أنظر حتى كنت أنا أنصرف فاقدروا قدر الجارية الحديثة السن 
شنم الذيو 07 

واللهو من الأمورالتي تصاحب الأفراح . كما جاء عند الإمام البخاري 
حديث عائشة رضي الله عنها : أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار . 
فقال نبي الله صلى الله عليه و سلم : ( يا عائشة ما كان معكم لهو ؟ فإن 


الأنصاريعجبهم اللهو)'"2. 


)2001 أخخر جه البخاري ف الجامع الصحيح كان النكاح » باب حسن المعاشرة مع الأهل 6 سح ينك رقم 
(489559). 
(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب النسوة اللا يهدين المرأة إلى زوجها » حديث 


رقم (58517) . 


الفصل الثاني - المبحث الثالث : المضامين النفسية في العلاقة الزوجية 





و مما ينبغي التنبيه له هنا : أن كل لهو جر إلى باطل ؛ أو أشغل عن 
طاعة فهو منهي عنه لا ينبغي للمؤمن الرضى به فضلاً عن الاشتغال به : 
فهذه الأفراح ما شرعت لمعصية الله أو مبارزته بالمحعاصي اغياذا بالله - 
أو للتفاخر و الترفع على الناس ؛» و إنما شوعة مين لدان حعيم كير قصاد 


٠. . 0 5‏ 51010 ب عدلش امه مه عه ..ر , (0) 
للحرام عن الحلال » و" ليظهر النكاح وينتشر فتثبت حقوقه وحرمته 5 


. 351/99 » بدر الدين العيئ : عمدة القاري شرح صحيح البخاري‎ )١( 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


المبحث الرابع 


الآداب الشرعيي للمعاشرة الزوجيىس 





أولة : مقد مين . 


ثانياً : معهوم المعاشرة الزوجيي وبعض مرادفاتها ‏ 


ثالث : نماذج من الآداب الشرعيت للمعاشرة الزوجيني ‏ 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


أولة : مقد مين . 

بعقد الزوجية يحل لكل طرف الاستمتاع - و هو ما يسمى هنا 
بالمعاشرة الزوجية - بالآخر ل حدود لا ضرر و لا ضرار » و قد بينت 
الشريعة آداب المعاشرة الزوجية .» جمعت 24 حسنها بين الفطرة و العقل » 
أعطت كل طرف حقه و حفظت له واجباته » لتصبح هذه العلاقة علاقة 
سامية رامية لأهداف دنيوية وأخروية ؛ لا كعباد الفروج و الشهوات الذين 
يقتصر هم أحدهم على اللذة الآنية الأنانية . 

ومن هذه الآداب ما هو قبل المعاشرة ؛ و منها ما هو اي أثنائها » و منها 
اماحرويوة ورج هيا الداور ها رقو الروع دوا ونا اهو لمرو جد وميا 
ما يتعداها للمجتمع والأمة تواقن شويت هذه الأدات أمورا يجب مراعاتها 
المحاشرة » وأخرى محرمات يجب اجتنابها . 

و الإسلام بتحليل المعاشرة الزوجية قد راعى فيها دواعي الفطرة 
و مدركات العقل » فلم يكن الدين الإسلامي دين رهبانية ينقطع فيها 
الإنسان للعبادة ويحرم عليه الطيبات كما قال تعالى : 99 يَتأَبهَا ألَدنَ عَامَنُوا 
لا حرمو أ طَيَبتِ مآ ل ف له لا يحب الْمُعَيِينَ 14" ولم 
يكن دين شهوانية تقتصر أحكامه على اللذة والمتعة الفارغة من كل خير 


ته 0-4 


5 1 7 و صم م 0 هه 
والجالبة لكل شر وبلاء 9# رُيّنَ 0 حب الشهوات مت اليك والْسَنِينَ 


وح ساس ماحد سسا مهمه و4 2 -.ى رصح 6م ى اده 
وَالْفَدطِرٍ الْمَقَنطرَوَ يرت الذهب والْفِصة وَالْحَيل الْمسَوَّمَةٍ والأتهت وَالْحَرَت 


0 ع ومح 175 ذأ م 0004 و 24 ١‏ 
دَلِلَك متدعا حزة الذي والله عن د 1 لْمَعَابِ 0 5 


./1/ سورة المائدة:آية‎ )١١ 


؟) سورة آل عمران:آية .١84‏ 


١ 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


و بظهور وسائل الإعلام بشتى أنواعها و ما تبثه من سموم على ديار 
المسلمين » قلبت موازين الحياء و العدالة » و جعلت البشر أشبه بالحيوانات 
البهيمية , بل إن البهائم لتترفع عن كثير من ممارسات كثير ممن يخرج 
على هذه الفضائيات » لم يكن بد من تيار معاد لهذه القنوات » مصحح 
ومرشد وراجع بالناس للهدي القرآني و النبوي من مشكاة الوحيين . 

ويك هذا الملبحث يرجع الباحث إلى أصح كتاب جمع السنة الصحيحة 
عن النبي صلى الله عليه و سلم » 4 كتاب عنونه بكتاب النكاح » لاستخراج 


آداب تتعلق بالمعاشرة الزوجية بين الزوجين . 


ثانياً : مضهوم المعاشرة الزوجيت . 

يقصد بالمعاشرة الزوجية ع هذا المبحث اللقاء الجنسي بين الزوجين 
ومايحمله من مقدمات و اجتماع و ختم للعلاقة الجنسية » فهي علاقة من 
طرفين زوج وزوجة » وهي على ثلاث مراحل مقدمات و التقاء و ختم للقاء ) 
و هذا التقسيم و إن كان لا يظهر للبعض على الواقع » لكنه حاضر ع 
التنظير من أجل أن تعم الفائدة 4 كل مرحلة لكل طرف . 


بعض المرادفات و الكنايات للمعاشرة الزوجيت التي وردت في 
القرآن والسكص: 
ورد استعمال الشارع الحكيم ألفاظأ للمعاشرة الزوجية نورد بعضاً منها : 
-١‏ الجماع : 
عن أبى بن كعب أنه قال : يا رسول الله إذا جامع الرجل المرأة فلم 
ينزل ؟ » قال صلى الله عليه و سلم : ( يغسل ما مس المرأة منه ثم يتوضأً 
ووضنت )1 


(١)أخرجه‏ البخاري في الجامع الصحيح: كتاب الوضوءءباب غسل ما يصيب من فرج المرأة حديث رقم (595). 


١ 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


و عن أبي هريرة رضي الله عنه : لا تحرم عليه حتى يلزق بالأرض يعني 
يجامع 2. 
و عن ابن عباس رضي الله عنهما : الدخول و المسيس و اللماس هو 
الجماع 2". 
- أتى أهله : 
عن ابن عباس يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال : ( لو أن أحدكم 
إذا أتى أهله قال : بسم الله اللهم جنبنا الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا 


ب* ٠.‏ اه 37 7 
فقضي بينهما ولد لم يضره ) '". 


عم إل 0 2 لاع م مو 

ا عَلِمَ ألَهُ أَنَكُمْ مُثّرْ عَسَاوْت أنْفْكُمْ هَنَابَ عَلِيَحُمْ وَعَمَا 
حه رم ررد برد لح سه ور 2 04 هه ره < سم 00 ص < ساد 

عَدَكمْ أن يُسْرُوهُن وَأبسَعْوأْ ما كيب أله لم ووأ وأشربوأ حقَّ يبي لكي حيط 


7 0002 2_6 1# ءرد م 2+ سه 24 وه 50 ُ آ -ه 2 2 
لاض مِنّ الخيط الاسود مِن الْفَجر ثم أَتَمُوا أصِيَام كل كل اهرت واس 
٠. 0‏ م قد امس م2 د[ 2 و سرلظة سر يه 00 

عَلكمُونَ فى المَسَحِدٍ يَلْكَ حدود أله قلا تفريوها كَذالِكَ ير ميرت الله امقر الناسن 


-ه 
ذو ل 


7-4 
. 


)١(‏ ذكره البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما يحل من النساء و ما يحرم و قوله تعالى 
خت ميك أن ف تائم 4 . 
)١(‏ ذكره 56 قي الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب #وَرَبِتب كم لق فى حجورحكم ين نسآك 
(9؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب الوضوء » باب التسمية على كل حال وعند الوقاع » حديث 
رقم .)١51١(‏ 


(5) سورة البقرة:آية .١/81/‏ 


155 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


عن مجاهد 4# قوله : ( أََّمَتُ) يعني الجماع ". 


00 را ذاه لإ ماه‎ . ١ 
. © وعن ابن جرير الطبري :( الرفث) فإنه كناية عن الجماع‎ 


*- دعى أهله إلى فراشه / على فراشه : 

عن عائشة ؛ رضي الله عنها » قالت كان عتبة بن أبي وقاص عهد إلى 
أخيه سعد بن أبي وقاص أن ابن وليدة زمعة مني فاقبضه قالت فلما كان 
عام الفتح أخذه سعد بن أبي وقاص وقال ابن أخي قد عهد إلي فيه فقام 
عبد بن زمعة فقال أخي » وابن وليدة أبي ولد على فراشه فتساوقا إلى النبي 
صلى الله عليه وسلم فقال سعد يا رسول الله ابن أخي كان قد عهد إلي فيه 
فقال عبد بن زمعة أخي ؛ وابن وليدة أبي ولد على فراشه ؛ فقال رسول الله 
صلى الله عليه وسلم : ( هو لك يا عبد بن زمعة ) ؛ ثم قال النبي صلى الله 
عليه وسلم : ( الولد للفراش وللعاهر الحجر ) ؛ ثم قال لسودة بنت زمعة زوج 
النبي صلى الله عليه وسلم : ( احتجبي منه ) لما رأى من شبهه بعتبة فما 
رآها حتى لقي الله . 

وعن أبي هريرة » رضي الله عنه » قال : قال رسول الله صلى الله عليه 
وسلم : إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت فبات غضبان عليها لعنتها 
الملائكة حتى تصبح "© . 


.١/ مجاهد بن حبر : تفسير مجاهد » ص‎ )١١( 
. 5817//* (؟) محمد بن حرير الطبري : جامع البيان في تأويل القرآن » ص‎ 
أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب بدء الخلق » باب إذا قال أحدكم آمين والملائكة في السماء‎ )؟١(‎ 


فوافقت إحداهما الأخرى غفر له ما تقدم من ذنبه » حديث رقم (/711”) . 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


4- يذوق عسيلتها : 

عن عائشة رضي الله عنها أن رجلاً طلق امرأته ثلاثاً ؛ فتزوجت فطلق » 
فسثل النبي صلى الله عليه و سلم أتحل للأول؟ قال :( لا حتى يذوق 
عسيلتها كما ذاق الأول ) '". 
5- النفاء الخدانين / جاوز الخشان الختان : 

عن عائشة رضي الله عنها قالت : قال النبي صلى اللّه عليه و سلم : 
(إذا جاوز الختان الختان وجب الغسل ) '". 


ثالثاً : نماذج من الآداب الشرعيي للمعاشرة الزوجيي . 
أ- الملاعيت واللعاب والتجمل : 

بداية المعاشرة تبدأ من خلال حسن الاختيار فالجارية و الجميلة أقرب 
للنفس - من حيث العموم - من خلافهما , و هو ما يمكن أن نستفيده من 
حديث جابر بن عبد الله رضي الله عنه حيث قال : قفلنا مع النبي صلى الله 
عليه و سلم من غزوة فتعجلت على بعير لي قطوف'" فلحقني راكب من 
خلفي فنخس بعيري بعنزة كانت معه فانطلق بعيري كأجود ما أنت راء 
من الإبل فإذا النبي صلى الله عليه و سلم فقال : ( ما يعجلك ؟) ؛ قلت 
كنت حديث عهد بعرس قال ( أبكرا أم ثيبا ) . قلت ثيبا قال ( فهلا جارية 
تلاعبها وتلاعبك ) . قال فلما ذهبنا لندخل قال ( امهلوا حتى تدخلوا ليلا 
- أي عشاء - لكي تمشط الشعثة وتستحد المغيبة ) 7. 


.)43571( أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب الطلاق » باب من أجاز طلاق الثلاث » حديث رقم‎ )١( 

(١؟)‏ أخرحه الترمذي في سننه : أبواب الطهارة » باب ماجاء : إذا التقى الختانان وجب الغسل » حديث رقم 
.)0٠١0(‏ 

(*) " القطوف من الدواب الي تسيء السير وتبطئ " 

المرجع : إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط » 7537/9 . 

(4) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تزويج الثيبات » حديث رقم )4791١(‏ . 


155 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


ولي الحديث تنبيه لأدب جميل و هو التجمل من المرأة و التريث من 
الرجل فققال النبي صلى الله عليه وسلم : ( أمهلوا ... لكي تستحد المغيبة ) ) 
والمراد تستحد أي تحلق شعر عانتها '"» و المغيبة هي التي غاب عنها 
زوجها '' ؛ فيؤخن منه كراهة مباشرة المرأة 4 الحالة التي تكون فيها غير 
متنظفة لثلا يطلع منها على ما يكون سببا لنفرته منها '". 

وليك الحديث إشارة الى الملاعبة و المداعبة » فالبدء بالملاعبة و المداعبة 
لأن شهوة المرأة تنبعث من اللمس و المداعبة '. كما أن فيه تهيئة نفسية 
للجماع و خاصة 4# أيام العلاقة الزوجية الأولى » فإن تلك الليالي مما 
يؤرق كثير من الفتيات و يجعلهن # وضع نفسي لا تستطيع معه القيام 
على قذميها فض عن التماعل ف العاشرة الزوجية إن حصلت: 

و 4 الحديث - 2# روايته الأخرى - ذكر اللعاب كمال قال صلى الله 
عليه وسلم : ( ما لك وللعذارى ولعابها"" ) "“) و اللعاب هو " ما سال من 
الفم"'" ؛ و الفم كله طريق للوصول إلى المرأة » وهو أحد أماكن التجمل 
التجمل التي تحرص عليه المرأة و قد كان صلى الله عليه وسلم يجعل فيه 
على مكان ْ عائشة رضي الله عنها من القدح 2 . 


. ٠١١/١ » ابن حجر : فتح الباري‎ )١( 

. ١50/١ » ابن حجر : فتح الباري‎ )١( 

(؟) ابن حجر : فتح الباري » 510/9 . 

(5:) صلاح سيف الدين : حقوق الزوج و الزوجة و أصول المعاشرة الزوجية » ص 55 . 

(0) ذكر ابن حجر رحمه الله تعالى في مقدمة الفتح معنيين للفظة ( و لعليما ) : الأول " من اللعب ". 
و الفان : " يشير الثاني إلى مص ريقها وارتشافه ". مقدمة الفتح » ١78/١‏ . 

(7) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تزويج الثيبات » حديث رقم (41957) . 

(0) إبراهيم مصطفى : المعجم الوسيط » 8717/5 . 

() أخرجه مسلم في صحيح : كتاب الحيض » باب جواز غسل الحائض رأس زوجها » حديث رقم (500) . 


١ / 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


ب- ما يقول الرجل إذا أتى أهله ؟. 

ومن آداب المعاشرة الزوجية أنه إذا أراد أن يأتي أهله أن يقول : (بسم الله 
اللهم جنبني الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا ) لحديث ابن عباس قال : 
قال النبي صلى الله عليه و سلم ( أما لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله 
بسم الله اللهم جنبني الشيطان وجنب الشيطان ما رزقتنا ثم قدر بينهما 2 
ذلك أو قضي ولد لم يضره شيطان أبدا ) ”2. 

ومن هذا الدعاء تتضح المقاصد العظيمة للمعاشرة الزوجية . فهدف 
المعاشرة الزوجية أعلى من الاستمتاع و قضاء الوطر » بل طلب الولد 
الصالح من المقاصد العظيمة ؛ كما قال النبي صلى اللّه عليه و سلم لجابر 
رضي الله عنه ( الكيس الكيس يا جابر ) يعني الولد 27 و قد ترجم له 
البخاري رحمه الله تعالى بعنوان ( طلب الولد ) . 

ومن هذا الدعاء يتبين أن الإسلام حفظ الحقوق كلها للصغير 
والكبير » بل حتى لمن هم 4# النطف أو أبعد من ذلك لمن لم يخلقوا بعد ) 
فكما قال صلى الله عليه وسلم ( ثم قدّرٌ) . 


ك- التهيك التشنيت للمعاخرة: 
سبق للباحث بيان نوع من أنواع التهيئة النفسية للمعاشرة ألا وهو 
الملاعبة » و تحت هذا العنوان يأتي حديث النبي صلى الله عليه و سلم : ( لا 
يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم يجامعها ي آخر اليوم ) '". 


)١(‏ أخحرحه البخاري في الجامع الصحيح :كتاب النكاح » باب ما يقول الرحل إذا أتى أهله » حدبث رقم 
5807). 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما طلب الولد » حدبث رقم (49517) . 

(؟) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما يكره من ضرب النساء » حدبث رقم 
(4508). 


1١57 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


والحديث يدل على أدب جم رفيع » فماذا تنتظر من امرأة كانت عندك 
من الكراهة و المهانة لدرجة ضربها ثم تريدها لفراشك آخر اليوم » تريدها 
حالة أعلى ما يكون فيه الحب و الود و اللطف » و من يجهل النفس 
البشرية يظن أن هذا الآمر قد يمر بسلام ‏ و لكن الأمر عظيم و صعب على 
النفس البشرية » و كيف إذا كانت هذه النفس 24 امرأة قد حملت من 
الحنان و الرقة و الحساسية ما يجعلها مضرب المثل . 

وي الحديث لطيفة و هي قوله صلى الله عليه و سلم ( آخر اليوم  )‏ 
و فيه أن الضرب لم يمضي عليه كثير مدة يمكن معها أن يلتثم 


الجرح - و إن كان الحديث ليس فيه ما يقر ضرب المرأة بل هو سيق على 


2# 


جهة الذم  -‏ وفيه أيضاً أن الرجال غالباً يختارون الوقت الذي يفرغون من 
أعمالهم من دون المراعاة للوقت المناسب للمرأة . 

إن من حسن المعاشرة الزوجية هو اختيار الوقت المناسب ؛ فقد يكون 
الوقت مناسباً للرجل # آخر النهار لكونه فرغ من أعماله » لكن قد يكون 
الوقت بالئسبة للمرأة وقت انشفال مع الأبناء و غيرهم ».و إن .كان الواجب 
على الزوجين تفريغ وقت قبل النوم للجلوس سويا و الاستمتاع ببعضهم 
ولوبالحديث والحوار و المناقشة الأسرية . 


ث- حق الزوج والزوجت في تلبيت رغبتهما في المعاشرة الزوجين : 
المعاشرة الزوجية هي معاشرة بين رجل و أمراة » و أفضل الأوقات 
والأماكن للمعاشرة الزوجية يحددها الطرفان بما بينهما من فوارق , 
و لكن قد يكون التوافق غائباً ب وقت ما أو مكان ما ؛ و الوصل إلى حل وسط 
يرضي الجميع مطلب مهم . 


١848 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


والخلاف بين اثنين يحتاج إلى مرجح ثالث و هو هنا الشرع » فليس 
للرجل إتيان المرآة مع دبرها » كما ليس للمرأة الامتناع عن الفراش من غير 
ضرر»؛ كما أنه ليس لهما المعاشرة الزوجية 4 مكان عام تحت أنظار الناس . 

و من الأدلة الحاضرة هنا حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي 
صلى الله عليه و سلم قال : ( إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت أن تجيء 
لعنتها الملائكة حتى تصبح )”2 » و لي رواية ( إذا باتت المرأة مهاجرة فراش 
زوجها لعنتها الملائكة حتى ترجع ) '' . و الرجل هنا هو الغالب لأن هو 
العتاتي كسفه بون[ بكافت الحراة انظا لها لق قعيية «وامت الحقوق مها 
يوجب سخط الرب عز و جل ؛ و " هذا من أعظم الحقوق للرجل على 
امرأته » لأن الغاية العظمى من الزواج أن يعف الرجل نفسه ؛ و يقيها 
مهالك الشهوة و معاطبها ؛ فإذا دعا امرأته لقضاء وطره فامتنعت عليه , 
كان امتناعها مُذهباً لهذه الغاية . معرضاً الرجل للوقوع 2 الحرام " 2. 
ج- العدل بين النساء في المعاشرة : 

العدل أساس قيام العلاقة الزوجية ؛ و سر من أسرار دوامها » و ميزة لكل 
علاقة قامت على الشرع الحكيم » و استنارة بنوره المبين ؛ و من صور العدل 2# 
العلاقة الزوجية العدل 4 المعاشرة الزوجية » و هو ما يتضمنه ضمناً قول 
الفقهاء : ( العدل 2# المبيت ) 0. 


)١(‏ أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب إذا باتت المرأة مهاحرة فراش زوجها » حديث 

رقم (/5891) . 

(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب إذا باتت المرأة مهاحرة فراش زوجها » حديث 
رقم (/585) . 

(9) عبد الله يوسف الجديع : صفة الزوجة الصالحة في الكتاب و السنة » ص 47 . 

(5) ابن قدامة المقدسي : الشرح الكبير » ١75/8‏ . و علي بن سليمان المرداوي : الإنصاف في معرفة الراحح من 
الخلاف على مذهب الإمام أحمد بن حنبل » 8/ 559 . 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


وقد كان صلى الله عليه و سلم كما روى أنس بن مالك رضي الله 
عنه يطوف على نسائه 2 ليلة واحدة وله تسع نسوة ”. والحديث و إن كان 
ليس فيه ما يدل على المعاشرة إلا أن رواية ( ب غسل واحد ) و هي عند 
الإمام الترمذي '" تدعم العنوان ؛ بل إن أصحاب رسول الله صلى الله عليه 
وسلم فهموا أن المقصود المعاشرة لذا جاء عند البخاري تساؤلهم ( أو كان 
نطق 0 

وهذا الكلام لا يعني أن من العدل المساواة # المحبة فهو أمر خارج عن 
إرادة الإنسان كما كان يقول رسول الله ( اللهم هذا قسئمي فيما أملك فلا 
تلمني فيما تملك ولا أملك ) '' ؛ و لكن المراد القسم فيما يملك هو من 
المبيت وقضاء الوطر و حسن المعاشرة. 

والمرأة بحكم حيائها قد تكتم حاجتها للمعاشرة لكن على الزوج تلمس 
تلك الحاجة ؛ و القسم بين الزوجات بالعدل » و خاصة أن الرجل المتزوج 
أكثر من امرأة قد تكون المعاشرة زائدة عليه لا يحتاجها لأنه قد قضى وطره 
من أحداهن فينسى الأخريات . 

وهذا الحديث قد استدل به ابن القيم على أن شهوة الرجل تزيد على 
شهوة المرأة فقال رحمه الله تعالى : " وأما قول القائل إن شهوة المرأة تزيد 
على شهوة الرجل فليس كما قال ؛ والشهوة منبعها الحرارة وأين حرارة 


الأنثى من حرارة الذكر . 


. )478١( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب كثرة النساء » حديث رقم‎ )١( 

)١١‏ سنن الترمذي (الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) » أبواب الطهارة » باب الرحل يطوف على نسائه 
بغسل واحد » حديث رقم )١450(‏ . و قال عنه الألباني : صحيح . 

(؟) أحرجه البخاري ف الجامع الصحيح : كتاب الغسل » باب إذا جامع ثم عاد و من دار على نسائه في غسل 
واحد » حديث رقم (558) . 


(5) أبو داود : سنن أبي داود » كتاب النكاح » باب في القسم بين النساء » حديث رقم )5١95(‏ . 


١ا/١‎ 


الفصل الثاني - المبحث الرابع : الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 


ولكن المرأة لفراغها وبطالتها وعدم معاناتها لما يشغلها عن أمر شهوتها 
وقضاء وطرها يغمرها سلطان الشهوة ويستولي عليها ولا يجد عندها ما 
يعارضه بل يصادف قلباً فارغا » ونفساً خالية » فيتمكن منها كل التمكن : 
فيظن الظان أن شهوتها أضعاف شهوة الرجل وليس كذلك ؛ ومما يدل 
على هذا أن الرجل إذا جامع امرأته أمكنه أن يجامع غيرها 2 الحال » وكان 
النبي صلى الله عليه وسلم يطوف على نسائه 4 الليلة الواحدة © "27. 

ومن العدل الذي يذكر هنا أنه " إذا قضى أحدكم حاجته من 
زوجته - أي شهوته وتم الإنزال -- فليتمهل و يصبر على زوجته حتى تقضي 
شهوتها فإن إنزالها ريما تأخر" '“". 


. )478١( أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب كثرة النساء » حديث رقم‎ )١( 
1 ٠١8 / 7” إعلام الموقعين‎ )١( 


(؟) صلاح سيف الدين : حقوق الزوج و الزوجة و أصول المعاشرة الزوجية » ص 517 . 


١/١ 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 


المبحث الأول 


مقدمن التطبيقات التربويز 





المطلب الأول : أساليب التطبيقات التربويي . 


المطلب الثاني : وسائط التطبيقات التربويي . 


١ 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





التربية الإسلامية تربية متكاملة متوازنة واقعية » تجمع بيت التنظير 
والتطبيق » فهي ليست نظريات جامدة بعيدة عن التطبيق » و لا هي 
تطبيقات لا يسبقها تنظير يجلي حقيقتها و يراعي ظروفها و أحوالها 
وأشخاصها . 

وقد سبق هذا الفصل كثير من التنظير # جانب العلاقة الزوجية 
وما يتعلق بها من المضامين المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الأمام 
البخاري رحمه الله تعالى » و كان نصيب هذا الفصل هو التطبيقات 
التربوية للعلاقة الزوجية . 

و لعل من المناسب ذكره هنا ث المقدمة بيان أساليب و مجالات و أسس 
التطبيقات التربوية حتى تؤتي التطبيقات التربية أكلها المنشودة بإذن الله 
تعالى : 


المطلب الأول : أساليب التطبيقات التريويي . 
الأسلوب لغة :" الطريق والوجةه والمذْهّبٌ يقال أنتم 4 أسلوب سُوءٍ ويُجمّع 
أساليب والأسئلوبُ الطريق تأخن فيه " 2. 


والأساليب التربوية هى " الطرق التربوية التى يستخدمها المربى لتنشئة 


المريين التنشئة الصائحة """. 


وهناك نماذج من التطبيقات التربوية يمكن ذكر بعضها هنا : 


أ- القدوة . 


. 291١/١ ابن منظور : لسان العرب » باب سلب .» ص‎ )١9( 
. (؟) خالد بن حامد الحازمي : أصول التربية الإسلامية » ص /اا”‎ 


ا 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





اوه : تعريف الغفدوة : 
القيدوة لغة :"الأسئوة يقال فلان قدوة يقتدى به " "2 و" فلان أسوة 


عر تب (؟ 
وإسوة أي قدوة 0 


والقدوة الصالحة : " مثال من الكمال النسبى المنشود » يثير 4 النفس 
الإعجاب والإنبهار؛ فتنجذب إليه النفس انجذابا شديدا "". 


و" حاجة الناس إلى القدوة نابعة من غريزة تكمن 4 نفوس البشر 
أجمع هي التقليد » و هي رغبة ملحة تدفع الطفل و الضعيف و المرؤوس إلى 
محاكاة سلوك الرجل و القوي و الرئيس » كما تدفع غريزة الانقياد 4 
القطيع جميع أغراده إلى اتباع قائده و اقتفاء أثره " 7 . 


و" مهما يكن من أمر إيجاد منهج تربوي متكامل » ورسم خطة محكمة 
لنموالإنسان وتنظيم مواهبة و حياته النفسية و الانفعالية والوجدانية 


والسلوكية و استنفاد طاقاته على أكمل وجه ؛ ومهما يكن من ذلت 


ِ 


كله ؛ فإنه لا يغني عن وجود واقع تربوي يمثله إنسان مرب يحقق بسلوكه 
وأسلويه التربوي » كل الأسس والأساليب والأهداف التى يراد إقامة المنهج 


التربوي عليها . لذا د بعث الله محمدا صلى اللّه عليه وسلم عبده ورسوله ؛ 
5 7 1 55 5 97 ل سل ا لاخو 
ليكون قدوة للناس يحقق المنهج التربوي الإسلامي «9 قد كان لحم في رسول 


ادامر سه لكت ا أله وَاليوما لاحر وك كيرا #* 200.وقد كان 


. ١1/1١/١8 ابن منظور : لسان العرب » باب قدا ء»‎ )١( 

(١؟)‏ ابن منظور : لسان العرب » باب أساء 35/١5‏ . 

() قهاني بنت عبد القادر بن عثمان يماني : مضامين تربوية مستنبطة من سيرة أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها 
( رسالة ماحستير من جامعة أم القرى غير منشورة ) » ص ١78‏ . 

(5) عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية و أساليبها » ص 3١17‏ . 


(5) سورة الأحزاب:آية١7.‏ 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





صلى الله عليه وسلم يقول : ( خيركم خيركم لأهله وأنا خيركم 
لأهلى ) ". 


ثانياً : أنواع المدوة : 


الإقتداء هو " اتباع الغير على الحالة التي يكون عليها حسنة كانت 


أوقبيحة ا فالقدوة قدوتان : 


. قدوة 24 الخير: وهى القدوة الصالحة ,؛ والأسوة الحسنة‎ -١ 


؟"- قدوة 4 الشر: وهي القدوة الفاسدة » والأسوةالسيئة . 
ثالثاً : أشكال انتقال التأثير من القد وة إلى المقتدي : 


-١‏ التأثير المقصود : كأن " يقرأ المعلم قراءة نموذجية ليقلده 
الطلاب "27 ؛ كما كان النبي صلى الله عليه و سلم يعلم أصحابه 
فرائض دينهم كالصلاة و الحج » قال صلى الله عليه وسلم : ( صلوا 
كما صلينا وجاهدوا كما جاهدنا ) ' » ( لتأخذوا مناسككم » فإني 


لا أدري لعلى لا أحج بعد حجتي هذه ) 27. 


. 3٠١5 عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية و أساليبها . ص‎ )١( 

)١(‏ أخرجه الترمذي في سننه ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) : كتاب المناقب » باب فضل أزواج النبي 
صلى الله عليه و سلم » حديث رقم (5855) . قال عنه الألباني : صحيح . 

(") محمد الأمين الشنقيطي وان البيان في إيضاح القرآن بالقرآن » 4/ه"١‏ . 

(4) عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية و أساليبها » مرجع سابق » ص 7٠١‏ . 

(ه) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب الدعوات » باب الدعاء بعد الصلاة » حديث رقم (59/0) . 

(5) أخرحه مسلم في صحيحه: كتاب الحج » باب استحباب رمي جمرة العقبة يوم النحر رأكباءخذيت رقم 
501989 . 


١ا/ك‎ 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





؟"- التأثير غير المقصود : و " هنا يقوم تأثير القدوة على مدى اتصافه 
بصفات تدفع الآخرين إلى تقليده كتفوقه بالعلم " '' و الصلاح 


ونحوها. 


ب- القصي . 
أولةآ : تعريف القصي : 
" القصة فن أدبي إنساني تنخن من الئنثر أسلويا لها تدور حول 
أحداث معينة يقوم بها أشخاص ي زمان ما و مكان ما2 4 بناء فني 
متكامل يهدف إلى بناء الشخصية المتكاملة " (". 
فكون القصة فنا لتفريقها عن العلم » فهى تخاطب العاطفة 
والوجدان مع مخاطبتها العقل ؛ و كونها فنا أدبيا لتفريقها عن أنواع 
الفنون الأخرى كالرسم و النحت مثلا .. و كونها تستخدم النثر 
أسلويا لها لتمييزها عن القصة الشعرية » و كونها تهدف إلى بناء 
الشخصية ١‏ لتمييزها عن القصص غير الهادف » المستخدم لمجرد 
التسلية والإمتاع لا غير”". 
ثانياً : مميزات القصي : 
-١‏ بساطةالأسلوب وعدم تعقيده . 
؟"- قدرتها على شد الانتباه دون توان أو تراح 1 
)١(‏ عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية و أساليبها » مرجع سابق » ص 5١١‏ . 


. ١١7” محمد عبد الرؤوف : أدب الأطفال و بناء الشخصية » ص‎ )١9 
. ١١7 محمد عبد الرؤوف : أدب الأطفال و بناء الشخصية » ص‎ )99( 


١ /ا/ا‎ 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





“- تأثيرها 4 العواطف . 

4- الربط نفسياً بالموقف , فتجدهم يسعدون لسعادته و يحزنون 
لحزنه . 

ه- الإقناع الفكري المباشر و غير المباشر ١١‏ 


ت- ضرب الأمثال - 
أولة : تعريف المثل : 


" المثل : الشبه "7" ؛ كما يقال فلان مثل أخيه أي شبهه » ويتفق معه 
4 أمور مشتركة بينهما » وضرب المثل سوقه المثل و طرحه للأفهام » وهو 


0 2 مكل فصأ 


أسلوب قرآني ونبوي » قال تعالى : يتا الل تر 


م و 6< مدير ا ا 


إرك اليس دعوت ون دون أله ان يحلقوأ دابا ول وأحَسَمَعُوأ 


هه 22 س2 


7 م جح 
داب سَّيْكًا لا سْسَتْقِدُوه مِنْهُ صَعْه الطاب وَالْمَظَلُوبُ 7#" . 


وقد ل م ا و 
ورقها وإنها مثل المسلم حدثوني ما هي ؟ ) . قال : فوقع الناس 4 شجر 
البوادي . قال عبد الله ( ابن عمر ) : فوقع 4 نفسي أنها النخلة ‏ ثم قالوا : 
حدثنا ما هي يا رسول الله قال هي النخلة 7. 


)١(‏ هناء بنت هاشم الجعفري : التربية بالقصة في الإسلام و تطبيقاتها في رياض الأطفال ( رسالة ماجستير من 
جامعة أم القرى غير منشورة ) » ص 75 . 

. 8657/9 » إبراهيم مصطفى و آخرون : المعجم الوسيط » باب الميم‎ )١( 

(؟) سورة الحج:آية الا 

(5) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب العلم » باب طرح الإمام المسألة على أصحابه ليختبر ما عندهم 
من العلم » حديث رقم (5) . 


١2 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





ثانياً : مميزات صرب المثل : 
-١‏ تقريب المعاني : 
"- إثارة الاتفعالاات وضيطها . 


1 التدريب على التفكير و القياس و المقارنة 5 


ث- الحوار. 


" الحوار أن يتناول الحديث طرفان أو أكثر » عن طريق السؤال 
والجواب » بشرط وحدة الموضوع أو الهدف " '' و هذا التعريف يقيده 
بالسؤال والجواب 2 وإن كان هو الغالب لكن الحوار أعم من هذا فهو 


يطلق على " تراجع الكلام و التجاوب فيه بالمخاطبة والرد " '“2. 

ومن الآداب التي ينبغي مراعاتها 2 الحوار : 

-١‏ أن يكون الهدف من الحوار الوصول إلى الحقيقة لا التضليل و حب 
الانتصار بالباطل . 

؟- يشترط 4 المتحاورين الإلمام بموضوع المناظرة و التحلي بالهدوء 
وسعة الصدر. 

*- تحديد الهدف والموضوع 4 الحوار . 

4:- احترام الطرف الآخر لي المحاورة » و تقديره و تقدير وجهة نظره » 
و إعطاؤه الوقت الكاك لبيانها والدفاع عنها . 

ه- الخضوع للحق » والرجوع له ؛ فالرجوع للحق خير من التمادي 2# 
الباطل . 


3 ١517 عبد الرحمن النحلاوي : أصول التربية الإسلامية و أساليبها » مرجع سابق » ص‎ )١( 


. 7١ يحى بن محمد زمزمي : الحوار آدابه و ضوابطه في ضوء الكتاب و السنة » ص‎ )١( 


174 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





ج- الموعظي . 


الوعظ : " النصح و التدذكير بالخير و الحق على الوجه الذي يرق له 
القلب و يبعث على العمل " ''» فيتضح من التعريف أن هذا الأسلوب يتجه 
بالمقام الأول للوازع النفسي 2 النفس البشرية » لذا يقل تأثيره كلما قل 
الوازع النفسي لدى الإنسان أو زاد » لذا نجد أن هذه اللفظة ( الموعظة ) 
ميرككلة قوع] من تازلق مكل اتدوقه خط لمعه و كشوها: 


كما أن النفس البشرية بحكم تقلبها بين الحين و الآخر تحتاج 
للتعاهد بالموعظة ؛ " ففي النفس دوافع فطرية 2 حاجة دائمة للتوجيه 
والتهذيب » ولا بد 4 هذا من الموعظة " "". 

والشخص الواعظ " و هو المترجم لمحتويات الموعظة صوتا و لفظا 
وخطاء وبقدر علمه وبراعته 4 الإلقاء » واختيار الوقت والموقف يكون أثر 
الموعظة "”', و الشخص الموعوظ هو من وجه له الخطاب و قصد به . 
المطلاب الثاني : وسائط التطبيفات التريويي . 

-١‏ المد رسي 
أولة : تعريف المد رسي . 

المدرسة " مكان الدرس و التعليم " ”' ؛ وهي " عامل أساسي من عوامل 
التربية حيث المرحلية و التنظيم و حيث دورها المميز ل غرس المفاهيم 
)١(‏ رشيد رضا : تفسير المنار » ص 507 . 
)١(‏ محمد قطب : منهج التربية الإسلامية » مرجع سابق » ١81/١‏ . 
() قهاني بنت عبد القادر بن عثمان يماني : مضامين تربوية مستنبطة من سيرة أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها 


( رسالة ماحستير من جامعة أم القرى غير منشورة ) » ص ١97‏ . 
(:) أحمد الحمد : التربية الإإسلامية » ص 75/8 . 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





والقيم و المعتقدات و صقل الميول و الاتجاهات لدى التلامين و حيث ما 
تقدمه من شتى أنواع العلم و المعرفة من قبل أفراد اعدو خضييها لنقياء 
بهذه العملية و أعدوا خصيف لتحقيق الأهداف التي نشأت من أجلها 
قدا الاي 

ثانياً ٠‏ وظائف المد رست التريويي ‏ 

المدرسة هي المكان الذي يمكن أن يُساعَدَ فيه الأطفال على تنمية 
عقولهم و حواسهم و محتلف جوانب شخصياتهم بطريقة منظمة 
و محططة و منسقة و ذلك يتهيئة الجو المناسب لهم من حيث حرية 
السؤال و التعبير عن الآراء و المناقشة و الإفصاح عن آرائهم بما يتناسب مع 
مستواهم العقلي . 

و هي المكان الذي يمكن فيه إشباع رغبات الأطفال حيث يميلون 2# 
المراحل الأولى إلى اللعب الذي يمكن أن يتدرج إلى هذا النوع من اللعب 
الذكي الذي يتطلب تفكيراً مما يساعد على تنمية التفكير ؛ إلى جانب 
أهمية المحاكاة والمقارنة و التعاون والمشاركة و الانتماء إلى فريق و التعود 
على النصر و الهزيمة والتعلم من تلك المواقف . 

والمدرسة هي المكان الذي يبدأ الفرد فيه بالشعور بتحمل المسئولية شيئاً 
فشيئاً على طريق التعود على مواجهة المشكلات و التخطيط لها و حلها بما 
يتناسب مع المراحل العمرية التي يمربها الأطفال”'" . 


. "7 سيف الإسلام علي مطر : التغير الاجتماعي دراسة تحليلية من منظور التربية الإسلامية » ص‎ )١( 
. "7 سيف الإسلام علي مطر : التغير الاجتماعي دراسة تحليلية من منظور التربية الإسلامية » ص‎ )؟١(‎ 


لا 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





أوة 0 تعريف الااسره ٠.‏ 
الأسرة " هي الجماعة المعتبرة نواة المجتمع » و التي تنشأ برابطة زوجية 


بين رجل و امرأة » ثم يتفرع عنها الأولاد » و تظل ذات صلة وثيقة بأصول 
الزوجين من أجداد و جدات " ''» وهي المحضن التربوي الأول للإنسان . 


ثانياً : وظائف اللأسرة التريويي : 
للأسرة الكثير من الوظائف التربوية من أهمها ما يلي : 


. التربية على فضائل الأمورو محاسن الأخلاق‎ -١ 
. ؟- التحصين من الزيغ والضلال‎ 
. حفظ الأنساب والأعراض‎ -«* 


4- السك نالنفسى وإرواء الجانب العاطفى ". 


؟- الاعلام 
أولة : تعريف الاعلام . 


الإعلام هو " الاتصال بجماهير الناس و مخاطبتهم بالخبر و الفكرة 
و المعلومات و الرأي و نقل العلم إليهم بالطرق و الوسائل المناسبة 
الفعالة"7”" ء و من وسائل الإعلام الإذاعة والتلفازو المجلات والصحف2". 


. 7١ وهبة الزحيلي : الأسرة المسلمة في العالم المعاصر » ص‎ )١( 
. 31١-1١ (؟) خالد بن حامد الحازمي : أصول التربية الإسلامية » ص‎ 
حامد عبد الواحد : الإعلام فقي المجتمع الإإسلامي ص1‎ )7( 


8 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





ثانياً : أركان الاعلام : 
تتمثل أركان الإعلام فيما يلي : 


-١‏ المرسل. 
؟'- الرسالة. 

*«- الوسيلة. 

4:- المستقيل . 

ه- الاستجابة ( أي أثرالرسالةالإعلامية )". 


ثالثاآ : من سمات الاعلام النافع : 


أ- المشاركة الفاعلة 2# الدعوة الى الاسلام و نشر الدين الصحيح 
والعقيدة الصافية . 

ب- الأمربالمعروف والنهي عن المنكر . 

ت- الالتزام بالصدق » فهو يعتمد على الحقائق و لا يفتعل الأحداث . 

ث- عدم إشاعة الفحش بالكلمة والصورة والصوت البذيء . 

ج- بثْالفضائل الأخلاقية والسلوك القويم . 

ح- عدم الترويج للرذيلة الخلقية و تزيينها 4 نفوس الناس '". 


. 78 عبد الله شحاته : الدعوة الإسلامية و الإعلام الديئى » ص‎ )١( 
. ١١ عبد الله قاسم الوشلي : الإعلام الإسلامي في مواجهة الإعلام المعاصر بوسائله المعاصرة » ص‎ )١( 


9) محمد خير يوسف : من خصائص الإعلام الإسلامي » ص ١5-١”‏ . 


١8 


الفصل الثالث - المبحث الأول : مقدمة التطبيقات التربوية 





5- المؤسسات الاجتماعيت ( الجمعيي الخيريت للزواج 
ورعايت الأسرة بالمدينت المنورة نموذجآ ) . 
أولا : المقصود بالجمعيات الخيريتّ للزواج و رعايت الأسرة . 
هي جمعيات خيرية تابعة لوزارة الشؤون الاجتماعية تعنى بالزواج 
وترعى الأسرة لتحقيق حياة أسرية طيبة بإذن الله تعالى . 
ثانيآً نشاطات الجمعيات الخيريتّ للزواج و رعاييّ الأسرة : 


. دورات تآهيلية للمقبلين على الزواج‎ -١ 
. ؟- تقديم الاستشارات التربوية والأسرية‎ 
. إقامة المحاضرات واللقاءات والندوات العامة‎ -* 


:- دعم وتنفين المشاريع البحثية المهتمة بشؤون الأسرة ". 


» ) مستفاد من منشور يوزع من الجمعية الخيرية للزواج و رعاية الأسرة بعنوان ( ح تكون السعادة عبادة‎ )١( 
. و من الزيارات الميدانية من الباحث للجمعية للإطلاع على أهم نشاطاتقا‎ 


١0 


الفمد ل" القالك ب السكة لكات لتطبيكاك اتريوفة فى جماتق نوين لاق 
الزوجية . 


المبحث الثاني 
تطبيفقات تربويي في جانب تكوين 


العلافي الروجيىي 





المطلب الأول : التطبيقات التربويتّ فيما يتعلق 
باستحضارالنييّ الصالحت في الزواج ‏ 

المطلب الثاني : التطبيقات التربويت لحسن الاختيار 
في الزواج . 

المطلب الثالث : تطبيفات تريويض خاصيّ بالحقوق 
الزوجييٌ وطبيعت العلافقي الزوجيي . 

المطلب الرابع : تطبيفقات تريويي خاصن بالمعاشرة 


بالمعروف . 


التصيل الغالنة + تحضف الكاتى «تطييقات اريوقة فى مانتب تكزين لوقه 
الزوجية . 





المطلب الاول : تطبيقات تريويىيم خاصىي باس تحضصار 
النيي الصالحي في الرواج : 
ممايؤحد علي هالدين الحنيفاأنالزواج عبادة دينية2. و ضوورة 
اجتماعية. وممايدكربدالإنسان 2# باب العبادات خاصة - وإن كان هذا 
الأمرينس حب على العادات أيضا - هو إخلاص النية لله سبحانه وتعالى , 
ممايجع ل الزواج فوق كونه قضاء شهوة » وأعلى من جعله تجارة دنيوية ) 
وأسمى من عده عادة اجتماعية ورثها عن آياته وأخن يهاأيناء عشريته 
فالزواج له مقاصد سامية و نبيلة » فهو عبادة من العبادة ومن القريات لرب 
الأرض و السماوات» لذا قال صلى الله عليه وسلم : ( من تزوج فقد استكمل نصف 
دينه ...) الحديث”'.وهو -أي الزواج - سد منيع ووقاية و جنة من الوقوع 4# الزنا 
لذا قال صلى الله عليه وسلم : ( يا معشر الشباب من استطاع الباءة فليتزوج فإنه 
ا 8 5200 5 8 5 ا 020 5 
أغض للبصر وأحصن للفرج ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء )" 2 وإن 
اس سا ا ل والاستقرار النفسي كما قال تعالى : 
5 ع2 علق لكر ا 0 00 و ا_ل--ك 
يق 2ن خلى لك ين أشبيكة نيا لي ليها وجحعل بدنحكم مودة 
له 2 ص ل سدح سس قر 
ورحمةإن فى فى ذلك لاينت تِ لَقَو م يتفكرو, 74 . 


والشباب والفتيات من خلال مناهج السلوك ؛ أو مادة مستقلة أو ثقافهة 

مبثوتثة عن العلاق ةالزوجية ك المناهج المختلفة للمرحلة الثانوية 

)١(‏ أخرجه الطبراني : المعجم الأوسط » فصل في الترغيب في النكاح لما فيه من العون على حفظ الفرج » حديث 
رقم .)0١١١(‏ 


١١‏ أخر جه البحاري قُ الجامع الصحيح “كات النكاح » باب من م يستطع الباءة فليصم » حديث رقم 
١ةلالاو؟)‏ . 


1/85 


العمل الغالنة + «التحهة الكاتى «تطييقات اريوقة فى مانن كزين لوقه 
الزوجية . 





أوالجامعية2أومن خلال الدورات التي تقيمها الجمعيات الخيرية المعنية 
بمساعدة الشباب على الزواج من خلال دورات وندوات ووكتب وأشرطة 


سمعية مرثية . 


و كذلت دور المسجد من خلال إمامه و أهل الخير و الصلاح لهم 
دورهم و شأنهم 4 إقامة الندوات و المحاضرات و الدروس للحث على هذا 
السلوك الحميد » فالمسجد عقد فيه رسول الله صلى الله عليه وسلم النكاح 
كما يي حديث سهل بن سعد الساعدي قال : جاءت امرأة إلى رسول الله 
صلى الله عليه و سلم ؛ فقالت : يا رسول الله جئت أهب لك نفسي . قال 
فنظر إليها رسول الله صلى الله عليه و سلم فصعد النظر فيها وصوبه ثم 
طأطأ رسول الله صلى الله عليه و سلم رأسه » فلما رأت المرأة أنه لم يقض 
فيها شيئا جلست ؛ فقام رجل من أصحابه فقال : يا رسول الله أن لم يكن 
لك بها حاجة فزوجنيها فقال : ( وهل عندك من شيء ) . قال : لا والله يا 
رسول الله » فقال : ( اذهب إلى أهلك فانظر هل تجد شيئا ) » فذهب ثم 
رجع فقال : لا والله ما وجدت شيئا ؛ فقال رسول الله صلى اللّه عليه و سلم : 
( انظر ولو خاتم من حديد ). فذهب ثم رجع فقال : لا والله يا رسول الله ولا 
خاتم من حديد ولكن هذا إزاري - قال سهل ما له رداء - فلها نصفه » 
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( وما تصنع بإزارك إن لبسته لم يكن 
عليها منه شيء وإن لبسته لم يكن عليك شيء ) » فجلس الرجل حتى أذا 
طال مجلسه قام فرآه رسول الله صلى الله عليه و سلم موليا فأمر به فدعي 
فلما جاء قال : ( ماذا معك من القرآن ) »قال معي سورة كذا وسورة كذا 
عددها » فقال : ( تقرؤهن عن ظهر قلبك ) ؛ قال : نعم » قال :( اذهب قد 
ملكتكها يما معك من القرآن ) 2. 


. )4799( أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب تزويج المعسر » حديث رقم‎ )١( 


١ /ام/‎ 


التصيل الغالنة + التحهة الكاتى «تطييقاك اريوقة فى مانن كزين لوقه 
الزوجية . 





و كذلت دور الإعلام الهادف يجميع وسائله المسموعة و المقروءة 
والمرئية 4 نشر الثقافة العامة عن استحضار النية الصالحة 2# الزواج ؛ و لما 


ل ذلك من الأثر الشرعي و الاجتماعي الايجابي . 


وقد يتوصل لتوصيل مثل هذه المعاني عن طريق القصة الهادفة كما 
حديث مهاجر أم قيس '' فعن عمر بن الخطاب رضي الله عنه قال : قال 
النبي صلى اللّه عليه و سلم : ( العمل بالنية وإنما لامرئ ما نوى فمن 
كانت هجرته إلى الله ورسوله فهجرته إلى الله ؛ ومن كانت هجرته إلى دنيا 
يصيبها أو امرأة ينكحها فهجرته إلى ما هاجر إليه ) '". 

أو من خلال القدوة الصالحة 2 قصص الأنبياء عليهم الصلاة 
والسلام » و الصالحين من بعدهم » كما يش القصة التي ذكرها أنس بن 
مالك رضي الله عنه حيث قال : جاء ثلاث رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى 
اللّه عليه و سلم يسألون عن عبادة النبي صلى الله عليه و سلم فلما أخبروا 
كأنهم تقالوها فقالوا أين نحن من النبي صلى الله عليه وسلم ؟ قد غفر 
الله له ما تقدم من ذنبه وما تأخر قال أحدهم أما أنا فإني أصلي الليل أبدا 
وقال آخرأنا أصوم الدهر ولا أفطر وقال آخرأنا أعتزل النساء فلا أتزوج أبدا 
فجاء رسول الله صلى الله عليه و سلم فقال : ( أنتم الذين قلتم كذا 
وكذا ؟ أما والله إني لأخشاكم لله وأتقاكم له لكني أصوم وأفطر وأصلي 


5000 : 59006 1 06 
وأرقد وأتزوج النساء فمن رغب عن سنتي فليس مني ) . 


)١(‏ وهو رجل " حرج من مكة مهاجرا فى الظاهر قد شثمله الطريق مع الناس » ولم يكن مراده الله ورسوله » وإنما 

كان مراده تزويج امرأة من المهاجحرات قبله أراد تزويجها » فلم يعد فى المهاجرين » وسبمى مهاجر أم قيس" 

ذكره ابن بطال في شرح على الجامع الصحيح » ١5/17‏ . 

(؟) أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب من هاجر أوعمل خيرا لتزويج امرأة فله 
ما نوى » حديث رقم (4785) . 

(؟) أخرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الترغيب في النكاح » حديث رقم (5//ا4) . 


1١184 


التصيل الغالنة + الحهة الكاتى «تطييقات اريوقة فى مانن تكزين لوقه 
الزوجية . 





ومن الأساليب النافعة أيضاً ضرب المثل يمن أخلص العمل لله والآخر 
ا مشرك ؛ هل يستوون : «9 صَرَب لَه مثَلا يجلا فيهِسُرَكاءُ مَتَسَكسُونَ وجلا سَلَمَا 
هل سويان دبل أت كالمو انا 

ومن الأساليب لتوصيل هذا المضمون الترغيب و الترهيب ؛» الترغيب 


ع سماصحع 0 


بذكر جزاء المخلصين قال تعالى : «9 وَمَنْ أراد لخر وَسَعئْ ها سَعَيَهَا وهو 


وح عن -_-2 


مَؤْمِنُ فََوْلتِكَ كانَسَعَيهُ م مسرا # 7" : وقال صلى الله عليه وسلم لذ 
الحديث السابق : ( فهجرته إلى الله ورسوله ) و هذا من الترغيب حيث 
حكم بصحة هجرته و وقوعها لذا قال ابن دقيق العيد 4 شرح هذا الحديث 
( فمن كانت هجرته إلى الله ورسوله ) نية وقصدا : ( فهجرته إلى الله 
ورسوله ) حكما وشرعا '"» والترهيب من جزاء المشركين ممن ابتغى الدنيا 


وشهواتها وآثرها على الآخرة ونعيمها قال تعالى : مإْمَّنَكانَ يُرِيدُ ألْمَاجِلَهَ 
0 0 م سح 2 0 ل ً را 3# , 


صاءء. 


سل سدع َس 


عَجَلنًا له.فيها مَا سَنَآهُ لْمَن 


.79 سورة الزمّر:آية‎ )١( 
.19 (؟) سورة الإسراء:آية‎ 
. 8 ابن دقيق العيد » شرح الأربعين النووية » ص‎ )( 


(4) سورة الإسراء:آية .١8‏ 


١1 


العمل 'الغالنة + التحهة الكاتى «تطييقات اريوقة فى مانب تكزين, لوقه 
الزوجية . 





المطلب الثاني : التطبيقات التريويمٌ لحسن 
الاختيارفي الزواج . 

إن سعادة أو تعاسة العلاقة الزوجية تتبع حسن الاختيار أو عدمه » لذا 
أولى الإسلام هذا الشأن عناية فائقة » فأرشد القرآن الكريم لحسن الاختيار 
كما قال تعالى : «إوَإنَ حِفْمَ آلا نقَسظوا في الى أدكحوأمَاطاب لك من انسل تق 
نكت ممم نوكه أو ما ملكت ابتكم كلك طاسوا 14" 

يقول عبد الرحمن السعدي ف تفسيره : ' (فَنكحوَْمَاطابَ لَكم من اليس ) 
أي: ما وقع عليهن اختياركم من ذوات الدينء والمال» والجمال» والحسب» 
والنسب» وغير ذلك من الصفات الداعية لنكاحهن؛ فاختاروا على نظركم:؛ 
ومن أحسن ما يختارمن ذلك صفة الدين كما قال النبي صلى الله عليه 
وسلم: ( تنكح المرأة لأريع لمالها ولجمالها ولحسبها ولدينها فاظفر بذات 
الدين تَرِيَتَ يمينك ) '"» وي هذه الآية أنه ينبغي للإنسان أن يختار قبل 
النكاح» بل وقد أباح له الشارع النظر إلى من يريد تزوجها ليكون على بصيرة 
من أمره" » و كذلك أرشد صلى الله عليه وسلم 4 الحديث السابق : 
( تنكح المرأة لأربع ... ) الحديث . 

بل إن الفطرة السليم لا تختار إلا المنبت الحسن كما تختار المنزل 
الحسن والمركب الحسن ؛ و هذه الأمور الثلاث يها شقاوة المرء و تعاسته 
كما قال صلى الله عليه و سلم : ( الشؤم 2 المرأة والدار والفرس ) و يك رواية 
( إن كان الشؤم 4 شيء ففي الدار والمرأة والفرس ) '". 
)١(‏ سورة النساء:آية 9, 
(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب الأكفاء في الدين » حديث رقم )48١17(‏ . 


99) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب ما يتقى من شؤم المرأة » حديث رقم ١5١٠8ة)‏ 
و(ك١ء6مة).‏ 


التصيل الغالنة + الحهة الكاتى «تطييقات اريوقة فى مانن تكزين لوقه 
الزوجية . 





وكذلك تختار المرأة الحسنة البكر كما يختار المرعى الحسن الذي لم 
يرعى و لم تأتي عليه الدواب كما ْ حديث عائشة رضي الله عنها قالت : 
قلت يا رسول الله أرأيت لو نزلت واديا وفيه شجرة قد أكل منها ووجدت 
شجرا لم يؤكل منها 4# أيها كنت ترتع بعيرك ؟ قال ( 4# التي لم يرتع 
منها ) , تعني أن رسول الله صلى الله عليه وسلم لم يتزوج بكرا غيرها '". 

ويأتي دورالأسرة ب حث الشاب أو الفتاة على حسن الاختيار؛ من خلال 
الموعظة الحسنة ؛ و القصة الهادفة » و ضرب المثل لتقريب المعنى إلى ذهن 
الشاب أو الفتاة كما ي المثل الذي ضربته أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها 
عندما سألت النبي صلى الله عليه و سلم : أرأيت لو نزلت واديا وفيه شجرة 
قد أكل منها ووجدت شجراً لم يؤكل منها ذ أيها كنت ترتع بعيرك ؟ . 

كما يأتي دور الإعلام و المدرسة 4 إبراز الصفات الحسنة و المرعية 24 
كل من الزوج و الزوجة ‏ و كسر الأوهام الخاطئة 4 اختيار شريك الحياة 
الذي أسهمت وسائل الإعلام الهابطة 2# نشرها بين الشباب و الفتيات » من 
خلال الحوار الهادف و البناء ». و إبراز العيوب و السلبيات 24 مثل هذه 
الاختيارات المبنية على تصور خاطيّ عن العلاقة الزوجية » و من خلال 
الترغيب و الترهيب أيضا كما يك قوله تعالى : « ليست إِلْكينِينَ 


مه “يزكر #فانني » 


مود ع ٠‏ فر سص للم 20 


4 الي كم عد لص سأ ىس الا الاين 3 0000 سم عدو 7 
والخبيشورت للخبيثاتٍ والطيبات للطيّبين والطْيبون للطيّبلتٍ أولتك مبرءوت مما 


لع رةه 7ع يخ .سلنكه ”> حوور ا 010 قا كرد 3 


8 
000 وو ل برسم ل 


2 كه اج سك لات ا سس ا ل كه خدج : 2 
زانية أو مشركة والزانية لاينكحها | لازانٍ أو مشرك وحرم ذَلِك عل الْمؤْمِنِينَ 


3 
حر‎ 46 
١١ 
0 
١ 
انا‎ 


. )5785( أحرحه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح » باب نكاح الأبكار » حديث رقم‎ )١( 
.,55 9؟) سورة النور:آية‎ 


51١ 


امدق الغالنت جب المسيففه لقان "تبراك قروو ة الى لازاه اكور ل 
الزوجية . 





الفظلت الثاقت : تطبيقات كرفويي خادة بالحموق 
الزوجيي وطبيعي العلافي الروجيي : 

تنشأ عن عقد الزوجية بين الرجل والمرأة حقوق و واجبات » من شأنها أن 
تحفظ كيان الأسرة » و تديم ترابطها » وتقوي تماسكها » كما قال تعالى : 


«ز وَنَّ ِل الى عل بار ا معي كم 16'. وقال 


تعالى : االيَجَالٌ قَومُوت عل ايسآ يمَا فَصَكل أَلَّهُ مضه 7 بِعَْضِ وَيِمآ 
1 مَقُوأ مِنَ أَمولِهِمَ ولص 1 2 52 قَنيِكَتٌ ب فضا" د ا 520 1 و وَأ 


22 ع ل اليو سار هه رح 0 
حاون ذتُورهرك مَعِظُوشّرى وَأهْجَرُوهَنَ في 5 - إن 


ا قلا سخ أ ع1 


َطَعَسَكُمْ قلا بعلن سيديلاإنَ لهك عَلِئًَا كَبيراً 27# 

و هذه الحقوق قد شُبَّيّن نظريا من خلال مناهج مقررة 4# المدارس 
والجامعات تعنى بالشأن الأسري و العلاقة الزوجية » أو من خلال دورات 2 
الجمعيات الخيرية القائمة بأمورالزواج أوالأمورالاجتماعية2 ولا نستطيع 
أن نغفل دور الإعلام الهادف ل ترسيخ هذه الحقوق و الواجبات » و إشاعة 
هذه الثقافة الأسرية المهمة . 

وقد يستعان بوسائل التربية المختلفة 4 إيصال هذه الثقافة كالقصة 
والحوار البناء » أو من خلال ضرب ال مثل بالقدوات الصالحة ل المجتمع ؛ 
ومن قبلهم محمد صلى الله عليه و سلم فقد كانت قدوة 4 كل شيء 
صلوات ربي و سلامه عليه » و قد نقلت لنا سيرته مع أزواجه » و حفظتها 


دواوين السئة وكتب السيرة المعتيرة . 


85 غرة البقرة :آي 


9؟) سورة النساء:آية 5 ", 


١ للد‎ 


انمد لع الغالنت جب لمسيففه لقان "تبراك قروو ة الى عازه اكور ا 
الزوجية . 





المطلب الرابع : تطبيقات تربويّ خاصت” بالمعاشرة 
بالمعروف . 

من الحقوق الزوجية المعاشرة بالمعروف »و حسن الصحبة وقد حث 
عليها الشرع الحكيم فقال تعالى :ظو وَكَاتْرُوهُنَبالْمَعْرُوفٍ إن وَهْبُمُوهنَّ 
مسو أن َكْرَهُوأ سَيِحًا وَصحْعَلَ أله فيه حرا حكَيْيرًا 7": و قال صلى الله عليه 
وسلم :( صدق سلمان ) ؛ وأقره صلى الله عليه وسلم على قوله لأبي 
الدرداء رضي الله عنه : إن لربك عليك حقا ولنفسك عليك حقا 
ولأهلك عليك حقا فأعط كل ذي حق حقه '“. 

وقد كانت سيرته صلى الله عليه و سلم مع نسائه و حسن معاشرته 
لهن عليه الصلاة و السلام أمراً واضحا جليلا لكل مطلع بإنصاف على 
سيرته صلى الله و سلم » و التمثيل هنا قد يوهم القارئ بأنها أمرٌ عابر , 
ولكن دونك سيرته فهي حافلة بكل جميل 2 علاقته مع أزواجه صلوات الله 
وسلامه عليه ورضوانه عليهن جميعاً . 

وقد تكون سيرته صلى الله عليه و سلم مع أزواجه منهجا يدرس 2# 
مدارس التعليم العام و جامعات التعليم العالي » بالقصة تارة و بالحوار 
الفعال البناء تارة » و قد تكون موضوعات منها تلقى موعظة و تذكيراً 2 
المساجد والخطب . 


.١9 سورة النساء:آية‎ )١١( 


(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب الصوم » باب من أقسم على أخيه ليفطر في التطوع ولم ير عليه 
قضاء إذا كان أوفق له » حديث رقم (1851) . 


١5 


الفصل الثالث - المبحث الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق بعوامل هدم 


المبحث الثالث 


تطبيغات تربويي تتعلق 


بنجتب أسباب ضعف العلافت الزوجيى 





المطلب الأول : تطبيقات 
الدينيت والأخلاقيي . 
المطلب الثاني : تطبيقات 
اللا عقي ص 

المطلب الثالث : تطبيقات 
النفسيي . 

المطلب الرابع : تطبيقات 


الشرعيي للمعاشرة الزوجيي . 


تربويت تتعلق بالأسباب 


تربويت تتعلق بالأسباب 


تربويت تتعاق بالأسباب 


تربوين تتعلق بالآداب 


ا عل تاقد عييع ا اد مدي نزيو سو يعوزيل هدم 





للعلاقةالزوجية عوامل وأسباب تهدم بنيانهاء وتزعزع 
أركانها,2 وهذه العوامل تأخذن أشكالاً عديدة. مرمعن”' تصنيفها 
إلى عوامل دينية وأخلاقية واجتماعيةونفسيةو جنسية.ءومر 
فيها الجانب النظري » و 4# هذا الملبحث يتطرق الباحث للجانب 
التطبيقي والعملي لهذه العوامل . و هي كالتالي : 


المطلب الأول : تطبيقات_تربويت _تتعاق بالأسباب 
الدينيت والأخلاقيي . 

و هي على قائمة الأسباب الزوجية المؤدية لهدم العلاقة الزوجية , 
و علاجها قد ينسحب ايجاباً على بقية المشاكل الجانبية » و العكس 
بالعكس » فان تركه يضر بالأمور الجانبية » و قد بنى الاسلام العلاقة 


الزوجية على اختيار الزوج المؤمن والمرأة المؤمنة أو الكتابية ‏ و حرم النكاح 


باع ع ها 


من المشرك أوالمشركة»فقال تعالى: (إولا تتكحوأ الْمْتْرِكُتٍ حَقٌٍّ يُوّمِنَ وَلَأمَهُ 


2 2 لءووا ل مل _- جه سل سر كه راد هو «جوء ساي 6 لس سسام 
موك حَيرُ ين مُشْرِكةَ وَلوَ أَعَجَبَتَكُم وا شكوا الفقركين حَقَّ موأ ولَعَبَدٌ 
صد 


2 و ل عد بر سر م ره قر وه + ووو ل هه 1 2 
مَؤْصْ حَيّن مشّركٍ لعفي وليك يَدْعْونَ إِلَ أَلثَارٍ وله يدَعْوَأ ِل الْجَنَةِ 


5-9 


١ 
5 
0 


م ا ترد قاب نان 2 00 لت 
والمغفرة بِإِذنو- وَسَيّنَ َاينْتِدء للنايس ون © »بل حتى 4 موضوع 


الأخلاق فقد قال تعالى : 9#الرَاذ ف لا يكم أ رانيد أو مقركة وَألرَابَة لا يتكحهاً | 


وو د عرس هب م ورج نر 22( 
رو امرك وحرم لِك عل الْمؤْمِنِينَ 4 


. )١١١( إلى‎ )٠١5( في المبحث الرابع من الفصل الأول » في الصفحات من‎ )١( 
891 8-سورة البقرة:آية‎ 


الفصل الثالث - المبحث الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق بعوامل هدم 





والمدرسة بعتبارها المحضن التربوي قد تستخدم القصة أو ضرب المثل 
بعلاقة زوجية نموذجية توفرت فيها الأسباب الدينية و الأخلاقية للاستقرار 
الأسري » مع اقتراح بعض المشاكل الدينية و الأخلاقية التي قد تطرأ على 
هذا الكيان المهم كمشكلة سوء خلق الزوج أو الزوجة من خلال سلاطة 
اللسان وسرعة الغضب مع اقتراح سبل علاج شرعية للمشاكل الزوجية . 

كل هذا يمكن أن يتم من خلال منهج مقرر يخص العلاقة الزوجية 
أو منهج آخر كالتربية الإسلامية أو الاجتماعية » أو من خلال النشاط 
اللاصفي » أو من خلال الندوات و اللقاءات التي تقام 4 المدارس 
والجامعات. 


والأمر لخ الأسرة ينبغي أن يكون له 4 نفس و سلوك الشاب و الفتاة 
القدوة ل حسن التعامل و تجنب ما يخدش الحياة الأسرية و العلاقة 
الزوجية » فعلاقة الأب مع الأم محط أنظار الأطفال » فالأبن أو البنت - 
غالبا - يرون # سلوك الأبوين مثالاً ينبغي أن يحتذى . 

كما للوصية من الوالدين -2 4# نفس الشاب و الفتاة - قبل دخول 
الحياة الزوجية أثر بالغ 4 خلق ثقافة جيدة للتعامل مع المشكلات الزوجية 
بحكمة وروية . 

و كذلت الأمر منوط بالإعلام الهادف 4 معالجة هذه الأسباب 
الدينية و الأخلاقية ياستخدام البرامج العامة و الخاصة سواء منها 
الوعظية أو الاستشارية » وأيضاً باستخدام الدراما الهادفة المحاكية للواقع 
الاجتماعي . 


585 


ا عل تاقد عييع ا اد مدي نزيو سو يعوزيل هدم 





فمثلاً مشكلة الشك المفرط من غير مبرر من الزوج أو الزوجة يمكن 
تناوله من خلال برامج وعظية تأصلها شرعياً و نفسيا و ترسم لها العلاج 
الشرعي و الطبي النفسي » و قد يحتاج الأمر إلى زيادة تأكيد من خلال 
الدراما الهادفه المحتشمة »التي تبرز مخاطرها و دورها 4 عدم الاستقرار 


الأسري 5 


المطلب الثاني : فيما يتعلق بالأسباب الاجتماعيني . 

الإسلام دين يدعو للتآلف والتآخي ؛» وينبذد الفرقة والاختلاف, 
والأسرة جزء من المجتمع تتأثربه وتأثر فيه » فمشاكلها من مشاكل 
المجتمع ؛ و استقرارها من استقرار المجتمع . 

ودورالأسرة بما تحققه من تآلف وتآزر بين أفرادها . وما تسعى 
لتحقيقه بين أفرادها , والإعلام الهادف بما يحمله من برامج ينبغى 
تسخيرها للترابط الاجتماعي ؛ والمؤسسات الاجتماعية يما تحمله من 
أهداف اجتماعية سامية » والمدرسة من خلال مناهج مخصصة ؛ وأنشطه 
اجتماعية مفعلة ؛ كل هذه الأدوار و الأنشطة ينبغي تسخيرها لتحقيق 
الاستقرارالاجتماعي للعلاقةالزوجية . 

فمن أسباب ضعف العلاقة الزوجية التدخلات الخارجية 2# الأمور 
الزوجية الخاصة بالزوجين » و ما قد يتبعه من تأليب طرف على الآخر, 
أوالتشخيص الخاطئ لأسباب الخلاف : وسوء التقدير 4 التدخل » فمثل 
هذه السبب يمكن تناوله 4 الأسرة أوالمدرسة من خلال التحذير من 
التدخلات الخارجية : وأضرارها » و طرق الاستفادة من أهل الخير 4 حل 
الخلافات الزوجية بطريقة يضمن فيها الخصوصية و حسن التوجيه . 


١5 1/ 


ا عل تاقد عييع ا اد مدي نزيو سو يعوزيل هدم 





وحذلت وسائل الأعلام والمؤسسات الاجتماعية يمكنها توفير 
الاخصائيين الذين يحسئون التعامل ؛ مع التوجيه والتنبيه على أنه ليس 
أحد أقدر على الخلافات الزوجية من الزوجين . 
والتأكيد أيضا على أن الخلافات قد يُحتاج فيها إلى التدخل من 
ل ا قوله 
أ سس الور 


تعالى :88 وَإِنْحِفْسم ْقَافَيدهِمًا فَأَبِمَُوَأ حَكَمَا مِّنْ أَهَله- وَحَكَمَا مّنَ أَهْلِهَآإن 
ريد إضاه لحا مودق أ ينما | إنّا َأسَدَكَانَ عليمًا حيرا" . 


المطلب الثالث : فيما يتعلق بالأسباب النعسيي . 

من أسباب تفكك العلاقات الزوجية الجوانب النفسية لدى كل من 
الزوج والزوجة 2 وإن كان الظاهر على السطح خلاف ذلك بحكم أن هذه 
الأسباب أسباب داخلية لا يمكن عادة لغير المختص قياسها و معرفتها , 
و بحكم تهرب كثير من الناس من الإعتراف بهذه الأسباب لارتباطها 2 
مفهوم البعض بشيء من المس و الجنء و لكن قد تظهر هذه الأسباب ضمن 
سلوكيات فعلية و كلامية ؛ و ردود أفعال سلبية ) 

والمدرسة بما تملكه من موارد بشرية عالية معلمة و مدربة يقع عليها 
عبء كبير 4 مواجهة و تخفيف و تجفيف منايع مثل هذه المشاكل من 
خلال المناهج والأنشطة الصفية و الغير الصفية » من خلال مثلا فتح باب 


الحوار» والقصة الهادفة ‏ ومن خلال ضرب الأمثال . 


ذم شوزة التساف ةيةه 


١58 


الفصل الثالث - المبحث الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق بعوامل هدم 





و للمؤسسات الاجتماعية دور من خلال إجراء البحوث و الدراسات 
النظرية والميدانية التى تكشف الأسباب النفسية واختلاف الرجل عن المرأة 
نفسا و عقليا , و إقامة الدورات المسبقة للزواج و حتى بعد الزواج » ودراسات 


الجدوى ؛ و أسباب الطلاق و الفراق . 


والإعلام الهادف منبر مهم » و بما يحمله من ميزة قوة تأثيره ودخوله 
البيوت 4 كل مكان و زمان » فدوره حيوي 4 معالجة المشاكل النفسية , 
وتصحيح المفاهيم حول هذه المشاكل ؛ و بيان السبل الكفيلة بإذن الله بحل 
مثل هذه المشاكل ؛ و ضمان الاستقرار النفسي للزوجين والأبناء . 

وأما دور الأسرة من خلال طرفيها الزوج و الزوجة فسوف نخصه 
لأهميته بالتطبيقات التالية: 

-١‏ التعرف على نفسية الطرف الآخر. 

؟- مراعاة النفسيات و الحالات الخاصة التي تمر بكل طرف كفترة 

الحيض للمرأة و انشغال الزوج بطلب المعيشة . 
*- تبني الحوار الفعال الهادف . 
4:- الترويح عن النفس و الأخن بمبداً اللهو المباح . 


المطلب الرابع ٠:‏ تطبيقات_تربويت تتعلق بالآداب 
الشرعييّ للمعاشرة الزوجيي . 

ومن أسباب هدم العلاقة الزوجية عدم مراعاة آداب المعاشرة الزوجية 
بين الزوجين إما للجهل بها أو لعدم الاهتمام بها و عدها من نافلة العلاقة 
الزوجية و ثانوياتها ؛ أو لما يلحق النشاط الجنسي من أحدهما من عدم 


١8 


الفصل الثالث - المبحث الثالث : تطبيقات تربوية تتعلق بعوامل هدم 





تقبل الطرف الآخر » وريما دخلها الشك والريبة - والعياذ بالله - 2 
العالاقات المحرمة . 

ومن التطبيقات التربوية لتلاك المشاكل الزوجية 4 ما يتعلق بالآداب 
الشرعية للمعاشرة الزوجية ما يلي : 


-١‏ الأسرة لها دور مهم 4 بيان الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية لكل 
من الشاب و الفتاة المقبلين على الزواج » حتى لا تنجر المعاشرة 
الزوجية للقاء البهيمي . 

؟- الإعلام الهادف له أثر بخلاف ما يقوم يه الإعلام الفاسد من إشاعة 
الفاحشة و إعطاء ثقافة جنسية خيانية » فالمنوط بالإعلام من 
خلال برامجه نشر الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية ؛ و محارية 
الفاحشة والرذيلة . 

*- المؤسسات الاجتماعية منوط بها تثقيف المجتمع و إجراء البحوث 
عن هذه المشاكل لا لها من خصوصية ولا تحتاجه من أيد أمينة 
و مستشار مؤتمن . 

4- المدارس من خلال مناهج خاصة لطلاب الثانوية و الجامعات تعني 
بالثقافة الجنسية . 


الفصل الثالث - المد لمبحث الرابع : 3 تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


المبحث الرابع 


تطبيقات تربويثٌ خاصت بالمضامين التربويى 
المسدنبطي من كاب النكاح من صحيح 
الامام البخاري رحمه الله في العلاقيّ الزوجيي 





المطلب الأول : دور المد رسي . 
المطلب الثاني : دور الأسرة . 
المطلب الثالث : دور الاعلام . 


المطلب الرابع : دور المؤسسات الاجتماعيي . 


الفصل الثالث - المبحث الرابع : تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


المطلب الأول : دور المد رسي . 

للمدرسة دور مهم 4# تطبيق المضامين التربوية المستفادة من كتاب 
النكاح من صحيح الإمام البخاري رحمه اللّه تعالى ؛ و المدرسة بما تحمله من 
مؤهلات علمية و مستلزمات و وسائل معينة » و ما تحتله من ثقة كبيرة 

من المجتمع وغطاء شرعي و حكومي ؛ يمكنها القيام بالأدوار التالية : 

-١‏ إدراج مقررات دراسية تخدم العلاقة الزوجية » و تأسس لها » و خاصة 
المراحل العليا من الدراسة كالثانوية و الجامعية » مع حسن العرض 
وبساطة الأسلوب وتنوع الأنشطة من خلال الآتي : 

أ-التنظير و حسن التدليل و التعليل . 

ب- الموعظة الحسنة . 

ج- القصة الهادفة . 

د- ضرب المثل . 

ه -الحوار الفاعل . 

مع الاهتمام بجودة المحتوى و حسن الاختيار بحيث يقوم على إعداده 

ثلة من المتخصصين ‏ المجال الشرعي و النفسي و متخصصين 4# بناء 
المناهج التعليمية ؛ و يمكن اقتراح بعض المواضيع المقترح إدراجها ب محتوى 

المادة العلمي ؛ منها : 

- الفوارق الجنسية بين الرجل والمرأة . 

- العفغة والحشمة والحياء. 

- الشهوة ؛ ضرورتها للبقاء الإنساني » و طرق توجيهها التوجيه الصحيح . 

- اللقاء الجنسي ؛ طرقه وأحكامه ( خاصة للمقبلين على الزواج ) . 

- الزنا و خطره على الفرد والمجتمع . 


الفصل الثالث - المد لمبحث الرابع : 3 تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


- العادةالسرية وأضرارها و طرق الوقاية والتخلص منها . 

- أبنائنا و الثقافة الجنسية : طرق لتوصيل الثقافة الجنسية بأسلوب 
جميل يجمع بين المادة العلمية المناسبة لمختلف الأعمار و بين الحياء 4 
طرحها . 


؟- الاستفادة من الأنشطة الطلابية التي يمارسها الطلاب خارج حجرات 
الدراسة و تكون تحت إشراف المدرسة » و توظيفها لخدمة إكساب 
الطلاب الثقافة الزوجية » و حسن التعامل مع المشكلات الزوجية , 
والأنشطة الطلابية لها قابلية عند الطلاب لتنوعها و مراعاتها للفروق 
الفردية » " و هذه الأنشطة لا تقل أهمية عن المنهاج الدراسي داخل 
الفصول ل 


وهنا ندكر يعض الأنشطة المقترحة : 
أ- البحث» كبحث عن أهمية العلاقة الزوجية و أسس بنائتها . 
ب- الرسومات المعيرة . 
ت- المسابقات الهادفة . 
ث- القراءة اللاصفية . 


ج- المحاضرات والئدوات 5 


*-- تفعيل دور مكتبة المدرسة : 

لمكتبة المدرسة دور ثقالٍ كبير » و ينتظر منها و يؤمل فيها القيام به 
على أكمل وجه » فهي مرجع ثقاك و يمكن الاستفادة منها لك تفعيل 
المضامين من خلال التالي : 


."07 خالد الحازمي : أصول التربية الإسلامية » ص‎ )١( 


الفصل الثالث - المبحث الرابع : تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


أ- مكتبة أسرية كتابية و سمعية و مرئية . 
ب- البحوث والدراسات عن العلاقة الزوجية . 
ت- المجلات الأسرية الهادفة . 

2-4 الاستفادة من المؤهلات التعليمية : 

تضم المدرسة مؤهلات علمية و طاقات تريوية عالية » تعتمد عليها 
كثير من الدول 4 دعم الأنشطة المختلفة التي تدعم مسيرة التقدم ) 
و يكفيها شرفاً ضلوعها بتربية جيل الأمة و رجالات الغد » فمن تحت 
أيديهم يخرج العالم والمهندس والطبيب » و لهم يرجع الصغير و الكبير . 

و بهذه المؤهالات تختلف أدوارهم كما تختلف أماكنهم و تنظيمهم 
الوظيفي ؛ فالمدير قاتد » و المرشد موجهه ؛ و المدرس معلم و مربي ؛» و لا 
تكتمل المنظومة الإ بالتعاون و التكامل بين الأدوار » و تقترب المدرسة من 
تحقيق أهدافها كلما اتحدت الجهود لتحقيق هدف معين »2 و سلوك 


للطريق الصحيح ؛» و تتفاوت 4# البعد بقدر ما تفقده من هذه المقومات . 


المطلب الثاني : دورالآسرة 0 
يمكن الاستفادة من دور الأسرة 4 التطبيقات التريوية للمضامين 

التربوية من خلال التالي : 

» تقديم القدوة الحية من خلال تعامل الزوجين بعضهما مع البعض‎ -١ 
. أو مع الأولاد أو مع محيط المجتمع الخارجي‎ 

؟"- للقصة دورها البارز 4 تقديم المضامين التربوية و إبرازها ب شخوص 
وأحداث مثيرة » تلفت الانتباه » تعزز 2 النفس الايجابيات » و تنتقد 
السلبيات بأسلوب غير مباشر . 


الفصل الثالث - المد لمبحث الرابع : 3 تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


فتح باب الحوار و النقاش الحر الفعال الهادف », و تبادل الآراء مما 
يعززتطبيق المضامين التربوية. 

4- تكوين الإتجاه الإيجابي نحو العلاقة الزوجية !). 

ه- ضرورة إقامة المجالس الأسرية الدورية ‏ و تطوير ما يتم فيها من خلال 
بعض البرامج الهادفه ؛ و منها : 

- قراءة قصة أو كتاب ينمي الثقافة الزوجية الأسرية . 

- طرح قضية مهمة خاصة بالعلاقة الزوجية للنقاش . 

- فتح المجال أمام الشاب و الفتاة لإبداء وجهة نظره » و من ثم نقاشها 

5- على الوالدين أن يدركا أن تيسير أمر الزواج و الإعانة عليه للولد 
أوالبنت من أعمال الخير المحققة للبركة 24 الدنيا والآخرة . 

- مرحلة اختيار شريك العمر - طرف العلاقة الزوجية الثاني - من 
المراحل المهمة 4 دخول عالم العلاقة الزوجية ؛ فللوالدين 2 هذه 
المرحل دور مهم 4 مساعدة الشاب أو الفتاة 2 حسن الاختيار ؛ 
والتأحيد على الصفات الحسنة . 

/- ومن مساعدة الفتاة 4 اختيار شريك العمر : عرضها على الرجل 
الصالح كما 2 حديث عمر بن الخطاب رضي الله عنه عندما عرض 
ابنته حفصة على عثمان بن عفان و أبي بكر رضي الله عنهما حتى 
خطبها النبي صلى اللّه عليه و سلم!" . 


)00 محمد بن عبد الله الدويش : تربية الشباب ( الأهداف و الوسائل ) » ص ١78‏ : 
(؟) أخرجه البخاري في الجامع الصحيح : كتاب النكاح ؛ باب عرض الإنسان ابنته أو أحته على أهل الخير » 
حديث رقم (1/8060). 


الفصل الثالث - المبحث الرابع : تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


4- العدل أساس استقرار الحياة الزوجية » فعلى الوالدين حث ابنهما 
عليه » و مساعدته 4 تحقيقه من خلال عدم التدخل 4 شؤون علاقة 
الزوجية » وعدم اختلاق اختالاف وجهات النظر بين الزوجة وأم الولد 
خاصاة . 

-٠‏ يمكن للوالدين مساعدة الشاب أو الفتاة على تخطي مرحلة البلوغ 
بحسن التعهد و الرعاية و التوجيه السديد » مع مراعاة خصائص 
المرحلة النفسية والجسمية و الجنسية . 

-١‏ الثقافة الجنسية للشاب و الفتاة أمر ضروري » و هما - أي الشاب 
والفتاة - إن لم يتلقياها من مصدر صحيح آمن » لريما جرفتهم 
التيارات المنحرفة من إعلام هابط و أصدقاء سوء إلى سوء 
الاستعمال » فعلى الوالدين توفير المصدرالصحي الآمن لهما ؛ سواء 
من خلالهما أو من خلال الكتب النافعة والإعلام الهادف ونحوها . 


المطلاب الثالث : دور الاعلام . 

يبرزدور الإعلام 4 تطبيق المضامين المستفادة من خلال النقاط التاليةه : 

-١‏ تكثيف البرامج الأسرية الهادفه ( محاضرات و لقاءات و ندوات 
واستشارات ونحوها ) . 

؟- العمل على تصحيح المفاهيم و بناء الثقافات السليمة الشرعية 
للعلاقة الزوجية ومضامينها التربوية كالحب و السعادة والعدل . 

“"- تطوير برامج تلفزيونية و إذاعية و صحفية تخاطب المجتمع بجميع 
فئاته و مختلف طبقاته تعنى بشؤون العلاقة الزوجية . 

:- إبرازالدورالايجابي للمجتمع 2# الإصلاح و الاستقرارالأسري . 

ه- التصدي لغلاء المهور و التفاخريها ء بل وربما المتاجرة بها . 


الفصل الثالث - المبحث الرابع : تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


5- من الأمور التي يمكن للإعلام الهادف التطرق لها حب التفاخر 
والتعالي والتكاثر 4# الولائم والحفلات . 

-'٠‏ التطرق لعضل البنات من أجل أغراض و منافع شخصية و ماليه 
كالراتب مثلاً : أو الخوف من المشاركة 4# الورث ؛ أو حبسها على ولد 
عمها أو قريبها . 

6- إبراز الثقافة الجنسية الصحيحة » و توجيهها التوجيه الشرعي 


الصحيح » و صياغتها ع قوالب وعظية و إرشادية » مع المحافظة على 


الحياء . 
4- التطرق للخصائص النفسية للرجل والمرأة وأسلوب التعامل المناسب 


المطلب الرابع : دور المؤسسات الاجتماعيي . 

و هي جمعيات تتبع وزارة الشؤون الاجتماعية » تعنى بالمقبلين على 
الزواج وتشرف على أمور الإصلاح و الاستشارات الأسرية » و يمكن الاستفادة 
منها بالتالي : 

أ- إقامة الندوات و الدورات للتعريف بالعلاقة الزوجية و خصائصها 
النفسية والجنسية و قيمها الأخلاقية والاجتماعية . 

ب- تفعيل دور المؤسسات خاصة 2 الأحياء الفقيرة » والقرى البعيدة . 

ت- الاستشارات الهاتفية فيما يخص العلاقة الزوجية . 

ث- تآهيل المقبلين والمقبلات على الزواج . 

ج- توزيعالإصدارات المقروءة والمسموعة والمرئية عن العلاقة الزوجية . 

ح- التعاون مع المدارس الجامعات 4 إجراء البحوث و الاستفتاءات » 


واللقاءات الحوارية فيما يخص العلاقة الزوجية . 


الفصل الثالث - المبحث الرابع : تطبيقات تربوية خاصة بالمضامين 
التربوية المستنبطة من كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


خ- المشاركة ك2 ولائم الزواج » و الاستفادة من هذا اللقاء 4# التوجيه 
و التنبية على الأخلاقية الزوجية الرفيعة و حسن التبعل من الزوج 
والزوجة ؛ و أساليب حل المشكلات الزوجية . 

د- مساعدة الشباب والفتيات ماديا و معنوياً على الزواج وتكاليفه . 

ذ- المحافظة على تماسك المجتمع من خلال السعي 4 تحقيق الاستقرار 
الأسري . 

ر- التوفيق بين الراغبين #ة الزواج من الشباب و الفتيات . 

ز- التعاون معالمحاكم الشرعية 2# الإصلاح بين الزوجين . 

س- التعاون مع الإعلام الهادف 4 بث اللقاءات و الدورات الخاصة 
بالمقبلين والمقبلات على الزواج . 

ش- الاستفادة من الشبكة العنكبوتية -الإنترنت - 24 التواصل مع أكبر 
شريحة من المختصين و المستفيدين ع مجال العلاقة الزوجية 
والمشاكل الأسرية . 


خاتمة البحث 





الخائمىي 

الحمد لله الذي بنعمته تتم الصالحات »؛ و الصلاة و السلام على 
أشرف الأنبياء و المرسلين » و بعد : 

إن من تمام نعمة الله على الباحث إن وفقه الله لإتمام هذا البحث ؛ 
والعيش 2 ظلال أحاديث المصطفى صلى الله عليه و سلم 4 أصح كتب 
الحديث - صحيح البخاري - مدة من الزمن ؛ و مع موضوع من الموضوعات 
المهمة شك حياة الأفراد و المجتمعات على السواء . 

وقد استفاد الباحث من هذا البحث 4 حياته الزوجية الخاصة 
بالوقوف على الجوانب الأخلاقية والاجتماعية و النفسية وآداب المعاشرة 
الزوجية 2 أحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم » ويرجو أن تعم الفائدة 
لكل مطلع على البحث . 

والباحث يقدم 4 هذا المبحث خلاصة دراسته 2 يجمل فيها ما 
تضمنه البحث من فصول و مباحث ؛ لعله يتيسر بذلك الاستفادة منها لمن 
احتاج إلى ذلك . 

تكونت هذه الدراسة من فصل تمهيدي ثلاثة فصول رئيسة » اشتمل 
الفصل التمهيدي منها على سيرة الإمام البخاري الشخصية و العلمية , 
و نبذة عامة عن الجامع الصحيح ( صحيح البخاري ) » و نبذة أخرى 
مختصرة عن كتاب النكاح و أهميته التربوية. 

أما الفصل الأول فكان عن بيان مفهوم العلاقة الزوجية و أهميتها , 
و أسس بنائها . و أسباب هدمها . بينما تناول الفصل الثاني المضامين 
التربوية 2 الجانب الأخلاقي و الاجتماعي و النفسي » و تطرق لآداب 
المعاشرة الزوجية 4 المبحث الأخير من هذا الفصل . 


خاتية :النضق 





أما الفصل الثالث فكان عن التطبيقات التريوية اشتمل على مقدمة 

عن أساليب و وسائط التطبيقات » و مبحث عن التطبيقات التربوية لأسس 

بناء العلاقة الزوجية وآخر عن أسباب هدمها و نقضها ؛ و مبحث أخير عن 

التطبيقات التربوية للمضامين المستفادة من كتاب النكاح من صحيح 
الإمام البخاري رحمه الله تعالى . 

و بعد هذه العرض الموج ز لما اشتمل عليه البحث يذكر الباحث 


عددا من النتائج التى توصل إليها وذلك ضمن العنوان التالي : 


أولاً : نتائج البحث : 
نتائج السؤال الأول : ما مفهوم العلاقة الزوجية وما أهميتها ؟ 

-١‏ إن مفهوم العلاقة الزوجية يشمل ارتباط الرجل بالمرأة من خلال 
الزواج الشرعي . 


نتائج السؤال الثاني : ما عوامل بنائها و أسباب ضعفها و فتورها ؟ 

؟- تضمنت أحاديث كتاب النكاح أسس و دعائم بناء العلاقة الزوجية 
السعيدة . 

“- إن معرفة الزوجين لأسباب ضعف العلاقة الزوجية يساعدهما 2 
مواجهة المشكلات الزوجية و حسن التعامل معها إن و جدت . 

ل “تدخل اطراف خارهة ف جميع التشاكن الروجيه نما يؤكوستنا 
على العلاقة الزوجية » و لكن بقدر بسيط ولمن له الأهلية و عرف عنه 
الصلاح و الأمانة . 


خاتية :النضق 





نتائج السؤال الثالث : ما المضامين الأخلاقية للعلاقة الزوجية 2 
كتاب النكاح 0 

ه- إذا سادت الأخلاق الحميدة بين الزوجين »2 و عرف الزوجان 
حقوقهما و واجباتهما » و عمل كل منهما على أدائهما و اكما لهما 
تحقق استقرار العلاقة الزوجية . 
نتائج السؤال الرابع : ما المضامين الاجتماعية للعلاقة الزوجية 2 

كتاب النكاح ؟ 

5- النية الصالحة 4 العفاف و حصول الذرية الصالحة شك العلاقة 
الزوجية من أسباب السعادة الزوجية » و استمرارها . 

- إن الأسرة هي نواة المجتمع » تؤثر فيه و تتأثر به » فبصلاحها يصلح 
المجتمع » و بفسادها يحصل الخلل 4 المجتمع . 
نتائج السؤال الخامس : ما المضامين النفسية للعلاقة الزوجية 2 

كتاب النكاح ؟ 

- معرفة الجوانب النفسية و الفروق النفسية للطرف الآخر مما 
يسهم 4 حسن التعامل بين الزوجين 24 الحالات المختلفة . 
نتائج السؤال السادس : ما الآداب الشرعية للمعاشرة الزوجية 2 

العلاقة الزوجية من خلال كتاب النكاح ؟ 

4- إن إدراك الزوجين لآداب المعاشرة الزوجية مما يسهم 4 تحقيق 

وتعميق الاستقرارالنفسي والعاطفي لهما . 


5310١ 


خاتمة البحث 





ثانيا : التوصيات و المقترحات . 


أ- التوصيات . 


ضوء ما توصل إليه الباحث من نتائج تتعلق بالعلاقة الزوجية 


فإنه يوصي بما يلي : 


-١ 


أن تقوم المؤسسات الاجتماعية - كجمعيات الزواج و رعاية 
الأسرة - بإقامة ندوات عامة تخاطب كافة شرائح المجتمع 
لنشر ثقافة " العلاقة الزوجية الناجحة " 2 المجتمع . 

يتعين على المؤسسات التعليمية - وزارة التربية و التعليم و وزارة 
التعليم العالي --إدراج مادة تربوية تهتم بشؤون العلاقة الزوجيه 
ل المتطلبات الدراسية الأكاديمية . 

ضرورة تكثيف البرامج الإعلامية المختلفة التي تتناول العلاقة 
الزوجية ؛ و أسس بنائها » و أسباب هدمها حتى تصل إلى كافة 
شرائح المجتمع . 

دعم الجهات المسئولة كجمعيات الزواج لمشاريع الإصلاح الأسري 
والتوافق الزواجي . 

نشر ثقافة الحوار الأسري من خلال برامج علمية و عملية 
تتبناها مؤسسات الدولة المختلفة العلمية والاجتماعية . 

توجيه و دعم الدراسات العلمية و البحوث الأكاديمية المتعلقة 
بالعلاقة الزوجية . 


إنشاء مراكز دراسات وبحوث خاصة بالعلاقة الزوجية . 


مدا 


خاتية :النضق 





ب- المقترحات . 


-١‏ تناو كتاب النكاح من كتب الأحاديث الأخرى كصحيح 
الإمام مسلم رحمه الله تعالى بالدراسة والبحث . 

؟- إجراء دراسة لاستنباط المضامين التربوية من كتاب الإمام 
النسائي كتاب عشرة النساء . 

+- تخصيص دراسة ميدانية لمعرفة الاحتياجات التدريبية للمقبلين 
والمقبلات على الزواج . 


اداه 








الآية 


أ ا مدير 2 2< 20 سل اال نوه ل سم سه سه 
ع م وسيل ع م 1 و راس ح امور س قد 
ود ن الرسوا عَلَكم شهيدا 


0 000 دوي 
قاب عَلِسَكُ وَحَمَاحَكُمٌ لَهُنَّ ... # 


دي ء ' مجوج ع2 | دع وج 62 ربع ف ذه ساف4ظٌ رحووم 
«إؤولا تكحُوأ لْمْشْرِكتِ حقّ ومن ولأمة مؤوة حَيرُ بن 
2:4 8 0 2 8 ع ع 5س دغر 
مَشْرِكة ولو أَعجبِتكُم و تنكحوأ المشرك» حئ يِؤّمِنوا ولعبد 
4ج 4 معود 4ج 7 دلي >2 رروتةه 
مُؤْصنُ حَيرن مُشْرِكٍ وَلوْأَعْجَبَكُمْ ...4 

صد 
سه فويس ء غ لسر ةع ٠‏ رويس 22 اي د ووه 2.20 سثر 
وحم حَرت لَكم كأنوأ حرككم أن شِكمُ وَكَدْمُوا لاشيم 


وءة 020 


مكو اف وافكيزا أتكك تلترة عقر النزيييك 4# 
وَإِذًا طلقم سه مْلَضنَ أَجِلْهِنَ فلا صَصْلُوهْنَ أن يكحن 


0 سا ين سس سس ساس 8 سح سر 


زُواجهن إذا تراضوأ بيهم بألعروي” ...4 


010 


و 


-_ 


6 006 أ-ه 


ا وص 5086 
رُيّنَ لكا حب الشّهواتٍ مس السك وَالْسَنِينَ 4 


© سمه 





531 


العلززة 


البقرة 


البقرة 


البقرة 


البقرة 


البقرة 


البقرة 


النقزة 


البقرة 





١57 


١17 


١/7 


١: 


إن 





11/ 


١/5 


76 


١/5 


١ 868 


// 


١م‎ 

































































وس مص 0 وه دص س سه يس 2 ع2 جه 
© يكايها الّْسِنَءَامَيُوأْ لا يحل لَك أن ترد 
ل ل اج سار 9 سم >< برو را رن 


عَصْلُوه لِتَذَ هبو بض ما ءاتسم إلا أن يأزين بفلجشة 


ره ل ل 0 
مِسَدنة وعاشروهنٌ بالمعروف 00 


ع 


- 

1١ 

8١ 
لم‎ 

5 
26 


دح م عرو رعو رهّءح 2ج ع 5 و 
وَخَدْرت منحكْم يَيِتَفَغَِيضكًا (415 


0 


مسي هم 6 سرح س) > سد ممصو سه 100 
اليَجَالُ لامو حل السسكاء يما فشكل أله بَحْضَهَم عَلّ 


لعن س سم 43خ م اه كوم 2 يرس رس 4م ياي 2 
بعض ويما أنفقوأ مِنَّ أمَولِهِمٌ فَأَلصَسلِحَدت نيدت 


عق لنت با عي اند وال امن رت 


33 


4 


داح .7خ صن هسه أل 6 ا سم سح 2 ل سس ع2 
0 وَإِنْ حِفَسُم سْفَافَبَدَنهِمَا فابعتوأ حَكُما من أَهلو. و 
يَنَ هلها إنثري دآ إِصَلحا يوون أََهيتجم] ...#4 
لي 


هه مه >5 ع د حل مه 1 عم اس 1 دك سه 
ون آم حَافَتَ من بَعلِهَا نُورًا أ إعَرَاضًا لا ناح عَليوِمَا 


- 3 قد 
عوء 22 وخ 2 لم ير 1 و دوو 
أن يُصلِحَا مما صْلَحَا وَأَلضُلح حر ...© 


> الما عمو مج و و ا سم مح ورور 
فوظوهرى وَأهْجَرَوهن في المضَاجع وضربو 


عد 


« دك تنكليئوا د قد واي السك ولو صم ها 
0 ود ص سر 2100 م 0 ح 
وار 1[ لتقن توا ها 4 





دجو دع لم ميووح . معام راج 


1 


النساء 


النساء 


النساء 


النساء 


النساء 


النساء 


النساء 


النساء 





١١ 


١5 


5١ 


الا 


3 


١6 


١ا/ك‎ 





فحن 


١58 


15 


1: 
١7 / 


١67 







































































00 ل سد سسا 2 رمسو ديرو مح م 4 ي سو وي 
مَتّ عَلَيَكمْ ألمِيتة وألدم وَلم الخنزير وم أهِل لعير اللو بو 
مجح سه 2ه رح 0 دصح بوم سن سل لص 02 لسغي سس سس 42 2 قر مه 
والمنخيقة والموقودة والمتردية النطيحة و أكل السبع إلا ما 
عو لس ارا سس سس صي جمد > > مج ا ره مج >2 خ ل سمي 
د م وما دب النُصب وَأن شستفسموا يا الك 


53 وو حد 2 
ل ا >" ا 0ح سا سا تر عه صيرح ب اس ل 2 


6 ورج ساسم 06 2 وس 2 
وا الْككتب من قَبَلْحمْ ! إذا َاتَدتموظن جو هن...4 

6س مت ل لاس خياد ١‏ ونير 0 رم 4ه وهو سظ امه 
« يكأيها ألَدِنَ ءامَنْوأ لا ححَرَمُوأ طْيَباتِ مآ حل الله لَكمَ ولا 


سورة الأعراف 


007 2 _-- سس روه حبذ رو ب أ[ سس ص 4 
واد الطيّب يحرج تبائه د رَيْوء وأَلِّى حَبَتَ لايح إل 
2 سرع 2 00 
تَكدَا كدّلك َ نصَرفُ ا ليت 0 و يَفْكْرُونَ (4)0» 


سس سج سر سا 


0 # 5 وَجَعَلَ مِنْها رَوْجَهَا 


سورة الرعد 

1 قد ارهن فقلا ين ديكا وحبانا ال انوا مارت وما 

6 لول يأ نبي لذن ملعل ل وكات 4150 

سورة النحل 

“ل وَإِدَا مير أعدهم يلتق ظلّ وجهة. مسودا وَهرَكيل عد 
وألكَهُ جَعَلَ جَعَلَ لم 29 اي ا وحعا جَعَلَ لم يِنْ 


-- ير يي د د سس ب سه ع2 
رواج بنين وحمدة ورره الطريات 4 


499 إنَ لَه يَأمْرُ مدل وَالِإِحَسَدنِ وَإِيتآي ذى الْشُرق 
تَق عن النَسْمَةَوَالْشُحكَر وَابَت ...4 


"1 











المائدة 


المائدة 


المائدة 


الأعراف 


الأعراف 


الرعد 











/ا/ 


مه 


١ 


37 


مه 


073 











١ 1868 


ا/ا 


5 


عه 


1١ 


15 



























































#إمّن كان يريد الْمَايلة عجبلا له. فيها ما مَثَلهُ لِمَن نيد ثُمَّ 
جَعَلَنَا له جه يَصِلَْهَا مَدْمُومًا مدَحُورا را 400 


> م صرح هه سج سس 2 ارم برح فو 23 


وَمَنْ نَّ أراد الأحِرة نا سعيها وهو مؤمن َأَوْلِكَ 


- 0 000 را 457 


سورة طه 
ا ل ل ا 
وم اليس لقص 418 
سورة الحج 
تأيه أآدَاسُ صرب مَل َأسَحِيعُوأ لك ...4 


«وَلدِينَ هُمَ لِفْرَوحجهِمٌ حَلفِظونَ (0) (0) إِلَاعَلَ عَلَ روجهم أو ما 
ا ع َب حي ا مب (4)53 


اَن لا يكح إِلَّا رَايَةٌ أو مقرِكَة وألزَنَة لا يتكنها إلا ران أو 
مسوك 0 سكاف 0 

57 لطبت رليك مروت مما 0 ا 
اد 


كما التبنى يسك وين من عاو نيكم إن 
6 م أله من فَصِْلِوءٌ أله واسِعٌ حلي (4)50 


14 رار 2س 20-0 د 7 


والزين 1 حَاهَب أنَا من أزوجنا وذريلكنا فر 


عمو 2 و 


1/ 











اللإسراء 


اللإسراء 


المؤمنون 


النور 


النور 


النور 


النور 


الفرقان 











١8 


١ 


الف 


51 


دلا 


27” 


كن 











١5 / 


١ / 


كما 


فحن 


1١ 


15 


/١ 


15 













































































رصم موير ا اي ء 22م سا ا اع كم 
ف وَألدِس يقولوت رساهبٌ لنا من أزولجنا وذريلئنا قرة 
عمو سل سس ا بريه #2 
عيرق وَلَعَصسَنَالَمئّقي إِمَامًا (4)00 


سورة القصص 
4ك احم عر 500200 وعد وه مخض نر" "لاحل اسراح بعل لز ارحس د 
و الت ِحَدَ همات أَسْتَصْجرَهٌ إرك حَيْرَ مَنِ أسْسَعْبَرَتَ الْهَوى 


م 2 
قَالَ ل أرِيدُ أن : ملكت إعتف ابنق مق عل أن كأجرق 


02 


ا 2 


حم و2 ددم عدر لس 2 بير 2 سه 

ل ا 
20004 دو 

كا ِلْنَهَا وَحَعَلَ يكم م ده 


7 0 42 
لِك ليت لََوَ ِبنَفَكَرُونَ # 


د ل سرح ىس سر صب صل سس سه صا سس لسر 
ا 4 64 5 2 
فَأْقَمْ وَجَهَكٌ لِلدَنِحَنِيعًا فِطرَت الله لَتى قط رالنّاس عَليهَا 
هس مح سا ات 
لا ندل لخلقا 
درل سحا الل 


لَقَدَكانَ لَك في رسول أله أسوة حسكة لْم نكن يرجأ أله 
لكر ومسَكِرَا (415 

وَكَرَ ف مويك 4 
« علا صَتى وَيد ها وَطا رتكا يك لا يكن عل 
لسرن حي ف دوج أيهم إِدا 0 5 
ماين مادا تكضثز النؤتب ثروي َل 
أن مسَُوهُري همالك حَلتهنٌ من دودو ...40 





7 0 روج 00 أجورهرك 
ما مَلَْكتيمِيِتُكَ مِمَآ أقاء الَهْءَليَلَ ...» 


518 


الفرقان 


الروم 


الروم 


الأحزاب 


الأحزاب 


الأحزاب 


الأحزاب 


الأحزاب 








27” 


١ 


31/ 


5١ 


55 


رذن 


7/ 


5 








8 


5 


15 


2” 


١/0: 


0 


ّمه 


6] 


مه 

































































فهارس البحث 








سورة الصافات 
«#9 احَشُروأ اين طلمُوأ وأَرويهُم وكا عْبْدُودَ 4050 
سورة الزمر 


مير م سودي زروت . 2 0010 اسار 
ل صرب اَلَهُمَتَلَايَملَا فِهِ سرك مَتَسكْسُونَ وََجْلا سَلَما َل 
ع تر د لس ع تك رح ور ب ل 2س 0 سكع 2 
هل يوان 6 0 | اكه لا يَعلَمُونَ 4 


سورة الشورى 
1 دس بوعل 1 اوتنك وَحَبَصَلْ م ته ع 
9 أو روجهم درا تومل من 5 مَعَقِيمَا ...4 
سورة الزحرف 


ومن بُسَْوَا فى الْحِلَيَةِ وَهْوٌ في للخِصا غَيد مين 40 
سوره الحجرات 

وي يكأيا ألنّاس إِنّا حَلَه د ين كر وق و وجَعَلنك سعوبا وَإيل 

تر دا قي لمعم د 450 





ذ# ح سس سح سو عع 8 
«اوين كل عَْءٍ حَلَذَ رُوََبنِ عا ند كرون )4 
سورة الطور 





000 
- و 


موادت َامَنْوَأ | وأََعنهم ديم بِإِيِمنٍ كَلَهَنَا ب بم ذرينهم وما 
نهم ين مله رين سو كل أتري يا ب 42 
سورة الرحمن 


اليم 


حو مَفَصورَاتٌ فى ليام 40 


إل يَظِيِتهنٌ إل قَبَلَهُم لجان 4000 
سورة الطلاق 


ع للد ” اخ وى عله صذ ساسلا 8 ل لهل جح رو 0 ام بر 
مِمَا عائنه 


لفق ذوسعةٍ من سعيه- ومن در عليه رزقه. فلسفقٌ 


3 


لَه لامكل أ َسَ لام ماه م سح سل للد بعد عر مو 1-8 #4 


25 


سورة التحريم 
م اجا دن تاقوا نفس« امل انا 02 





5332 


الصافات 


الز خرف 


الحجرات 


الذاريات 


الطور 


الرحمن 
الرحمن 


م 














5 


5.5 


١78 


١ 


55 


5١ 


073 


27” 














,5ه 


١5 / 


امن 


١م‎ 


عه 


11/ 


4م 


ك/ 


5 


41/ 


/ءه 













































































فهارس البحث 


سورة القلم 





«وَإِنَكَ عَلَحْلقٍ عَظِيمٍ 48 
سورة الضحى 





يكح سس سل سه سس عع حت 
لوَأمَإعَمَةَرَيِكَ فَحَرّتُ (4)01 














15 























فهارس البحث 





فهرس الأحاديث 


أولا : فهرس أحاديث كتاب النكاح من صحيح الإمام البخاري 


طرف الحديث 


جاء ثلاث رهط إلى بيوت أزواج النبي صلى الله عليه و سلم يسألون عن عبادة 
النبي صلى اللّه عليه وسلم ... 


قالت : " يا بن أختي اليتيمة تكون ‏ حجر وليها فيرغب 2# مالها وجمالها..." 


يا معشر الشباب من استطاع الباءة فليتزوج فإنه أغضص للبصر وأحصن للفرج 
ومن لم يستطع فعليه بالصوم فإنه له وجاء ... 


حضرنا مع ابن عباس جنازة ميمونة بسرف فقال ابن عباس : هذه زوجة النبي 
صلى الله عليه وسلم فاذا رفعتم نعشها فلا تزعزعوها ولا تزلزلوها ... 


أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يطوف على نسائه 4# ليلة وله تسع نسوة 


( العمل بالنية وأنما لامرئ ما نوى ...) . 


عن عبد الرحمن بن عوف قال تزوجت أنصارية فقال لي رسول الله صلى الله 
عليه وسلم : ( فما سقت اليها ) قال وزن نواة من ذهب قال ( أولم ولو بشاة ) 


عن عائشة رضي الله عنها قالت : قلت يا رسول الله أرايت لو نزلت واديا وفيه 
شجرة قد أكل منها ووجدت شجرا لم يؤكل منها ... 


535١ 





1١* 


5 


1١:١ 


اوفن 


/ 


0 


070 


اا 


لين 


ناحلا 


١175 


١. 


١8 


/ا/ 


١ 


1536 




































































فهارس البحث 





عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما أنه قال : تزوجت فقال لي رسول الله 
صلى الله عليه و سلم ( ما تزوجت ) . فقلت تزوجت ثيبا فقال ( ما لكت 
وللعذارى ولعايها ) ... 

خير نساء ركين الإبل صالح نساء قريش أحناه على ولده 4 صغره وأرعاه على 
زوج بك ذات يده . 

عن سهل بن سعد الساعدي قال : جاءت امراة إلى رسول الله صلى الله عليه و 
سلم فقالت يا رسول الله جئت أهب لك نفسي ... 


( تنكح المرأة لأريع لمالها ولحسبها وجمالها ولدينها فاظفر بذات الدين تريت 
يداك ) . 


عن سهل قال : مر رجل على رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ( ما تقولون 
ذهذا ) ... 

( الشؤم 2# المرأة والدار والفرس ) . 

عن أم حبيبة قالت : قلت يا رسول الله هل لك 'ي بنت أبي سفيان ؟ قال : 
( فأفعل ماذا ) . قلت : تنكح . قال ( أتحبين ) ... 

أن أم حبيبة قالت : " قلت يا رسول الله انكح أختي بنت أبي سفيان ... " . 

نهى النبي صلى الله عليه وسلم أن تنكح المرأة على عمتها والمرأة وخالتها... 

أن رسول الله صلى الله عليه وسلم نهى عن الشغار 

عن عائشة رضي الله عنها : أن النكاح 4 الجاهلية كان على أريع أنحاء ... 

عن معقل بن يسار أنه قال :" زوجت أختا لي من رجل فطلقها ..." . 

عن سهل بن سعد : كنا عند النبي صلى الله عليه و سلم جلوسا فجأته امرأة 
تعرض نفسها عليه ... 

لا تنكح الأيم حتى تستأمرولا تنكح البكر حتى تستأذن ... 


لدردا 





175 


15 


1١ /ا‎ 


154 


66 


"54 


/ 


/اى/ 


١١ 


1١/ 


١18 


١ / 


١1 


١: 


اال 


حل 


وفنا 


لها 







































































فهارس البحث 





عن عائشة أنها قالت : يا رسول الله إن البكرتستحي ؟ قال ( رضاها صمتها ) 
عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يقول : نهى النبي صلى الله عليه وسلم 
أن يبيع بعضكم على بيع بعض ولا يخطب الرجل على خطبة أخيه ... 

إياكم والظن فإن الظن أكذب الحديث ولا تجسسوا ولا تحسسوا ... 

أن عمر بن الخطاب حين تأيمت حفصة قال عمر لقيت أبا بكر الصديق فقلت 
إن شئت أنكحتكت حفصة ... 

( إن من البيان لسحرا ) . 

( أحق ما أوفيتم من الشروط أن توفوا به ما استحللتم به الفروج ). 

عن عائشة : أنها زفت امرأة إلى رجل من الأنصار فقال نبي الله صلى الله عليه و 
سلم ( يا عائشة ما كان معكم لهو ؟ فإن الأنصار يعجبهم اللهو ) . 

( أما لو أن أحدكم يقول حين يأتي أهله باسم الله اللهم جنبني الشيطان 
وجنب الشيطان ما رزقتنا ...) 

( إذا دعي أحدكم إلى وليمة فليأتها ). 

( فكوا العاني وأجيبوا الداعي وعودوا المريض ). 

عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه كان يقول : " شر الطعام طعام الوليمة يدعى 
لها الأغنياء ويترك الفقراء... " . 

عن عائشة زوج النبي صلى الله عليه و سلم أنها أخبرته : أنها اشترت نمرقة 
فيها تصاوير فلما رآها رسول الله صلى الله عليه و سلم قام على الباب ... 

( استوصوا بالنساء خيرا فإنهن خلقن من ضلع ...) . 

( كلكم راع وكلكم مسؤول ... ) . 


عن عائشة رضي الله عنها قالت : جلس إحدى عشرة امرأة فتعاهدن وتعاقدن 
أن لا يكتمن من أخبارأزواجهن شيئكا ... 


عن عائشة قالت : كان الحبش يلعبون بحرابهم فسترني رسول الله صلى الله 
عليه وسلم وأنا أنظرفما زلت أنظر حتى كنت أنا أنصرف ... 


املد 





وفدا 


١ 


"1 


١.5 


١ 


نايدا 


0 


كع 


اكد 


حل 


ايند 


نمل 







































































فهارس البحث 





عن عبد الله بن عباس رضي الله عنهما قال : لم أزل حريصا على أن أسال عمر 
بن الخطاب عن المرأتين من أزواج النبي صلى الله عليه و سلم اللتين قال الله 
تعالى ! إن تتوبا إلى الله فقد صغت قلويكما ) ... 


( إذا دعا الرجل امرأته إلى فراشه فأبت أن تجيء لعنتها الملائكة حتى تصبح ). 
( إذا باتت المرأة مهاجرة فراش زوجها لعنتها الملائكة حتى ترجع ). 


( لا يجلد أحدكم امرأته جلد العبد ثم يجامعها ف آخر اليوم ). 


عن جابرقال : " كنا نعزل على عهد النبي صلى الله عليه وسلم ". 


عن عائشة :'" أن النبي صلى الله عليه و سلم كان إذا خرج أقرع بين نسائه 
فطارت القرعة لعائشة وحفصة ... " . 

عن عباس أن عمر رضي الله عنهم دخل على حفصة فقال : " يا بنية لا يغرنكت 
هذه التي أعجبها حسنها وحب رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم إياها ..." . 

( المتشبع بما لم يعطي كلابس ثوبي زور) 

( ما من أحد أغير من الله من أجل ذلك حرم الفواحش ... ) 


(يا أمة محمد ما أحد أغير من الله أن يرى عبده أو أمته تزني ...) 


عن أسماء بنت أبي بكر رضي الله عنهما قالت : " تزوجني الزبير وما له 2# 
الأرض من مال ولا مملوك ولا شي غير ناضح وغير فرسه ... " 

عن أنس قال " كان النبي صلى الله عليه و سلم عند بعض نسائه فأرسلت 
إحدى أمهات المؤمنين بصحفة فيها طعام فضريت التي النبي صلى الله عليه 
وسلم 4 بيتها يد الخادم فسقطت الصحفة ... " 


( إني لأعلم إذا كنت عني راضية وإذا كنت علي غضبى ) 


( إن بني هشام بن المغيرة استأذنوا 4# أن ينكحوا ابنتهم علي بن أبي طالب... ) 


737 





بن 


١الك‎ 


١ا/لك‎ 


1 


ه/اا 


١. 


١14 


نينا 


نينا 


1 


١18 


يفنا 


ضنا 


١75 


١64 


إبضنا 










































































فهارس البحث 





عن عائشة رضي الله عنها أنها قالت : " جاء عمي من الرضاعة فاستأذن علي 
فأبيت أن آذن له حتى أسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم ... " 

( لا تباشرالمرأة المرأة فتنعتها لزوجها كأنه ينظر إليها ) ١‏ 
( قال سليمان بن داود عليهما السلام لأطوفن الليلة بمائة امرأة تلد كل امرأة 


١ 7/ 





١. 
. ) ... غلاما يقاتل كذ سبيل الله‎ 

/ا/ 
( امهلوا حتى تدخلوا ليلا - أي عشاء - لكي تمتشط الشعثة وتستحد 

رذنلا 
المغيبة ) ... وفيه ( الكيس الكيس يا جابر) . 

١ا/ه‎ 


ثانيا : الأحاديث الواردة 4 البحث من غير كتاب النكاح من صحيح 


الإمام البخاري رحمه الله تعالى 

( اثنان لا تجاوز صلاتهما رؤوسهما ...) 011 
( استحللتم فروجهن بكلمة الله ...) ل 
( الصلح جائزبين المسلمين ...) ل 
( اللهم هذا قسمي فيما أملك ... ) 15 
( إذا جاوزالختان الختان ...) ف 

4 
( إذا خطب إليكم من ترضون دينه ...) 36 

/1 
( إذا دعى الرجل زوجته لحاجته فلتأته ...) 0 
( إذا مات ابن آدم انقطع عمله ...) 7 
( إن ترفك هيليك عقا ا ) 555 
( إن مما أدرك الناس من كلام النبوة .... ) 4 
( إن من الشجر شجرلا يسقط ورقها ...) مك 













































































فهارس البحث 





( إنما بعثت لأتمم مكارم الأخلاق ...) 
اه 0 

( أفضل الصلاة صلاة المرء ل بيته إلا المكتوبة ) 
( ألا ترضين أن أصل من وصلك ... ) 

( أوليس قد جعل الله لكم ما تصدقون ...) 


( تزوجوا الودود الولود ...) 


( تزوجوا فإني مكاثر بكم الأمم ...) 
( ثلاثة حق على الله عونهم ... ) 

( الحياء من الإيمان ) 

( خذي ما يكفيك و ولدك بال معروف ) 


( خير النساء من تس رإذا نظر...) 
( خيركم حيركم لأهله 0 


( ساعة وساعة ...) 

( عليكم بالأبكار) 

قال الله تعالى 4 الحديث القدسي : ( يا عبادي إني حرمت الظلم على نفسي) 
( كل موئود يوئد على الفطرة ...) 

( لا حتى يذوق عسيلتها ...) 

( لا يتم نسك الناسك إلا بالنكاح ...) 

( لا يدخل الجنة قاطع ) 


( لتأخذوا مناسككم ...) 
( لك خ جماع زوجتك أجرا ) 


) لوأمرت أحدا أن سجد لأحد ....) 
( مروا أولادك بالصلاة ...) 


امل 





1/ 


6 


هء: 


7“ 


5١ 


15 


/ 


ا 


ع 


15 


/ا/ 


كه 


الذي 


1 


/ا/ 


ع 


56 


عن 


511 


هء: 


10 


م6 


4١ 


56 

























































































فهارس البحث 





11 
( من تزوج فقد استكمل نصف الإيمان ... ) : 
رذحا 
( من لا يشكر الناس لا يشكر الله ) جَ 
( يغسل ما مس المرأة منه ...) 7 





5 / 























الأعشى ميمون بن قيس 
ابن فتيبي 

ابن الميارت 

محمد بن أبي حاتم 


وكيع 


فهارس البحث 


فهرس الأعلام 


78 





الصمحىس 
0 
59 
60> 
60> 
60> 


























فهارس البحث 





أولا : 


١ 
0 


8 


المصادر والمراجع : 


. إبراهيم ناصر : أسس التربية » دار عمار -- عمان » الطبعة الثانية 


8 هه . 


. إيمان عبد المؤمن سعد الدين : الأخلاق 4 الإسلام (النظرية 


والتطبيق) ؛ مكتبة الرشد - الرياض » الطبعة الأولى 574١ه‏ ا . 


. الأيشيهى » محمد ين أحمد : المستطرف ل كل فن مستظرف ؛ دار 


الكتب العلمية - بيروت» الطبعة الثانية ١985‏ م. ( تحقيق مفيد 


. ابن الأثير »؛ المبارك بن محمد الجزري : النهاية 2 غريب الحديث 


والأثر» دار الكتب العلمية - بيروت »الطبعة الأولى 177١اه‏ . 


. الأشقر» عمر سليمان : أحكام الزواج 2 ضوء الكتاب و السنة » دار 


النفائس -الاردن » الطبعة الثانية /141١اه‏ . 


. الأشقرء عمر : المدخل إلى دراسة المدارس و المذاهب الفقهية » دار 


النفائس -الأردن »الطبعة الأولى 1515 ه. 


3 الأصفهانى » الراغب : المفردات 4 غريب القران » تحقيق محمد سيد 


حيلانى ؛ دار المعرفة -- بيروت 5 


. أيوب » حسن : فقنه الآسرة المسلمة » دار السلام . 


.٠٠‏ باحارث : عدنان : أخلاق الفتاة الزوجية أهميتها ووسائلها التربوية 


:دار المجتمع - جدة :» الطبعة الأولى 475١ه‏ . 


.١١‏ البخاري ؛ محمد بن إسماعيل الجعفي ؛ الجامع الصحيح المختصر 


»دارابن كثير - بيروت » الطبعة الثالثة /1101ه . ( تحقيق مصطفى 
ديب البغا) 9 


5233 


فهارس البحث 





؟١.‏ البدرء عبد الرزاق بن عبد المحسن : فقه الأدعية والأذكار » دار ابن 
عفان- الخبر »الطبعة الأولى 519١ه‏ .. 

؟١.‏ بديوي » يوسف علي : السعادة الزوجية و مقوماتها ب ظل الإسلام : 
دارابن كثير - بيروت » الطبعة الأولى ١151١ه‏ . 

4 البزار ؛ أبو بكر أحمد بن عمرو : البحر الزخار ؛ مكتبة العلوم 
والحكم - المدينة المنورة»الطبعة الأولى 1988م . ( تحقيق : محفوظ 
الرحمن زين الله وآخرون ) . 

5. ابن بطال » علي بن خلف القرطبي : شرح صحيح البخارى » مكتبة 
الرشد - الرياض »١‏ الطبعة الثانية 17١ه‏ . ( تحقيق ياسر بن 
إبراهيم ). 

, بكار 2 عبد الكريم : التواصل الأسري . مؤسسة الاسلام اليوم‎ .١1 
. ه‎ 1١541٠ الطبعة الثانية‎ 

١"‏ . البيهقي ‏ أحمد بن الحسين بن علي :السنن الكبرى » مجلس دائرة 
المعارف النظامية - حيدر آباد » الطبعة الأولى ١44‏ ه. (مذيل 
بكتاب الجوهر النقي لابن التركماني » علاء الدين علي بن عثمان 
المارديني ). 

6. التركي ؛» عبد الله بن عبد المحسن : توجيهات الإسلام 2 نطاق 
الأسرة » إدارة الثقافة و النشر يجامعة الإمام محمد بن سعود 
الإسلامية -الرياض » 5١1١ه‏ . 

.١1‏ الترمذي ؛ محمد بن عيسى ؛ الجامع المختصر من السنن ( سنن 
الترمذي ) » دار إحياء التراث العربي - بيروت . ( تحقيق أحمد 
محمد شاكرء و الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) . 

."٠‏ التقرير الإحصائي السنوي الصادر عن وزارة العدل بالمملكة العربية 


السعودية 1:77اه : 


فهارس البحث 





."١‏ تنباك » مرزوق بن صنيتان : موسوعة القيم و مكارم الاخلاق 
العربية والاسلامية » دار رواح . 

؟". تهاني بنت عبد القادربن عثمان يماني : مضامين تريوية مستنبطة 
من سيرة أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها ( رسالة ماجستير من 
جامعة أم القرى غير منشورة ١517١ه)‏ . 

؟". جاد ؛ محمد محمد :الاسلام و العلاقة الجنسية بين الرجل والمرأة ‏ 
دارالنجاح -الاسكندرية » الطبعة الاولى 1909 . 

5" الجديع » عبد الله يوسف : صفة الزوجة الصالحة 4 الكتاب 
والسنة »دار الهجرة - الدمام» الطبعة الرابعة ١٠141١هها.‏ 

5". الجرجاني » علي بن محمد بن علي : التعريفات » دار الكتاب العربي 
- بيروت ؛» الطبعة الأولى » ١405‏ ه (تحقيق : إبراهيم الأبياري ) . 

".ابن جزي , محمد بن أحمد الكلبي : التسهيل لعلوم التنزيل » 
المكتبة العصرية - بيروت :» 1475١ه‏ . 

'". الجعفري » هناء بنت هاشم : التربية بالقصة 4 الإسلام 
وتطبيقاتها 4 رياض الأطفال (تصور مقترح)؛ رسالة غير منشورة من 
جامعة أم القرى 5478١ها.‏ 

7 ابن الجوزي , عبدالرحمن بن علي: زاد المسير 4 علم التفسير ) 
المكتب الاسلامي - بيروت » الطبعة الثالثة 504١ه‏ . 

1". ابن الجوزي ؛ عبدالرحمن بن علي : غريب الحديث » دار الكتب 
العلمية- بيروت » الطبعة الأولى » 1985م. ( تحقيق : د.عبدالمحطي 
أمين قلعجي ) . 

٠".الحازمي‏ . خالد بن حامد : أصول التربية الإسلامية » دار الزمان 
المدينة»الطبعة الثانية 1475١ه‏ . 


١".الحاكم‏ ؛ محمد بن عبد الله النيسابوري :المستدرك على 


حر 


فهارس البحث 





الصحيحين ؛ دار الكتب العلمية - بيروت ‏ الطبعة الأولى 1١1541١١‏ هاء 
تحقيق : مصطفى عبد القادر عطا » مع تعليقات الذهبي 2 
التلخيص . 

؟5". ابن حجرء أحمد بن علي العسقلاني : الإصابة 4 تمييز الصحابة , 
دار الجيل - بيروت ؛ الطبعة الأولى ؟41١ه.‏ ( تحقيق : علي محمد 
البجاوي ) . 

؟". ابن حجر أحمد بن علي العسقلاني : فتح الباري بشرح صحيح 
البخاري » دار طيبة - الرياض » الطبعة الأولى 4175١ه‏ . ( عليه 
تعليقات مهمة للعلامة الشيخ عبد الرحمن بن ناصر البراك ) . 

5 ابن حجر ء أحمد بن علي العسقلاني : هدي الساري مقدمة فتح 
الباري »دار الكتب العلمية - بيروت »الطبعة الأولى ١٠5١ها.‏ 

5" ابن حزم » علي بن أحمد الأندلسي : الأخلاق والسير » دار المشرق 
العربي - القاهرة » الطبعة الأولى 08١5١ه‏ . 

1".الحسيني » عبد المجيد هاشم : الإمام البخاري محدثا و فقيها , 
المكتبة العصرية - بيروت . 

, الحمد » محمد إبراهيم : أخطاء 4 مفهوم الزواج » دار ابن خزيمة‎ .١' 
.اها١1419 الطبعة الأولى‎ 

.الحمدء أحمد : التربية الإسلامية , دار إشبيلياء 17 اه . 

5". ابن حميد ؛ صالح بن عبد الله ( مشرفاً ) وآخرون : موسوعة نضرة 
النعيم 4 مكارم أخلاق الرسول الكريم صلى اللّه عليه و سلم » دار 
الوسيلة - جدة» الطبعة الأولى 1518١اه‏ . 

٠؟.الحميد‏ ,؛ محمد بن ناصر بن خالد : ضوابط العدل بين الزوجات 


لت ضوء قوله تعالى ( و لن تستطيعوا أن تعدلوا بين للنساء 


لحرن 


فهارس البحث 





ولوحرصتم ) ؛ مجلة العدل - العدد (*") محرم 178١ه‏ . 

١؟.‏ حنبكة ؛ عبد الرحمن الميداني : الأخلاق الإسلامية و أسسها ؛ دار 
القلم--دمشق» الطبعة الخامسة ١517١ه‏ . 

؟5؟.ابن حنبل » أحمد الشيباني : المسند » مؤسسة قرطبة - القاهرة . 
( والأحاديث مذيلة بأحكام شعيب الأرنؤوط عليها) . 

5 حنفي , محمد رجاء : المبادئ الاجتماعية #ي الإسلام » مجلة دعوة 
الحق - العدد 84/- 14058١هء‏ تصدرها رابطة العالم الإسلامي - مكة. 

؟؟. الخريجي ؛ عبد الله : علم الاجتماع العائلي؛ دار الثقافة - القاهرة ‏ 
الطبعةالأولى ١10١ها.‏ 

. خلاف » عبد الوهاب : أحكام الأحوال الشخصية 4 الشريعة 
الإسلامية ‏ دارالقلم --الكويت » الطبعة الثانية ١141١ه‏ . 

1 5.أيو داود . سليمان ين الأشعث السجستاني : سنن أبي داود » دار 
الكتاب العربي - بيروت . ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ). 

5 . الدبيان » علي : شقاق الزوجين » مجلة العدل ,العدد الثاني ١147١اه.‏ 

7 الدجوي 2 أحمد سعيد : فتح الخلاق 2 مكارم الأخلاق » مكتبة دار 
المحبة -- دمشق » الطبعة الأولى ١١4١ه‏ . (تحقيق عبد الرحيم 
مارديني ) 

1؟. ابن دقيق العيد » شرح الأربعين النووية » دار القاسم - الرياض » 
الطبعةالأولى ١57١1ها.‏ 

*". الدويش » إبراهيم : التماسك الأسري 4# ظل العولمة » من ضمن 
بحوث ندوة ( الأسرة المسلمة و التحديات المعاصرة) » مجلة البيان » 
الطبعةالأولى ١5١اها.‏ 

.“*١‏ الدويش . محمد بن عبد الله : تريية الشباب (الأهداف و الوسائل) ؛ 


دارالوطن - الرياض » الطبعة الأولى 177 اه . 


لل 


فهارس البحث 





؟©. الذهبي » محمد بن أحمد : جزء فيه ترجمة البخاري » مؤسسة 
الريان - بيروت ؛» الطبعة الأولى 177 اه . 

65. راجح . أحمد عزت : أصول علم النفس »؛ دار الكتاب العربي - 
القاهرة»الطبعة السابعة 1950م . 

4" الرازي » محمد بن أبي بكر : مختار الصحاح ؛ مكتبة لبنان - 
بيروتث 2 1995ام. 

5 . رشيد رضا » محمد رشيد بن علي رضا : تفسير المنار » الهيثئة 
المصرية العامة للكتاب ‏ ٠99١م‏ . 

أ".الزييدي » محمد مرتضي : تاج العروس من جواهر القاموس » دار 
الكتب العلمية - ييروت . 

'0. الزحيلي » وهبة : الأسرة المسلمة يك العالم المعاصر ؛ دار الفكر 
المحعاصر - بيروت »الطبعة الأولى١57١ه‏ . 

الزحيلي » وهبة : الفقه الإسلامي و أدلته » دار القلم - دمشق ,2 
الطبعةالأولى 51/8١1ها.‏ 

51. الزركلي » خير الدين : الأعلام قاموس تراجم لأشهر الرجال 
والنساء من العرب و المستعربين والمستشرقين » دار العلم للملايين - 
بيروت » الطبعة الخامسة ٠198م‏ . 

.٠١‏ زريق » وليد عبد الله : خواطر الانسان بين منظاري علم النفس 
والقران »دار الكتاب العريي -دمشق . 

١.الزمخشري‏ ,. محمود بن عمر »؛ الكشاف عن حقائق غوامض 
التنزيل وعيون الأقاويل فى وجوه التأويل » دار الكتاب العربي -- بيروت 
/1١ه‏ . 

؟أ. زمزمي : يحيى بن محمد : الحوارآدابه و ضوابطه 4# ضوء الكتاب 
والسنة » دارالتربية والتراث - مكة » الطبعة الأولى 5١14١ه‏ ا . 


57 


فهارس البحث 





”أ . أبو زهرة » محمد : محاضرات يْ عقد الزواج و آثاره » دار الفكر 
العربية. 

- أبو زيد » بكر بن عبد الله : حراسة الفضيلة » دار ابن الجوزي‎ . ١5 
.اه١47١ الرياض ؛ الطبعة الرابعة‎ 

. أبو زيد ؛ بكر بن عبد اللّه : فقه النوازل » مكتبة الرشد - الرياض » 
الطبعةالأولى 1501ها. 

- أبو زيد » بكرين عبد اللّه : معجم المناهي اللفظية ؛ دار العاصمة‎ . ١ 
. ها4١ا/ الطبعة الثالثة‎ ١» الرياض‎ 

١"‏ . السالم ؛ خالد بن عبد الرحمن : الضبط الاجتماعي و التماسكت 
الأسري » الطبعة الأولى ١1147ها.‏ 

7 . سالم ؛ عطية محمد : نكاح المتعة عبر التاريخ » مطبعة المدني - 
مصر 95"اه . 

1أا.السباعي » مصطفى : أخلاقنا الاجتماعية » المكتب الاسلامي - 
بيروت » الطبعة الثانية 7917١ه‏ . 

."٠‏ السباعي . مصطفى : السنة و مكانتها 4 التشريع الإسلامي ؛ دار 
الوراق --المكتب الإسلامي . 

."١‏ السعدي , عبد الرحمن بن ناصر : تيسير الكريم الرحمن 2 تفسير 
كلام المنان » مؤسسة الرسالة - الرياض ؛» الطبعة الأولى ١57١ه‏ . 
(تحقيق عبد الرحمن بن معلا اللويحق ) . 

5". ابن سلام : غريب الحديث » طبعة وزارة المعارف للحكومة العالمية 
الهندية» الطبعة الأولى 784١ه‏ ا . 

"ل". السمالوطي » نبيل محمد : الاسلام وقضايا علم النفس الحديث »2 
دار الشروق- عمان ٠198م.‏ 


5". سميره جميل مسكي : مكانة المرأة 4 الأسرة و دورها التربوي 2 


فهارس البحث 





منظور الإسلام . دار الكتب العلمية - بيروت » الطبعة الأولى 1717 اه. 
5. سوزانا ملير : سيكلوجية اللعب » عالم المعرفة- الكويت2 19807م. 
1".السيف , محمد إبراهيم : العشرة الزوجية والطلاق 2# الأسرة 

السعودية ؛ توزيع لجنة الإصلاح الأسري بمحافظة عنيزة . 

. السيوطي : جلال الدين : طبقات الحفاظ » دار الكتب العلمية - 

بيروت ؛ الطبعة الأولى 10١اه‏ . 
/. شحاته ؛ عبد الله : الدعوة الإسلامية و الإعلام الديني » الهيئة 

المصرية العامة للكتاب»الطبعة الثانية 1985م . 

1 الشماع . محمد : المفيد من الأبحاث 4# أحكام الزواج و الطلاق 

والميراث »دار القلم - دمشق » الطبعة الأولى 115١ه‏ . 
٠.الشنقيطي‏ » محمد الأمين : أضواء البيان 4 ايضاح القرآن 

بالقرآن » مكتبة ابن تيمية - القاهرة » الطبعة الثانية 08١5١ه‏ . 
."١‏ أبو شهبة . محمد محمد : 4 رحاب السنة الكتب الصحاح الستة , 

سلسلة البحوث الإسلامية من مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر - 

السنة السادسة والعشرون (5١51١ه)‏ -الكتاب الثالث . 


؟7". الشهيل » سعيد بن عبد الله : المضامين التربوية المستخلصة من 
آيات السؤال يك القرآن الكريم . ( رسالة ماجستير غير منشور من 
جامعة أم القرى عام 6اه) . 

؟6. الشيخ , عبد الستار : الإمام البخاري أستاذ الأستاذين و إمام 
المحدثين و حجة المجتهدين و صاحب الجامع المسند الصحيح » دار 
القلم--دمشق »الطبعة الأولى 178١ه‏ . 

5. صالح ؛ يوسف حمه : بحوث معاصرة ة علم النفس ؛ دار دجلة - 
عمان » الطبعة الأولى 179١اه‏ . 


إن 


فهارس البحث 





5. صلاح سيف الدين : حقوق الزوج و الزوجة و أصول المعاشرة 
الزوجية » دارالجيل - بيروت ؛ الطبعة الثانية 6١541١ه‏ . 

1“. صلاح سلطان : مفاتيح الحب القلبي بين الزوجين » دار سلطان 
للنشر - المركز الإمريكي للأبحاث الإسلامية ؛ الطبعة الثانية 
/ا5 اها . 

1". الصيصانة » مصطفى عيد : أسس اختيار الزوجة » دار التقوى - 
بلبيس » الطبعة الأولى 517١اه‏ . 

7. الصيمري » مجيد : الزواج 4 الإسلام و انحراف المسلمين عنه , 
الدارالإسلامية - بيروت » الطبعة الرابعة 05١4١ه‏ . 

1. طارق بن عوض الله بن محمد : شرح نخبة الفكر ب مصطلح أهل 
الأثر لابن حجر العسقلاني ؛ دار المغني - الرياض ؛» الطبعة الأولى 
. 

- أبو طالب » عبد القادر : علاج الزوج يحسن العشرة » مدار الوطن‎ . ٠ 
. ها١170 الرياض » الطبعة الأولى‎ 

6١‏ . الطبراتي » أبو القاسم سليمان بن أحمد ؛ المعجم الأوسط » دار 
الحرمين -القاهرة ‏ 6١١15١اه‏ . 

15.الطبري ؛. محمد بن جرير : جامع البيان 4 تأويل القرآن » مؤسسة 
الرسالة»الطبعةالأولى ١170١1ه‏ . (تحقيق أحمد شاكر ). 

55. العايدين » زين وعايد توفيق : الصدق »دار البشير - طنطا. 

15. العاملي. محمد بن حسين : الكشكول » دار الكتب العلمية - بيروت » 
الطبعة الأولى 418١ه‏ . ( تحقيق : محمد عبد الكريم النمري ). 

. ابن عبد البر » يوسف بن عبد الله : بهجة المجالس وأنس المجالس. 

11. عبد الحميد . محمد محي الدين : الأحوال الشخصية 4# الشريعة 


الإسلامية » دار الكتاب العريبي - بيروت . 


فحدنا 


فهارس البحث 





3. عبد الرحمن عبد الخالق : الزواج 4 ظل الاسلام » الدار السلفية - 
الكويت» الطبعة الثالثة 0/8١1١ه‏ . 

6 . عبد الرؤوف . محمد : أدب الأطفال و بناء الشخصية ؛ دار العلم - 
دبي » الطبعة الثانية ١411/‏ ه . 

5. عبد اللّه أحمد : بناء الأسرة الفاضلة » دار البيان العربي - بيروت » 
٠5آ١هها.‏ 

٠‏ . عترء عبد الرحمن : معالم السنة النبوية » مكتبة المنار - الزرقاء 
-الأردن . 

٠١‏ . عتر ؛ محمد ماجد : الأخلاق والأخلاق التطبيقية 4 الشريعة 
الإسلامية » دارالمنهج » الطبعة الأولى 14177١ه‏ . 

٠١5‏ . العظيم آبادي , أبو الطيب محمد شمس الحق : عون المعبود شرح 
سئن أبي داود »؛ المحقق : عبد الرحمن محمد عثمانء دار النشر : 
المكتبة السلفية؛ البلد :المدينة المنورة » الطبعة : الثانية » سنة الطبع : 
ملكاه ‏ لكقام . 

٠675‏ . عمارة نجيب : الأسرة المثلى 4 ضوء القرآن و السنة » مكتبة 
المحعارف --الرياض » الطبعة الأولى ١٠51١ها.‏ 

45 أبو عمر , عثمان بن عبد الرحمن الشهرزوري : مقدمة ابن 
الصلاح 4 علوم الحديث » دار الكتب العلمية - بيروت » الطبعة الأولى 
اه 

65 العوك . عوض بن رجاء : الولاية 2 النكاح » من اصدارات عمادة 
البحث العلمي 2# الجامعة الإسلامية بالمدينة المنورة » الطبعة الثانية 
اه. 

.٠١ 1‏ العيني » بدرالدين أبو محمد محمود بن أحمد ؛ عمدة القاري 
شرح صحيح البخاري » دار الكتب العلمية - بيروت» الطبعة الأولى 


لل 


فهارس البحث 





5ه 

٠١‏ . أبو العينين » بدران : أحكام الزواج و الطلاق 2# الإسلام » دار 
التأليف - مصرء الطبعة الثانية ١95١م‏ . 

الغامدي . محمد سعيد محمد :التكيف الاجتماعي و الاقتصادي 
والنفسي للمرأة السعودية المطلقة 2 محافظة جدة » مجلة جامعة 
أم القرى للعلومالاجتماعية » العدد الثاني رجب ١17اه‏ . 

- الغزالي . محمد بن محمد : إحياء علوم الدين » دار المعرفة‎ .٠١1 
. بيروت‎ 

٠٠١‏ . ابن فارس »أحمد بن فارس بن زكريا : معجم مقاييس اللغة ‏ دار 
الفكر-دمشق18942١ه‏ . ( تحقيق عبد السلام محمد هارون ). 

١١١‏ . الفراهيدي »2 الخليل بن أحمد : كتاب العين ؛ دار احياء التراث 
العربي - بيروت ١‏ ١417١ه‏ . 

- فرح » أحمد : الأسرقيك ضوء الكتاب و السنة , دار الوفاء‎ . ١7 
. ه١1١04 المنصورة»الطبعة الثانية‎ 

١١5‏ . الفورتية ‏ أحمد جهمان : القران أصل التربية و علم النفس ؛» دار 
الملتقى - قبرس .؛ الطبعة الاولى 1994 م . 

45 . آل فوزان » صالح بن فوزان : المللخص الفقهي ؛ دار ابن الجوزي - 
الرياض » الطبعة الرابعة عشر ١17١ه‏ . 

. ابن قتيبة » عبد الله بن مسلم : تفسير غريب القران » دار الكتب 
العلمية - بيروت» 798١ه‏ . ( تحقيق السيد أحمد صقر ) . 

- ابن قتيبة » عبد الله بن مسلم : غريب الحديث » مطبعة العاني‎ . ١١1 
. ) بغداد » الطبعة الأولى 1910 ه . ( تحقيق عبد الله الجبوري‎ 

١١‏ . ابن قدامة المقدسي : الشرح الكبير على متن المقنع » دار الكتاب 


العربي - بيروت . 


528 


فهارس البحث 





.ابن قدامة » عبد الله بن أحمد : المغني ل فقه الإمام أحمد بن 
حنبل الشيباني » دار الفكر - بيروت » الطبعة الأولى 105١ه‏ . 

1 . ابن قدامة » عبد الله المقدسي : الكالك 4 فقه الإمام المبجل أحمد 
بن حنبل » دار الكتب العلمية - بيروت » الطبعة الأولى ١57١ه‏ . 

٠.القزويني‏ . محمد : درة الضرع لحديث أم زرع ؛ دار ابن حزم - 
بيروت ؛» الطبعة الأولى ١١5١اها.‏ 

2» قطب . محمد علي : علوم الحديث ؛ دار الحديث - حمص‎ . ١١ 
. ه‎ ١95 الطبعة الثانية‎ 

- قطب , محمد علي : منهج التربية الإسلامية ؛ دار الشروق‎ .١"5 
. ه١5١5 القاهرة»الطبعة الرابعة عشر‎ 

١١”‏ . ابن القيم ؛ محمد بن أبي بكر : إعلام الموقعين عن رب العالمين » دار 
الجيل - ييروت : ”/1917. ( تحقيق طه عبد الرؤوف سعد ) . 

١ 5‏ ابن القيم » محمد بن لأبي بكر : بدائع الفوائد » دار عالم الفوائد 
- مكة المكرمة » الطبعة الأولى 475١ه‏ . ( تحقيق علي العمران ) . 

.١ 5‏ ابن القيم » محمد بن أبي بكر : الجواب الكاك لمن سأل عن الدواء 
الشالك ؛ المكتبة العصرية - بيروت 2 477١ه‏ . ( تحقيق محمد محيي 
الدين عبد الحميد ) . 

, ابن القيم » محمد بن أبي بكر : زاد المعاد 2 هدي خير العباد‎ . ١1 
مؤسسة الرسالة - بيروت » الطبعة الثالثة 119١ه . ( تحقيق شعيب‎ 
. ) الأرنؤوط وعبد القادر الأرنؤوط‎ 

١"‏ . ابن القيم » محمد بن أبي بكر : محمد بن أبي بكر : طريق 
الهجرتين وباب السعادتين » دار ابن القيم - الدمام » الطبعة الثانية 


5ه . ( تحقيق : عمر ين محمود أبو عمر ) . 


فهارس البحث 





- ابن القيم . محمد بن أبي بكر : الفوائد » دار الكتب العلمية‎ .١7 
. ها١797 بيروت » الطبعة الثانية‎ 

1" . ابن القيم . محمد بن أبي بكر : مدارج السالكين بين منازل إياك 
نعبد و إياك نستعين » دار الكتاب العربي - بيروت » الطبعة الثانية 
٠9‏ ه. ( تحقيق محمد حامد الفقي ) . 

"٠‏ . الكتاني . محمد بن جعفر : الرسالة المستطرفة 4# بيان مشهور 
كتب السنة » دار الكتب العلمية - بيروت . الطبعة الثانية .١5٠١‏ 
"١‏ .ابن كثير ؛ أبو الفداء الحافظ الدمشقي : البداية و النهاية »دار 

التقوى»القاهرة2»الطبعة الأولى ١1:7١اها.‏ 

5 .ابن كثير ؛ أبو الفداء إسماعيل بن عمر الدمشقي : تفسير 
القرآن العظيم » دار طيبة للنشر والتوزيع » الطبعة الثانية ١17١ه‏ . 
(تحقيق سامي بن محمد سلامة ) . 

؟١٠.‏ الكندري » أحمد محمد مبارك : علم النفس الأسري » مكتبة 
الفلاح --الكويت » الطبعة الثانية 517١ه‏ . 

5 .. ابن ماجه » محمد بن يزيد القزويني » سنن ابن ماجه , دار الفكر 
- بيروت . ( الأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) . 

5" ١.الماوردي‏ » علي بن محمد بن حبيب : أدب الدنيا و الدين » دار إقرأ 
-بيروت»الطبعة الرابعة 505١ه‏ . 

1 ١1.المباركفوري‏ ؛ عبد السلام : سيرة الإمام البخاري ؛ دار عالم 
الفوائد - مكةالمكرمة ١57١ها.‏ 

١١‏ . مجاهد بن جبر : تفسير مجاهد بن جبر ؛ دار الفكر الإسلامي 
الحديثة - مدينة نصر » الطبعة الأولى ١٠1١ه.‏ (تحقيق محمد عبد 
السلام أبو النيل ) . 

7 . مجموعة من العلماء : الفقه الميسر 4 ضوء الكتاب والسنة » من 


5:١ 


فهارس البحث 





إصدارات مجمع الملك فهد لطباعة المصحف الشريف - المدينة 
المنورة , 

15 .. محمود؛ جمال الدين محمد :المرأة المسلمة 4 عصر العولمة » دار 
الكتاب المصري - القاهرة . 

5 .المديفر ,. عمر إبراهيم : التدريب 4 مجال العلاقات الزوجية , 
مطابع العصر - الرياض » من ضمن البحوث المقدمة 4 الملتقى 
الثالث لمشاريع و لجان الزواج بالمملكة المقام بالرياض 575١ه‏ . 

١‏ لمرداوي »علي بن سليمان الدمشقي : الإنصاف 4# معرفة الراجح 
من الخلاف على مذهب الإمام أحمد بن حنبل ؛» دار إحياء التراث 
العربي بيروت ‏ لبنان » الطبعة الأولى 419١ه‏ . 

؟5١.‏ المرزوقي »آمال : مضامين تربوية 4 سورة البقرة » عالم الكتب - 
القاهرة . ( دراسات تريوية- المجلد العاشر -جزء ١‏ : سلسلة أبحاث 
تصدرعن رابطة التربية الحديثة ). 

؟5١.‏ مرسي . كمال إبراهيم : العلاقة الزوجية و الصحة النفسية 4 
الإسلام وعلم النفس » دارالقلم -الكويت » الطبعة الأولى ١41١ه‏ . 
5 .. مروان عبد المجيد إبراهيم : أسس البحث العلمي لإعداد الرسائل 

الجامعية , مؤسسة الوراق - عمان » الطبعة الاولى ١٠٠٠م.‏ 

© .. مسلم ؛ مسلم بن الحجاج النيسابوري » صحيح مسلم ؛ دار إحياء 
التراث العربي - بيروت . ( تحقيق محمد فؤاد عبد الباقي ) . 

, مصطفى ؛ إبراهيم و آخرون : المعجم الوسيط ؛ دار الدعوة‎ .١51 
. اه‎ 

.١47‏ مطرء سيف الإسلام علي : التغير الإجتماعي دراسة تحليلية من 
منظور التربية الإسلامية » دار الوفاء - المنصورة » الطبعة الثانية 


8ه . 


5.١ 


فهارس البحث 





. المقرن . محمد بن سعد : القوامة الزوجية ( أسبابها - ضوابطها 
-مقتضاها ) » من إصدارات وزارة العدل العدد (”") شوال /ا١5اه‏ . 
1 . ابن منظور , محمد بن مكرم : لسان العرب ؛» دار صادر - بيروت » 

الطبعةالأولى ١٠اها.‏ 

. المهدي , محمد عبد الفتاح : الصحة النفسية للمرأة » دار اليقين 
- مصر -المنصورة » الطبعة الأولى 178١اه‏ . 

١‏ . الموسوعة الفقهية الكويتية » صادر عن : وزارة الأوقاف والشئون 
الإسلامية -الكويت ١‏ الطبعة الثانية . 

”© . أبو ناجي ؛ عبد السلام محمود : الموجز ل مصطلح الحديث » دار 
المدارالإسلامي - بيروت ؛» الطبعة الأولى 7١0٠م‏ . 

١6”‏ . أبو النجا » موسى بن أحمد الحجاوي ؛ء زاد المستقنع 4 اختصار 
المقنع » دار الوطن - الرياض . ( تحقيق عبد الرحمن بن علي 
العسكر). 

.١ 4‏ نجاتي . محمد عثمان : القران و علم النفس ؛ دار الشروق - 
القاهرة2»الطبعة السايعة ١؟:١اها.‏ 

5 الندوي » تقي الدين المظاهري : الإمام البخاري سيد الحفاظ 
والمحدثين , دارالقلم --دمشق 2 395اه . 

61 . النسائي , أحمد بن شعيب : المجتبى من السئن ( سئن النسائي ) » 
مكتب المطبوعات الإسلامية - حلب . ( تحقيق عبد الفتاح أبو غدة , 
والأحاديث مذيلة بأحكام الألباني عليها ) . 

. النسائي » أحمد بن شعيب : عشرة النساء‎ . ١61 

.اأيوالنور . محمد الأحمدي : منهج السنة 4 الزواج » دار روضة 


الصغير -الرياض » الطبعة الرابعة 1١5١ها.‏ 


77 


فهارس البحث 





3 . النووي ؛ يحيى بن شرف : المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج : 
دارإحياء التراث العريي -- بيروت » الطبعة الثانية , 1897 . 

٠١.النووي‏ , يحيى بن شرف : ما تمس إليه حاجة القاري لصحيح 
الإمام البخاري ؛» دار الكتب العلمية - بيروت . ( تحقيق علي حسن 
علي عبد الحميد ). 

١١١.الهيثمي‏ , نور الدين علي بن أبي بكر : مجمع الزوائد ومنبع 
الفوائد »دار الفكر - بيروت 2 1417ه . 

5" . الوشلي » عبد الله قاسم : الإعلام الإسلامي 4 مواجهة الإعلام 
المحاصر بيوسائلة المعحاصرة », دار البشير للثقافة و العلوم الإسلامية - 
صنعاء - اليمن » الطبعة الثانية 14١4١ه‏ . 

؟١١.‏ يالجن , مقداد : التربية الأخلاقية الاسلامية , دار عالم الكتب - 
الرياض » الطبعة الثانية !١14١ه‏ . 

.١‏ يالجن ؛ مقداد : دور التربية الأخلاقية الإسلامية 2 بناء الفرد 
والمجتمع و الحضارة الإنسانية ‏ دار الشروق - بيروت » الطبعة الآأولى 
*55اها. 

: يوسف ؛ محمد خير رمضان : من خصائص الإعلام الإسلامي‎ .١6 
. ه١4٠١ من اصدارات رابطة العالم الإسلامي - مكة المكرمة ؛‎ 


كانيا : مواقع الإنترنت والمجلات : 


١1‏ . أسرة التحرير : السعادة الزوجية فن » مجلة الزهور , عدد ١8‏ ذي 
القعدة 1١147‏ ها. 

.١١1‏ سمير يونس : دورة العلاقة الزوجية » مقال بمجلة المجتمع العدد 
70 #اصفر1156اه. 


55 


فهارس البحث 


.١ 1‏ موقع مشروع ابن باز الخيري لمساعدة الشباب على الزواج . 


. ) موقع ويكيبيديا ( الموسوعة الحرة‎ . ١٠١